اخبار ثقافية

نعي مؤسسة ابن رشد للفكر الحر المفكر الكبير صادق جلال العظم

تنعي مؤسسة ابن رشد للفكر الحر المفكر الكبير صادق جلال العظم الذي توفي بتاريخ 2016/12/11. وبوفاته غاب عنا أحد أهم مفكري التنوير العربي، فهو لم يتوانى خلال كل سنوات عطائه عن التفكير السجالي النقدي، ضارباً عرض الحائط التابوهات والمحرمات والقيود على الفكر وانحاز لعقلية الباحث وهو صاحب العين الثاقبة التي ترقب وتفكر تكتب وتحلل. هذا المفكر الدمشقي الرائد، لم يكل ويهدأ وهو يحاول هدم الخرافات والمعتقدات الزائفة وكل معيقات تطورنا وكان عينا راصدة واعية لتحليل وتفكيك منظومات الفكر السائد.

وهو أول من قام بالكلام في المسكوت عنه ووضعه على طاولة البحث مما جلب له مبكراً الملاحقة القانونية على سبيل المثال بعد كتابه "نقد الفكر الديني" الذي اثار جدلاً واسعاً من التكفير الى الاتهامات على كل الأصعدة. لكنه واصل دعمه لحرية الفكر وبقى يتصدى للفكر الظلامي مبيناً الدور الوظيفي له في تدعيم استمرارية الاستبداد في واقعنا.

وكان صادق جلال العظم من أوائل مشجعي فكرة إنشاء مؤسسة ابن رشد. بوفاته فقدت المؤسسة رفيقا وصديقا في مسيرتها نحو تحقيق الفكر الحر.

تركنا مفكر كبير في وقت نحن بأمس الحاجة لفكره، لكن تراث وتفكير صادق جلال العظم التنويري سيبقى علامة فارقة ومرجعاً لكل الاجيال. 

تعليقات (0)

لا توجد تعليقات على هذه المقالة حالياً.

ترك تعليقاتك

Posting comment as a guest. Sign up or login to your account.
0 حرفاً
المرفقات (0 / 3)
Share Your Location

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.

.2016-12-15 19:35:43.