المثقف - أخبار ثقافية

"اليد الدافئة" جديد الروائي الفلسطيني يحيى يخلف

"اليد الدافئة"هو العمل الروائي الجديد للكاتب الفلسطيني يحيى يخلف، بغلاف للفنانة التشكيلية سماء يحيى، ويأتي بعد روايته " راكب الريح " الصادرة في العام ٢٠١٦، التي حصلت على جائزة كتارا للرواية العربية .

ورواية " اليد الدافئة " تتناول الوضع الفلسطيني الراهن من خلال شخصيات مختلفة ومتعددة .

ومؤلف الرواية يحيى يخلف أشهر من أن يعرف، فهو أحد أبرز المبدعين الفلسطينيين في مجال القصة والرواية . وهو من مواليد بلدة سمخ المهجرة، قرب بحيرة طبريا، العام ١٩٤٤، بدأ الكتابة وهو لما يتجاوز الثامنة عشرة من عمره، وهو ينتمي الى جيل مجلة " الأفق الجديد " التي صدرت في بداية الستينات، وكان يرأس تحريرها أمين شنار، وقد تقلد مناصب عديدة، منها الأمين العام لاتحاد الكتاب والصحفيين الفلسطينيين، ورئيس المجلس الأعلى للتربية والثقافة في منظمة التحرير الفلسطينية، ووزير الثقافة والاعلام في السلطة الوطنية الفلسطينية، وانتخب من لجنة الاعلام والثقافة والشؤون الفكرية المنبثقة عن المؤتمر العام السادس لحركة فتح رئيسًا لها .

ويبلغ عدد منجزاته الروائية حوالي ١٢ عملاً، ابتدأها بمجموعة " تفاح المجانين " وختمها  برواية " اليد الدافئة "  .

نهنىء الصديق الكاتب الألمعي يحيى يخلف بصدور روايته الجديدة، ونرجو له عطاءً متواصلًا، وعمرًا مديدًا ليظل خادمًا وحارسًا لثقافتنا الوطنية الفلسطينية .

 

كتب : شاكر فريد حسن

 

تعليقات (0)

لا توجد تعليقات على هذه المقالة حالياً.

شارك بتعليقك

0 Characters
المرفقات (0 / 3)
Share Your Location

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.

العدد: 4145 المصادف: 2018-01-10 00:55:59