يتشرف المعهد العراقي للاصلاح الاقتصادي بدعوتكم لحضور الندوة الموسعة التي يقيمها المعهد وبرعاية السيد محافظ البنك المركزي العراقي الدكتور علي العلاق

تحت عنوان

البنك المركزي : وسياسة الاصلاح الاقتصادي في المدى القريب والمتوسط

وسيكون موعد الندوة يوم الاحد 14-08-2016 الساعة التاسعة والنصف صباحا على قاعة البنك المركزي العراقي في شارع الرشيد - قاعة المسرح .

"أنا إنسان صريح.. وليس لي طموح سياسي، كما أنني أكدت مرارا أنني أريد أن أخدم مصر في مجال العلم وأموت وأنا عالم"، تلك واحدة من مقولات العالم المصري أحمد زويل الذي رحل الثلاثاء، بعدما حقق حلمه العلمي وخدم مصر والعالم أجمع.

 

رحل زويل الحائز على جائزة نوبل في الكيمياء عام 1999، وفور دخولنا إلى حسابه على تويتر وجدنا آخر تغريدة له يعود تاريخها إلى عام 2012، يقول فيها "وفي كل هذه المرحلة وحتى اللحظة أوصيت بعدم استخدام العنف مع الطلاب".​

وفي كل هذه المرحلة وحتى اللحظة أوصيت بعدم استخدام العنف مع الطلاب.

وأعلن التلفزيون المصري الرسمي أن الدكتور أحمد زويل الحائز علي جائزة نوبل قد توفي الثلاثاء في الولايات المتحدة الأميركية، وأضاف أن العمل جار في ترتيب إجراءات نقل جثمانه إلي مصر.

 

من مقولات الرحل زويل:

"وأنت في طريقك لمطار اليابان سوف تجد لوحة إعلانية مدون عليها عبارة "فكر لتبدع "، أما وأنت في طريقك لمطار القاهرة سوف تجد لوحة إعلانية كتوب عليها: "تايجر أكبر وسيطر ،" وفي الناحية الثانية لوحة إعلانية أخرى تقول: "استرجل وأشرب بريل".

 

إنه العالم الكيميائي زويل، الذي ولد عام 1946م، في مدينة دمنهور حيث درس الابتدائية والإعدادية، ثم رحل مع أسرته إلى مدينة دسوق، وأكمل التعليم الثانوي هناك، وتخرج من كلية العلوم في جامعة الإسكندرية وعاش أيام دراسته في بيت خاله حاملا شهادة البكالوريوس بدرجة امتياز.

 

 وعن حصوله على جائزة نوبل في الكيمياء، قال زويل: "عندي أمل كبير أن هذه الجائزة الأولى سوف تلهم الأجيال الشابة في الدول النامية، وتحثهم على الأخذ بأسباب العلم والاعتقاد بإمكانية الإسهام في دنيا العلوم والتكنولوجيا على المستوى العالمي".​

 

وفي هذه التغريدة ينشر العالم زويل على حسابه في تويتر عام 2012، صورة لأحد الأوسمة التي حصل عليها تقديرا لإسهاماته العلمية.

 

وبعد حصوله على شهادة الماجستير في مصر، عمل زويل في شركة "شل" في الإسكندرية. وبعده سفره إلى الولايات المتحدة حصل على شهادة الدكتوراه عام 1974م من جامعة بنسلفانيا، ثم التحق بفريق أبحاث في جامعة بيركلي في ولاية كاليفورنيا حتى عام 1976م.​

 

ومن مقولاته أيضا:

" الأوروبيون ليسوا أذكى منا ولكنهم يقفون ويدعمون الفاشل حتى ينجح ... أما نحن فنحارب الناجح حتى يفشل".

 

حاز على منصب أستاذ مساعد في الفيزياء الكيميائية، واصل مشواره في الأبحاث والدراسات والعلوم، وعينته مؤسسة كاليفورنيا للعلوم والتكنولوجيا، أستاذا أول في الكيمياء لمعهد لينوس بولينج.

 

وفي 1999 حصل زويل على جائزة بنيامين فرانكلين لإسهاماته العلمية، وخاصة لاكتشافه المعروف بـ"ثانية الفيمتو".

 

وحول هذا الإنجاز، يشير مختصون إلى أن الكثير من التفاعلات الكيميائية، مثل تفاعل الكلور مع الصوديوم، تحدث بسرعة فائفة بحيث لا نستطيع أن نعرف عنها شيئا، وتنتهي في غضون واحد في مليارات من الثانية، وهو ما يعرف بـ"ثانية الفيمتو"..

 

الدكتور أحمد زويل اكتشف طريقة للكشف عن تلك التفاعلات باستخدام أشعة الليزر.

 

ورد اسم العالم أحمد زويل في قائمة الشرف في الولايات المتحدة، التي تضم أهم الشخصيات التي ساهمت في النهضة الأميركية، فهو حاصل على الجنسية الأميركية ويعتبر من أهم علماء الليزر.

 

ومن منشورات زويل في المجلات العلمية "علم الأحياء الفيزيائي من الذرات إلى الطب" باللغة الإنجليزية، "عصر العلم"، "رحلة عبر الزمن ... الطريق إلى نوبل".

 

وهذه مقولة أخرى للعالم زويل:

 

"حب العقل أقوى وأعمق وأبقى من حب القلب".

 

وتزوج زويل من السيدة ديما زويل وهي طبيبة في مجال الصحة العامة، وكان يعيش مع أسرته في سان مارينو بولاية كاليفورنيا.

 

ومن أهم أبحاثه العلمية "تطوير استخدام أشعة الليزر للاستفادة منها في العلم". وتقلد زويل عدة مناصب منها أستاذ أول للكيمياء في معهد لينوس بولينج، وأستاذ للفيزياء في معهد كاليفورنيا للتكنلوجيا، ومدير معمل العلوم الذرية.

المصدر: موقع الحرة

 

في العاصمة الأردنية عمان أصدرت رابطة الكتاب الأردنيين العدد 44 من مجلتها الفصلية "أوراق"  بدعم من الجامعة الأردنية.ويرأس  تحرير المجلة د. عطالله الحجايا، ويدير تحريرها الفنان التشكيلي محمد العامري،وتتكوّن هيئة التحرير فيها من كلّ من:د.سناء الشعلان،د.محمد الحواراني،القاص عمّار الجنيدي، ،الشاعر هشان عودة،الباحث وليد حسني.

وجاءت افتتاحية العدد بقلم رئيس التحرير د.عطا الله الحجايا ،وحملت عنوان "الثقافة والتغيير"، وجاء فيها: "طائفة من المثقفين انشغلت بالهامشي والثانوي والبحث عن عيوب متوهمة في البناء الفكري التراثي للأمة، وفئة أخرى انشغلت بإعلاء شأن قيم دخيلة على الثقافة العربية فوجدت التشجيع والدعم بمستويات مختلفة، مما يدعونا إلى إعادة النظر في المنظومة الثقافية العربية المعاصرة، ففي ظل غياب أعمال أدبية تعاين الواقع السياسي والاجتماعي العربي وتبرز المثقف الحقيقي تصبح الثقافة عبئا وعبثا لا طائل من ورائه".

وفي باب "دراسات" كتب د. زياد الزعبي "قراءة النص في ضوء مرجعياته المعرفية"، وكتب مفلح العدوان "القدس.. سؤال الثقافة"، وكتبت الدكتورة سُرى سبع العيش "سرقات علمية قبل ألف عام"، وبسام الهلسه "كتابة السيناريو.. خطوات إجرائية"، وهدى أبو غنيمة "غربة المثقف العربي"، والدكتورة سناء الشعلان "الانتصار لجمال الرّحلة والطّريق عند (شيركو بيكه س)"، وهلال الحجري "حداثة الأسلاف: اختراق (التابو) في الشعر العُماني"، ورشيد الخديري "رواية (الطلياني) وتنازع القيم".

وفي باب "إبداعات" تضمن العدد مشاركات للشعراء: محمد خضير "غيض الكلام"،وثيقة امتعاض"، إيهاب الشلبي "دقَّات على إناء الذكرى"، طارق مكاوي "ضيَّعتُ خارطتي"، حيدر البستنجي "على قلقٍ"، لينا جرار "بين زرقتين"، خلود شرف "قصيدتان". وفي مجال القصة ثمة مشاركات لكل من: نسرين أكرم خوري "أوريغامي"، إنصاف قلعجي "حمّى الرّمان"، عامر علي الشقيري "قصص قصيرة جداً"، سهام أبو عواد "حبٌّ عاقٌ"، تغريد حسن قنديل "الشال"، ديمة محمود "رسالة إلى (سيلفر)"، عمار الجنيدي "من يقرأ الفنجان؟".

وتضمّن باب "فنون بصرية" مقالة للفنان والناقد التشكيلي غازي انعيم بعنوان "50 سنة من الفن الجميل/ الفنان نصر عبد العزيز/ موسيقار الرسم الأردني"، ومقالة أخرى للناقد عواد علي بعنوان "النقد النسوي والتلقي المسرحي".

أمّا باب "ترجمات" فتضمن قصة (جولي) لهيرمان هيسه بترجمة لعلي عودة، و(قصائد من أفغانستان) للشاعرة الأفغانية زُهرة سعيد بترجمة لزار سرطاوي.

أما "ورقة أخيرة" فكتبتها نهلة الجمزاوي بعنوان (صكوك ثقافية). وتضمن العدد الذي أخرجه فنياً محمد خضير على غلافه لوحة للفنان (أنطونيو تابييس) من إسبانيا.

 

صدر العدد الجديد 53 من فصلية (تسامح) التي تصدر عن مركز رام الله لدراسات حقوق الإنسان و الشبكة العربية للتسامح.  شمل العدد دراسات عامة متعددة حول الإعلام الديني وأثره على الشباب الفلسطيني، والخطاب الإعلامي الإسرائيلي، ودراسة حول الإخوان المسلمين في الجزائر.

كما احتوى العدد على دراسات قانونية وثقافية ضمن الزوايا الثابتة في المجلة. تجدر الإشارة إلى أن رئيس التحرير الأستاذ الدكتور إياد البرغوثي قد دعا في افتتاحية العدد المثقفين العرب إلى أخذ دورهم الطليعي في إبراز الرسالة الإنسانية للأمة والتصدي للأفكار التدميرية سواء تلك التي تحاول الذهاب إلى العدمية والتنكر التام لكل ما هو إنساني في هوية الأمة أو تلك الأفكار الأصولية الالغائية التي تشوه الأمة والإنسان.

تشهد فعاليات الدورة الأولى للمهرجان المتوسطي و ذلك بمعلم يونقة الأثري حيث تنطلق السهرة الأولى يوم الأحد 31 جويلية بعرض لمجموعة حضرة  رجال صفاقس  و يكون العرض الثاني يوم  الاثنين 1 أوت بعرض فني لأسكماء سليم من ليبيا و عبدو درياسة من الجزائر  و يسهر الجمهور المحرسي يوم الثلاثاء 2 أوت  مع الفنانة شهرزاد هلال و يكون الاختتام يوم الأربعاء  3 أوت مع مجموعة مسار اجباري من مصر..

اذن هي أربع سهرات  كما أشار الى ذلك مدير المهرجان الاعلامي الحبيب بن دبابيس الذي قال ".... سيكون مسرح يونقا على البحر لحوالي عشرين الف متفرج والحضور مجاني...و لأول مرة في تونس مهرجان يقدم عروضه مجانا منذ الدورة الأولى ..و يظل طموحنا استضافة نجوم عالمية في الدورة القادمة علما و أننا وجدنا دعما من صفاقس عاصمة للثقافة العربية ومندوبية الثقافة بالجهة...".

هكذا هي المحرس ضمن ظلال الفعالية الدولية " صفاقس عاصمة الثقافة العربية 2016 "و يكون هذا المهرجان المتوسطي مجالا آخر للتواصل بين الفن و الجمهور و رغم قلة عدد العروض فان الأهمية في التقاليد التي تجعل الجمهور يطلع على عينات من الفنون من الجزائر و ليبيا و مصر و بالمجان و هذا رهان صعب و لكن في ظل العزيمة و تنوع فعاليات العاصمة الثقافية و الخروج بالثقافة الى الجهات يكون الأمر متاحا..

اذن دورة واعدة لجمهور محب للابداعات الفنية في سياق من الحراك الثقافي بصفاقس بعد افتتاح فعاليات العاصمة الثقافية العربية لحوالي الأسبوع .

ومدينة المحرس بحسب ويكيبيديا  بنيت على أنقاض مدينة فينيقية قديمة اسمها "أوليس" وبالقرب من مدينة فينيقية ثانية تدعى "وونقة" لا تزال آثارها للآن و ذلك على يد القائد الأغلبي علي بن سالم من ضمن عدد كبير من المحارس أقيمت على الثغور التونسية بعضها اندثر والبعض الآخر صمد, وسميت محرس علي...ومن آثارها الباقية حتى زمننا هذا خزان الماء الذي هدم سنة 1968 لضرورات التطوير كما أن المسجد الكبير لا يزال يحوي تاريخ انشائه وذلك سنة 184هجري.أما اليوم فمدينة المحرس تحضن البحر وتغطيها غابات الزيتون من جميع الجهات وهي في تطور مستمر، ينشط أهلها بين الفلاحة (زياتين- أشجار مثمرة-صيد بحري) ويعد قطاع السياحة مستقبل المنطقة الواعد لما تتحلى به من جمال وشواطئ جميلة, كما يوجد عدد كبير من أبنائها بأوروبا وخاصة فرنسا مما جعل المحرس فعلا حاوية لتلاقي الحضارات.كما أنها عرفت من حوالي ثلاثة عقود بفعالياتعا العالمية للفنون التشكيلية ..

 

شمس الدين العوني

 

يتشرّف أصدقاء الكاتب عباس علي مراد بدعوتكم لحضور إطلاق كتابه: "صدى على صفحات الزمن"

المكان: Bexley School of Arts

476 Forest Road Bexley

الزمان: مساء الأحد الواقع 21 / آب / اغسطس / 2016 

الساعة : 4:15 بعد الظهر

لمزيد من الإستعلام يرجى الإتصال

بالدكتور عماد برو

على الرقم: 0415190013

او بالسيد عباس علي مراد

على الرقم : 0425218391

 

كانت حاضرة صنهاجة،  مدينة تارجيست على موعد مع مهرجان فنون الشارع في نسخته الأولى الذي كان وراء تحقيقه المجلس البلدي للمدينة بشراكة مع فعاليات المجتمع المدني و بدعم من مندوبية وزارة الثقافة و قد اختار له كشعار "النخب المحلية و رهانات التنمية" .

حفل افتتاح المهرجان احتضنه المركز المتعدد الخدمات بأهازيج فلكلورية محلية توالت بعدها كلمة رئيس المجلس البلدي الإفتتاحية عمر الزراد ثم كلمة مندوب وزارة الثقافة السيد كمال بنليمون بحضور ممثلي السلطات المحلية بالمدينة و فعاليات المجتمع المدني و أبرز ما ميز حفل إفتتاح المهرجان هو تكريم قيدوم رجال التعليم بالمدينة أستاذ الأجيال محمد الشعرة و البروفيسور في طب الإنعاش و التخدير المعروف وطنيا و دوليا عبد الرحيم عزوزي كما منحت جوائز تحفيزية للتلاميذ المتوفقين هذه السنة و الحاصلين على أعلى معدلات في مختلف الأسلاك و الشعب. تخللت الحفل فقرات ترفيهيه أداها كل من الفكاهي مراد ميموني و عميد الحلقة المغربية و الثرات الشفهي ياسين الركراكي الملقب ب "لقرع"

و في ختام الحفل توجه الحضور كموكب برئاسة رئيس المجلس البلدي و النخب المحلية و جموع المواطنين من مقر المركز المتعدد التخصصات نحو ساحة محمد السادس لإعطاء الانطلاقة لمهرجان فنون الشارع لمدينة ترجيست في طبعته الأولى.

 

بوجمعة الكريك

 

بعد النجاح الذي حققه فيلم تحت رمال بابل للمخرج محمد جبارة الدراجي عربيا وعالميا، ورغم المشاكل التي رافقت عرض الفيلم ومخرجه بسبب سياسة وزارة الثقافة في الحكومة السابقة، وبعد ماراثون بيروقراطي سقيم دام لنحو عام، تم الاتفاق على توقيع عقد مع الشركة MD solution المصرية، حيث ستقوم بتوزيعه على دور عرض في دول عربية في شهر أيلول ٢٠١٦، وكذلك توزيعه لمحطات تلفزة عربية عامة ومشفرة بالإضافة الى عدة شركات طيران في الشرق الاوسط. علما ان الشركة المصرية ستقوم بأخذ ٢٠٪ من نسبة الأرباح و٨٠٪ ستعود لخزينة وزارة الثقافة العراقية.

 

شركة MD Solution من الشركات المشهورة والمهمة والتي وزعت أفلام مهمة في العالم العربي والعالم ، وهي تملك المركز العربي للسينما والذي يقوم بتسويق الأفلام العربية في المهرجانات العالمية ولديها شبكة سينمات ودور عرض مهمة في الوطن العربي.

 

يأتي هذا نتيجة حرص ومثابرة المركز العراقي للفيلم المستقل على إيصال السينما العراقية الى العالم، وهو ما يؤمن به ويسعى لتحقيقه في الوقت الذي تم انتاج العديد من الأفلام التي أنتجتها الوزارة عن طريق دائرة السينما والمسرح بمشروع بغداد عاصمة الثقافة والتي كلّفت ميزانية ضخمة، ولم يتم عرضها والتي لم تعد بمردود مادي ولا ثقافي، وهذه فرصة ودعوة لصناع السينما العراقية للاهتمام بأفلامهم وإيصالها لكل العالم.

 

تم هذا الاتفاق بجهد من مخرج الفيلم نفسه مع وزير الثقافة فرياد راوندزي بعد الصعوبات والعراقيل التي عاناها الفيلم ، حيث قدمت الشركة المذكورة هذا العرض في شهر أيلول للعام ٢٠١٥ بعد عرض الفيلم وحصوله على جائزة مدينة فينيسيا على هامش مهرجان فينيسيا السينمائي الدولي ٢٠١٥، ولكن سياسة وزارة الثقافة من خلال معاون دائرة السينما والمسرح و مدير قسم السينما الحالي بإجراءات إدارية وروتينية المعرقلة أدت لكل هذا التأخير، ومرت بممرات ضيقة كادت توصلها الى طريق مسدود، وكان سبب رفض مبدأ العقد مع الشركة المصرية لأسباب تسعة لا علاقة لمعظمها ببنود العقد المراد إبرامه، وإنما لعرقلة العقد ليس الا، من قبيل أن الفيلم تعبوي وليس تجاريا، ما يقلل من حظوظه في جلب الايرادات، أو أن فشل تسويق الفيلم سيكلف الوزارة اموالا، أو أن الفائدة المعنوية للفيلم كالمشاركة في المهرجانات هي أفضل من الفائدة التجارية، أو أن موضوعة الفيلم محلية صرفة، ولأترقى الى العالمية

 

كل تلك النقاط لم تكن مبررة، لأن بنود العقد تنص على عدم دفع الوزارة أي مبلغ يذكر، بل إن من شأن العقد أن يرفد ميزانية الوزارة بالضرورة بأموال اضافية تصل الى ملايين الدنانير، في وقت تعاني هي فيه من التقشف، فضلا عن أنه سيعزز. مكانة السينما العراقية، وينشر الفن والثقافة العراقيتين، ويوثق مأساة المقابر الجماعية التي كان نظام صدام يقترفها بحق المواطنين، علما ان الفيلم ما زال لم يستلم مستحقاته من وزارة الثقافة العراقية وقضيته ما زالت في أروقة المحاكم العراقية.

 

"تحت رمال بابل”، الفيلم الحائز على جائزة أفضل فيلم عربي في مهرجان أبو ظبي السينمائي الدولي٢٠١٣ ، توقف عرّضة بعد فوزة بالجائزة المذكورة لمد سنة من قبل المسؤولين الفاسدين الذين حالوا إيقاف مسيرة هذا الفيلم والنيل منه ومنعه من المشاركة في المهرجانات العالمية بعد ان وقف مخرج الفيلم على منصة المسرح الوطني في الذكرى الثالثة والعشرين للانتفاضة عام ١٩٩١ بتاريخ ٢٠١٤/٣/٢٧ وأعلن للجمهور بأن مدير دائرة السينما والمسرح السابق قام بمطالبة غير شرعية من الشركة المنتجة بنسبة ١٠ % من كلفة الانتاج، واصبحت القضية اكبر فضيحة فساد ثقافية بعد ٢٠٠٣ والتي انتهت بأدانة مدير دائرة السينما والمسرح في المحاكم العراقية وعزله من منصبه، وكانت قضية مهمه حسمت لصالح المثقف العراقي الذي وقف ومايزال يقف أمام غول الفساد الذي يطال هذا البلد .

 

يذكر أن فيلم تحت رمال بابل يوثق لحقبة مهمة من تاريخ العراق الحديث، وهي الحالة السياسية والأمنية التي أعقبت حرب الخليج الثانية، والتي راجت خلالها المقابر الجماعية وتم ترشيحه لنيل جائزة السلام الدولية من مؤسسة السينما والسلام الدولية في مهرجان برلين السينمائي الدولي ٢٠١٥، وشارك في أكثر من ٤٠ مهرجان عالمي وعربي.

 

أعلنت  مطربة الأجيال السورية ميادة الحناوي في فيديو عن دعمها لأبطال الحشد الشعبي, وقد ظهرت في نهاية الفيديو عبارة ( ترقبوا العمل العربيالكبير حشد الله، الداعم للحشد الشعبي

1042-saediوقالت المطربة ميادة الحناوي (تحية حب وإجلال وإكبار لأبطال الحشد الشعبي المرابطين في ساحات القتال, تحية لكل الشهداء الأبرار، الذيــــن ضحوا بدمائهم الزكية من أجل هذا الوطن الأبي

وأضافت قائلة (سأكون معكم في خندق واحد , وسأغني لكم)

 

رابط الفيديو هو:

https://www.youtube.com/watch?v=u-RXwaUdfug

صدر في العاصمة العراقيّة بغداد العدد الأوّل من مجلة الأطروحة العلميّة،بعد توقّفها عن الصّدور بعد انبثاقها في عام 2002،ويرأس تحرير المجلة إبراهيم زيدان،وهو صاحب الامتياز لها.

وقد تصدّرت المجلة افتتاحيّة بقلم رئيس التحرير،ثم مقالة بعنوان " تحديد أنماط وأشكال القرى في قضاء الشيخان باستخدام نظم المعلومات الجغرافية  (G.I.S) للباحثين : خضر رشيد الحكيم و علي أحمد المحيمد،ثم دراسة بعنوان " الإطار القانوني للصفقات العمومية في إطار المرسوم الرئاسي 15-247 من التشريع الجزائري للباحثة : أ. صفية زادي ،ودراسة بعنوان :"  MOTHER COURAGE AND HER CHILDREN AS A UNCAGED للباحث : Ayad Mohammed Ali Ahmed  ،ودراسة بعنوان :" وسائل التواصل الاجتماعي وتأثیرھا على زعزعة الأمن الفكري للباحثة : اهجو رقية.كما تضمّن العدد مجموعة من المقالات،وهي: "التعليم العالي ومجتمع المعرفة"بقلم أ.د يونس عباس حسين،ومقالة بعنوان "الإعلام الجديد ودوره في التعليم والبحث العلمي "بقلم أ.د خالد الخاجة / جامعة عجمان للعلوم والتكنولوجيا ،ومقالة بعنوان " الإسلام والإسلاميات التطبيقية : هل قرأنا محمد آركون " بقلم  د. محمد الهادي الطاهري،ومقالة بعنوان" النزعة التشاؤمية في الفكر الغربي الحديث "بقلم د. قاسم المحبشي"،ومقالة بعنوان " البحث العلمي وإنتاج المعرفة في الجامعات السعودية"   بقلم د. فوزية البكر ،ومقالة بعنوان " الثقافة الهندية: تنوعها و شمولها و عالميتها"  بقلم محمد شميم النظامي .

كما تضمّن العدد عرضاً لمجموعة من الأطاريح الحديثة،وهي:" ألفاظ الحياة الاقتصادية في نهج البلاغة :دراسة و معجم"للدكتورة  سحر ناجي فاضل المشهدي،و" تباين خصائص السكان والمؤشرات التنموية في مملكة البحرين للمدة 1991-2001 وآفـاقها المســتقبلية"  للدكتور حسين عليوي ناصر الزيادي،و"تقاطع السردي والاتيقي من خلال أعمال بول ريكور" للدكتور زهير الخويلدي" وعموم البلوى وأثره في الفتوى" للدكتور مسعوداني مراد ،و" أمانة الترجمة الإعلامية بين النظرية والتطبيق  للدكتور"د. خالد الشطيبي ،و" أثر النص القرآني في التعددية الدينية"  للدكتور نور مهدي الساعدي،و " قياس مقروئية كتب المطالعة للمرحلة الإعدادية في العراق وعلاقتها بعدد من المتغيرات" للدكتورة  ابتسام صاحب موسى الزويني،و "أثر المتغير الأمريكي في العلاقات العراقية الإيرانية 3003-2011"   لهناء حسن عبيد ،و" أحكام التيمم في الفقه الإسلامي "لمحمد سلمان النعيمي،و"تأثير المعايير الاجتماعية في تقويم الأداء لبعض المهارات الهجومية في كرة السلة " لنغم محمود محمد صالح العبيدي،و"دور الحاكمية في إعداد الموازنة العامة للدولة في العراق "  لأثير نور شريف،و" حفظ النظام العام في الفقه الإسلامي"  لأسعد عبد الرزاق طعمه الأسدي،و" رسائل ابن الأثير دراسة في ضوء علم الّلغة النّصِّي  "لعلي صبري عطوان ،و" بناء برنامج لتنمية التذوق الأدبي لدى طلبة أقسام اللغة العربية في كليات التربية"  لصادق الطريحي.

كما اشتمل العدد على تغطيات إخبارية مهمة،وذلك تحت عنوان :" منصة (اريد) تمنح وسام باحث مبادر لعدد كبير من الباحثين العرب .في حين أنّ شخصية العدد في المجلة توقفت عن الأستاذ الدكتور عبد الامير الورد،وقد أسهم في الملف المنشور عنه كلّ من: أ.د إبراهيم خليل العلاف ،وعبد الاله الصائغ ،وشكيب كاظم ،ود طارق الجنابي ،وأ.د محمد حسين آل ياسين،وأ.د مالك المطلبي،وأ.د سليم الوردي،وأ.د أحمد حاجم الربيعي،و فاضل ثامر،وعلي .

كما احتوى العدد على تغطية إعلامية عن مناقشة أطروحة ماستر عن "المجموعة القصصيّة حدث ذات جدار للأديبة د.سناء الشعلان،وذلك للباحثة الجزائرية سهيلة بلعريبي.إلى جانب تغطيات إخباريّة بعنوان :" على جدار الجمعية الملكية الطبية ببريطانيا يسطع اسم البروفيسور الدكتور قيس كبة"و" عالم عراقي يتوصل إلى إنجاز علمي وعالمي باكتشافه عنصريين ذريين جديدين "،و" اكتشاف علمي لطالب دكتوراه يبهر العالم "،و" تدريسي من الجامعة التكنولوجية ينال براءة اختراع"،و" تدريسي من كلية الهندسة بجامعة الكوفة يحصل على براءة اختراع " ،و " تدريسية في كلية الطب البيطري في جامعة القادسية تتمكن من تشخيص التسلسل الجيني للعزلات العراقية "،و" الباحث الجزائري (سمير غداش) يفوز بمشروع الانترنت المجاني.

كم غطّى العدد مجموعة من الفعاليات العلميّة: " المؤتمر الدولي لقياسات المعلومات و معامل التأثير العربي"،و" ندوة للتعليم العالي عن ترشيد استهلاك الطاقة الكهربائية"،و"مؤتمر لكلية الإعلام عن (الإعلام الوطني في مواجهة الإرهاب والفساد"،و" ندوة علمية عن التلوث البيئي في محافظة ذي قار لجامعة سومر "،و" ندوة لكلية التمريض في جامعة بابل عن الوقاية والسيطرة على آفة المخدرات"،و "ورشة عمل لقسم الإحصاء وبنك المعلومات بالتعاون مع مركز تقنية المعلومات في الجامعة التكنولوجية "،و" ورشة عمل لجامعة الإسكندرية في مصر لدعم إصلاح التعليم العالي"،و" ندوة لكلية الطب / جامعة قطرعن التنميط الظاهري لقياس التدفق الخلوي" .

في حين أنّ باب الأخبار الجامعيّة احتوى على الأخبار التالية: " جامعة بغداد الأولى في الـ QS العالمي 2016 "و" المستنصرية ضمن أفضل 100 جامعة في المنطقة العربية حسب منظمة التصنيف الدولية"  ،و"كلية الحاسوب وتكنولوجيا المعلومات في جامعة الأنبار تحصل على ميدالية ذهبية" .

وقد تضمّنت المجلة مشاركات نقدية وإبداعيّة بعنوان :" حبيس الغربتين قصيدة : للشاعر الدكتور إبراهيم الفايز "،و" قصص سناء الشعلان وتقنية الاستشراف" بقلم أ.د سمير الخليل،و" فرح"  لإنطون تشيخوف ترجمة : د. زياد الحكيم ، و"بدر شاكر السياب مُترجِماً" بقلم أ.د. كاظم خلف العلي. إلى جانب أنّ مكتبة المجلة احتوت على العناوين التالية: "المفكر الرفاعي وانطولوجيا الحرية:بقلم أ.د عقيل مهدي  ،و "الإشكالية الثقافية لخطاب ما بعد الكولونيالية" و" تداولية المقاربات الصوفية في الخطاب البصري" بقلم د. قاسم جليل الحسيني   "،و" كتاب الإنترنت بين تكنولوجيا الاتصال والتعلم السريع" ،و"كتاب الألعاب التعليمية الرقمية التنافسيّة،و " رئيس مجلس إدارة كلية الكوت الجامعة ينال شهادة الدكتوراه "،و" (جون جي) وأثره في سياسة الولايات المتحدة الأمريكية ١٧٤٥-١٨٢٩م في أطروحة دكتوراه"، و"(الاختراق الاجتماعي وعلاقته بتنظيم الخصوصية لدى مستخدمي شبكة التواصل الاجتماعي في اطروحة دكتوراه"،و" الباحث احمد ياسين ينال شهادة الدكتوراه"،و"الهوية والشعر - دراسة في تجربة الشاعر الفريد سمعان في رسالة ماجستير"و "الشعر الجاهلي وثيقة تاريخية لدراسة معارف الأنواء عند العرب في رسالة ماجستير"،و" إدوارد الأول وأثره السياسي في إنكلترا ١٢٣٩-١٣٠٧) في رسالة ماجستير"،و"تقدير عمر الحمل في الأبقار العراقية باستخدام مقاييس التصوير بالأمواج فوت الصوتية عبر جدار البطن) في رسالة ماجستير".

ويُذكر أن رئيس تحرير المجلة هو إبراهيم زيدان،والعلاقات العامة تديرها أشواق جميل الآغا،في حين تكوّنت التحرير من : ا.د محمد بدوي الشهال / الجامعة اللبنانية ا.د عقيل مهدي يوسف / جامعة بغداد ا.د زينب سعد / الجامعة اللبنانية ا.د سمير الخليل /الجامعة المستنصرية ا.د سوسن السامر / جامعة بغداد ا.د طالب مهدي عبود / جامعة بغداد ا.د حسين أحمد شريف / كلية الرشيد الجامعة - العراق ا.م.د سعد لطيف الحمد / جامعة الإمام الصادق / العراق ا.م.د سهام حسن علي الشجيري / جامعة بغداد ا.م.د عبد الرضا جاسم / الجامعة المستنصرية ا.م.د كريم مشط الموسوي / جامعة بغداد ا.م.د عبد العزيز الجاسم / جامعة الانبار ا.د عواد الغزي / جامعة ذي قار ا.د هيفاء غازي رشيد / الجامعة المستنصرية ا.د ليث علي الحكيم / جامعة الكوفة ا.د خالد محمود عبد الله / جامعة تكريت.

أمّا  الهيئة الاستشارية للمجلة فقد تكونت من :ا.د محمد حسين ال ياسين / جامعة بغداد ا.د احلام شهيد علي /الجامعة المستنصرية ا.د تيسير الزواهرة / جامعة مؤتة / الاردن ا.د نجوى يحيى / الجامعة اللبنانية ا.د سناء الشعلان / الجامعة الاردنية ا.د محمد سليمان الأحمد / جامعة السليمانية ا.د بلقيس محمد ضياء / الجامعة التكنولوجية ا.د محمد جواد البدراني / جامعة البصرة ا.د عباس فاضل السعدي / جامعة بغداد ا.د حسن السلوادي /جامعة القدس المفتوحة ا.د محمود اسماعيل / جامعة عين شمس ا.د وفاء الأيوبي / الجامعة اللبنانية ا.د حنان عزيز عبد الله العبيدي /جامعة بغداد ا.د ربيع عبد الرؤوف محمد عامر / جامعة الملك خالد / السعودية ا.د أحمد علي عبد الساتر / جامعة اسيوط ا.د باكيناز عبد العظيم زيدان /جامعة طنطا ا.د نادية ابو زاهر / جامعة الإسراء الأردنية ا.د امحمد الحامدي / جامعة المرقب / ليبيا ا.د ياسر جابر ابراهيم متولي / جامعة الزقازيق ا.د هاشم خضير الجنابي / جامعة بغداد ا.د عابدين الدردير الشريف / جامعة بنغازي / ليبيا ا.د محمد ثناء الله الندوي / جامعة عليكره الإسلامية / الهند ا.د عطا الله رجا الحجايا / الجامعة الأردنية ا.د منتصر عبد القادر الغضنفري / جامعة الموصل ا.د زهيرة بولفوس / جامعة قسنطينة / الجزائر ا.د عمار عبد الله الفريحات / جامعة البلقاء التطبيقية / الاردن ا.د رجاء عجيل الحسناوي / جامعة كربلاء ا. د البسيوني عبد الله جاد / جامعة الزقازيق ا.د حبة بنت احمد اكرم / جامعة جدة / السعودية ا.د امير العزب / جامعة قطر ا.د عبد الودود احمد الزبيدي / جامعة تكريت.

 

يشاركُ العرض المسرحي المصري"تاهت ولقيناها" لفرقة الدرب الأحمر للفنون في المهرجان الدولي لفلكلور الطفل الذي تقيم دورته العاشرة جمعية أبي رقراق تحت شعار" أطفال السلام" في الفترة من 26 إلى 30 يوليوز، حيث من المنتظر أن يتمّ تقديم العرض يوم 29 يوليوز بمدينة الرباط، إلى جانب مشاركة أفراد الفرقة في الاستعراض الكبير الذي تحضره مجموع الفرق الاستعراضية من 27 دولة بمدينة القنيطرة يوم 28 يوليوز 2016، فيما سيتمّ تقديم عرض آخر بمدينة فاس يوم 2  غشت بتعاون مع جمعية ملتقى الشباب للتنمية.

تم إنتاج مسرحية "تاهت ولقيناها" في بداية 2014 من قبل مؤسسة "المورد الثقافي" بدعم من مؤسستي آغا خان والفنار، و تجولت بين مسارح القاهــــرة وضواحيها، ليُقدّم بعدها على مسرح دوار الشمس في بيروت ومؤخرا في تونس وصفاقس ضمن الاحتفال بهذه المدينة كعاصمة للثقافة العربية.

وتجدر الإشارة إلى أنّ  الممثلين في هذه المسرحية، التي قامت بإخراجها الفنانة حنان الحاج علي، هم طلاب مدرسة الدرب الأحمر للفنون، وهو المشروع الذي أطلقته مؤسسة المورد الثقافي عام 2010، بهدف تدريب أطفال منطقة الدرب الأحمر في القاهرة من الجنسين، بالمجان، على فنون السيرك والموسيقى من سن 8 إلى 18، سعياً لحمايتهم من العمل في حرف قاتلة لطفولتهم، وتوفير فرص عمل بديلة لهم في المستقبل في مجالات الفنون والإبداع، ويقدمون في هذا العرض المهارات التي تعلموها في المدرسة من فنون السيرك، الإيقاع، أو الآلات النحاسية.

 

عقدت رابطة الصحفيين والإعلاميين الشباب في ذي قار اجتماعها الدوري بأعضائها لمناقشة برامجها المستقبلية وجرى ذلك على قاعة نقابة الصحفيين العراقيين في ذي قار وبحضور رئيس الرابطة الزميل حيدر الصالحي وقد تخلل الاجتماع بعدة مقررات بالرغم من تغيب عدد من الزملاء الرابطة ومن ابرز هذه المقررات هي الحضور والمشاركة في جميع أنشطة نقابة الصحفيين العراقيين في ذي قار والتي من المرتقب سيقام مهرجان في زقورة أور بمناسبة انضمام الاهوار والآثار إلى لائحة التراث العالمي  وكذلك الاحتفالية التي ستقام في اهوار الفهود والجبايش والتي ستقيمها النقابة .

كذلك التنسيق مع المؤسسات الإعلامية (المقروء والمسموع والمرئي ) العاملة في المحافظة وزيارتهن وذلك من اجل تعريف الرابطة وأعضائها ومد جسور التواصل مع تلك المؤسسات الإعلامية الرصينة  .

زج رابطة الصحفيين والإعلاميين بدورات صحفية ومعايشة ميدانية من اجل خلق خلق نوعية شبابية وأقلام رصينة حيادية تنهض بالواقع الإعلامي والصحفي في المحافظة .

كما تم النقاش حول أنشاء موقع أخباري الالكتروني يهتم بالشأن الإعلامي والصحفي في شتى المجالات عامة  ونشر نشاطات أعضاء رابطة الصحفيين الشباب على وجه الخصوص .

ويذكر أن للرابطة قد عقدت أكثر من اجتماع لبلورة الأفكار التي تلاحقت من خلال عقد اجتماعاتها وذلك من اجل النهوض بواقع الإعلامي والصحفي الشاب في المحافظة المنضوي تحت رابطة الصحفيين والإعلاميين الشباب .

 

جلال محمد السويدي

 

إنطلاقا من مبدأ إبراز النتاجات الإبداعية العراقية التي ظهرت وأنتجت على مدى عام 2016 ، وبهدف  تشجيع وخلق روح المنافسة  في الأوساط الثقافية والفنية والإعلامية، وبعدما أصبحت جائزة عيون تقليداَ سنويا يحتفى فيه بالمبدعين .

 قررت اللجنة المشرفة على جائزة عيون للأبداع أن تقدم جائزتها لهذا العام للمراسلين الحربيين ولوسائل الإعلام المرئية والمقروءة والمسموعة، والفنون الموسيقية والتشكيلية والشعراء الشعبيين الذين ساهموا بنقل بطولات قواتنا المسلحة والحشد الشعبي للمتلقي بأمانة بالإضافة الى جوائزها المعروفة في الدراما والمسرح والسينما، وتزامنا مع الإنتصارات الكبيرة لجيشنا وحشدنا ضد الإرهاب فإن جوائز الدراما والمسرح والسينما ستكون للأعمال التي وثقت وتناولت تلك البطولات في الحرب المقدسة ضد الإرهاب.

 تعلن مؤسسة عيون المنظمة للجائزة عن فتح أبوابها لإستلام النتاجات الإبداعية في الحقول المذكورة في أعلاه، وإبتداء من 1/8/ 2016  على أن يكون آخر موعد لتسلم تلك النتاجات هو يوم 30 / 10 / 2016 علما أن الجنة المشرفة لن تقبل أي نتاج قدم خلال الأعوام السابقة للخوض في غمار المنافسة، ولكي يحظى بالفوز كل مبدع عراقي متجدد ومبتكر للفكر والجمال ، كما أن اللجنة توصي بإدراج المعلومات و النتاجات على قرص مدمج CD.  يوضع في ظرف مغلق معنون إلى : ” مؤسسة عيون للثقافة والفنون "مجلة عيـون” شارع السعدون ـ ساحة النصر (فرع صيدلية مرمر ) ط 1.

لمزيد من المعلومات الإتصال على هاتف المؤسسة

07706255797

 

هادي جلو مرعي

 

كانت تونس- المحرس مفردة تشكلية أخرى لابدّ منها.. هي أرض عمّار فرحات، الحبيب شبيل، نجيب بلخوجة، الخياشي والضحاك..عبد الرزاق الساحلي.. يوسف الرقيق وغيرهم..و كل الفنانين الذين أحبوها و هاموا بالظلال و النور فيها على غرار بول كلي الفنان العالمي .

العنوان الكبير هو   المحرس ...المدينة.. و الناس ...و الذاكرة ..تجهزت كما ينبغي  للاحتفاء  بفعاليات  الدورة(29) ..هذه الدورة  الجديدة  للمهرجان حيث تخصص جانبا من  أنشطتها  للمجالات الفنية والجمالية المعهودة للمهرجان الدولي للفنون التشكيلية..الفعالية التي  يشارك فيها  عدد هام من الفنانين التشكيليين والنقاد ونشطاء الفن من عديد البلدان العربية والأجنبية  مثل الدورة السابقة حيث كانت المشاركات العربية و الدولية واسعة ..

هذا و قد استعدت  الهيئة المديرة للمهرجان الدولي للفنون التشكيلية  و من خلال ما جاء في ندوتها الصحفية بالمحرس يوم الخميس 21 جويلية  لهذه الدورة التي تحدث السيد محمد قدوار مرحبا بضيوف الفعالية و الاعلاميين مشيرا الى أن المهرجان له تقاليده و أحباؤه و خصوصياته التي عرف بها في العالم مبرزا أن المنتظر من التفاعل بين المهرجان و تظاهرة العاصمة الثقافية لصفاقس لم يحصل متمنيا النجاح لصفاقس و تونس بالحدث قائلا " الموضوع أخذ أكثر مما يستحق و رانا أحباب مهرجان المحرس للفنون التشكيلية و تظاهرة صفاقس عاصمة ثقافية و المهم النجاح التونسي ..." و من ناحيته قدم كاتب عام المهرجان السيد اسماعيل حابة برنامج الدورة مشيرا الى الحضور الحدث لليونسكو من خلال رئيس الجمعية الدولية للفنون التشكيلية و دعا الجميع الى أيام جميلة بالمحرس بين الألوان و الابداع و الامتاع..و من جهته تحدث الدكتور محمد بن حمودة عن اعداده لكتاب عن منابر المحرس و هو جاهز و ذلك لأهمية التوثيق و لقيمة المداخلات و الشهادات التي تضمنها و هي لنقاد و مفكرين مهمين من العالم مروا بالمهرجان المحرسي ..الناقد و الدكتور فاتح بن عامر عضو الهيئة أشار الى القيمة الثقافية و الجمالية للمهرجان و حضوره البارز و هذا مهم للروافد الثقافية الوطنية و الانسانية..

و في البرنامج الذي وزع على الاعلاميين و ضمن كاتالوغ الدورة مجموعة من الفقرات والورشات واللقاءات التكريميةو هناك  ورشات الاطفال واليافعين وورشة الفنانين بالإضافة و ورشة الترميم وصيانة الأعمال بحديقة الفنون وورشة الرسم وورشة الخط العربي وورشة الفسيفساء باشراف الفنان علي البرقاوي و هناك  المعارض منها معرض الافتتاح  و فيه أعمال الفنانين المشاركين  ومعرض الاختتام و يضم الأعمال المنجزة ضمن نشاط  الورشات  وبخصوص منابر المهرجان يشارك فيها عدد من  الرّموز من المفكّرين والنّقاد لبحث مواضيع  فنّية و تكون  المنابر تحت عنوان " الفن التشكيلي العربي المعاصر .. الاصطلاح الرهانات التحديات " و ذلك باشراف الفنان التشكيلي و الدكتور سامي بن عامر بمشاركة متدخلين  من  تونـــس. الجزائر. المغرب. مصـــــــر.سوريا . لبنان. فلسطين. السعودية. العراق. تركيا. فرنسا . إيطاليا.. إسبانيا . بريطانيا . ليبيا ، ،الإمارات العربية ،قطر .سلطنة عمان.البحرين .

و يكمن الحدث في هذه الدورة في مشاركة الجمعية العالمية للفنون التشكيلية ضمن  منظمة اليونسكو  من خلال الوفد المتركب من  رئيس الجمعية السيد بدري بايكام و  السيدة آن بورني (نائبة الرئيس) و الآنسة آفكو غراس (سكرتيرة الادارة) والسيد محمد حداد (ممثل العالم العربي) و تكون الدورة مجالا للقاء  عمل بين وفد  اليونسكو والفنانين العرب لتباحث  العلاقة بين الجمعية والعالم العربي بعنوان " الحالة الراهنة والتطلعات "  وذلك بحضور  أتحاد الفنانين التشكيليين ونقابة مهن الفنون التشكيلية ورابطة الفنون التشكيلية  و في منابر المهرجان حوار  عن ألفن التشكيلي العربي المعاصر الاصطلاح والرهانات والتحديات مع مداخلات لكل من  الدكتور سامي بن عامر والأستاذ احمد جاريد (المغرب) والأستاذ فاروق يوسف (السويد) ا والأستاذ أحمد الجنايني (مصر) والأستاذ عمار علالوش (الجزائر) والدكتور سعد القصاب. (العراق) والدكتور برهان بن عريبية (جامعة صفاقس) والأستاذة دلال صماري (جامعة قابس) والأستاذة ليلى الدو (جامعة قابس) و في البرنامج  سهرة موسيقية شعرية تشكيلية للمبدعين مراد الحرباوي ومنصف المزغني وسمير العقربي

هكذا اذن تنطلق  الفعاليات الخاصة بالدورة 29 للمهرجان الدولي للفنون التشكيلية بالمحرس يوم  24 جويلية 2016 لتتواصل  الى غاية  يوم 31 جويلة 2016 و ذلك تحت شعار: " المحرس ورشة عربية للإبداع " و تتمحور ورشات هذه الدورة حول الخط العربي و الفسيفساء .

اذن بعد دورة النحت يكون المجال لفنون الخط العربي و الفسيفساء ضمن الاهتمام بمختلف ضروب الفن و الجماليات ..انه  اللقاء السنوي  بين الفنانين التشكيليين التونسيين والأجانب بمدينة المحرس التي تسع الفنون التشكيلية عبر الندوات و المعارض و الورشات و الأنشطة الأخرى في القاعات و الشاطئ و  الشارع ..

هناك أعمال جيدة لرسامين من تونس ومن بلدان العالم ..و هناك أيضا حلم متجدد و هو التأكيد على بعث مدينة الفن لحفظ الأعمال الفنية التي يقارب عددها 1500عملا فنيا..

الآن... يمضي المهرجان الى دورة جديدة... ويبقى الصدّى ... اللوحات... المنحوتات والتنصيبات والمسافة الفاصلة بين الجنان والبحر... بين الزرقة والخضرة... إنّ الفن عادة جامع ألوان وثقافات ورؤى وهذا ما حصل مع المحرس هذه المدينة التي آمنت بالحلم وجعلت منه حكاية لأطفالها وللعائدين من الغربة بعد أشهر من العمل وللكهول والعجائز  الذين خبروا منطق المحرس المأخوذ بأبجدية اللون.

هكذا هي المحرس... تدخلها فتأخذك الألوان والأجسام التشكيلية إلى واحة من خيال وعلى إيقاع البحر في هذا الصيف التونسي الجديد، يمرح الأطفال في حدائق المنتزه الذي تزينت أرجاؤه بأعمال رائقة فيها حركة الحصان في جموحه والبنت التي تصعد السلم لترسم شيئا في الهواء والباب المفتوح على شارع الناس... هذا المهرجان جعل من مدينة المحرس الصغيرة والواقعة على البحر، قلعة من قلاع الفن التشكيلي في هذا العالم المرتاب وسريع التغيرات والتحولات بل والذي يعيش على ايقاع الصراعات والحروب وما يتهدد البشرية، ولا سيما من عولمة تكاد تأتي على كل شيء قتلا للخصائص والهويات ومنها الثقافية. انها  حدائق المحرس تبرز في أبهي حللها لتعانق العالم عبر عصارات التشكيليين العالميين الذين وفدوا اليها من جغرافيا مختلفة.المشاركات في الدورة متنوعة ونجد رسامين وفنانين من عديد البلدان العربية والاجنبية....المحرس تظل المكان والمكانة حيث عطور الألوان وموسيقى المساءات والأفكار .

 

شمس الدين العوني

 

تستضيف دار الشعر، يوم السبت 23 يوليوز 2016، شعراء مغاربة في إطار "ليلة الشعر" بحدائق مدرسة الصنائع والفنون الوطنية بتطوان، وذلك ابتداءً من الساعة التاسعة ليلا.  وذكر بيان أن هذا اللقاء الذي تنظمه دار الشعر بتطوان يشارك فيه ثلاثة شعراء بارزين ومرموقين في الساحة الشعرية المغربية، وفي مقدمتهم وفاء العمراني.

ويشار أن مشروع برنامج "ليلة الشعر" عرف نجاحا باهرا من خلال استقطابه لجمهور عريض، ونوعي من المثقفين والمبدعين إذ شهدت "ليلة الشعر" الأولى حضورا متميزا لمثقفين ومبدعين وإعلاميين مغاربة وأجانب. فيما يذكر أن "ليلة الشعر" ، التي ستقام يوم السبت المقبل، هي الليلة الثانية من برنامج "ليالي الشعر"، الذي تنظمه دار الشعر بتطوان، إلى جانب سلسلة برامج ومشاريع ستطلقها الدار، مستقبلا.

إيمانا من المعهد العراقي للاصلاح الاقتصادي بأهمية مشاركة الباحثين المهتمين في الاصلاح، ولأجل وضع الأسس العلمية الصحيحة لانطلاق الاصلاح الاقتصادي، يطلق المعهد مسابقته السنوية الأولى  للتنمية الاقتصادية والتي تشمل كافة القطاعات.

آلية وتوقيتات المسابقة:

1- على الراغب بالمشاركة إملاء استمارة المشاركة وإرسالها إلى المعهد قبل تأريخ 30/9/2016.

2- يتم اعلام الراغبين بالمشاركة في 31 /10/2016 فيما اذا تم قبولهم بالمشاركة في المسابقة).

3- يطلب ممن تم قبول بحثهم بإرساله الى المعهد في موعد أقصاه 31/1/2017.

4- يتم تقييم البحوث المشتركة من قبل لجنة التحكيم واعلان النتائج في موعد أقصاه 31/3/2017.

5- تقدم الجوائز في احتفالية خلال شهر بعد التقييم.

 

شروط كتابة البحث:

1- التقييد بضوابط البحث العلمي المتعارف عليها علمياً من وجهة اللغة السليمة والصياغة والتوثيق.

2- كتابة البحث بواسطة الحاسوب الآلي على برنامج (WORD)، بخط (14 Arial).

3- أن لا يزيد عدد الكلمات في البحث عن 2000 كلمة.

4-  (صفحة الغلاف) وهي الورقة الأولى من البحث ويشمل: عنوان البحث، اسم الباحث، البريد الالكتروني، ورقم التليفون او الموبايل.

5- يطلب المعهد من كل باحث عدد 2 من المختصين في مجال بحثه ليشرفا على تزكية البحث بعد إكماله وذلك قبل يوم 31/1/2017 .

 

أحكام عامة:

1- أن لا يكون البحث قد سبق نشره، أو نال به جائزة بحثية، أو قدم لنيل درجة علمية.

2- أن يرفق مع البحث السيرة الذاتية للباحث.

تمنياتنا للجميع بالتوفيق لخدمة العراق

لمزيد من المعلومات يرجى التواصل مع الدكتورة انتصار ألرماحي – عضو اللجنة التنسيقية

 entesare@iier.org           enti_al2004@yahoo.com

موبايل رقم: (009647702731130).

 

المدينة الساحرة الضاربة في أعماق التاريخ ..المدينة التي لها بحر يعانق في عنف ملح الصخور.. المهدية ..هذي الماثلة كقطعة ضوء في الجغرافيا الخضراء..تشهد في صيفها التونسي هذا دورة جديدة ومتجددة مع فعاليات مهرجانها الممهور ب" عيد البحر " حيث تنظم جمعية مهرجان عيد البحر وضمن التعاون بين  وزارة  السياحة  والصناعات التقليدية ووزارة الثقافة والمحافظة على التراث  سهرات الدورة 21 لمهرجان عيد البحر بالمهدية في الفترة من  23 جويلية الى غاية يوم 8 أوت.

يدير المهرجان ومن خلال خبرات سنوات ودورات السيد  محسن بوصفارة والذي يسعى ويعمل من دورة الى أخرى على تفعيل الحالة السياحية بالمهدية ثقافيا ضمن وعي بدور المواطن والمؤسسات في ابراز تراث المدينة وثرائها الحضاري وفق صورة ثقافية ..

 هذه الدورة تشهد عددا من العروض التي يتابعها الجمهور على ركح معد خصيصا على  شاطئ البحر ومن الفعاليات نذكر عرض  «البالي الروسي» يوم 23 جويلية ضمن سهرة  الافتتاحو عرض الفنانة درة البشير لسهرة يوم  25 جويلية وسهرة الفنان سفيان سفطة ليوم 28 جويلية وسهرة الفن الشعبي للفنان عبد الكريم البنزرتي يوم 3 أوت  وعرض المطربة صفوة ليوم 4 أوت، وسهرة الفنانة ناجحة جمال ضمن برنامج «طربيات» في سهرة يوم 8 أوت وهي  سهرة الاختتام لمهرجان عيد البحر بالمهدية .

من ناحية أخرى أعدت  هيئة المهرجان مع المندوبية الجهوية للصناعات التقليدية معرضا وطنيا للصناعات التقليدية بفضاء "السقيفة الكحلة" ويشارك فيه  أكثر من 80 عارضا من جهات الجمهورية كما ينتظم الملتقى العلمي حول " البحربين واقع الاستغلال والمراقبة" وهناك يوم سياحي تنظمه وزارةالسياحة والصناعات التقليدية بهدف تفعيل  المسلك السياحي "كاب أفريكا" فضلا عن الأنشطة الأخرى ذات البعد الترفيهي التنشيطي على غرار الألعاب الشاطئية والأكلات التقليدية وورشات الفنون التشكيلية والصور بفضاءات المدينة العتيقة التي ستكون مجالا ثقافيا من مجالات مهرجان عيد البحرلهذا العام..

اذن المهدية بألوان الطيف الثقافي والفني في تناغم ثقافي سياحي يقول بالبحر كمجال حيوي للتواصل والتعريف بالموروث الذي تزخر به الجهة لتفعيل الحيوية السياحية بعاصمة جميلة من عواصم الساحل التونسي الساحر..

 

يلتقي شعراء مغاربة وإسبان في "ملتقى الضفتين"، الذي يقام ضمن فعاليات الدورة العاشرة من مهرجان أليغريا الدولي بمدينة شفشاون المغربية. وسيقام هذا الملتقى يوم السبت 16 يوليوز الجاري، في حدائق القصبة بشفشاون، ابتداءً من السادسة مساء، بمشاركة الشعراء عبد الكريم الطبال، وحسن نجمي، وسيرخيو رومان، وعائشة البصري،والزبير الخياط، ومخلص الصغير وعبد الحق بن رحمون، وإليسا جوركا أريفالو ومحسن أخريف. فيما سيقدم فقرات هذا اللقاء الشاعر والمترجم محمد العربي غجو، مع معزوفات ووصلات موسيقية على القيثار لعازفين مرموقين من إسبانيا. 

وتنظم هذه التظاهرة الشعرية/ الموسيقية بتنسيق وتعاون مع جمعية أصدقاء المعتمد بمدينة شفشاون، والتي تسهر على تنظيم أعرق مهرجان شعري في المغرب، وهو المهرجان الوطني للشعر المغربي الحديث.

ويتم تنظيم مهرجان "أليغريا"، بشراكة مع وكالة تنمية أقاليم الشمال وعمالة إقليم شفشاون والجماعة الحضرية لشفشاون. وتعرف الدورة الحالية من المهرجان، التي تقام يومي 15 و16 يوليوز الجاري، مشاركة نجوم الغناء العالمي، في مقدمتهم رامي عياش وكارمين باريس، وشامبوا، ودراي مارتينا، وإيستريا مورينتي، وماريا خوسي سانتياغو، التي ستؤدي أغانيها رفقة السوبرانو سميرة القادري وفرقة لاس تونا التي تضم فنانين من الشيلي والبيرو وكوبا. كما سينشط فقرات المهرجان البرتغالي ريكاردو، رفقة فنانين من أمريكا اللاتينية، ومغني الفادو ريكاردو ربيبرو، ومجموعة لاس تونا من أمريكا اللاتينية، والفنانة آية الله عمران شقارة.

خلال أقامتها في ربوع لبنان، قام  نقيب شعراء الزجل في لبنان الشاعر النقيب جورج أبو أنطون والشاعران أنطوان سعاده و د. الياس خليل بتكريم المحامية د. بهيّة أبو حمد عربونا لوفائها وخدماتها الجمة للحفاظ على الشعر والتراث، وذلك بحضور بعض من أفراد عائلات الشعراء المذكورين، وسعادة قنصل لبنان العام في سيدني الأستاذ جورج بيطار غانم، والعميد الركن أميل ابو حمد، والقاضي ناجي خليل، والمهندس مارو ابوحمد وعقيلته جانين ابوحمد، والمحامي ناجي ابو انطون وعقيلته المحامية اليز ابو انطون، وبعض الأصدقاء.

وتطرق الجميع الى أهمية الزيارة الرسمية التي قام بها الشعراء الثلاثة الى سيدني، والنشاطات  الرسمية والشعرية التي قاموا بها في استراليا بالاضافة الى الحدث التاريخي بتكريمهم من الحكومة الأسترالية في برلمان الولاية وتكريم  شعراء المهجر ايضا من قبل نقابة الزجل.

وشدد الجميع على أهمية المحافظة على الأدب المهجري والشعر ونشرهما ودعمهما بشتى الطرق.    

كما اثنى الجميع على الجهود  التي تقوم بها ابو حمد للحفاظ على التراث الأدبي والثقافة، وأبدوا امتنانا  لاهتمامها بشعراء ومثقفي المهجر لغاية الحفاظ على الأدب المهجري من الاندثار

النشاط الثامن  لـ(مهرجان العنقاء الذهبية الدولي الرحال) الدورة الرابعة (استراليا- ميسان)  2015-2018 الذي افتتح في ولاية ملبورن هو(حملة اقرأ السادسة) التي تحققت  بالتنسيق مع (منظمة قلم للتنمية المستدامة) و(الفنانة وداد الاورفلي) حيث تم توزيع فولدرات ومنشورات وقصص ومجلات للأطفال وكتب للكبار و(مواد غذائية) لبعض العوائل المتعففة وقد تمت التحضيرات لسفرة نهرية لـ(أطفال التوحد) في ميسان وتوزيع هدايا لهم وقال الأديب محمد رشيد مؤسس حملة اقرأ: إن هذه الحملة هي السادسة التي تأتي  ضمن نشاطات ثقافية متعددة من اجل ترسيخ مفاهيم ثقافية نحن بحاجةٍ ماسةٍ لها على الرغم من الظروف القاهرة التي يمر بها العراق  لتعزيز  قيّم التسامح ونشر مبادئ المحبة والسلام وغرس بذور التنمية البشرية من اجل بناء إنسانا عراقيا خاليا من التعصب والعنف . هذا ويعتبر برلمان الطفل العراقي الحاضنة الأساس لهذه الحملة حيث حققها على مدى (6) سنوات بالتعاون مع جهات متعدد ضمن فعاليات مهرجان العنقاء الذهبية الدولية .