المثقف - تقارير وتحقيقات

تونس تحتفي بأحد رواد الشعر العربي

انتظم مساء السبت 14 أكتوبر الجاري لقاء أدبي شعري ببيت الشعر بالقيروان بادارة الشاعرة جميلة الماجري حول مسيرة وتجربة الشاعر والاعلامي المصري الراحل فاروق شوشة بمناسبة مرور سنة على وفاته وذلك في تقديم ودراسة من قبل الشاعر الدكتور المنصف الوهايبي وبالمناسبة قدم الشاعر القيرواني عبد الرؤوف الشواشي عددا من قراءاته الشعرية وبحضور رواد بيت الشعر. وذكر الشاعر الدكتور الوهايبي جوانب متعددة من تجربة الراحل شوشة مشيرا الى خصائص شعره وأضاف متحدثا عن هذا اللقاء ببيت الشعر عن الراحل المحتفى بتجربته "...شكرا لبيت الشعر بالقيروان لاحتفائه بذكرى الراحل الكبير الشاعر فاروق شوشة. وهو من قلة من أشقائنا المشارقة الذين تحرروا من عقدة " المركز/ الهامش" ؛ فقد كتب بأريحية ومحبة وتقدير عن التجارب الشعرية في بلاد المغرب العربي، وخص ثلاثة شعراء تونسيين هم الشابي وجميلة الماجري ومنصف الوهايبي "....

1405 tones

وفي هذا السياق هناك عدد من الأنشطة المتصلة بالشعر وفنونه شهدتها اللقاءات الدورية لبيت الشعر بالقيروان وخلال الأيام القليلة الفارطة كان هناك نشاط نوعي وهو بادرة طريفة وجادة تعبر عن حيز آخر من عوالم الشعر والشعراء الشاسعة حيث كان النشاط عشية السبت 7 أكتوبر بمثابة التخريجة الفريدة وهي الأمسية الشعرية التي كانت بعنوان: أزواج شعراء " ..فعبر التاريخ العربيّ والعالمي كانت هناك علاقات عاطفيّة منشؤها الشعر منها ما لم يُتوّج بالزّواج مثل علاقة ولاّدة وابن زيدون ومي زيادة وجبران ومنها ما كان فيها الشعر مجمّعا مثل علاقة اعتماد وابن عبّاد ..وفي تونس اليوم زيجات ناجحة بين شعراء وشواعر .." التقى معهم جمهور ورواد وأحباء بيت الشعر بالقيروان بادارة الشاعرة جميلة الماجري في حوار حول دور الشعر في حياتهم وما يترتّب عن ذلك من أسئلة ...و قد استمتع جمهور البيت بعدد من القراءات الشعريّة للشعراء والشواعر المشاركين الحبيب الهمامي وراضية الهلولي ونزار الحميدي وأمامة الزاير ومحمد أمين بن علي وسحر الغريبي  وذلك بعد كلمة مديرة البيت التي أبرزت أهمية ونوعية هذه الأمسية التي جاءت لتضفي ضربا من الحميمية والود بين الشعراء .و من ناحية أخرى صدرت في لندن وعن منشورات مومنت، المجموعة الشعرية بعنوان "ذاكرة الطير" للشاعرة مديرة بيت الشعر بالقيروان جميلة الماجري، في طبعتين، ورقية والكترونية...

 

شمس الدين العوني

 

 

تعليقات (0)

لا توجد تعليقات على هذه المقالة حالياً.

شارك بتعليقك

0 Characters
المرفقات (0 / 3)
Share Your Location

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.

العدد: 4058 المصادف: 2017-10-15 13:21:34