اعلن عن تشكيل بأسم (تجمع عقول) يضم (225)عضوا من داخل العراق وخارجه من اهتمامات متنوعة (شعراء، ادباء، فنانون، اعلاميون ...) واختصاصات فكرية واكاديمية علمية وانسانية متعددة (أطباء، مهندسون، تربويون،محامون..). واوضح الدكتور قاسم حسين صالح الذي انتخب أمينا عاما، ان هذا التجمع الذي يضم نخبة من العقول العراقية، مستقل سياسيا، يسعى في هدفه النهائي الى تحقيق وطن مزدهر يمتلك كل مقومات الرفاهية لشعبه: ثروة تحت الأرض، وأخرى فوقها، وثالثة في العقول.

تمزج هذه الرواية القصيرة السيرة في آنية التاريخ الإجتماعي على سبيل إستشراف آفاق المستقبل. من ناحية أولى، تنمو الرواية بتناغم مع تتابع أعوام حياة بطلتها، "آنا" من إرهاصات وعيها الجنسي الأولى، الى الدلالات التالية لهويتها السحاقية، خاصة بعد أن تصدم "آنا" ضابط الشرطة الذي يلقي القبض عليها، مفتخرة، بهذه الهوية. ومن ناحية ثانية، تتطور الرواية مع وعي "آنا" الذاتي بالجنس والجنوسية، ناضجاً الآن، بوصفها جزء من فئة إجتماعية واسعة تشكل بمجموعها "بروليتاريا" من نمط جديد، خاصة بعدما تميط صديقتها، "تارا"، اللثام لها عن وجود لكينونة أطلقت عليها عنوان "أمة الأمازون". وإذ يعرّض هذا الكشف "آنا" لصدمة وعي عنيفة، بسبب إكتشاف الأعداد المهولة من مثيلاتها اللائي، إن جمعن سوية، لا يشكلن سوى رأس جبل الجليد المرئي الطافي فوق سطح المحيط. مع هذا الإكتشاف الذي سرها بحق، يتجسد أمام "آنا" و "رفيقاتها" سؤال العمل الجماعي المنظم ضد نظام إجتماعي ذكوري التمركز، هو النظام الذي لا يتيح لها ولا لمثيلاتها في صفوف "الأمة" سوى خيارين: المواجهة، أو العمل التدريجي المناور والبطيء. هما خياران يهدفان الى تصحيح الخلل الإجتماعي الذي حل بالإنسانية مذ سقوط إلاهات ماقبل حقبة الأديان من أعالي "زقوراتها"، متهاويةً على أشواك الحياة.

يمكن الحصول على نسخة من الكتاب من المواقع ادناه:

Amazon.com

https://www.amazon.com/dp/1974407306/ref=sr_1_1?ie=UTF8&qid=1502463785&sr=8-1&keywords=the+man+beneath+the+skin

CreatSpace

https://tsw.createspace.com/title/7447729

 

 

1088 shabanصدر عن دار الفارابي في بيروت كتاب جديد للكاتب عبد الحسين شعبان وهو بعنوان "أبو كَاطع - على ضفاف السخرية الحزينة" وهو طبعة ثانية بعد أن نفذت الطبعة الأولى التي صدرت في لندن (1998) عن دار الكتاب العربي.

وكان المؤلف قد تبرّع بريع كتابه إلى أطفال العراق الذين كانوا يعانون من الحصار حينها، كما يتبرع الآن بريع هذه الطبعة إلى الأطفال النازحين من الموصل وغيرها من مناطق غرب العراق.

وقد أهدى المؤلف الكتاب إلى الشاعر مظفر النواب "وضاعت زهرة الصبّار" أما صورة الغلاف فهي بريشة الفنان عمران القيسي، وتصدّرت الصفحات الأولى من الكتاب قصيدة للشاعر هاشم شفيق بعنوان "بورتريه شمران الياسري - أبو كَاطع " وقصيدة للشاعر الفلسطيني راسم المدهون بعنوان " غيبة بين حيفا وبيروت" مهداة إلى " أبو كَاطع".

أما صفحة الغلاف الأخيرة فقد جاءت بقلم الكاتب والروائي جمعة اللامي وجاء فيها :

«القمَمُ، هي التي تَضربُها الصاعقة»

(أسخيلوس)

"كتاب الباحث والأديب عبد الحسين شعبان، رسالة في ثقافة الصداقة والصديق، بعلوّ هامة أطرافها، وصدق أنفسهم، ونبالة أرواحهم. وهو وثيقة لا تسترجع الماضي القريب فقط، لكنّه أيضاً، وعلى نحو مؤكّد، رسالة إلى المستقبل، لأنّ المشروع الكبير الذي ارتبط به "أبو كاطع"، إنّما هو المستقبل.

حسناً فعل شعبان، حين وضع متلقّي رسالته هذه، أمام بانوراما لإنسان متصالح مع نفسه وتاريخه، وأمين على مُثُله ( بصرف النظر عن الاتّفاق أو الاختلاف معه ) وهو كاتب يعرف حقوقه وواجباته، كان رأى في الكتابة الأدبية والثقافية عموماً، مهمّة إنسانية نبيلة، تقترن بالفضيلة وتتبادل مع قيمها المنافع الروحية العليا.

كان للصداقات العظيمة بين المناضلين قوّة المثل وجدارة الحياة  وصوابية الاختيار. وفي هذا الفضاء، حيث المواجهة والصراع، مع النفس وفي داخل البيت الواحد وفي النفي المزدوج أيضاً، في الوطن وخارجه، كانت الصداقة ترفع رقبتها عالية جدّاً ليراها الإنسان العراقي الكفيف، شامخة وهو في بصرى الشام.

إنّ من يعرف عن قرب الرفقة الكريمة المبنيّة على تشييد تلك الآمال السامية، سيزداد معرفة  بشمران و شعبان حيث الجوامع بينهما كثيرة: الإنسان، المثقف، الكاتب، المناضل، المختلف، والمنفي، مثلما سيعرف أنّ الشخصيات التي خلقها "أبو كَاطع" في أعماله الروائية  وفي كتاباته الصحفية، غنيّة بمُثل الصداقة التي كانت طابعاً مميّزاً في التكوين الإنساني له المنسجم  مع خياره الأخلاقي، حتى في رحيله الشجاع."

احتوى الكتاب على إهداء وأربعة فصول  وهي من أصل الطبعة الأولى، وإضمامتين  الأولى ضمّت مقالتين جديدتين للكاتب، إحداهما بعنوان "فن الضحك والسخرية في أدب أبو كَاطع" وثانيتهما بعنوان "وأبو كَاطع - السخرية والأسئلة الملغومة"، واحتوت الإضمامة الثانية على نصوص ووثائق شملت بعض أقصوصات وحكايات لأبو كَاطع بعضها كان قد نشر لأول مرّة في الطبعة الأولى، إضافة بعض الكتابات عن أبو كَاطع.

كما ضمّت الطبعة الجديدة مقدمة طويلة بعنوان " أبو كَاطع - بعد 35 عاماً على رحيله" وهي موجهة بالأساس للقارئ  العراقي، الذي حُرم من الاطلاع على الطبعة الأولى بسبب كون الكاتب والمكتوب عنه ممنوعين، باستثناء نسخ محدودة ومستنسخة خلال فترة التسعينات عثر الكاتب على واحدة منها في شارع المتنبي بعد العام 2003.

كتاب أبو كَاطع  صرخة بوجه النسيان والجحود والزيف واللامبالاة، وجاء في مقدمة الكاتب الجديدة

" وإنني إذّ أضع الطبعة الثانية بيد القرّاء، فإنّها تأتي في ظروف مختلفة، فلم يعد هناك حظرٌ على " أبو كَاطع" أو على الكاتب، وبلا أدنى شك فسيكون القارئ العراقي أول المستهدَفين، خصوصاً وأنّ الطبعة الأولى قد نفدت، علماً بأن نصيب القارئ العراقي في داخل العراق منها كان محدوداً جداً، بل لا يكاد يُذكر، بسبب الأوضاع السياسية وظروف الحصار الدولي الجائر.

ولأنّ ما كتبه "أبوگاطع" لا يزال راهنياً، بل يمثّل جزءًا من حياتنا اليومية، فإنه لا يزال حاضراً بيننا، وأراه باستمرار في المعركة الدائرة في مجتمعاتنا ضدّ التعصّب والتطرّف والغلوّ والطائفية، وهي معركة الحداثة والحرّية وحقوق الإنسان والجمال والانفتاح واستعادة هيبة الدولة الوطنية ووحدتها، في مواجهة استمرار التخلّف والقمع والإقصاء والقبح والانغلاق والفوضى والميليشيات.

تلك هي معركة "أبو گاطع"، وهي معركة خارجية ضد الهيمنة ومحاولات فرض الاستتباع والإرهاب بقدر ما هي معركة داخلية ضد قوى الظلام والاستبداد، إنّها معركة مع الآخر وفي الوقت نفسه هي معركة مع الذات أيضاً، (النحن والأنا) لتطهيرها مما علق بها من أدران وترهات وتشويهات. إنّها باختصار معركة الحقيقة والتقدّم، وبالطبع فهي معركة كل كاتب حرّ وصاحب فكر منفتح."

الكتاب يتألّف من 286 صفحة من القطع المتوسط - دار الفارابي، بيروت، تموز (يوليو) 2017

يتشرف الصالون الثقافي في منتدى الجامعيين العراقي الأسترالي بدعوتكم لحضور مهرجان الجواهري الشعري السادس – دورة الشاعر سركون بولص– بمشاركة نخبة من الاسماء الشعرية البارزة من استراليا والعراق:

يحيى السماوي

مكي الربيعي

عبد الخالق كيطان

عماد حسن

سحر كاشف الغطاء

امنة عبد العزيز

كريم جخيور

وديع شامخ

بالاضافة الى الشعرء الثلاث الفائزين في مسابقة الجواهري الشعرية

يتضمن برنامج المهرجان عملا يمسرح أحد نصوص سركون بولص، إختيار النصوص والإعداد - للفنان عباس الحربي واخراج الفنان سلام خدادي وتمثيل نخبة من شباب فرقة مكي البدري المسرحية وهم "فراس الساير،ماري جبار، اردوان الخميسي، علي الخميسي، وسيم غريب، سامر السهيلي، إدارة المسرح وسن فندي". إضافة الى فيلم عن الشاعر الراحل من إعداد وتقديم أميل غريب، وديع شامخ وإخراج رافق العقابي ..

كما سيشهد المهرجان اعلان نتائج مسابقة الجواهري الشعرية بتكريم الفائزين الثلاثة فيها وقراءة قصائدهم وسيعلن اسماء الشعراء الفائزين الاديب والاعلامي انطوان قزي عضو لجنة التحكيم التي تضم الشاعر يحيى السماوي والشاعرة دنيا ميخائيل والاديب ماجد الغرباوي والناقد قصي عسكر.

وسيقام على هامش المهرجان معرض شامل للكتاب يقيمه الكتبي صباح ميخائيل،

الزمان: الساعة الخامسة والنصف من مساء يوم الأحد الموافق 13 اب

المكان: قاعة المندى،على العنوان التالي

9 Pirie Street

Liverpool

ملاحظة: هناك موقف للسيارات في الشارع الخلفي للمندي ( Speed street ,) وفي Naggle street

 

الصالون الثقافي

منتدى الجامعيين العراقي الاسترالي

 

1087 baniminصدر عن مطبعة (بيشوا) في أربيل - العراق 2017 كتاب جديد للباحث (بنيامين يوخنا دانيال) تحت عنوان (آفاق سياحية)، ويتضمن مقدمة قصيرة واضمامة جديدة من المقالات التي سبق نشرها رقميا خلال 2015 – 2017 . وهو يتناول جملة من المواضيع الحيوية المتعلقة بالسياحة والسفر والمطروحة في السنوات الأخيرة بقوة وفعالية، ومنها تلك المتعلقة بأشكال وأنماط جديدة من السياحة المستدامة، مثل السياحة منخفضة الكربون والسياحة البطيئة والسياحة الايكولوجية والسياحة الايكوثقافية، بالإضافة الى مواضيع تخص واقع السياحة والمخاطر والتحديات التي تعيشها في ظل ظاهرة الاحتباس الحراري والتغيرات المناخية التي القت بظلالها الثقيلة على كثير من النواحي، ومنها السياحة والسفر طبعا . اما المقالات ال (38) التي تضمنها الكتاب فقد جاءت تحت عنوان : تجارب في السياحة الايكولوجية، بين السياحة البطيئة والسياحة منخفضة الكربون، انحسار السياحة الساحلية في بعض الدول بسبب التغيرات المناخية، الاستدامة من خلال السياحة الايكوثقافية، الاثار السلبية للتغيرات المناخية على السياحة، السفر المستدام في كمبوديا، الاستدامة من خلال السياحة منخفضة الكربون : مملكة بوتان نموذجا، سياحة مراقبة الحيتان : نبذة تاريخية، السياحة العرقية في لاوس، سياحة المستحاثات، بمناسبة اليوم العالمي للغابات 2016 : السياحة والغابات، المعهد الدولي للسلام من خلال السياحة، الاثار السلبية للتغيرات المناخية على سياحة مراقبة الطيور البرية، صيد الحيتان ام مشاهدتها؟، بمناسبة اليوم العالمي للاحياء البرية 2017 : الاستدامة من خلال سياحة الاحياء البرية، سياحة المانغروف في ظل التغيرات المناخية، المجلس العالمي للسياحة المستدامة، السياحة المستدامة في لاوس، تأثير تغير المناخ على صحة السائح، الجمعية الدولية للسياحة الايكولوجية، من اجل سياحة ايكوثقافية حقيقية في السودان، الاثار السلبية للتغيرات المناخية على سياحة مشاهدة الفراشات الملونة، جوائز منظمة السياحة العالمية للتميز والابتكار 2017، السياحة الايكولوجية في كمبوديا، السنة الدولية لتسخير السياحة المستدامة من اجل التنمية 2017، تراجع السياحة في بعض مواقع التراث العالمي بسبب التغيرات المناخية، السياحة العرقية كأحد اشكال السياحة الثقافية في الفلبين، السياحة الايكوثقافية في كمبوديا، مونتينيغرو تسعى لتكون وجهة سياحية منخفضة الكربون، منتجعات التزلج على الثلوج تحت رحمة التغيرات المناخية، اليوم العالمي للغابات 2017 : أهمية السياحة للغابات، السياحة في الدول الجزرية الصغيرة النامية تحت وطأة التغيرات المناخية، سياحة مراقبة الطيور البرية في السودان، المنظمة الدولية للسياحة الاجتماعية، السياحة الايكوثقافية سبيلا للاستدامة في الفلبين، نحو سياحة مجتمعية – ثقافية فاعلة في السودان، السياحة الايكولوجية من اجل الاستدامة في السودان . ويقع الكتاب في (140) صفحة من الحجم المتوسط . وهو الكتاب ال (27) الذي يصدر للباحث في حقل السياحة والفندقة .

 

اجتمع أمس مجموعه من السينمائيين والإعلاميين والفنانين  بدعوه من ملتقى الفيلم الفلسطينى الذى أطلق الدوره الثالثه لمهرجان العوده السينمائي الذى سيكون فى 15 مايو 2018 هذا المهرجان الذى تأسس عام 2011 ليركز على افلام العوده والتذكير بحق العوده الذى لن نتنازل عنه وستكون مسابقه خاصه فى المهرجان لأفلام العوده واللجوء والشتات وكل ما يتعلق بتاريخ النكبه واللاجئين والمهرجان سيستقبل جميع الأفلام فى شتى المواضيع افلام عربيه ودوليه

وضم الاجتماع الذى كان فى مكتب جبهه التحرير الفلسطينيه فى مدينه خانيونس كل من الدكتور عز الدين شلح والفنان المخرج اسامه مبارك والمخرج زياد دحلان والدكتور هانى العقاد والفنانة سهيلا سعيد والأستاذة فريال الحمايده والمخرج عبد الرحمن الحمران  والكاتب والمحلل السياسى محمد الفرا  والأستاذ عصام الدباس  وآخرون من الاخوه والأخوات الصحفيين والمهتمين بالسينما

قريبا سنقوم بتشكيل لجان لإدارة المهرجان كى تقوم بالمهام المنوطه بها لإنجاح الدوره الثالثه  والله ولى التوفيق

 

المخرج سعود مهنا

رئيس ملتقى الفيلم الفلسطينى

مؤسس ورئيس مهرجان العوده السينمائي

في نطاق "مهرجان تمزرط" وفي دورته 25  تعرض الفنانة التشكيلية " فاطمة كريط " مجموعة من لوحاتها الزيتية بعنوان " نسمات امازيغية " ويتم تدشين المعرض يوم افتتاح المهرجان الجمعة 11 اوت 2017 على الساعة السابعة  مساء ب "دار عياد " ويتواصل المعرض خلال  أيام 11 / 12 / 13 اوت 2017.

وبالمناسبة تنشط الفنانة التشكيلية "فاطمة كريط " ورشات رسم للأطفال أيام 11 و12 و13 اوت 2017. ستمنح جوائز قيمة لأحسن الأعمال الفنية .

 وبخصوص هذه الفعالية تقول الرسامة فاطمة كريت "...اضافة الى المعرض أقوم بتنشيط ورشات للرسم للاطفال يتعلم فيها الطفل تقنيات الالوان المائية والزيتية واستعمال تقنية الرمل وهذه الورشة تمتد على  ايام المهرجان (11\12\13 اوت) وتمنح في الاخير ست جوائز قيمة لاحسن اعمال الاطفال المشاركين... وبخصوص  اهداف "مهرجان تمزرط" الاساسية نجد  التعريف بقرية تمزرط  وحث ابنائها على الرجوع الى ارض اجدادهم ليتم ان شاء الله الاستثمار وينتعش الاقتصاد ..و حتى مواضيع لوحاتي كلها في هذا الاطار جذور واصالة.و عنوان المعرض"نسمات امازيغية"و من عروض المهرجان هناك الترفيه والسهر مع حفلات الفنانين وليد التونسي وبلقاسم بوقنة ودرة الفورتي اضافة للألعاب والتنشيط للعائلات والأطفال..."

هذا وتعددت معارض الرسامة كريت الفردية والجماعية من ذلك معرضها السابق بالمركز الثقافي الروسي حيث قدمت فيه عددا من الأعمال الفنية التشكيلية التي عرفت بها ضمن تجربتها .

هذه المشاركة في المعرض يأتي بعد معارض أخرى منها تلك التي انتظمت خلال شهر رمضان تحت عنوان الأجواء التونسية وكذلك معرضها بالمكتبة المعلوماتية  بأريانة (الميدياتيك) وكذلك برواق الفنون ببن عروس بادارة الفنان عيسى قويرح.

في لوحات الرسامة فاطمة كريت نجد بوضوح  شيئا من الأصالة والاعتزاز بالروح التونسية ونجد بعض المشاهد واللباس التقليدي والطبيعة الجامدة وما الى ذلك من الأعمال التي تشير فيها ببصمتها الى مميزات الحياة التونسية وبعض العادات والتقاليد ووجوه النسوة باللباس التقليدي وكأننا بالفنانة فاطمة كريت تسعى للقول بعمق وثراء وأصالة الحالة التونسية في جوانبها الثقافية والاجتماعية والانسانية وقد تخيرت من الألوان ما يتلاءم مع الأعمال وفي هذا المعرض الجماعي بفضاء المعارض بالمركز الثقافي الروسي تقدم لوحات ضمن المواضيع التي ذكرناها والتي يجمع بينها الفضاء الثقافي والتراثي والاجتماعي التونسي .

نجد في الأعمال المعروضة ذاك الاعتزاز بالانتماء لتونس وتلك الضروب من النوستالجيا والقول بأصالة المشاهد والوجوه والحالات.

 

شمس الدين العوني

 

 

يتشرف الصالون الثقافي في منتدى الجامعيين العراقي الاسترالي بدعوتكم لحضور مهرجان الجواهري الشعري السادس في مدينة سدني – دورة سركون بولص – بمشاركة نخبة من الأسماء

الشعرية البارزة من أستراليا والعراق والعالم

 كما يتضمن برنامج المهرجان عملا يمسرح أحد نصوص سركون بولص، إختيار النصوص والإعداد الفنان عباس الحربي واخراج الفنان سلام خدادي وتمثيل نخبة من شباب فرقة مكي البدري المسرحية

 إضافة الى فيلم عن الشاعر الراحل من إعداد وتقديم أميل غريب ، وديع شامخ

وسيقام على هامش المهرجان معرضا شاملا للكتاب يقيمه الكتبي صباح ميخائيل،

كما سيشهد المهرجان اعلان نتائج مسابقة الجواهري الشعرية بتكريم الفائزين فيها وقراءة قصائدهم

الزمان : الساعة الخامسة والنصف من مساء يوم الأحد الموافق 13-8-2017

المكان : قاعة المندى ,على العنوان التالي

9 Pirre Street

 Liverpool NSW 2170

الدعوة عامة للجميع

 

الصالون الثقافي

 منتدى الجامعيين العراقي الاسترالي

 

 

يسر مؤسسة الحوار الانساني في استراليا دعوتكم لأمسية ثقافية خاصة تتناول التعريف وتوقيع كتابين جديدين هما:

الاول: كتاب (الحقائق المرة) إصدار جديد الدكتور مهدي الحسني. سيتبنى التعريف بالكتاب الأستاذ احمد راضي.

الثاني: كتاب (إخفاقات الوعي الديني)، حوار اجراه الاستاذ سلام البهية مع الباحث ماجد الغرباوي.

ملاحظة: سيتم توقيع كتاب الاخفاقات وتوزيعه على الحضور من قبل السيد سلام البهية

الزمان: الاربعاء 09-08-2017 الساعة السابعة مساءً

المكان: مؤسسة الحوار الانساني/ استراليا

196 Settlement Rd Thomastown Vic 3074

الدعوة للسيدات والسادة المحترمين

تقبلوا فائق تقديرنا

 

كامل مصطفى الكاظمي

0426765040

 

 

تنظّم الجمعية التونسية للجودة في التربيّة ومخبر البحث العلمي في التربية والتكوين والتعليم ندوة علميّة دوليّة حول "التجديدات التربوية والبيداغوجيّة" من 7 أوت إلى 10 أوت بنزل الكروان بيتش بسوسة/تونس.

وقد دارت محاور هذه الندوة العلميّة حول النقاط التالية:

- ماهية التجديد التربوي وأبعاده

- أهداف التجديدات البيداغوجيّة وتانربويّة

- تكوين المربين والمدرسين في مجال التجديد البيداغوجي

- مشروعية توظيف التجديدات البيداغوجية بالمؤسسة التربوية

-التجديد البيداغوجي بين الممارسة والتنظير

- دور البحث التربوي في تحديد التجديدات البيداغوجية والتربوية الناجعة

- مكانة التجديدات البيداغوجية والتربوية في المنظومة التربويّة

وستدور أشغال هذه الندوة العمليّة الدوليّة وفق البرنامج العلمي التالي:

البــرنـامــج

يوم الاثنين: 07 /08/ 2017

* الساعة 16: استقبال الضيوف وتسجيل المقيمين

* الساعة 20: عشاء

يـــوم الثلاثاء: 08/ /082017

* الساعة 6 و30 دق: فطور الصباح

* الساعة 7 و30 دق: تسجيل غير المقيمين

* الساعة 8: افتتاح الندوة

- كلمة الافتتاح: رئيس الجمعية، مدير الدراسات والنشريات بالمخبر العلمي وبعض المسؤولين.

* الساعة 8 و30 دق: تقديم المحاضرة الافتتاحية للندوة

الأستاذ أحمد شبشوب (تونس) ”التجديد البيداغوجي في  العصر الحاضر“

« L’innovation pédagogique, aujourd’hui »

• الجلسة العلمية الأولى:

رئيس الجلسة: الأستاذ بلقاسم الجمني ( تونس)

* الساعة 8 و45 دق: مداخلة أولى: الأستاذ صالح الأحمدي(تونس) ”الوسائط المتعددة وأهمّيتها في عملية التعلّم والتعليم“

* الساعة 9: مداخلة ثانية: الأستاذ محمد بن عمر

(المغرب) “المقاربات البيداخوجيّة واللسانية للتعثّر اللغوي عند المتعلّم“

* الساعة 9 و15 دق: مداخلة ثالثة: الأستاذة نسيبة جمّاد والأستاذ عبد القادر طيبي (الجزائر) ”علم الأعصاب التعليمي (التربوي)“

* الساعة 9 و30 دق: مداخلة رابعة: الأستاذة عبلة زلاقي

( الجزائر) ”الإصلاح التربوي البيداغوجي في التعليم بالجزائر“

* الساعة 9 و45 دق: نقاش

* الساعة 10 و30 دق: استراحة

* الساعة 11: العمل داخل الورشات

- ورشة أولى: الأستاذ بلقاسم حمودة (تونس)” التجديد البيداغوجي

في التدريس“

- ورشة ثانية: الأستاذ أحمد شبشوب (تونس) ”البيداغوجيا الجامعية“

- ورشة ثالثة: الأستاذ بولبابة كارم (تونس) ” التربية الموسيقية ”

- ورشة رابعة: الأستاذ عز الدين بالطيب (تونس) ”الإعلامية”

* الساعة 13: غداء

* الساعة 20: عشاء

يوم الاربعاء: 09 /08/ 2017

* الساعة 6 و30 دق: فطور الصباح

• الجلسة العلمية الثانية:

رئيس الجلسة: الأستاذ بلقاسم بلغيث ( تونس)

* الساعة 8: مداخلة أولى:الأستاذ مصباح جلاب والأستاذ عاشور علوطي (الجزائر) ”تقييم عملية تكوين المعلمين في إطار الإصلاح التربوي الجديد من وجهة نظر المعلمين“

*الساعة 8 و15دق: مداخلة ثانية:الأستاذ ماجد بن عبدالله العصيمي (السعودية)”استراتيجية التعليم التعاوني-مدخل لتنمية قيم العصر“

* الساعة 8 و30دق: مداخلة ثالثة:الأستاذة زهرة الأسود (الجزائر) ”التجربة الجزائرية في مجال التجديد البيداغوجي للمنظومة التربوية“

*الساعة 8 و45 دق: مداخلة رابعة:الأستاذ عبد الناصر سناني

(الجزائر) ”

« Comment accompagner des enseignants qui font face à de tels défis pédagogiques

* الساعة 9: مداخلة خامسة: الأستاذة سعاد عبّاسي (الجزائر)

”المعرفة البيداغوجية للمعلّم كمتغيّر أساسي في التجديد البيداغوجي في الرياضيات“

* الساعة 9 و15 دق: مداخلة سادسة: الأستاذ العالم بن عبد القادر عمر (الجزائر) ”التجديد البيداغوجي بين التكوينات الافتراضية وأسس تنظيم وضعيات التعلّم-الرياضيات نموذجا“

* الساعة 9 و30 دق: نقاش

* الساعة 10 و30 دق: استراحة

* الساعة 11: مواصلة العمل داخل الورشات

* الساعة 13: غداء

* الساعة 20: عشاء

يوم الخميس: 2017/08/10

* الساعة 6 و30 دق: فطور الصباح

* الساعة 8: مواصلة العمل داخل ورشة البيداغوجيا الجامعية

• الجلسة العلمية الثالثة:

رئيس الجلسة: الأستاذ الشيباني بنبلغيث (تونس)

* الساعة 8: مداخلة أولى: الأستاذ عبد الرحيم برواكي (المغرب) ”الرهانات المتعلقة بأجرأة درس الفلسفة من خلال بيداغوجيا الكفايات“

* الساعة 8 و15 دق: مداخلة ثانية:الأستاذ عمر حوتية (الجزائر)”تنمية القيم الأخلاقية للمعلّم كمدخل لنجاح التجديد التربوي في العالم العربي ”

* الساعة 8 و30 دق: مداخلة ثالثة: الأستاذة إكرام بسدوري (تونس) ”الأزمة التربوية في تونس وضرورة الإصلاح“

* الساعة 8 و45 دق: مداخلة رابعة: الأستاذة عائشة عزديني (تونس) ”دور البحث العلمي في تحديد التجديدات التربوية والبيداغوجية الناجعة“

* الساعة 9: مداخلة خامسة:الأستاذ عز الدين بشقة والأستاذ علي ثابت (الجزائر) ”التقييم المستور كنموذج للمواد الاجتماعية:التاريخ والجغرافيا“

* الساعة 9 و15 دق: مداخلة سادسة: الأستاذة شافية عشي والأستاذة مليكة بلعابد (الجزائر)“مدخل إلى تطبيق بيداغوجيا التدريس وفق المقاربة بالكفاءات في ضوء التجديدات التربوية بالجزائر“

* الساعة 9 و30 دق: نقاش

* الساعة 10 و30 دق: استراحة

• الجلسة العلمية الرابعة:

رئيس الجلسة: الأستاذ بلقاسم حمودة (تونس)

* الساعة 11: مداخلة أولى:الأستاذة خديجة أوليدي (الجزائر) ”مستجدات مناهج الجيل الثاني في المدرسة الجزائرية-الطور الأوّل من التعليم الإبتدائي ”

* الساعة 11 و15 دق: مداخلة ثانية: الأستاذ سامي خشارم

« La problématique de l’innovation (تونس)

pédagogique »

* الساعة 11 و30 دق: مداخلة ثالثة:الأستاذة ريم زرّوق (تونس) ”ماهية التجديد البيداغوجي وأبعاده“

*الساعة 11 و45 دق : نقاش

* الساعة 12 و30 دق: اختتام الندوة وتوزيع الشهائد

*الساعة 13: غداء

*الساعة 14: مغادرة النزل

 

نجاة ذويب (تونس)

 

يبدأ معرض مكتبة الأسد الدولي التاسع والعشرون للكتاب يوم الأربعاء في العاصمة السورية دمشق بمشاركة 150 دار نشر من داخل سوريا وخارجها تقدم 100 ألف عنوان.

وذكرت الوكالة العربية السورية للأنباء (سانا) أن من بين المشاركين 100 دار نشر سورية في المعرض المقام من الثاني إلى الثاني عشر من أغسطس آب الجاري.

ونقلت (سانا) عن رئيس اتحاد الناشرين السوريين هيثم حافظ قوله "العدد الإجمالي لدور النشر المشاركة في المعرض يبلغ 150 بينها دور عربية، كما وصل عدد عناوين الكتب إلى 100 ألف، وهو رقم كبير جدا في عالم معارض الكتب".

وأضاف "تم إطلاق صفة (الاستمرارية) على دورة هذا العام من معرض الكتاب بينما أطلق على دورة العام الماضي صفة (الرجعة) بعد انقطاع لعدة أعوام جراء الحرب".

وأشار إلى أن أنشطة المعرض تشمل أيضا جلسات توقيع للعديد من الكتب الجديدة لمؤلفين معروفين وآخرين ينشرون لأول مرة إضافة إلى ندوات ومحاضرات ثقافية تقام بالتعاون مع اتحاد الكتاب العرب ووزارة الثقافة السورية.

وانطلقت الدورة الأولى من معرض مكتبة الأسد للكتاب عام 1985 بعد عام من تدشين المكتبة قبل أن يتوقف في 2012 بسبب ظروف الحرب الأهلية.

وعاد المعرض في دورته الثامنة والعشرين عام 2016 بمشاركة 75 دار نشر بينها دور نشر من روسيا وإيران ولبنان.

ونقلت (سانا) عن المدير العام لمكتبة الأسد الوطنية صالح الصالح قوله "تم الإعداد لهذه الدورة من معرض الكتاب ما ساعد على تضاعف عدد المشاركات كما ونوعا عن دورة العام الماضي".

وأضاف "الملفت في هذا العام هو ازدياد المشاركات العربية قياسا بالعام الماضي" لكنه لم يذكر عدد هذه المشاركات على وجه التحديد ومن أي دول.

 

 

عَلَى بركةِ الله تبارك وَتعالى وَبتوفيق منه، أقام منتدى أضواء القلم الثقافي الاجتماعي مساء يوم أمس الجمعة الموافق  28 تموز 2017 م، عَلَى قاعةِ مؤسسة الطيب وَالرحمن الكائنة فِي مدينةِ الكمالية، أولى أمسياته للنصفِ الثاني مِن العام الجاري، وَالَّتِي جدد فيها استضافة الدكتور أديب عبد المنعم رئيس مُؤَسَّسَة التحضر الفرنسية، المستشار الإداري الأقدم وَالخبير مَعَ الأُمَم المُتّحِدَة؛ إذ ألقى ضيف المنتدى محاضرة جديدة بعنوان (قيادةُ التغيير .. مَنْ هو القائد؟!). ولعلَّ مِنْ أبرزِ مَا ميز هَذِه المحاضرةِ الَّتِي بدأت بترحيبِ رئيس المنتدى - الَّذِي أدار الجلسة - بضيفِ الأمسية والحضور الكريم، ثم قراءة سورة الفاتحة وقوفاً ترحماً عَلَى أرواحِ شهداء العراق وَعرفاناً بتضحياتهم، هو اطلاع الدكتور أديب عَلَى نتائجِ التمرين الَّذِي كُلف به الأفراد الَّذين حضروا وقائع الأمسية السابقة الَّتِي جرى عقدها قبيل حلول شهر رمضان المبارك، فضلاً عَنْ الحرصِ عَلَى الالتزامِ بالتوقيتاتِ الخاصة بمحاورِ الجلسة بعنايةٍ ودقة، بوصفِها مِنْ موجباتِ التغيير المفترض. وبعد انتهاء المحاضر مِنْ طرحِ فقراتِ مَوْضُوعه الَّذِي استخدمت فِيه شاشة العرض كوسيلةٍ لتقريبِ الصورة، أجرى تمريناً عملياً شارك فِيه الحضور بفاعلية، بالإضافةِ إلى بعضِ المداخلاتِ الَّتِي تخللت الأمسية ضمن الحدود المسموح بها مِنْ وقتِها المخصص. وَفِي نهايةِ الأمسية، وَنيابة عَنْ زملائِه أعضاء المنتدى، تقدم رئيس المنتدى بخالصِ الشكر وَعظيم الامتنان إلى رئيسِ مُؤَسَّسَةِ التحضر الفرنسية، وَإلى جميعِ مَنْ حضر الأمسية وَتفاعل مَعَ مجرياتها.

 

لَطيف عَبد سالم

 

اعلن معهد تراث الأنبياء للدراسات الحوزوية الإلكترونية والتابِع لقسم الشؤون الفكرية والثقافية في العتبة العباسيّة المقدسة عن اطلاق تطبيق "المرجع العقائدي الإلكتروني" على الهواتفِ الذكية التي تعمل بنظام التشغيل الأندرويّد (Android) كمرحلة أولى ومستقبلاً على الـ (iOS) وبأكثر من (16) الف مصدر لرد الشبهات عن منهج أهل البيّت.

وقال الشيخ حسين الترابي مدير المعهد، انه "ضمن سلسلة تطبيقات المعهد على الهواتف الذكية، فقد اطلقنا تطبيق المرجع العقائدي الالكتروني ويحتوي التطبيق على أبحاث وأدلّة من المدرستين (مدرسة أهل البيت (عليهم السلام) و مدرسة أهل السُنّة) ويضم على عدداً من الأبواب منها، الروايات وظُلامات النبي (صلى الله عليه واله وسلم ) وأهل بيته (سلام الله عليهم)".

واضاف الترابي "كما يحوي التطبيق عدد من المواضيع ذات العلاقة العقائديّة الخاصة بردّ الشُبهات ، ومُحتوى التطبيق تم اقتباسه من موقع خادم أهل البيت (عليهم السلام ) بناءً على الإذن الشرعيّ الموجود في الموقع والذي ورد فيه)".

وتابع "التطبيق يمكن تحميله بالكتابة في البحث على السوق بلي اسم التطبيق (المرجع العقائدي الإلكتروني) ويمكن تحميله بشكل مباشر".

وبين الترابي ان "المعهد اطلق في بداية هذا العام خمسة تطبيقات وهي تطبيق معهد تراث الأنبياء (عليهم السلام) للدّراسات الحوزويّة الإلكترونيّة وتطبيق فذكّرْ و تطبيق إرواء السائلين وتطبيق مواقيت الأهلّة وتطبيق النصوص الصادرة من مكتب سماحة آية الله العظمى السيّد علي الحسينيّ السيستانيّ في المسألة العراقيّة".

واوضح الترابي أنّ "معهد تُراث الأنبياء (صلوات الله عليهم) للدراسات الحوزويّة الإلكترونيّة هو أحد المؤسسّات التابِعة للعتّبة العباسيِّة المُقدّسة، ويسعى الى تحقيق جملةٍ من الأهداف منها توعيةُ المُجتمعات وتَسليحُها بالعلومِ الإلاهية ومَكارمِ الأخلاق وتشجيّعُ طلّابِ العلمِ والباحثيّنَ على بذلِ جهودٍ إضافيةٍ للارتقاء، ورفدِ كلّ متخصّصٍ بما يحتاجه من آلياتٍ للنهوض بتخصصّه ونشرُ علوم أهل بيتِ العصمة (عليهم السلام) لمُريديها في مُختلفِ أرجاءِ المعمورةِ وبالأخصّ العلوم الحوزويّة الدينيّة بإسلوبٍ إلكترونيّ بسيّطٍ ومتيسّرٍ".

 

النجف - فراس الكرباسي

 

هايدغر، إنجازات النص الأدبي، تجديدات المسرح التونسي، والذاكرة الشعبية

تستهل الكلمة، التي تصدر من لندن ويرأس تحريرها الدكتور صبري حافظ، عددها الجديد، العدد 123 لشهر يوليو/ تموز 2017 بدراسة مهمة عن هايديجر، الفيلسوف الألماني الذي انحدرت من إهاب فلسفته أكثر فلسفات القرن العشرين تأثيرا، فتموضع رؤاه في سياق التحولات الاجتماعية الكبيرة التي صدر عنها، وتحللها بمنطق جدلي تفكيكي. وبمقالة رصينة عن تيران وصنافير تكشف عما وراء التخلي عن مصريتهما، برغم أحكام القضاء، والغضب الشعبي العارم، من مخططات مشبوهة. وبتحليل نقدي لأحدث روايات الكاتب المصري الشهير إبراهيم عيسى تكشف عن أن جذور «رحلة الدم» والقتل والدمار تعود إلى صدر الإسلام، وليست أمرا جديدا عليه. وأخرى عن السرديات المصطنعة في الرواية العراقية المعاصرة ترد عن لجوء الروائي لتلك السرديات إلى رغبته في إرهاف قدرة النص على التعامل مع تعقيدات الوضع العراقي الرديء. وبعرض لموقف الكاتب الألماني الأشهر من الشرق والإسلام، وبشهادة عما يتعرض له العرب في الغرب من تمييز وتوترات تفضى إلى تلك النزعات الانتحارية والإرهابية المقيتة، أو بالتوقف عن مهرج الملك الذي يفضح سوءات المخزن وتناقضات عصره. وبعدد آخر من الدراسات التي تكشف عن تمترس العقل الأدبي في مواجهة ما يعاني منه عالمنا العربي من تردي ودمار.

ويهتم العدد كذلك بإبراز إنجازات النص الأدبي العربي المعاصر، في الكشف عما ينطوي عليه الواقع من رفض لهذا التردي والدمار، سواء تعلق الأمر بشعرية الرفض المراوغة في ديوان شعري جديد، أو بإعادة النظر في إنجاز أبي العلاء المعري المبصر في جوقة العميان، أو في موقف المثقف من الثورة المغدورة في رواية جديدة، أو في تجديدات المسرح التونسي التي ترد للإبداع المسرحي العربي كرامته، أو في الرجوع إلى الذاكرة الشعبية والميراث الأدبي العربي العريق، وغيرها من المقالات التنظيرية والتحليلية.

فضلا عن احتفاء العدد كالعادة بالنصوص الإبداعية ومراجعات الكتب، حيث قدمت فيه رواية جديدة من المغرب، مع قصص من مختلف البلدان العربية. وباب شعر الذي قدم ديوان شعر من فلسطين، وقصائد لشعراء من مختلف البلدان العربية. كما ينطوي العدد على طرح العديد من القضايا ومتابعة منجزات الإبداع العربي؛ مع أبواب (الكلمة) المعهودة من دراسات وشعر وقص ونقد وكتب ورسائل وتقارير وأنشطة ثقافية.

بالإضافة إلى ذلك تقدم المجلة رسائل وتقارير و"أنشطة ثقافية"، تغطي راهن الوضع الثقافي في الوطن العربي. لقراءة هذه المواد اذهب إلى موقع الكلمة في الانترنت:

 http://www.alkalimah.net

 

1083 nabilصدر للكاتب، الناقد والإعلامي نبيل عودة الجزء الأول من كتاب جديد يحمل عنوان "الفلسفة المبسطة – وقصص تعبيرية ساخرة" وعلى الأغلب هو الكتاب الأول من نوعه ومضمونه في الثقافة العربية عامة.

الكتاب يتناول مواضيع فلسفية بدءا من الفلسفة الاغريقية وصولا الى الفلسفات المعاصرة. يقدمها نبيل عودة بأسلوب مبسط، بدون التعقيدات والاصطلاحات المركبة، وطريقة الصياغة الصعبة التي يواجهها القارئ عند قراءة النصوص الفلسفية.

المميز الأساسي لهذا الكتاب هو الدمج بين النصوص الفلسفية والقصص التعبيرية الساخرة، التي تعطي تفسيرا لمضمون النص الفلسفي.

الكتاب: الفلسفة المبسطة – الجزء الأول

الكاتب: نبيل عودة

صدر عن: الحكيم للطباعة والنشر-الناصرة (2017)

صدر الكتاب بدعم من مشروع مفعال هبايس (الياناصيب) لدعم النشاط الثقافي والفني في الوسط العربي.

نبيل عودة درس الفلسفة في الاتحاد السوفييتي آنذاك، وله الكثير من المقالات التي تتناول قضايا فكرية وفلسفية بمجالات متعددة، وقد بدا بنشر حلقات الفلسفة المبسطة منذ نحو سنتين. الى جانب تطوير القصة الفلسفية، وفيما ببعد بدأ بصياغة مقالات فلسفية ودمجها بقصص تعبيرية ساخرة تفسر المضمون الفلسفي. يشمل هذا الإصدار جزء فقط من المواد، على أمل ان يستطيع اصدار الجزء الثاني قريبا. وهو يعمل على اعداد جزء ثالث لكتاب الفلسفة المبسطة.

جدير بالذكر ان دار نشر عربية – نور للنشر (NOOR PUBLISHING) مقرها في الولايات المتحدة الأمريكية – مدينة نيويورك، ولها فرع في المانيا بمدينة برلين، لفت انتباهها المقالات التي نشرت في مواقع الانترنت وتوجهت للكاتب نبيل عودة بطلب اصدار كتاب "الفلسفة المبسطة" بطبعة أمريكية جديدة توزع في مختلف اقطار العالم العربي والغربي خاصة في الجامعات. وقد اتفق الجانبان وصدر الكتاب الكامل بالجزأين، وهو متوفر للبيع أيضا عبر شبكة نور للنشر عنوان الشبكة - www.morebooks.de)) وهو اول كتاب لكاتب عربي من إسرائيل يصدر عن طريق مؤسسة نشر دولية!!

كتب مقدمة للكتاب الأستاذ الجامعي والأديب الموسوعي الدكتور أفنان القاسم وقد نشرت على الصفحة الأخيرة من الكتاب وهذا نصها:

عن الكاتب والكتاب: د. أفنان القاسم

فرض نبيل عودة نفسه على الشبكة العنكبوتية بسلسلة مقالاته "فلسفة مبسطة"، فهي سلسلة يتساوق فيها كل شيء، وهي لدقتها وثرائها موجز لا غنى عنه لكل من يريد الخوض في غمار الفلسفة، لأن التأمل هنا يتعدى حدود التجريد والأحكام الإشكالية إلى التحيين والتفعيل كمصطلحين فلسفيين يعنيان: التحيين جعل الشيء حينيًا أو حاليًا، والتفعيل النقل من القوة إلى الفعل. بناء على ذلك، أقام المؤلف وزنًا للأوليات في الفلسفة على أساس اليقينيات في السياسة (وغيرها)، فربطها بتجاربه في الزمن الحاضر، وبشكل أعمق بتجارب الزمن الحاضر. مثلاً العلاقة وجود- وعي (في النص وجود- مضمون والوعي هو مضمون الوجود)، يطرحها فلسفيًا كما يراها سارتر "الإنسان لا شيء إلا ما يصنع هو نفسه"، ويطرحها سياسيًا كما يراها نبيل عودة "أعضاء الحزب أو رجال الدولة لا شيء إلا ما يفعلونه من أجل أن ترتفع أسهم زعيمهم". لكن أهم ما في الكتاب أنه يبقى أداة عمل لا غنى عنها، لتقديمه المعارف الأساسية بشكل مبسط، والمبسط بالمفهوم "النبيلي" يعني الدقيق، يعني كذلك توضيح المفاهيم، وعرض المسائل بشكل غير مشكوك فيه، لفائدة القارئ، عملاً بقول كانط "من يقرأ قليلاً يحفظ كثيرًا".

النادر هنا، بالمقارنة مع كتب أخرى من هذا النوع، ما أدعوه ب "قصصية" الفلسفة، فالقلم المجرب الذي هو قلم نبيل عودة القصاص، يكسو كل موضوعة يتطرق إليها برداء قصصي تغلب عليه طرافة الأسلوب، وهو بهذا يعمل على تحرير الفلسفة من نظامها الصارم الذي تعودنا عليه.

د. أفنان القاسم - أستاذ جامعي، مفكر، كاتب وناقد، له أكثر من ستين كتابًا في الرواية والقصة القصيرة والمسرحية والشعر والنقد الأدبي والنقد السياسي، مقيم في فرنسا.

 

 

نظمت السفارة العراقية في برلين بتاريخ 19.7.2017 برعاية السيـد السفير ضياء الدباس احتفالا أشادت فيه بالإنتصارات التي حققها أبناء القوات المسلحة العراقية بمختلف صنوفها وتشكيلاتها  وجهاز مكافحة الإرهاب والشرطة الإتحادية والحشد الشعبي المبارك وقوات البيشمركة وأبناء العشائرعلـى عصابات داعش الإرهابية فـي تحرير الموصل وبعد أن أنتهى السيد السفيرمن كلمته ألقـى الشاعرجميل حسين الساعدي قصيدتين من شعره بالمناسبة وقد حضر الإحتفال عدد كبير من أبناء الجالية العراقية واختتم الإحتفال بمقطوعة فنية وطنية قدمها الفنان  طه رهج.

 

1319 jamil

 

 

أصدر المركز العلمي العربي للأبحاث والدراسات الإنسانية العدد الثاني من مجلته قضايا معاصرة. وخصصت المجلة ملفها الرئيسي لتسليط الضوء على التحديات الكبرى التي يواجهها الطرح الليبرالي في العالم العربي الراهن و”تحليل الإشكالات المعيقة والشروط الموضوعية لنجاح الفكرة الليبرالية في العالم العربي بعد الحراك وقبله”.

وجاء في تقديم المجلة التي يرأس تحريرها المفكر المغربي محمد سبيلا أن هناك عوامل كثيرة أدت إلى انحسار القيم الليبرالية حيث “ساهمت عدة عوامل في انحسار القيم الليبرالية، منها الانتشار الكبير للأيديولوجيات الاشتراكية والشيوعية الشعبوية، بعد النجاح المتوالي للانقلابات العسكرية ذات الأيديولوجية القومية العروبية في عدد من البلدان المفصلية في العالم العربي كمصر والعراق وسوريا. ومما سارع أيضا في تراجع الطرح الليبرالي تصاعد الإسلام السياسي المتشدد، الرافض للثقافات الأخرى ولقيم الليبرالية وروح التسامح وحق الاختلاف وتقبل الفكر الآخر المختلف”.

وفي هذا السياق ساءلت مواد هذا العدد “الاختلالات الكبرى التي اكتنفت مسيرة تطبيق الليبرالية في الدول العربية وكيف يمكن تجاوزها” يقول تقديم المجلة. ويضيف أن مواد العدد “ساءلت أيضا مدى اتساق البنى الفكرية والمجتمعية والقيمية العربية مع الطرح الليبرالي بعد الحراك وقبله”. فهل يمكن المواءمة مثلا بين القكر والاممارسة الليبرالية والتدين في العالم العربي الإسلامي الحديث؟ كما وقفت مواد هذا العدد عند أهم العوائق التي تقف أمام انتشار وترسيخ الفكرة الليبرالية في العالم العربي الحديث.

 وتضمن العدد مساهمات عدد من المفكرين والباحثين المغاربة، العرب والأجانب. حيث عنون المفكر المغربي محمد سبيلا مقالته بـ ” في الأسس الفكرية لليبرالية”، فيما حملت مقالة محمد أندلسي عنوان” نحو إعادة استشكال فلسفي لمفهوم الحرية على ضوء الثورات الربيعية”. وفي مجال السوسيولوجيا نقرأ مقالا للباحث الجزائري مصطفى راجعي تحت عنوان: المتدينون ودعم الأسواق الحرة في العالم العربي الإسلامي: نحو منظور فرداني منهجي وأدلة من المسح الدولي للقيم”. وفي السياق ذاته توقف عزيز مشواط عند ما سماه” المثقفون وسر العداء لليبرالية”.

 وبخصوص المساهمات الأجنبية تضمن العدد مقالا لـ”داليبور روهاتش” ترجمه إلى العربية الباحث العراقي علي الحارس، ومقالا آخر لـ”رالف ريكو” بعنوان لمحات من تاريخ الليبرالية ترجمه الباحث الاقتصادي المغربي رشيد أوراز الذي حاور في نفس العدد المفكر الليبرالي محمد تملدو.

يذكر أن المركز العلمي العربي للأبحاث والدراسات الإنسانية الذي أصدر المجلة مؤسسة بحثية علمية عربية تأسست بالرباط من طرف ثلة من الباحثين وساهم منذ تأسيسه قبل أربع سنوات في تنشيط الحركية الثقافية المغربية والعربية من خلال انتاج وترجمة عدد من المراجع الكلاسيكية في العلوم الإنسانية بالإضافة إلى احتضانه عددا من المحاضرات والندوات المحلية والدولية.

 

إعلان صادر عن لجنة العمل المشترك للجالية العراقية .

دعوة حضور مهرجان تحرير الموصل في سيدني. 

المكان : صالة قاعة النجوم قرب مطعم الضيافة العراقية

15A Railway Pde //  Fairfield, NSW, 2165

الزمان : يوم الخميس ٢٧/٧/٢٠١٧ الساعة ٦:٣٠ مساءا والدعوة عامة للجميع .

توفي في مدينة المسيب يوم الأحد 23 تموز 2017م الأديب الكاتب مهدي عباس الأنباري بعد معاناة شديدة مع المرض منذ أكثر من عام.

والأديب الأنباري من مواليد مدينة المسيب سنة 1929م، وأكمل دراسته الابتدائية والمتوسطة فيها، ثم الإعدادية في مدينتي كربلاء والحلة، وعين معلما سنة 1950م، واجتاز دورة تربوية سنة 1952م، وتنقل في مدارس عديدة في مدن محافظة بابل، وتعرض للاعتقال والفصل من الوظيفة لنشاطه السياسي، وكان أقسى تلك الاعتقالات وأشدها وطأة ما حدث له بعد انقلاب شباط الأسود سنة 1963م ، والتحق بكلية القانون في الجامعة المستنصرية، وتخرج فيها سنة 1973م، واستمر عمله في التعليم إلى سنة 1981م، فتقاعد عن العمل وانصرف للمحاماة ومارس الأعمال التجارية .

كتب الكثير من المقالات المتنوعة في الصحف المحلية، وقد جمع بعضها في كتابين صدر الأول عن دار الفرات هذا العام (2017م) بعنوان (أوراق تحت ضوء الشمس)، والآخر قيد الطبع في الدار نفسها وهو بعنوان (الشروق من الغرب) .

وخلال وجوده في التعليم كتب العديد من المسرحيات الهادفة التي قدمت على المسارح في مدن المسيب والحلة والعمارة والبصرة .

تغمد الله روحه الطاهرة بالرحمة وأسكنه فسيح جناته الوارفة

 

جواد عبد الكاظم محسن

 

 

 الجمعة 28 تموز وتحت شعار (الموصل في ضمير العراق) تنطلق فعاليات (كرنفال كاس العنقاء الذهبية الدولية للمرأة المبدعة ) لعام 2017 في فندق كورميك التركي في العمارة الساعة السابعة مساء. يتضمن حفل الافتتاح ( كلمة رئاسة المهرجان (الاديب محمد رشيد) / إعلان أسماء المشاركات / عرض أزياء لدول وثقافات مختلفة للأطفال/ معرض تشكيلي لعدد من فنانات العمارة / بازار للإعمال اليدوية / قصائد شعر ) وبعد حفل الافتتاح ستتجول اللجنة التحضيرية  في عدد من المحافظات العراقية (لمدة شهرين) منها (اربيل /دهوك/ سليمانية /بابل /النجف / البصرة والعاصمة بغداد) لتصفيات وتأهيل المشاركات للوصول الى المرحلة النهائية في حفل ختامي يستمر (اسبوع ثقافي) في مدينة العمارة يتضمن ( سفرة الى اهوار العمارة / عروض ازياء للكبار / جولة في السوق القديم والمكتبات / الرصيف المعرفي / مندي الصابئة المندائيين / كنيسة ام الإحزان / جولات نهرية / زيارة تمثال المراة الميسانية/ زيارة المدينة الترفيهية / جولة على جسر السراي المعلق / منح جائزة كاس العنقاء قيمتها (5) مليون دينار عراقي وسفرة الى بيروت . هذا ويذكر ان لجنة التحكيم تتكون من (البروفيسور د. قاسم حسين صالح / الإعلامية الرائدة خيرية حبيب (عدسة الفن) / الفنانة الرائدة ابتسام فريد / البروفيسورة د. لمياء ياسين/ الناشطة في حقوق الإنسان خانم حميد / الناشط نزار شنيشل زامل ).