المثقف - رأي آخر

إقتحام منزل صحفية في النجف وتجاوز على صحفي بغداد

تحقق الشرطة العراقية في دوافع إقتحام منزل صحفية في النجف مساء الثلاثاء لمعرفة الجهة التي تقف من ورائه في وقت لم تكن هي موجودة فيه، في سياق آخر تعرض الصحفي فالح الخالدي رئيس تحرير صحيفة البورصة البغدادية الى تجاوز من عناصرشرطة عند مبنى هيئة الجمارك العامة وسط العاصمة بغداد.

إيمان رسول الكوفي الصحفية والمدونة والشاعرة التي تعيش في أستراليا وتزور العراق حاليا قالت للمرصد العراقي للحريات الصحفية، إن منزلها الخاص في حي الجامعة في مركز النجف تعرض الى إقتحام من قبل مجهول فرد أو مجموعة لاأعلم ليل أمس الثلاثاء عندما كنت أقيم في منزل والدي، وحين وصلت المنزل في اليوم التالي وجدت آثار ذلك الإقتحام، ولم أجد هاتفي المحمول الذي تركته مع مبالغ نقدية بالدولار الأسترالي، وحلي ذهبية وجواز سفري وحقيبة تحتوي مجموعة عطور ثمينة وثياب جلبتها معي من الخارج، لكني فوجئت إن جميع تلك المواد ماتزال في مكانها بإستثناء الموبايل الذي سرق، وهو ماأثار إستغرابي، ودفعني للشك أنها محاولة لقتلي خاصة وإن منزل الدار قد كسر، في حين ماتزال الشرطة تحقق في الحادث.

وفي بغداد أبلغ رئيس تحرير صحيفة البورصة فالح الخالدي المرصد العراقي للحريات الصحفية إنه تعرض الى تجاوز مهين من قبل عناصر في حماية مبنى هيئة الجمارك العراقية عندما كان في مهمة عمل، ودون مبرر حقيقي، وعندما أبرزت لهم بطاقة العمل الصحفي تجاوزوا أكثر، وكلما ذكرت إن هذا العمل لايليق بهم، ولا بالمسؤولين الكبار الذين يديرون مؤسسات ووزارات قد يتبعون لها لم يبالوا، وأشاروا إلى إنهم لايعترفون بأحد.

 

هادي جلو مرعي

رئيس المرصد العراقي للحريات الصحفية

 

تعليقات (0)

لا توجد تعليقات على هذه المقالة حالياً.

شارك بتعليقك

0 Characters
المرفقات (0 / 3)
Share Your Location

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.

العدد: 4146 المصادف: 2018-01-10 23:56:35