 تقارير وتحقيقات

لقاءات ونشاطات وفد جمعيه انماء الشعر والتراث في مصر

استهل وفد من جمعية انماء الشعر والتراث  مؤلف  من المحامية الدكتورة بهيه ابو حمد والشاعر الدكتور الياس خليل والعميد اميل ابو حمد  المتواجدين حاليا في القاهرة

اتصالاته ولقآءته بالصحافه في مقابلة  مع الاعلامي السيد محسن شاهين مدير تحرير جريدة الاحرار في مصر ورئيس مجلس ادارتها السيد محمود حنفي جبر وقد تناولت المقابلة شؤون وشجون الشعر والفنون في مصر والعالم العربي واستراليا.  وشدد اعضاء الوفد على اهمية احياء التراث وتشجيعه ووضع الامكانيات الخاصه والعامة في سبيل نهضته.

 وكانت هناك زيارات تعارف للشاعر جمال بخيت شدد فيها المجتمعون على ضرورة توسيع  شبكة الاتصالات واكدوا على ضرورة التواصل والتعاون من اجل رفع مستوى الادآب والفنون.  وقد تمت  هذه الزياره برفقة نقيب الموسيقيين في مصر الفنان الكبير الدكتور رضا رجب الذي وضع إمكانياته في خدمة الجمعية واصر على دعمها ومرافقتها ومشاركتها الاتصالات والزيارات.

وفِي السياق نفسه زار الوفد برفقة الفنان المخضرم مجدي الحسيني رئيسة  اكادمية الفنون الدكتورة احلام  يونس التي رحبت  بالوفد وأثنت على نشاطات الجمعية واكدت وحرصها على حفظ التراث الفني والأدبي وتسليط الضوء على أعلامه الكبار كما وافقت على وضع آلية البروتوكول الذي طرحته الدكتورة ابو حمد كصلة وصل وعمل بين الجمعية والاكاديمية لغاية خلق تبادل ثقافي وحضاري بين استراليا ومصر. 

وتلا هذا اللقاء لقاء آخر  مع عميد الموسيقى العربية في اكاديمية الفنون الدكتور اشرف هيكل الذي وافق بدوره على بروتوكول آخر للموسيقى العربية بين الجمعية والاكاديمية وسره ان يكون التعاون متبادلاً ومثمراً. 

وعاد أعضاء الوفد ممتنين ومرتاحين  الى نجاح لقاءاتهم التي قابلها  المصريون بالترحيب  والثناء على دور الجمعية وتضحياتها من أجل حفظ التراث الثقافي والنهوض به من جديد باعتماد التبادل الفكري بين الوطن الأم  وبلد الاغتراب.

المشاركون في هذه المحادثة

تعليقات (1)

This comment was minimized by the moderator on the site

تحيون الكلمة من ضريحها وتحملون الأدب على اجنحة قلوبكم وتهيمون في سماء المعرفة الى اوساط اقاصي الأرض كما حمل اجدادكم التراث وأحياه في ربوع الوطن ووراء الآفاق البعيدة.
تصنعون تاريخا وتزخرفون ظلمات الحزن بأرياش الشعر وترندحون الأحرف الحانا تقهر الموت من زوايا القلوب الحزينة.
حفظكم الله يا فخر بلادي ويا شموع الوطن. تضيؤون سراجات الطرقات المضمرة ببهاء أرز لبنان وقمم إهرامات مصر الجميلة وتتبادلون التراث كعملة نادرة على مركع التاريخ وموانئ الفكر والثقافة والحرية.

عشتك وعاشت جمهورية مصر العربية الحبيبة وشعبها وعاش لبنان الأزل. وعاش الفن والثقافة والأدب.

التعديل الأخير على التعليق تم في قبل 2 اعوام بواسطة admin admin
لا توجد تعليقات على هذه المقالة حالياً.

شارك بتعليقك

0 Characters
المرفقات (0 / 3)
Share Your Location

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.

العدد: 3836 المصادف: 2017-03-07 07:52:15