المثقف - أوركسترا

حفرةُ نهاية العالم .. لغزٌ أثار حيرةَ العلماء ..!

11-sara1لا زالت الحفرة العملاقة التي تكونت بشكلٍ غامضٍ في الحقول النفطيةِ في منطقة شبه جزيرة الـ"يامال" والتي تعني "نهاية العالم" تثير اهتمام العلماء وفضولهم وتدفعهم الى السعي وراء اسباب تكوينها على هذا النحو الغريب والمثير للريبة.

وذكرت بهذا الخصوص صحيفة سيبيريان تايمز أن فريقاً علمياً تم إرساله لكي يجري تحقيقات استقصائية بخصوص تلك الحفرة والبالغ قطرها حوالي 262 قدماً، والتي يستع قاعها لاستيعاب عدة مروحيات من طراز "أم آي -8". وأن خبيرين من مركز دراسات القطب الشمالي وخبيراً من معهد الغلاف الجليدي التابع للأكاديمية الروسية للعلوم يخططون لأخذ عينة من التربة، الهواء والماء من هناك، خاصة أنهم برفقة شخص مختص من وزارة حالات الطوارئ الروسية.

11-sara2وعن ذلكَ قال متحدث باسم الوزارة في شبه جزيرة يامال:" يمكن القول بالتأكيد إن تلك الحفرة لم تنتج عن سقوط نيزك في ذلك المكان. وما زال من المبكر للغاية الإفصاح عن أية تفاصيل متعلقة بالأسباب التي قادت لتكون تلك الحفرة".

وقد عمدَ الكثير من المهتمين الى ترجيح اسباب تكوين الحفرة بهذا الشكل الغريب والمثير بذات الوقت الى عدةِ نظريات، أهمها الاحتباس الحراري لكون الحفرة قد تشكلت في منطقة غنية بالنفط والغاز مادفع الغازات الى أن تنفث بأشكال انفجارية من سطح الارض، أو أن الحرارة العالية في المنطقة قد أثرت بباطن التربة ودفعت الفوهة الى التشكل، كما وبرر آخرون تشكلها بواسطة مخلوقات فضائية.!

وأشار بعض المراقبين إلى أن مياهاً وتربة جافة شوهدت تسقط بداخل التجويف، موضحين أن هناك إجماعاً على أن التربة المحيطة بالحفرة قد تم طردها خارج الفوهة، التي تتسم بكبر حجمها لدرجة تسمح بتحليق العديد من مروحيات إم آي-8 بداخلها.

11-sara3من جانبها، أشارت آنا كورشاتوفا، من مركز جنوب القطب الشمالي للأبحاث العلمية، إلى أن تلك الحفرة الغامضة ربما نتجت عن تسبب مزيج من الماء، الملح والغاز في حدوث انفجار تحت الأرض، وهو أمر ينتج بسبب ظاهرة الاحتباس الحراري.

ومن الجدير بالذكر أن منطقة شبه جزيرة اليامال هي منطقة غنية بالنفط والغاز والثروات الطبيعية، حتى أن العديد من المتحجرات الهياكل العظمية للكثير من الحيوانات المنقرضة كالديناصور وفيلة الماموث وغيرها قد تم العثور عليها في تلكَ المنطقة، بالاضافة الى توالي حدوث الظواهر الطبيعية الغريبة فيها، الأمر الذي دفع العُلماء الى عدم الاستغراب كثيراً لحدوث ظاهرةٍ مثل الفوهة المثيرة مفاجئة التكوين.

 

ســـارة الدبـونـــي

صحيفة المثقف

 

 

تعليقات (0)

لا توجد تعليقات على هذه المقالة حالياً.

شارك بتعليقك

0 Characters
المرفقات (0 / 3)
Share Your Location

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.

العدد: 2875 المصادف: 2014-07-20 12:04:23