اعلن اتحاد الادباء الدولي عن مسابقته الادبية السنوية الثانية والتي ضمت العديد من الشروط بعد حقق نجاحا في مسابقته الاولى والتي تم الاحتفال بتوزيع جوائزها على الفائزين في الاحتفالية التي اقيمت في مدينة صفاقص \ بتونس في وقت سابق من هذا

العام وقد حدد الاتحاد الشروط والتعليمات التالية:

اتحاد الادباء الدولي

المسابقة الادبية السنوية الثانية

يسرّ إتحاد الأدباء الدولي أن يعلن عليكم أدناه شروط المسابقة الادبية السنوية الثانية وفي المجالات التالية

الشعر بأنواعه-

القصة-

النثر-

النقد-

النص المسرحي - فئة الفصل الواحد-

شروط المسابقة

-أن يكون النص المشارك باللغة العربية الفصحى

- يشترط في النص المشارك جديداً ولم يتم نشره في أي من الوسائل المقرؤة والمسموعة والمرئية والمواقع الالكترونية

- لا يحق المشاركة في اكثر من مجال من المجالات المذكورة

- أن يتقيد النص بتوجهات الأتحاد ولا يحيد عنها

- أن يذكر جنس الشعر في النص المشارك في مجال الشعر

- في حالة مخالفة الشروط يُحرم النص من المشاركة حتى وإن كان فائزاً

تستبعد النصوص التي لا تلتزم بقواعد اللغة العربية -

تقبل المشاركات اعتبارا من1\6\2017-

يغلق باب قبول المشاركات في15\9\2017-

شروط عامة

- يتكفل الأتحاد بطباعة جميع الأعمال الفائزة في إصدارٍ خاص

- يتم دعوة الفائزين لحضور مراسم توزيع الجوائز في احتفالية عامة

- يرفق مع النص المشارك

السيرة الذاتية

العنوان البريدي

البريد الالكتروني

ويراعى ذكر اسم المشارك وبلده

 - ترسل المشاركات بملف word

- تستقبل المشاركات على البريد الألكتروني للاتحاد فقط ولا تقبل المشاركات عن أي طريق آخر

 

International.literaryunion@yahoo.com

internationalliteraryunion1@gmail.com

 

 

تقيم دار الكتب والوثائق الوطنية العراقية / وزارة الثقافة حفل توقيع ومناقشة كتاب "الأداء السينمائي للممثل في العرض المسرحي"، لمؤلفه الدكتور سرمد سليم عباس، في الساعة العاشرة من صباح يوم الاربعاء 24/5/2017 ، في مقر الدار ـ قاعة الشاعرة الرائدة نازك الملائكة، وسيحضرها لفيف من الأكاديميين والمهتمين بالشأن الثقافي .

يحتضن المركز الثقافي سلا الجديدة يوم الجمعة 26ماي الحالي في السادسة مساء عرض مسرحية "فياق الليل" لمحترف بابلون من الرباط تحت اشراف ادارة دار الشباب التقدم وبتعاون مع المركز الثقافي سلا الجديدة.

مسرحية "فياق الليل" من إعداد وإخراج عبد القادر مكيات وتشخيص. رجاء بنديصور. زكرياء باهي. الصديق لاش. محمد شهبون. عماد امليل

إدارة تقنية أنس مهري. ادارة الخشبة محمد امين الشفيع. المحافظة يوسف فرحان. الملابس ومساعد مخرج الهام بوطازومت. الفوتو غرافبا محمد المنور. العلاقات العامة والاعلام حفيظ بنكميل . انفوغرافيا بهاء الرينكا  

وتطرح المسرحية بشكل مسرحي يعتمد الإضاءة كفعل أساس لتعميق الحالات الدرامية. عن أربعة أشخاص يلتقون صدفة في الشارع العام حيث تبدأ لعبة البوح للتطهر بالألم من الألم تعددت الأسباب والظلم واحد .

مسرحية فياق الليل .. صرخة في وجه الظلام .

تقيم دار الكتب والوثائق الوطنية معرضا فنياً بعنوان  (نوافذ جمالية لعالم أحلامي) للفنانين الموهوبين الطفلين سماء الامير  ومحمد حسن سهيل، في مقر الدار / قاعة الفنان التشكيلي الرائد جواد سليم، يوم الاربعاء 24/5/2017 في تمام الساعة العاشرة صباحا . والدعوة عامة .

سماء الامير في سيرة ذاتية

يذكر أن الفنانة الصغيرة سماء الامير من مواليد  بغداد 2003، وهي طفلة عراقية مليئة بالحياة والتحدي، هدفها، ليس أن تكون فنانة في المستقبل فقط، وإنما انسانة مهمة في الحياة، من خلال تحدي مرضها  وتحويله الى حكاية نجاح ، فقد ولدت سماء بحالة مَرَضية مزمنة، لكنها وبتكوينها الشخصي واحساسها وذكائها وبتشجيع من والدتها الصحفية والكاتبة أسماء محمد مصطفى، تحاول تحدي واقعها بعالم رسمته في مخيلتها لذا فإنّ أعمالها تتخذ من الأحلام عنوانا لها . وبما إنها تعيد تدوير الأشياء وتصنع منها بعض الأعمال، فقد قالت: (سأعيد تدوير نفسي) .. بمعنى أنها ستعمل على ان تكون شخصا جديدا .

حلت ضيفة شرف في معرض خريجي دورة الفنان الرائد فائق حسن للرسم الذي أقيم في دار الكتب والوثائق الوطنية العراقية / وزارة الثقافة العراقية، وحمل معرضها عنوان " عالم أحلامي يتحدى ألم الواقع"، وضمّ 45 لوحة من بينها لوحات اشتغلتها بأسلوب الكولاج .

حازت على شهادة مشاركة تقديرا لمشاركتها بالمعرض المذكور، الى جانب عرض دائم للوحاتها في مرسم مكتبة الأجيال التابعة الى دار الكتب والوثائق .

نشرت سماء مجموعة من الكتابات الإنسانية القصيرة والهادفة تحت عنوان " أفكار ملونة كقوس قزح" .

تصمم الإكسسوارات والنتاجات اليدوية بين حين وآخر .

محمد حسن سهيل في سيرة ذاتية

أما الفنان الصغير محمد حسن سهيل فهو تلميذ في الصف الخامس الابتدائي، اشترك بجميع المعارض التي تقيمها مديرية تربية بابل والنشاط المدرسي

وكان يحصل على المركز الأول على المدارس . تعلم الرسم من والده الفنان سهيل الطائي صاحب قاعة عشتار للفنون واخيه الأكبر منه، ويمارس الرسم في مرسم والده وبتشجيع من والده ومعلميه في المدرسة .

وكذلك نقابة الفنانين في بابل لاسيما الفنان الرائد موسى عباس رئيس التشكيلين في النقابة كان لهما أثر كبير في تطوير موهبة محمد حسن  .

 

عقد أعضاء اتحاد كتاب الإنترنت العرب اجتماعا غير عادي يوم الثلاثاء 16 من مايو 2017 عبر شبكة الإنترنت وذلك لإعادة تشكيل وانتخاب هيئة إدارية جديدة مؤقتة مدتها سنة واحدة فقط للاتحاد تعود به إلى دوره الريادي فى مجال الكتابة والنقد والإبداع الرقمي، حيث يعد اتحاد كتاب الإنترنت العرب من أوائل الهيئات التى تم تأسيسها فى هذا المجال سنة2004

صرح الأديب محمد سناجلة رئيس الاتحاد "أن التشكيل الجديد للهيئة الإدارية باتحاد كتاب الإنترنت العرب تم بالانتخاب المباشر من لجنة ضمت أبرز أعضاء الاتحاد حيث ضمت اللجنة أعضاء من ثمانى دول عربية هي مصر والأردن والسعودية والمغرب والجزائر والعراق وسورية وفلسطين".

وجاء تشكيل الهيئة الإدارية الجديدة للاتحاد كالتالي: محمد سناجلة رئيسا، د.عبد الرحمن المحسنى نائبا للرئيس، حسام عبد القادر أمينا للسر، حسين دعسة أمينا للصندوق ورئيس اللجنة المالية اللجنة المالية، د.إيمان يونس رئيس لجنة العلاقات الدولية، د.سمر الديوب رئيس لجنة النقد والدراسات الرقمية، عبده حقي رئيس لجنة الإنترنت والعلاقات الرقمية، د.عبد القادر فهيم شيباني رئيس لجنة العضوية، منير عتيبة رئيس اللجنة الإعلامية، وعضوية كل من د.زهور كرام ود.محمد حسين حبيب ومفلح العدوان.

وأضاف سناجلة "إن الاتحاد يستعد لانطلاقة كبرى بل ثورة جديدة في الأيام القادمة في خدمة الثقافة الرقمية العربية والإنطلاق بها نحو آفاق جديدة على كافة المستويات وذلك ضمن دوره الريادي في سد الفجوة الرقمية بيننا وبين العالم والتبشير بالمنجز الرقمي العربي وتجذيره والعمل على إعداد نظرية أدبية جديدة فاعلة ومؤثرة عربيا وعالميا".

وأشار سناجلة إلى أن الهيئة الإدارية الجديدة هي هيئة مؤقتة مدتها سنة واحدة فقط وستعمل على إعادة تفعيل الاتحاد ووضع استراتيجية عمل جديدة له تأخذ بعين الاعتبار التغيرات الكبرى التي طرأت على العالم في الآونة الأخيرة، وتعيد الاتحاد إلى دوره الطليعي في قيادة الثقافة الرقمية العربية، كما أن الهيئة الجديدة ستعمل على التحضير لانتخابات رقمية شاملة لاختيار هيئة إدارية جديدة مدتها سنتان للاتحاد حسب نظامه الأساسي.

وأكد سناجلة أن الاتحاد قدم الكثير  في خدمة الثقافة العربية منذ تأسيسه عام 2004، وكان له دور بالغ الأهمية في نشر الوعي الرقمي والثقافة الرقمية في أوساط المثقفين والمفكرين العرب، ولولا وجود الاتحاد في تلك المرحلة الأولى لما وجدنا النجاح الذي نراه اليوم واهتمام الكثير من المؤسسات العربية والاكاديمية والجامعية والمثقفين العرب بالثقافة الرقمية والأدب الرقمي.

وأكد سناجلة أن الهدف القادم للاتحاد هو الوصول بالمنجز الرقمي العربي إلى العالمية،مشيرا إلى دور كبير يجب أن تلعبه المؤسسات الأكاديمية العربية والجامعات والمعاهد العلمية في هذا الصدد فقد كانت الجامعات والمعاهد العلمية في أمريكا وأوروبا هي الحاضن الأول للأدب الرقمي، ومن رحابها انطلقت الثقافة الرقمية الغربية، ومن هنا سنعمل جاهدين على تفعيل دور الجامعات العربية لاحتضان الأدب الرقمي العربي وجعله مقررا أساسيا في مناهجها وسنعمل مع هذه الجامعات لإنشاء مختبرات متخصصة بالكتابة الرقمية والفن الرقمي لتغدو منارة علم ومعرفة وإشعاع حضاري كما ينبغي لها أن تكون.

من جهته قال الدكتور عبدالرحمن المحسني نائب رئيس الاتحاد ورئيس قسم اللغة العربية في جامعة الملك خالد بن عبدالعزيز:

"قدم اتحاد كتاب الإنترنت العرب جهودا كبيرة في التأسيس للرقمية العربية إبداعا ونقدا،وجاهد ليكون الأدب التفاعلي ضمن المشهد النقدي العربي،واليوم باتت القصيدة والرواية التفاعلية أمامعين الناقد العربي، وبدأ تتغري المؤسسة الأكاديمية العربية بالبحث والتنقيب  عن خصائصها وسماتهاالعصرية.

واستشعر الاتحاد أن عليه أن يغير من استراتيجيات هو يجدد من أهداف هذه للمرحلة المقبلة فطرح أسماء جديدة في المرحلة القادمة   ".

وأضاف المحسني:"إن المرحلة التي يعيشها الاتحاد في تحدياتها المقبلة تتمثل في الاندغام مع المؤسسات المهتمة بالرقميات العربية أكاديمية وغير أكاديمية،كما تتمثل في قدرته على احتواء التجربة العربية الرقمية ورعايتها وتقديمها للعمل النقدي الجاد.. وهي مرحلة مهمة، وقد تبين من خلال اجتماع الهيئة الإدارية الجديدة أننا أمام حماس كبير للنهوض بالعمل الأدبي والنقدي التفاعلي من خلال كوكبة مضيئة على مساحة التجربة العربية النقدية والأدبية والإعلامية مما يبشر بعمل واع متميز،ومن الله نستمد العون.

تعريف بأعضاء الهيئة الإدارية لاتحاد كتاب الإنترنت العرب

-رئيس الاتحاد:  محمد سناجلة، روائي رقمي عربي

ــ نائب رئيس الاتحاد:  د. عبدالرحمن المحسني، السعودية، مفكر وباحث، رئيس قسم اللغة العربية في جامعة الملك خالد بن عبدالعزيز.

ــ أمين السر:الإعلامي حسام عبدالقادر، مصر/مساعد رئيس تحرير مجلة أكتوبر، ورئيس تحرير جريدة أمواج سكندرية، ومستشار اعلامي بمكتبة الإسكندرية

ــ أمين الصندوق ورئيس اللجنة المالية اللجنة المالية:  حسين دعسة، الأردن/ إعلامي وفنان تشكيلي أردني، مستشار وزير الثقافة الأردني الأسبق

ــ رئيس لجنة العلاقات الدولية الدكتورة:  إيمان يونس، فلسطين/باحثة وناقدة ومفكرة فلسطينية، رئيسة قسم اللغة العربية في المعهد الأكاديمي العربي للتربية.

ــ رئيس لجنة النقد والدراسات الرقمية: الدكتورة سمر الديوب، سوريا، ناقدة وباحثة سورية ، أستاذة الأدب العربي في جامعة البعث بمدينة حمص السورية

ــ رئيس لجنة الإنترنت والعلاقات الرقمية: الأستاذ عبده حقي، المغرب، أديب وباحث ومترجم مغربي، رئيس تحرير مجلة اتحاد كتاب الإنترنت المغاربة

ــ رئيس لجنة العضوية، : الدكتور عبد القادر فهيم شيباني، الجزائر، ناقد وباحث، أستاذ الأدب العربي في جامعة مصطفى اسطمبولي معسكر -الجزائر

ــ رئيس اللجنة الإعلامية: الروائي منير عتيبة، مصر، روائي وقاص، مؤسس ورئيس مختبر السرديات في مكتبة الإسكندرية، مؤسس مجلة أمواج سكندرية على الإنترنت.

الدكتور زهور كرام، عضوا: روائية وناقدة وأكاديمية مغربية وأستاذة التعليم العالي بجامعة محمد الخامس، الرباط

الدكتور محمد حسين حبيب عضوا: مخرج وناقد مسرحي عراقي، رائد المسرح الرقمي في الثقافة العربية

الأديب مفلح العدوان عضوا: روائي وقاص ومسرحي وإعلامي، رئيس مختبر السرديات الأردني

 

يستضيف  المنتدى العراقي في بريطانيا ضمن برنامجه الثقافي (فضاءات المعرفة و الأبداع) ميس الجبوري مسؤولة ملف العراق في مجموعة حقوق الأقليات الدولية MRGI في ندوة بعنوان: الأقليات والأزمة الإنسانية في العراق

سافرت ميس الجبوري في شباط 2017 إلى العراق ضمن فريق من الباحثين من أربع منظمات دولية لحقوق الإنسان. ليجروا بحثا ميدانياً عن حالة الأقليات في العراق في ظل ظروف الحرب على (داعش) وأزمة النزوح، حيث شمل دراسة وتحليل للأوضاع الإنسانية والأمنية فضلا عن الاحتمالات المستقبلية للأقليات في العراق.

سوف تتحدث ميس عن تجربتها وستناقش بعض القضايا والحالات التي واجهتها خلال بحثها.

تدير الندوة

ريا علي

التي سافرت الى العراق في آذار 2017 ،

وزارت مكتبة الطفل في مدينة الثورة شرق بغداد (وهو مركز موارد لتعليم الأطفال)

ويتلقى دعم سنوي من مشروع طفل العراق للمنتدى العراقي ولتشارككم تجربتها بالتحدث عن مشروع "طفل العراق".

يوم الخميس 25 أيـــار/ مايس 2017

6:30 مساءً

صالة كنيسة رفركورت

Rivercourt Methodist Church

King Street, London W6 9LT

المنتدى العراقي

Iraqi Association

Unit 1, Cavell House

233 Wood Lane

London W12  0HL

Tel: 0207 023 2650

Fax: 0203 513 0098

Email 1: info@iraqiassociation.org

Email 2: iraqicommunity@btclick.com

Facebook: www.facebook.com/IraqiAssociationUK

Web: www.iraqiassociation.org

Registered in England and Wales under the Companies Act 1985 as a company limited by guarantee No 4684099  - Registered as a charity No. 1101109 .

Disclaimer:

This email and any files transmitted with it are confidential and intended solely for the use of the individual or entity to whom they are addressed.

If you have received this email in error please notify the sender immediately.

Security: Whilst we make every effort to keep our network free from viruses, you need to verify that this e-mail and any attachments are virus-free, as we can take no responsibility for any computer virus which might be transferred by them.

ينظم مركز ابن أبي الربيع السبتي للدراسات اللغوية والأدبية التابعُ للرابطة المحمدية للعلماء بالمغرب يوما دراسيا موضوعُه "مداخل بلاغية ولغوية لفهم ظاهرة التطرف"، وذلك صباحَ يوم الأربعاء 24 ماي 2017م برحاب كلية الآداب والعلوم الإنسانية بتطوان.

 ويرتقب أن يشارك في أعمال هذا اليوم الدراسي علماء وباحثون من تخصصات علمية مختلفة كالبلاغة، والأدب، واللغة، والفلسفة، والفكر، والسينما، وهم السادة الدكاترة:

- د.أحمد عبادي (الأمين العام للرابطة المحمدية للعلماء).

- د.محمد الحافظ الروسي.

- د.عبد الرحمن بودرع.

- د.عبد اللطيف شهبون.

- د.محمد عبد الواحد العسري.

- د.أحمد هاشم الريسوني.

- د.سعاد الناصر.

- د.جمال الدين بنحيون.

- د.حميد العيدوني.

- د.عبد الهادي أمحرف.

وفي كلمة عن طبيعة العروض التي ستُقدم في هذا اليوم الدراسي وأهميتها يقول رئيس مركز ابن أبي الربيع السبتي الدكتور محمد الحافظ الروسي: "الذي يهم معظم العروض التي سوف تقدم في هذا اليوم هو الجانب البلاغي، وما يمكن أن تساهم به البلاغة في هذا المجال. والذي يهم البلاغي في ظاهرة التطرف ليس وصفها، ولا بيان تهافتها، ولا الرد عليها، ولا بيان أصولها، وأيضا فإنه لا ينظر في أثرها في الناس، وسلوكهم، وفكرهم. فهذه الأشياء يقوم بها عالم الاجتماع، وعالم النفس، والمفكر، والفيلسوف. وإنما هَمُّ البلاغي أن ينظر في أثر التطرف في اللغة، وفي كلام المتكلمين، وفي أثر التطرف في الكلام من جهة صناعة العنف، والدعوة إليه، أو إخفائه، وإظهاره على غير صورته، وما يستعمل في ذلك من أدوات البلاغة وحيلها، وتفكيكه، ورفع ما تخفيه الحيل البلاغية فيه من أوهام، وكشف نسق استعاراته، وما يخفيه هذا النسق من اختزال لنظرة المتطرف لنفسه وللآخرين، وتحليل أدوات الإقناع والتأثير في هذا الخطاب، وبيان عمود ألفاظه المستعملة، التي هي مفاتيح دعوته، وما بين الصور المستعملة في هذا الخطاب وبين ما يصاحبها من استعارات من علائق وشيجة، وما يترتب عن ذلك من تأثير، وبيان أنواع المتلقين، وأثر هذا الخطاب من جهة البلاغة في كل نوع منهم، وعن الرموز والاستعارات وطرق صناعتها، وتصور الفضائل بها، وتحسين القبيح، وتقبيح الحسن بوساطتها، إلى مثل هذه الأمور والقضايا التي قَلَّ الالتفات إليها في عالمنا العربي، مع خطورة ذلك، وشدة أهميته، ومع أن البلاغي وحده من يستطيع أن يدرس أثر التطرف في النص الذي ينتجه التطرف، ثم أثر النص في توسيع دائرة التطرف، وترسيخها في النفوس والأذهان، وهو من يملك أن يسلب النص المتطرف قوته من أهون سبيل".

 

ابو الخير الناصري

 

دعوة لحضور المناظرة الوطنية الثالثة حول السلامة اللغوية بالمغرب، التي يــنــظــمها الائتلاف الوطني لترشيد الحقل اللغوي وجامعة الحسن الثاني الدار البيضاء والتضامن الجامعي المغربي في موضوع :

"ترشيد الحقل اللغوي بالمغرب: رهاناته، مجالاته، وآليات تدبيره"، وذلك يوم:

السبت 23 شعبان 1438 هـ / 20 مــاي 2017 م

في الساعة التاسعة صباحا بمدرج الأساتذة ،

بكلية الطب والصيدلة بالدار البيضاء.

والدعوة عامة ، فمرحبا بالجميع .

 

عن اللجنة التنظيمية

أ. عطاء الله الأزمي

الكاتب العام والمدير التنفيذي للائتلاف الوطني لترشيد الحقل اللغوي

(المنسق العام للمناظرة)

 

بمناسبة يوم الاعلام العربي شاركت رئيسة منتدى الاعلاميات العراقيات السيدة نبراس المعموري بورقة بحثية، في المؤتمر الذي عقدته جامعة الدول العربية بالتعاون مع اتحاد اعلاميات العرب بتاريخ 4 ايار 2017  في مقر الجامعة الرسمي حول المراة في الاعلام العربي  .

افتتح المؤتمر الذي ادارته سعادة السفيرة الدكتورة هيفاء ابوغزالة رئيسة قطاع الاعلام والاتصال في الجامعة بالترحيب بالمشاركين والتعريف بمنهاج المؤتمر والدول المشاركة،  تلاها كلمة معالي السيد احمد ابو الغيط الامين العام لجامعة الدول العربية ، استعرض من خلالها المخاطر والصراعات التي تتعرض لها البلاد ، مشددا ان هذا يضع الاعلام في اختبار صعب وان يكون امينا في نقل عما يجري والاستفادة من التجارب السابقة .

واضاف  ابو الغيط ..ان قضايا المراة ما زالت غائبة عن شاشاتنا العربية وبثنا الاذاعي، بالرغم من اهمية  اعلام المراة كونه يستهدف المجتمع باسره، لاسيما في ظل النزاعات المسلحة ، وما تتعرض له النساء هناك، مؤكدا على اهمية اعطاء قضايا المراة اولوية اكبر وعمل دؤؤوب ومهني وحقيقي .

تخلل المؤتمر كلمات عدة من بينها كلمة سعادة السفيرة ميرفت تلاوي المديرة العامة لمنظمة المراة العربية  ورئيسة اتحاد اعلاميات العرب السيدة اسماء حبشي ، حيث اكدتا على دور المراة في التنمية المستدامة، واهمية ان يركز الاعلام على دور المراة العاملة في القطاعات كافة،  باعتبارها مواطنة لها حقوق وواجبات، واشارتا الى الجرائم التي حصلت للمراة في العراق جراء العمليات الارهابية ووضع اللاجئات في العراق وسوريا والجهات المسؤولة على احتضان هذه الشريحة التي تعرضت للاذى والاساءة  واكدت حبشي في نهاية كلمتها على اهمية العمل الجماعي لنصرة قضايا المراة بشكل عام .

قدم خلال المؤتمر اوراق بحثية عن العراق وليبيا ومصر حيث قدمت رئيسة منتدى الاعلاميات السيدة نبراس المعموري ورقتها حول المراة في الاعلام وانعكاسات النزاعات المسلحة عليها ، وبينت المعموري من خلال البحث الدور البطولي الذي تطلع به المراة الاعلامية في ساحات المعارك رغم المخاطر والتحديات ، وحجم التضحيات التي قدمتها،  مؤكدة بان تجربة المراسلة الحربية في العراق لابد ان تكون انموذجا مميزا تفتخر به النساء العربيات في المنطقة قاطبة،  و اضافت المعموري ان العراق  الدولة الوحيدة التي اصدرت تقريرا بشان احوال الصحفيات بمناسبة اليوم العالمي للصحافة من خلال التقرير الذي اصدره منتدى الاعلاميات العراقيات، داعية زميلاتها في المنطقة العربية على ضرورة تعفيل العمل الجماعي لخدمة قضايا المراة اعلاميا على الصعيد الوطني والعربي .

هذا وقد اشاد الحضور بما قدمته رئيسة منتدى الاعلاميات العراقيات من ورقة مميزة وموضوعية وتجارب حية .. واتفق على اهمية وضع ستراتيجية اعلامية تتوحد من خلالها الجهود لوضع قضايا المراة في صدارة عمل المؤسسات الاعلامية.

 

نال الفوتوغرافي المغربي أشرف بزناني الميدالية الفضية لمسابقة مئة مصور عربي لعام 2017 في محور الفنون الإبداعية، عن صورته "جزيرة الوحدة"، محققا بذلك إنجازا غير مسبوق في تاريخ الفوتوغرافيا المغربية، في هذه المسابقة الدولية. معززا رصيده الذي يتضمن الجائزة الأولى للفنون بسويسرا وجائزة "كونست هويت" بألمانيا وجائزة أفضل فناني العصر الحديث بالنمسا ودرع غاليلي غاليليو بإيطاليا.

وعن فوزه قال أشرف بزناني: "أشعر بالسعادة لفوزي بفضية مسابقة عالمية أشارك فيها للمرة الأولى، بالنظر لقوة المنافسة، وللتحكيم المعتمد على مشاهير الفوتوغرافيا دوليا. هذا إنجاز عظيم أهديه لبلدي، وسأسعى لرفع راية المغرب عالية دوما في كل الملتقيات المتخصصة في التصوير الإبداعي."

واختتمت المسابقة المنظمة في ألمانيا، التي شارك فيها أزيد من ثلاثة آلاف مصور من عشرين دولة، شاركوا بما يتجاوز 12 ألف صورة، تحت رعاية منصة عرب بكس وبلجنة تحكيم تتكون من مصورين عالميين، ومؤسسين لمنصات فوتوغرافية وإداريين لجمعيات عالمية. واجتمعت هذه النخبة من أسماء عربية وأجنبية بخبراتها العريضة ورؤاها المختلفة لاختيار أفضل الصور في مسابقة هذا العام. واعتمد التحكيم أسلوبا جديدا ومبتكرا عن طريق تقييم مشاركات المصورين وفرزها على ثلاث مراحل، ثم قام المحكمون بتقييم الأعمال التي ترشحت جميعا، كل على انفراد، من خلال معادلة خاصة تمنح كل مصور الأفضلية في المحور الذي يتميز فيه، الأمر الذي أعطى نتائج ممتازة جداً وعادلة للجميع.

صور أشرف بزناني السريالية عرضت في أروقة عدة حول العالم في المجر وألمانيا والبرتغال وأمريكا وساحل العاج وتونس وفرنسا، كما نشرت على مجلات وجرائد مشهورة كناشيونال جيوغرافيك ولوموند ديبلوماتيك.

يشار إلى أن أشرف بزناني اختير شهر أبريل الماضي ضمن أفضل مئة فوتوغرافي حول العالم في مسابقة الفنون الجميلة التصويرية العالمية، والتي تنظم كل سنة في العاصمة البريطانية لندن، عن صورته "عالمي الصغير".

 

العراق يحصل على منصب مستشار الفرع الاقليمي العربي للمجلس الدولي للأرشيف خلال الانتخابات التي جرت مساء يوم امس الاثنين الموافق 8/5/2017 في سلطنة عمان, وحصل خلالها الاستاذ الدكتور علاء ابو الحسن العلّاق المدير العام لدار الكتب والوثائق الوطنية على منصب مستشار في المجلس الدولي للأرشيف الفرع الاقليمي العربي بالإجماع, وبهذا يكون للعراق مهمة جديدة ضمن إقليمه العربي وجامعة الدول العربية.

وعقب إنهاء جلسة الانتخاب قال الأستاذ الدكتور علاء ابو الحسن العلّاق ممثل العراق والمدير العام لدار الكتب والوثائق الوطنية في تصريح صحفي (نبارك للعراق الحبيب هذه المكانة وهو يعود مرة اخرى لمكانه وموقعه الحقيقي بين اشقائه العرب).

برعاية الأستاذ حميد فرج حمادي مدير عام دار الشؤون الثقافية العامة وتحت شعار (ابداع دائم... وعطاء متواصل) احتفت دار الشؤون الثقافية العامة بطرح ثمار المعرفة في مختلف أنواع الفنون التصويرية والادب القصصي والنقدي وهي:

1ـ "الصوت الاخر" للكاتب الأستاذ فاضل ثامر.

2ـ "المسلات" للكاتب الأستاذ عبد الستار البيضاني.

3ـ "سيمياء الصورة السينمائية" للكاتب الأستاذ حسن قاسم... وبحضور العديد من الادباء والمثقفين.

وادار الجلسة الأستاذ الناقد بشير حاجم مبتدأ بالترحيب بالأستاذ حميد فرج حمادي راعي الاحتفالية وبالحضور الكريم. مشيراً الى الاشاعات التي تطلق على هذه الدار بأنها لم تعد قادرة على طبع واستقطاب الأدباء والنقاد والمؤلفين، وإيقاف اصدار مجلاتها الثقافية وهي شائعات هدفها التقليل من أنشطة وفاعلية هذه الدار العريقة وتهميشها.

ان هذه الدار لها باع في مطبوعاتها الأدبية والفنية والتي تنوعت في مختلف الفنون والاداب والنقد وشملت جميع الدراسات الإنسانية والثقافية والعلمية، والمعتمدة في اكثر المناهج الاكاديمية والتعلمية.

فهي لا زالت  وما تزال تستقطب وتحتضن كل ما هو مبدع وثر لترفد به مؤسسات التعليم والجامعات العراقية والعربية والشارع الثقافي والادبي وهي منهل لجميع البحوث والدراسات ويشهد لها القاصي والداني.

شملت الجلسة الحديث عن الكتب المحتفى بتوقيعها واستضافة مؤلفيها والاستماع الى ارائهم واعطاء نبذة مختصرة عن مؤلفاتهم. حيث أشاد الأستاذ الناقد فاضل ثامر في بداية حديثه عن الشكر الكبير لهذه المؤسسة ومديرها العام الأستاذ حميد فرج حمادي في احتضانهم لهذا الكتاب وطبعه للمرة الثانية، فهو يعتبر ثمرة للعديد من الكتب منذ ثمانينيات القرن الماضي حيث بدأ الكاتب بتجربته النقدية منذ الستينيات في القصة والرواية والشعر بالرغم من انه خريج قسم اللغة الإنكليزية وبعد ان تعرف على أمهات النقد لم تكن المناهج وافية ولكن مع بداية الستينات والسبعينات توخت له مجموعة مفاهيم ونظريات لينتقي ما هو مفيد في دعم وجهة نظره. وفي هذا الكتاب بيان يشبه السيسولوجية وهو الدمج بين الاتجاهات الجديدة في النقد والمضامين حيث اعتمد الكاتب الى نظرية (ميخائيل باختين). ويعتبر هذا الكتاب من اهم المصادر التي يرجع اليها الطلبه في السرديات ومن مميزات هذا الكتاب وجود انتقالة مهمة من السياق الى النص وهو من الكتب الحديثة المهمة للكاتب الذي يعتبر فيه ناقداً تشكيلياً ومسرحياً.

وبعدها تحدث الأستاذ الكاتب عبد الستار البيضاني عن كتابه (المسلات) قائلاً: (اقدم شكري وتقديري الى هذه الدار ومديرها وانا اعتبر نفسي احد أجيال هذه الدار تربيت في كنفها ما يقارب أربعة عقود. وتحدث الكاتب عن اول رسالة بعثها كانت لهذه الدار منذ عام 1980 وقد نشرت في مجلة الطليعة من قبل الزميلة القاصة لطفية الدليمي وهو يجد تاريخه الشخصي في هذه الدار وله علاقة حميمية معها صدرت له مجموعة من القصص وكانت (المسلات) اخر  عمل له واغلب قصصها كتبت اثناء الحرب تناول فيها خصوصيات المقاتل باعتبار حياة المقاتلين غير حياة الناس عامة، حيث كانت هناك علاقة حميمية بين المقاتلين لم تكن موجودة في عامة الناس وفي خارج الحرب، كان يرصد مشاعر الأمهات بالرغم من فقدانه امه في وقت مبكر. وقد مثلت المسلات قابيل (الميثولوجية الدينية)).

وقدم الأستاذ حسن قاسم مؤلف كتاب (سيمياء الصورة السينمائية) شكره للدار ومديرها وموظفيها قائلا: بدأت قاصاً وانتهيت روائياً وفزت في جائزة الابداع العربي في الشارقة عام 2001 واعتبر نفسي مكلفاً في هذه الدار.

وأشار قائلاً: نحن نعتمد على ما ينشر في الكتب السينمائية وان لهذه الدار الفضل الكبير في نشر اطاريح ورسائل تخص الباحثين واتمنى لهذه الدار كل التوفيق والازدهار والتألق.

وفي نهاية الاحتفالية كانت هناك مداخلة للأستاذ الناقد علي حسن الفواز تحدث فيها عن دور الدار التي عودتنا ان تكون المؤسسة الام التي تحتفي وتصبر على كل ما يجري لتواصل وظيفتها الإبداعية والاحتوائية وأشاد بدورها في الاحتفاء بأسماء ثقافية راشدة معتبراً الحديث عن (المسلات) وهو احياء حقيقي لفن القصة القصيرة الذي تعرض لتهميش وان الشعر اصبح نوع من المزاج. واصفاً عبد الستار البيضاني بانه يكتب نفسه في القصة وهو يشير الى المسلات التي عشناها في زمن  حمورابي، مسلة الحب، والوفاء، والامهات وهي مسلة تخلط بين الخيال والواقع. ومحاولة ليستعيد فيها الكاتب الخلود.

اما الصوت الاخر للأستاذ فاضل ثامر الذي يعتبر احد رواة التجديد فهو سلسلة من الابداعات التي تشكل تجربة الستينيات وهي مرحلة ما بعد التأسيس ومهمة في تصعيد القيم النقدية، وهو تأكيد على وظيفة المعلم وصانع الخريطة النقدية. وأشار الى القاص حسن قاسم معتبره قاصاً وروائياً رفع الصورة السينمائية بحصوله على العديد من الشهادات والجوائز باعتباره متخصص في كتابة المشهد السينمائي.

في ختام الجلسة كانت هناك اهداءات وقعها المؤلفين المحتفى بهم للشخصيات الثقافية والحضور الكريم.

 

اعداد: اسراء يونس السامرائي

 

 

ان ما يلفت النظر في المشهد الثقافي لمجلة (آفاق أدبية) هو ما تمخضت عنه وما عززته بحضورها وما بلورته لنفسها من مناخ لا يتسنى لغيرها انجازه او الارتقاء اليه بأثر ما قدمته وناقشته من أبواب ومضامين شكلت اثراً عميقاً على نحو يمكن ان تشهد له وعليه بقوة مكوناته لإنعاش الفكر الثقافي الراهن وذلك من مبدأ المضي في مشوارها الذي اخذ على عاتقه تحرير مناطق ومساحات ضيقة ابان سيادة الثقافة الخاملة لتدخل الى مناطق البعد الاوسع الذي بات جزءاً من الفهم الرصين للحياة الفكرية الواعدة عبر احتضان وتبني التجارب الإبداعية للشباب ايضاً في صفحات المجلة ضمناً ومتناً وضمن مضامين تتوخى وتستقرأ بنهم الروائع الأدبية والفنية وتحافظ على قيمة دائمة وعلى سحر مستديم يواكب الوعي ويوخي ما بين الاداب دون انعزال او تشتت عن مواكبة مسيرة الواقع المتجدد وبعيداً عن تحديد مسار التفكير والابداع. من هذا المنطلق نشيد بصدور العدد الجديد (الأول / 2017) من مجلة آفاق أدبية التي تصدر عن دار الشؤون الثقافية العامة وكان محور العدد (صناديق الكلام) الباحث في مفهوم أدب الرسائل المتبادلة بين المبدعين رفقة مواضيع أخرى في مجال الشعر والنقد والقص والفكر والترجمة والسيرة والمتابعات الثقافية تضمن الغلاف الداخلي الأول للمجلة (مفكرة) سياحة فنية معمقة عن تجربة الكاتبة ومصممة الأزياء هناء صادق تحت عنوان (ما كتبته الإبر في حرير العبر) وهي إضاءة جادت بها هيئة تحرير آفاق أدبية وكان الغلاف الداخلي الأخير من نصيب الشاعرة ميمي أوديشو ضمن قناديل مع (أشور الشعر وشام المشاعر) وزينت الإضاءة بمقتطفات من شعرها وقد تعطرت المجلة بافتتاحيتها المعهودة ضمن سياقات مميزة فجاءت تحت عنوان (مكتوب في زجاجة) بقلم رئيس التحرير الشاعر سلمان داود محمد جاء في خلاصتها: ثمة انقلاب ازرق أطاح بزاجل البريد وسعادة المكاتيب والـ (طارش) المضمخ بعطر (الخط) فلم يعد رفيق ذلك الطائر الأمين العابق بحبر الرسائل ووميض الابراق الا في ذاكرة راقدة على ريش مراسل عاطفي كان وتوارى بين كثافة الأشجار وتهديد من صيادين هواة.... ولم يعد ذلك (البوسطجي) الساعي على دراجته الهوائية سريعاً وقد توشح بحزام الأمان او بعروة جعبته المكتظة بالاشجان والشؤون، لم يعد يبق منه سوى أصداء ذكرى شجية في مسامع مدن حزينة ومنتظرات خذلها المبردون... انقلاب فاتح الزرقة يتطاير من صناديق حياتنا الالكترونية الان ذلك المتمثل بالايميلات ورسائل الـ sms والمحادثات الرقمية عبر مواقع التواصل الاجتماعي العابرة للارجاء وسواها ليس من شك حتماً في كثافة هذا الانقلاب وضرورته في حياتنا الراهنة وقدرته على اختزال الوقت والمسافات وتغذيتنا المعلوماتية بالعواجل الانبائية العمومية منها والخاصة على مدار الساعة والبوصلات غير ان لهذه المنظومة مثالبها ايضاً فهي خالية من حميمية وفاترة عموماً... بعد هذه الخلاصة تنتقل بنا (آفاق أدبية) الى بابها الأول وهو محور العدد (صناديق الكلام) الذي شارك فيه كل من الأستاذ محمد خضير والأستاذ ياسين النصير والأستاذ جواد الحطاب والأستاذ حسن عبد الحميد والأستاذ سعد سعيد وقد احتفت منصة العدد بـ لطفية وهي تتسامى ملحمياً وتراجيدياً في روايتها (سيدات زحل) بقلم خضير اللامي، اما باب مراى فكان من نصيب الأستاذ مزاحم الجزائري وفي باب الاخر الثقافي نطالع ما كتبه الادباء د. شاكر الحاج مخلف وساناز داود زاده فر.

اما باب تفكر الذي عودنا على الولوج في ذاكرة المشتغلين في حقل الكتابات الفكرية بلغة تحليلية زودنا بدراسة ثرة كتبها أ. د. عبد العظيم رهيف السلطاني، وبعد تلك الرحلة تأتي رحلتنا المضيئة مع باب (ضوء على اثر) أضاءة د. شجاع العاني والأستاذ عبد علي حسن ود. خضير درويش ود. لقاء موسى الساعدي وأ. د. علي حداد والأستاذ ناظم السعودة باب (شبان في وضع السرد) فكان من جهد رنا صباح خليل وزيد مظفر الحلي إضافة الى (اضاءة) من جهد اسرة تحرير المجلة وتبهرنا المجلة في باب (نصوص) بقصائد زينت هذا الباب شارك فيه الشاعر منذر عبد الحر والشاعر ريسان الخزعلي والشاعر علي حيدر والشاعرة رذاذ يوسف خطاب والشاعر فراس اموري، وبانتقالة الى عالم الحكايات يهل علينا باب (سرود) بقصص ننهل منها رؤى وعمقاً ادبياً وفنياً لـ رجاء خضير العبيدي وعبد الكريم الساعدي وعبد الرضا صالح محمد ورضي جواد باقر اما ما اختتم به هذا العدد من (آفاق أدبية) فقد انطوى على بابين مهمين كان الأول (قراءة في سرود العدد الفائت) من نصيب د. فاطمة بدر، أما الباب الثاني (قراءة في نصوص العدد الفائت) من حصة الأستاذ معين جعفر محمد. 

تصميم الغلاف: عمار صباح

 

محمد رسن

 

 

اختتمت النقابة الوطنية للصحفيين في العراق، اليوم السبت (6 ايار 2017)، الورشة التدريبية الثالثة الخاصة بالصحافة الاقتصادية بمشاركة 7 صحفيين اقتصاديين من محافظة بغداد.

وهذه الورشة هي الاخيرة ضمن سلسة ورش مدعومة من الصندوق الوطني للديمقراطية (NED)، بهدف تطوير قابليات المحررين والمراسلين الاقتصاديين في وسائل الاعلام العراقية وتزويدهم باخر التطورات على هذا الصعيد.

وجرى تعريف المشاركين في الورشة بالمبادئ والقوانين العامة للاقتصاد والانشطة الاقتصادية والمالية ووضعها الراهن في العراق.

 كما جرى التعريف بالصحافة الاقتصادية وتاريخ نشأتها، بالاضافة للصفات التي يجب توفرها في الصحفي الاقتصادي والمهارات التي يحتاج لاكتسابها.

ونوقشت في الورشة  نماذج لكتابة الخبر والتقرير الاقتصادي وكيفية التعامل مع اخبار اسعار صرف العملات وتنويع المصادر للحصول على الاخبار الاقتصادية ومهارات التعامل مع الارقام والاحصائيات وايصالها للمتلقي بابسط صيغة ممكنة بما له علاقة بالحياة اليومية للمواطن.

وتعرف المتدربون على عمل  سوق الاوراق المالية في العراق ومهارات كتابة تقرير البورصة بالاضافة الى كيفية عمل السياستين النقدية والمالية في العراق وما هي اهم القضايا الخلافية بين السياستين.

وجرى ايضا تعريف المتدربين بماهية سلعة النفط وانواعه وطرق قياسه والمعايير المعتمدة في تثبيت اسعاره في العراق، فضلا عن التعريف  بالمصطلحات الاقتصادية المهمة مثل التضخم والناتج المحلي الاجمالي والبطالة.

بغداد – NUJI

 

 

عن مركز البحوث الإسلامية في لكناؤ/الهند صدر الرابع للعام الثالث من مجلة المشاهد الناطقة باللّغة العربيّة، ويرأس تحريرها الدكتور أنوار أحمد البغدادي، ويدير تحريرها د. محمد معراج الحق البغدادي، ويساعد في تحريرها الأستاذ محمد نعيم مصباحي،  والسيد نور محمد اللكنوي، ويعمل في طاقمها الإداري والإعلامي كلّ من:نور الهدى المصباحي والشيخ محمد عباس الأزهري ومحمد طيب العليمي ومحمد عظيم الأزهري.

.في حين يرأس الهيئة العلميّة فيها الأديبة الدكتورة سناء الشعلان من الأردن، وتتكوّن هذه اللجنة العلميّة من كلّ من:د.سعيد بن مخاشن، الشيخ فروغ أحمد الأعظمي، الشيخ من تاج محمد البغدادي، الشيخ محمد مختار الحسن البغدادي، الشيخ نور الحسن الأزهري، في حين تتكوّن لجنة المجلة من: الشيخ سيد محمد أشرف الجيلاني، الشيخ المقري ذاكر علي القادري، الشيخ ذو الفقار علي البركاتي، الشيخ المقري جمال أحمد العليمي، الشيخ المقري محمد أيوب الأشرفي، الشيخ محمد سعيد النوري، الحاج وارث علي النظامي، الحاج شاه محمد مجيب الرحمن النظامي، الأخ المخير محمد رضوان البركاتي، الأخ المخير وحيد الله، الأخ المخير وصي أحمد، الأخ المخير شمس الله، الأخ المخير وجه القمر، الأخ المخير أطيع الله، الأخ المخير عابد علي.

وقد تصدّرت المجلة افتتاحية بعنوان " ثورة الشباب أم ثورة المثقفين" بقلم الأديبة الدكتورة د.سناء الشعلان من الأردن حيث قالت في معرضها :" وبذلك ننسى أنّ الثورة عبر التّاريخ كانت نتاج الفقراء والمحرومين، لا هبة الأغنياء أو المثقفين للشّعوب وللإنسانيّة كما خدعونا فقالوا،  وكما خدعنا أنفسنا فصدّقنا.فالثّورات هي لغة الفقراء التي يحترفونها عندما تعجز لغتهم البشريّة اللفظيّة عن أن تصرخ في وجه التجبّر والظّلم والجّوه قائلةً:كفى.وبذلك تكون الثورة شعبيّة بامتياز، ولا علاقة لها ببرجوازيّة المثقفين الذين يضنّون بأرواحهم وأقلامهم على الثّورة في مهدها وأوجها وبذلها، ويخرجون من جحورهم عندما تُعطي أوكلها، ليأخذوا منها نصيب الأسد ماداموا يحترفون وفق طبائعهم الاستغلاليّة أن يستفيدوا إلى آخر رمقٍ لأقلامهم وألسنتهم المأجورة من المواقف والفرص السّانحة ولو كانت ثورات حمراء مجبولة بعرق الكادحين، وغضب المظلومين، ودماء الشّباب والأطفال والعزّل والمقهورين".

"فالمثقف بحكم أدواته المتطوّرة، وعلاقاته التّواصليّة الواسعة، وأفقه المُسرح على التّجارب يجيد أن يصطاد لنفسه مكاناً ومكاسب في الثّورات، بعد أن يقفز على أكتاف الثائرين ليكون في غفلة عين في الطّليعة يهتف للثورة،  وكأنّه ابنها البار أو أبوها الشّرعي، وهو قد كان في البارحة- في غالب الأحيان- بوق الاستبداد وقلمه وجناحه وفمه، أو كان الصّامت السّلبي الجبان في أحسن الأحوال، إلاّ من رحم ربي من هذا الوباء المستشري، وهم قلّة يعدّون على أصابع اليد الواحدة في كثير من المشاهد العربيّة. وتكون المحصّلة ثورة عظيمة، وثائرين مجهولين، وكذّابين لصوص يحصدون ثمار الثورة، ومن جملتهم المثقفون الأدعياء الذين يجيدون القول دون الفعل، والوعد دون العمل، والعهد دون الإخلاص شأنهم شأن كلّ المنافقين في كلّ زمان ومكان"

كما احتوت المجلة في زاوية قرآنيات على بحث بعنوان"أنواع التفسير عند الإمام أحمد رضا ونماذج منه "بقلم الدكتور أنوار أحمد خان البغدادي، في حين أنّ زاوية بحوث ودراسات قد احتوت على بحث بعنوان "بيان وتوصيف منهج أهل السّنة والجماعة  اعتقاداً وفقهاً بقلم الأستاذ الدكتور إدريس الفاسي الفهري من المملكة المغربية.أمّا في زاوية تصوّف فقد احتوى العدد على مقالة بعنوان " موقف الإمام الغزالي من التّصوف" بقلم  الأخ نثار حسين شاه الباحث في قسم اللغة العربية، جامعة بابا الشيخ غلام شاه بادشاه راجورى .

أمّا زاوية أدبيات فقد احتوت على مقالة بعنوان "غزوة نابليون بونابرت على مصر وأثرها في الأدب العربيّ" بقلم الباحث محمد ذكي الله المصباحي من جامعة جواهر لآل نهر من دلهي الهند.

في حين احتوى العدد في زاوية قصة قصيرة على قصة قصيرة بعنوان "فتاة من نازحات روهينغيا " بقلم جنيفر ساويكس، وترجمة عبيد الله عبد العزيز ملابرم- كيرالا.

وقد انعقد خدمات واعترافات في المجلة في هذا العدد تحت مقالة بعنوان " مساهمة كلية فورت وليم في الدارسات العربيّة" بقلم الدكتور محمد عالمغير من كلية كالياتشاك من مالده البنغال الغربيّة.

أمّا زاوية ملف الهند فقد احتوت على  مقالة بعنوان" تاريخ  التفاعل الثقافي بين الهند والعرب دراسة انتقائية " بقلم الدكتور عبد الناصر علي المحاضر الضيف في مركز الدراسات العربية والإفريقية في جامعة جواهر لآل نهرو من الهند، في حين أنّ زاوية من هنا وهناك قد احتوت على أضواء على أحداث " بقلم  الباحث محمد نعيم المصباحي من جامعة جواهر لآل نهرو.

في حين أن زاوية "خواطر" كانت بعنوان "الحياء باب إلى المكارم"  بقلم فضيلة الشيخ الدكتور سيف علي العصري من الإمارات العربية المتحدة.

 

ختمت اليوم في الأمانة العامة لأتحاد المؤرخين العرب ـ المقر العام ـ بغداد ـ برعاية الأستاذ الدكتور محمد جاسم حمادي المشهداني الأمين العام لآتحاد المؤرخين العرب ـ الندوة العلمية المعنونة: (تحقيق المخطوطات وصيانتها) المنعقدة بتاريخ 30 رجب 1438هـ الموافق 27/ نيسان /2017م في مقر أتحاد المؤرخين العرب على قاعة الخطيب البغدادي بحضور عدد من الاساتذة والباحثين والمشاركين في مجال علم تحقيق المخطوطات وتم تكريم السادة المشاركين بشهادات تقديرة أفتتحت الندوة بقراءة آيات من الذكر الحكيم تلاها السيد علي السحابي عضو الهيئة العربية لكتابة تاريخ الأنساب التابعة الى اتحاد المؤرخين العرب ثم بعد ذلك قراءة الفاتحة على روح شهداء العراق والأمة العربية ثم القى السيد الأمين العام لاتحاد المؤرخين العرب الأستاذ الدكتور محمد جاسم حمادي المشهداني كلمة الافتتاح ثم افتتحت الندوة للمشاركين وكما يأتي .

1ـ الأستاذ الدكتور محمد جاسم حمادي المشهداني ـ الأمين العام لأتحاد المؤرخين العرب ـ عنوان البحث ـ (نظرات منهجية في تحقيق عمود النسب الشريف).

2ـ الأستاذ الدكتور نوري عبد الحميد العاني ـ رئيس قسم الحديث والمعاصر في معهد التاريخ العربي للدراسات العليا  التابع لأتحاد المؤرخين العرب ـ عنوان البحث: (المخطوطات والوثائق العثمانية).

3ـ الأستاذة الدكتورة نبيلة عبد المنعم داود ـ رئيسة قسم التراث الفكري العلمي في معهد التاريخ العربي والتراث العلمي  التابع لأتحاد المؤرخين العرب ـبغدادـ  عنوان البحث: (منهج تحقيق المخطوطات عند العلماء العرب القدمى).

4ـ الأستاذ الدكتور ناجي حسن الموسوي ـ عضو الهيئة العلمية للمعهد التاريخ العربي والتراث العلمي  التابع لأتحاد المؤرخين العرب ـ بغداد ـ عنوان البحث: (مناهج تحقيق المخطوطات جمهرة النسب لابن الكلبي مثالاً).

5ـ الأستاذ الدكتور شاكر محمود عبد المنعم الهيتي ـ عضو أتحاد المؤرخين العرب ـ بغداد ـ عضو الهيئة العلمية للمعهد التاريخ العربي والتراث العلمي التابع الى أتحاد المؤرخين العرب بغداد  عنوان البحث: (دور كتب الاسماء والكنى والالقاب في تحقيق النصوص).

6ـ الأستاذة الدكتورة صباح ابراهيم الشيخلي ـ عضو أتحاد المؤرخين العرب ـ بغداد ـ عضو الهيئة العلمية للمعهد التاريخ العربي والتراث العلمي التابع الى أتحاد المؤرخين العرب بغداد .عنوان البحث: (دراسة في مخطوط عجائب البلدان المسوبة خطأ الى القزويني).

7ـ الأستاذ الدكتور أنس محمد جاسم المشهداني ـ عضو أتحاد المؤرخين العرب ـ بغداد ـ المشرف العام على المركز العلمي لدراسة وتحقيق المخطوطات  ـ عنوان البحث: (الطابع المنهجي والعلمي في جمع النسخ وترتيبها في تحقيق المخطوطات).

8ـ الأستاذ الدكتور خليل حسن الزركاني ـ عضو أتحاد المؤرخين العرب ـ بغداد ـ جامعة بغداد ـ عنوان البحث: (صيانة وحفظ المخطوطات العربية) تم القاءة نيابة عنه ـ د محمد الدليمي.

9ـ الأستاذة الدكتورة ظمياء محمد عباس ـ عضو أتحاد المؤرخين العرب ـ بغداد ـ عضو المركز العلمي لدراسة وتحقيق المخطوطات ـ جامعة تكريت ـ كلية الاداب ـ عنوان البحث: (قوانيين حماية المخطوطات أحدى وسائل الحفاظ على المخطوطات).

10ـ الأستاذة المساعد الدكتورة الاء نافع جاسم ـ عضو أتحاد المؤرخين العرب ـ بغداد ـ ـجامعة بغداد ـ عنوان البحث: (مكملات تحقيق الفهارس الفنية كتاب الحيوان للجاحظ (ت،255هـ) انموذجاً).

11ـ الدكتور احمد هادي علي حسن الياسري ـ عضو أتحاد المؤرخين العرب ـ بغداد ـ جامعة بغداد ـ عنوان البحث: (صفات المحقق وشروط التحقيق).

12ـ الأستاذ المساعد الدكتور عمار كامل عبد الوهاب الخطيب الحسيني ـ عضو أتحاد المؤرخين العرب ـ بغداد ـ عضو المركز العلمي لدراسة وتحقيق المخطوطات ـجامعة بغداد عنوان البحث: (المخطوطات حفظها وصيانتها وترميمها).

13ـ الدكتور مثنى فالح البهادلي ـ عضو أتحاد المؤرخين العرب ـ بغداد ـ عنوان البحث: (تمهيد لتحقيق المخطوطات).

14ـ الدكتور انس احمد المشهداني ـ عضو أتحاد المؤرخين العرب ـ بغداد ـ جامعة بغداد ـ عنوان البحث: (الأساليب والطرق في الحضارة الإسلامية صناعتها وصياغتها).

15ـ الأستاذ أسامة ناصر النقشبندي ـ عضو أتحاد المؤرخين العرب ـ بغداد ـ مدير المركز العلمي لدراسة وتحقيق المخطوطات بالوكالة ـ عنوان البحث: (المخطوطات في الحضارة الإسلامية صناعتها وصياغتها).

وقام الأمين العام لاتحاد المؤرخين العرب الأستاذ الدكتور محمد جاسم حمادي المشهداني بتكريم المشاركين في الندوة المذكورة .

 

توفي اليوم الاثنين، الأكاديمي التونسي محمد الطالبي، أحد الباحثين في القرآن والإسلام، عن سن ناهز 96 عاما، وهو أول عميد في تاريخ كلية الآداب بجامعة تونس، كما درّس مادة التاريخ الوسيط، وأصدر مجموعة من الكتب تدعو إلى اجتهاد أكبر في الإسلام.

وعرف محمد الطالبي ميله الصريح نحو التفسير المباشر للقرآن بعيدا عن تفاسير واجتهادات علماء الإسلام المعروفين، كما اشتهر برفضه اعتماد الشريعة، واصفا إياها بأنها افتراء على الله بما أنه لم توضع إلّا في القرن السادس الهجري، كما اشتهر بعدة آراء مثيرة للجدل جرّت عليه انتقادات كبيرة من مشايخ داخل تونس وخارجها.

فقد قال محمد الطالبي، في أكثر من لقاء إعلامي، إن البغاء حلال في الإسلام، شأنه شأن شرب الخمر، كما قال إن عدم ارتداء المرأة للحجاب، حتى ولو خرجت عارية، لا تتوّلد عنه أيّ عقوبة في الإسلام، متحدثا كذلك عن أن حكم الرجم (في حق ممارسي الخيانة الزوجية) غير موجود في القرآن، والأمر ذاته ينطبق على حد الردة (الخروج عن الإسلام).

ويعدّ الطالبي من الأساتذة التونسيين القلائل الذين أصدروا كتبا بالفرنسية والعربية والإنجليزية، ومن أشهر مؤلفاته "تأملات في القرآن"، و"ديني حريتي: الإسلام وتحديات العصر"، و"الإسلام ليس الحجاب، بل الإيمان"، و"مرافعة من أجل إسلام عصري".

أشادت الرئاسة التونسية بالراحل في بلاغ لها، وقالت عنه "فقيد تونس والعالم الاسلامي، المفكّر الحر والمجتهد المجدّد والمصلح الجريء والمناضل الوطني الصلب من أجل الحريّة والإنسانيّة، وأحد أعمدة الفكر في تونس الذي تتلمذت على يديه أجيال تلو أجيال، والذي لم تثنه في الدفاع عن دينه وعلمه وشعبه وأفكاره، لومة لائم ولا شوكة حاكم".

وكان الطالبي من بين مؤسسي "الجمعية الدولية للمسلمين القرآنيين" التي تعتمد على القرآن مصدرا وحيدا للتشريع، وكان رئيسا لها قبل استقالته قبل أشهر بسبب تدهور أحواله الصحية.

عن موقع: سي ان ان العربية

 

بدأت دور العرض في فرنسا بعرض فيلم "في عمري، كنت أختبئ حتى أدخن" أو "ما زلت أختبئ كي أدخن"، للمخرجة من أصل جزائري ريحانة، ويحكي قصص نساء يلتقين في حمام خاص، يمكنهن من عيش حياتهن لساعات بالشكل الذي يرغبن فيهن، ومن ذلك التعرّي الكامل، الحديث بحرية في كل المواضيع، التدخين.. وهو فيلم تدور أحداثه في الجزائر، حيث ترى المخرجة أن المجتمع هناك يضيّق على المرأة.

وتدور جلّ أحداث الفيلم الذي جاء باللهجة الجزائرية، داخل حمام، تحكي فيه الشخصيات عن حياتها، ومن ذلك قصة سيدة اسمها لويزة، فقدت بكارتها منذ 11 سنة، بسبب بائع حلويات قام باغتصابها، مما أدى إلى زواجها قسرا، وفق ما أشارت إليه مواقع سينمائية متخصصة حول هذا الفيلم الذي قامت بتصويره مجموعة من النساء دون وجود أيّ رجل في الطاقم، وهو مقتبس من مسرحية تحمل الاسم ذاته للمخرجة ريحانة.

وقالت المخرجة إن منتجة فرنسية والمخروج كوستا كافرس، أقنعاها بتحويل المسرحية لفيلم، وقد قامت المخرجة بتصوير أحداث الفيلم في اليونان، متحدثة عن أن تصويره في الجزائر كان من شأنه وضع حياة الممثلات في خطر، مؤكدة أن الممثلات اللائي أدين أدوارا في الفيلم جزائريات يعشن في فرنسا.

وتضيف المخرجة وفق تصريحات نقلها موقع "لوباريزيان": "لم تعد هناك قنابل في الجزائر، ولكن حقوق النساء مستمرة في التراجع"، متحدثة عن أنها تخاف على سلامتها بسبب الفيلم، لكن لم تعد قادرة على التراجع وهي في سن 52 عاما.

ويتضمن الفيلم الذي شارك في مهرجانات متعددة، حوارات عن الجنس بشكل لم تعتد النساء في دولة إسلامية على الجهر به علنا، ومشاهد عن بحث النساء عن المتعة، ومنهن من تجدها في التدخين الذي كان حكرا على الرجال. وقالت المخرجة إن الفيلم ممنوع من العرض في الجزائر.

 

بمناسبة أسبوع الجامعة (جامعة بابل) أقامت دار الشؤون الثقافية العامة معرضاً الكتاب في جامعة بابل / كلية الصيدلة ويستمر للفترة من 24/4 ولغاية 30/4/2017.

افتتح المعرض الأستاذ الدكتور حسام وهاب الخفاجي عميد كلية الصيدلة وبحضور عدد من الأساتذة والطلبة ومجموعة من المثقفين.

يذكر ان دار الشؤون الثقافية العامة شاركت بـ (400) عنوان من اصداراتها الحديثة المتنوعة التاريخية والثقافية والفنية فضلاً عن مجلاتها الدورية الرصينة الأقلام، المورد، الثقافة الأجنبية، آفاق ادبية، التراث الشعبي وسلسلة الموسوعة الثقافية.

حنان النعيمي

فازت رواية "موت صغير" للروائي السعودي محمد حسن علوان بالجائزة العالمية للرواية العربية (البوكر) في دورتها العاشرة وجاء إعلان الجائزة مساء الثلاثاء في أبو ظبي قبيل افتتاح الدورة الـ27 لمهرجان أبو ظبي الدولي للكتاب، والرواية الفائزة بجائزة العام 2017 سيرة متخيلة للفيلسوف محيي الدين بن عربي منذ ولادته في الأندلس في منتصف القرن السادس الهجري وحتى وفاته في دمشق، وحصل الفائز بالجائزة على مبلغ نقدي قيمته خمسين ألف دولار بالإضافة إلى ترجمة روايته إلى اللغة الإنكليزية مما سيسهم في تحقيق مبيعات أعلى للرواية والحصول على تقدير عالمي كما جرى تكريم المرشحين الخمسة للجائزة -قبل إعلانها- وحصل كل واحد منهم على مبلغ عشرة آلاف دولار .

وكان اختيار "موت صغير" بوصفها أفضل عمل روائي نُشر خلال الـ12 شهرا الماضية من بين 186 رواية مرشحة تمثل 19 بلدا عربيا.

ورأست لجنة التحكيم هذا العام الفلسطينية سحر خليفة وضمت الأكاديمية والروائية والمذيعة الليبية فاطمة الحاجي والمترجم الفلسطيني صالح علماني والأكاديمية والمترجمة اليونانية صوفيا فاسالو والروائية والأكاديمية المصرية سحر الموجي .

يذكر أن محمد حسن علوان نشر سابقا أربع روايات هي "سقف الكفاية" و"صوفيا" و"طوق الطهارة" و"القندس"، ووصلت الأخيرة إلى القائمة القصيرة للجائزة العالمية للرواية العربية في 2013.

وبعد ترشيح روايته للقائمة القصيرة هذا العام قال الروائي السعودي :

 " أحيانا يبدو مستغربا أن تُكتب رواية عن ابن عربي بتلك الأبعاد الطاعنة في مشرقيتها بينما أنا مقيم في هذا الجزء البعيد البارد من العالم في كندا ولكن أفكر أحيانا في ذلك فأتهم الحنين أولا بشكل مباشر ثم أجد أن التلامس مع المختلف الغريب هو الذي يدفعني باتجاه ذاتي وتراثي وثقافتي القديمة ".

ولد محمد حسن علوان في العاصمة السعودية الرياض عام 1979 وهو مقيم حاليا في مدينة تورونتو في كندا .

 

عن / موقع الجزيرة نت الإخباري