 مقاربات فنية وحضارية

فيچن المخطط العملاق.. لمحات مضيئة من تاريخ الفن (62)

62-Fechin7نيكولاي ايفانوفيج فيچن  (1881-1955)  Nicolai Ivanovich Fechin من الرسامين الروس البارعين.

 62-Fechin2

ولد في كازان لعائلة متوسطة الحال حيث كان والده يعمل نجارا متخصصا بالحفر على الخشب وهو الذي زرع في ولده الفن حتى ان نيكولاي بدأ يحضر تخطيطات الحفر لوالده وهو بسن العاشرة.

62-Fechin12 

وفي سن الثالثة عشر دخل مدرسة فنية اعدادية لينتقل بعدها الى الاكاديمية الملكية في سانت بيترسبرگ ويتتلمذ على يد ايليا ريپن.

62-Fechin10 

تخرج من الاكاديمية بدرجة شرف ليحصل على بعثة  Prix de Rome التي ترسل المتخرجين المتفوقين في رحلة دراسة واطلاع عبر العواصم الاوربية.

 62-Fechin3

عاد نيكولاي بعد البعثة ليعمل تدريسيا في كازان لمدة عشر سنوات.

 62-Fechin1

في السنة الثانية من هذه البعثة الدراسية حاز نيكولاي على الجائزة الذهبية في معرض ميونخ العالمي والتي على اثرها استلم دعوة خاصة من الولايات المتحدة لاقامة معرض في معهد كارنيگي في بتسبرگ في ولاية بنسلفانيا.

 62-Fechin5

ومن هنا فـُتح لاعماله السوق الامريكي واصبح فنانا معروفا لدى الجمهور الفني الامر الذي ساعده للهجرة الى امريكا فيما بعد عندما ساءت الامور في السنوات الاولى للثورة البلشفية وخاصة ابان مجاعة 1921.

 62-Fechin6

في الولايات المتحدة عمل نيكولاي تدريسيا في اكاديمية نيويورك وحصل على جوائز مهمة على اعماله الا انه اصيب بالسل واضطر ان يغادر نيويورك الى جو ادفأ واكثر جفافا فذهب الى الغرب الامريكي ليستقر في ولاية نيومكسيكو ثم جنوب كاليفورنيا.

62-Fechin8

وهناك احب بيئة الهنود الحمر والتصق بثقافتهم وانتج اغلب لوحاته من وحي حياتهم.

 62-Fechin9

يعتبر فيچن من رسامي البورتريه المتفوقين وهو مخطط عملاق يندر ان يضاهي قلمه احد.

تنوعت اعماله بين الكلاسيك والاكاديمي المتميز بضربات الفرشاة العريضة والسريعة. وهو الاسلوب الذي لم يكن شائعا في وقته، الامر الذي جعله من رواده الاوائل والذي تبنته فيما بعد الالاف من طلاب الفن الروس وغيرهم .

 

مصدق الحبيب

 

تعليقات (0)

لا توجد تعليقات على هذه المقالة حالياً.

شارك بتعليقك

0 Characters
المرفقات (0 / 3)
Share Your Location

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.

العدد: 3514 المصادف: 2016-04-19 09:23:01