محمد السعديوصلت الى الشام يوم ١٥ آب عام ١٩٨٨ قادماً من العاصمة الإيرانية (طهران) بعد معاناة قاسية وخوف مرتقب من مستقبل مجهول مرده الاوضاع الغير طبيعية داخلية وخارجية،  وواحدة من أسبابه ذروة لهيب الحرب بين الجارتين الاسلامتين العدوتين إيران والعراق، حيث الطيران العراقي يحلق يومياً في سماء طهران ليرمي حمم رشاشه من منافذ (سوبر إيتندار) الطائرات الفرنسية المميزة والتي منحتها حكومة (شاراك) الى العراق لتنهي بها الحرب من خلال الأستهداف الدقيق لحركة السفن النفطية في ميناء بندر عباس ومصفى عبدان والذي يعد أهم مرفق حيوي أقتصادي لإيران مما شلت الحركة به تماماً ليتجرع الإمام الخميني جرعة السم الشهيرة .

وصلت الى العاصمة طهران في ربيع ١٩٨٨ بعد أن نجوت بأعجوبة من جائحة الانفال التي أجتاحت كل مقراتنا ووجودنا ووديان تواجدنا والأشجار والقرى التي نحتمي بها كمقاتلين (بيشمركة) شيوعيين وجلالين وبرزانيين وحسكيين والباسوكيين . سكنت بدربونة ضيقة في شارع ناصر خسرو الشهير في بيت كبير ذوو طراز فارسي قديم مع الشهيد سامي حركات وعملت بمطعم ليل نهار في شارع كوجه مروي لسد رمق الجوع وكسوة الحياة المتواضعة . الشارع الذي يكتظ بحشود من العراقيين بكل ألوانهم وأنتماءاتهم ونشاطاتهم السياسية وقصصهم الاجتماعية الغريبة وطرق تزوير الوثائق والمستمسكات العراقية وبدون إستثناء،  بث الأشاعات تسبق واقعهم اليومي عن بلدهم البعيد العراق داخلين ببعضهم الى حد التجسس على بعضهم وبين صفوفهم، وفي وسط طبيعة علاقتهم تنتشر أساليب التجسس على بعضهم . كنت في ظرف صعب ما عليك الأ أن تنجو من تلك الاجواء وتداعياتها الخطيرة، وبعد أن نجوت بأعجوبة من عملية الانفال ومازلت أحمل أضرارها وخوفاً من يكشف آمري للسلطات الإيرانية بعد أن أدعيت في أول نقطة حدودية أني جندي هارب من الحرب ومن مدينة الكاظمية وأسمي علي . آذن أذا كشف آمري أنني شيوعي وكنت مقاتلاً في الجبل ؟. هذه وحدها تهمة تؤدي بك الى التهلكة الحتمية . 

بذلت جهداً مضنياً من أجل أن أخرج من طهران سالماً بمعونة أصدقاء ورفاق وأحبة رغم البحبوحة المادية في ترتيب يوميات حياتي . في دمشق الوضع يختلف سياسياً حيث الرفاق والحزب والعمل العلني والبوح بأسمك الصريح وأنتمائك السياسي حيث لاخوف ولاتردد في الاعلان عن مواقفك . في يومها كان الجو السياسي للشيوعيين مشحون بالخلافات والانتقامات والمقاطعات لحد العظم مما لفت أنتباه القوى والاحزاب الأخرى أتهامات بالعمالة للنظام العراقي والمخابرات الاسرائلية بالجملة بدون وازع أخلاقي ولا أنساني ولا أسانيد ولا أحتراماً للتاريخ الطويل المعمد بالتضحيات، حيث من يختلف أو يبدي وجهة نظر عليه أن يضع أمامه حملة شرسة وقاسية لتسقيطه سياسياً وأجتماعياً وأقتصادياً في تميز واضح لنا نحن الشيوعيين وبين صفوفنا ببغاوات يقلدون الاصوات رغم نشازته في التعبير يعني أي أشاعة تطلق على رفيق حتى وأن كانت نشاز أو للانتقام تتبنى رغم المعرفة المسبقة أنها أشاعة لتحطيم رفيق جزاء موقف أو أعتراض . الحقيقة هي العمود الفقري للتاريخ وأن طمست مؤقتاً لكنها ستظهر من جديد بأكثر صرامة ووضوحاً . 

في اليوم الأول، الذي طأطأت به قدميه الحافتين أرض دمشق الحبيبة شعرت بالآمان رغم وضعي الصعب حيث بلا جناح لأفق قريب . سكنت مع أبن قريتي وصديق الطفولة والرفقه الدكتور عزيز الشيباني في مشتمل متواضع في حارة ركن الدين . نتقاسم حنين الشوق الى قريتنا وبيوتها وذكرياتهم السجية بيتاً بيتاً لعلها تشحذ بنا ما تبقى من ذكرى وأمل للقاء وصدى صوت مخنوق عبر أسلاك التلفونات المخترقة . رغم كل المحاولات في الحصول على عمل يسد نزراً من رمق العيش الصعب، لكنها هباء كل المحاولات تتلاشى بقدوم الأيام لم يبقى أمامك الا القراءة واللقاء بالرفاق والاصدقاء ومقهى الروضة بمثابة وكالة أنباء عن أخبار العراق والعراقيين والذي يتصدر نشراتها الرئيسية أبو حالوب المقيم العتيق .

في تلك الرحلة والأقامة لايعكر مزاجك ويحزنك الأ صراع الرفاق وقساوة الاساليب وحذالة الاتهامات والمقاطعة الاجتماعية ضد من بات خارج الصندوق المقدس، ولم يجرأ أحداً الى الآن بفتح ذلك الصندوق الأسود وما كان يخزنه من أجحاف وتشويهات وتعديات ليعاد الى ماكان على عهده . لآجل لم الشمل والذي بات متشظياً وسط أكوام من ميليشيات وأحزاب إسلام سياسي ودين متخلف . وفي يوم ما من عام ١٩٨٩وفي ظهيرة دمشقية كنت نازلاً مشياً على الاقدام من ركن الدين الى مقهى الروضة في الصالحية صادفني في الطريق غضبان السعد الشيوعي والعسكري المرموق أيام ثورة تموز، وبعد السلام والكلام والسأل عن يوميات الشهيد خالي خزعل في معرض تجميع معلومات عنه لكتاب قادم . حدثني بألم عن تفاصيل يوميات حياته والأساليب التي عومل بها لا لشيء الأ في أبدائه بعض الملاحظات عن طبيعة التنظيم والأداء الحزبي والتعامل الفض مع حشود من الرفاق .

كنت فقيراً في أدواتي الأولى في تتبع مسيرة حياتي، حيث ضيعت فرص كثيرة بسبب مستحاتي، كانت مسيرتي قاحلة ومليئة بالالغام، كنت في بداياتي أكتب لنفسي في فضاءات قرية الهويدر على شريعة النهر وفوق السطح وكهوف الجبال، وأنا من الذين وليس هذا تفرداً أو تميزاً أكتب عن الاشياء التي عشتها وخضت تجاربها . يقول جوستاف فلوبير أنا هي بوفاري في روايته مدام بوفاري . وهذا هنري ميللر ورواياته . أكتب بدون تردد ولاخوف رغم السد العالي للتيار المنافي للحقائق والوقائع وهناك نفر ورغم تجاربه الطويله في الحياة والسياسة لكنها لايمتلك تلك المبادرة بإتجاه روح التغير وبناء الانسان ولي تجارب عديدة للأسف الشديد وستبقى حالتنا هذه للآسف . وهل من رابط بين السياسة والكوميديا.

 

محمد السعدي

مالمو السويدية /أيلول ٢٠٢٠

.................

* من كتابي سيصدر قريباً في العاصمة بيروت .

 

حسين سرمك حسنالعلاقة بين بيل غيتس ومغتصب الأطفال جيفري إبشتاين أخذت بعداً أعمق: كلاهما مهتم بالإبادة البشرية!!

بقلم: لانس دي جونسون

ترجمة: الدكتور حسين سرمك حسن


ما الذي يريده –بحق الله- الملياردير بيل غيتس من علاقة مع مغتصب الأطفال المجرم المُدان الذي اسمه جيفري إبشتاين  Jeffrey Epstein؟ كان إبشتاين قد أدين بالفعل بتهمتي تحريض الفتيات القاصرات على الدعارة قبل أن يقابل غيتس. ومع ذلك، ظل تأثير إبشتاين قائما في عالم المليارديرات. تُظهر سجلات الرحلات أن بيل جيتس سافر بشكل خاص مع إيبشتاين في عام 2013، بعد فترة طويلة من كون إبشتاين مهربًا معروفًا للشابات القاصرات. في أحد الاجتماعات، سافر بيل جيتس بشكل خاص مع إبشتاين إلى قصره سيئ السمعة في بالم بيتش، حيث تم الإبلاغ عن العديد من الانتهاكات الجنسية على مر السنين. كان الاثنان ودودين للغاية لدرجة أن إبشتاين أدرج في نهاية المطاف كبير المستشارين العلميين السابق لبيل جيتس، بوريس نيكوليتش، كمُنفّذ بديل لوصيته النهائية. "صُدم" رائد الأعمال في مجال التكنولوجيا الحيوية عندما تم الكشف عن هذه الأسرار بعد أيام قليلة من "انتحار" إبشتاين المزعوم في السجن(انتحر بشرشف السرير!!).

اتصالات بيل جيتس وجيفري إبشتاين (حتى الآن)

ينفي متحدث باسم بيل جيتس وجود أي علاقة عمل مع إبشتاين، لكن سجلات الطيران، والمصالح المشتركة في مجال التكنولوجيا الحيوية، ورسائل البريد الإلكتروني الداخلية لا تكذب. كان لدى هذين الرجلين قواسم مشتركة أكثر مما تراه العين. كلاهما كان لهما اهتمام مشترك بعلم تحسين النسل (التسمية المضللة للإبادة السكانية)، وهو شكل منحرف من العلم يسعى إلى تعزيز البشر وراثيًا من خلال التخلص من غير المرغوب فيهم. علم تحسين النسل يدور حول التحكم في التكاثر البشري لتربية الخصائص الجينية الأكثر رغبة. يتحدث بيل جيتس بصراحة عن تقليل السكان، وكان جيفري إبشتاين مفتونًا بخلق جنس متفوق وراثيًا باستخدام السائل المنوي الخاص به لتلقيح بعض النساء. وفقًا للعلماء الذين تحدثوا مع المفترس الجنسي للأطفال، أعرب إبشتاين عن اهتمامه بتلقيح ما يصل إلى عشرين امرأة في نفس الوقت في مزرعته في نيو مكسيكو لإنتاج أطفال "متفوقين وراثيًا" من بعض أكثر الأشخاص نجاحًا في المجتمع.

1833 غيتس

وفقًا لرسائل البريد الإلكتروني التي حصلت عليها مجلة The New Yorker حصريًا، "وجه جيفري إبشتاين" بيل جيتس للتبرع بمليوني دولار لمختبر أبحاث في أكتوبر 2014. سلم مديرو المختبر الاعلامي لمعهد ماسوشيتس MIT Media Lab رسائل البريد الإلكتروني وهي تربط جيتس بإبشتاين بوضوح. بشكل مثير للريبة، أنكر جيتس في السابق أي علاقة تجارية مع إبشتاين. وقال متحدث باسم جيتس لموقع Business Insider، "على الرغم من أن إبشتاين لاحق بيل جيتس بقوة ؛ فإن أي حساب لشراكة تجارية أو علاقة شخصية بينهما خاطئ بشكل قاطع "

أي شيء آخر يمكن أن يكذّبه جيتس الآن؟

هل الاعتداء الجنسي على الأطفال هو مجرد بداية الشرور بين أقوى الرجال في العالم؟ ما نوع البحث الذي كان إبشتاين وجيتس يحاولان تمويله؟ لماذا يأخذ الملياردير بيل جيتس التوجيه من إبشتاين في المقام الأول؟ لماذا تأثر جيتس بإبشتاين لدرجة أنه سيطيع رغبات إبشتاين البحثية التي تصل قيمتها إلى مليوني دولار؟

المتحدث باسم جيتس الذي دحض علاقة عمل بين الاثنين دحض أيضًا رسائل البريد الإلكتروني الخاصة بمعهد ماساتشوستس للتكنولوجيا، قائلاً: "أي ادعاء بأن إبشتاين وجّه أي منحة برنامجية أو شخصية لبيل جيتس هو ادعاء خاطئ تمامًا"

ومع ذلك، وفقًا لصحيفة The New Yorker، عمل مدير مختبر معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا جوي إيتو والمدير السابق للتطوير والاستراتيجية، بيتر كوهين، بجد للحصول على تبرعات مجهولة من إبشتاين وسمحوا لهذا المنحرف بالتأثير على كيفية إنفاق الأموال. ساعد إبشتاين معهد ماسوشيتس MIT Media Lab في الحصول على تبرعات من المستثمر ليون بلاك ومؤسس شركة مايكروسوفت بيل جيتس. الرسالة الإلكترونية لشهر تشرين الأول (أكتوبر) 2014، التي أرسلها مدير المختبر إيتو، تتعارض بوضوح مع إنكار بيل غيتس.

نصّها هو، "هذه هدية بقيمة 2 مليون دولار من بيل جيتس من إخراج جيفري إبشتاين." جاء في رسالة متابعة كوهين الإلكترونية، "لأغراض تسجيل الهدايا، لن نذكر اسم جيفري باعتباره الدافع وراء هذه الهدية". في رسالة بريد إلكتروني أخرى للمتابعة، يوعز إبشتاين إلى إيتو بالتوصل إلى كتابة معملية بناءً على طلب بيل جيتس. عندما سأل إيتو إبشتاين عن نوع الكتابة المطلوبة، أجاب إبشتاين، "أكثر تحديدًا [كذا] حتى يتمكن من التمويل". ساعد تأثير إبشتاين وكتاباته المعملية على تأمين 7.5 مليون دولار من جيتس وبلاك. أدى هذا الكشف إلى قيام المستشار العام لمعهد ماساتشوستس للتكنولوجيا بإجراء تحقيق داخلي في المراسلات بين مديري مختبر معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا وإبشتاين.

قام بيل جيتس بتمويل الشر الذي يسير في وضح النهار

هذه القصة لا تتعلق بكون بيل جيتس شاذًا يحب ممارسة الجنس مع الأطفال، ولا تتهمه بارتكاب خطأ بسبب تفاعله مع جيفري إبشتاين. ومع ذلك، فإنها تسلّط الضوء على نظام التحكم في عدد السكان الذي أسسه علم تحسين النسل (الإبادة البشرية) الذي يطرحه بيل جيتس حاليًا. يُطلق عليه "تجربة الاضطراب المتحكم به في الستراتوسفير “Stratospheric Controlled Perturbation Experiment”" - وهو برنامج هندسة جيولوجية من شأنه أن يغيّر المحيط الحيوي لا محالة، ويسبب نقصًا في الغذاء، ويؤدي في نهاية المطاف إلى إبادة السكان.

الآن، من أجل الحصول على تمويل هذا البحث وتنفيذه عبر العالم، يجب أن يقتنع الناس بأن هناك مشكلة تتطلب تدخلاً عالميًا سريعًا. يتم تسويق هذه المشكلة للجمهور على أنها "تغيّر مناخي"، والإجابة عن "تغيّر المناخ" التي يتم قبولها الآن هي خطة للتلاعب بالمناخ تسمى الهندسة الجيولوجية geoengineering. تعد تجربة الهندسة الجيولوجية الممولة من بيل جيتس شكلاً شريرًا من أشكال الإبادة الجماعية والسيطرة على السكان في وضح النهار تحت غطاء العِلم.

يستخدم هذا المشروع العلمي الجميل، SCoPEx، أموال غيتس التي لا حدود لها وينضم إلى جامعة هارفارد لتكرار تأثيرات كارثة بركانية عن طريق رش طبقة الستراتوسفير بالجسيمات لحجب الشمس. من المفترض أن تحاكي التجربة ثوران بركان جبل تامبورا عام 1815، والذي ملأ الغلاف الجوي بالكثير من الجسيمات التي أطلق عليها الجميع "السنة بدون صيف". نظرًا لأن جميع النباتات تحتاج إلى ضوء الشمس وثاني أكسيد الكربون من أجل حدوث عملية التمثيل الضوئي، فقد تسبب هذا التعتيم في الشمس في فشل المحاصيل الغذائية وتجويع الناس. هل هذا ما يريده بيل جيتس حقًا؟

لم تعد جهود تقليص عدد السكان مؤامرة. إنها خطة شريرة يتم تنفيذها تحت شعار "إنقاذ الكوكب من تغير المناخ" ويقوم بتنفيذها أغنى وأقوى الممولين في العالم.

 

........................

المصادر تشمل:

BusinessInsider.com

NaturalNews.com

TheNewYorker.com

NewsTarget.com

News.MIT.edu

هذه ترجمة لمقالة:

The Bill Gates and Jeffrey Epstein connection goes deeper, as both shared interests in eugenics

by: Lance D Johnson

Natural News

Sunday, September 22, 2019

 

علي عليفي البت بأمر أو الحكم عليه أو إبداء الرأي فيه، لابد أن تكون هناك نقاط مشتركة، تشكل -مجتمعة- نقطة المثابة التي ننطلق منها ليكون البت صحيحا، والحكم عادلا، والرأي سديدا. فعلى سبيل المثال لو أردنا تحكيم شخص في أمر ما، او نطلب تقييمه لشخص ما، فان اول شرط ينبغي توافره فيه هو العدل، وتندرج تحت مفردة العدل صفات: الحيادية والإنصاف والجرأة، وتنأى عنها مصطلحات الانحياز والغبن والجبن، وبذا يكون الحكم بالنتيجة أقرب ما يكون الى العدل.

في بلد الحضارات والخيرات والنفط، كانت مفردات الحيادية والإنصاف مغيبة عقودا خلت، في وقت كانت تحل محلها أضدادها، الى ان اشرقت شمس الحرية التي كنا نظن انها غير قابلة للكسوف، وبها انطلقت الحريات بجميع اشكالها واصنافها وأحجامها، مثل حرية التعبير عن الراي وحرية النقد وحرية النشر، وغيرها من نعم الديمقراطية، الأمر الذي أطلق العنان للسان الشعراء والكتاب والنقاد في البوح بما يختلج بخواطرهم من آمال، وما يعتمل بنفوسهم من آلام، وكان بذلك متنفسا لهم. فمنهم من أعاد توثيق احداث كان مكمما عن البوح بها، حتى مضى على فراقه إياها سنين طوال، وانقلبت أفراحها الى أتراح وبهجتها الى أحزان، وماكان بها مشرقا بهيجا صار من دونها حالكا مكفهرا، فأرخها كذكريات للتاريخ، كما يقول النابغة الجعدي:

تذكرت والذكرى تهيج لذي الهوى

ومن حاجة المحزون أن يتذكرا

ومنهم من وجد في الحرية ضالته بعد كبت خانق، ففُتحت قريحته في الإجهار والإعلان عن مسميات جماليات الحياة، ضاربا عرض الحائط ثوابت عديدة وقيما راسخة، فراح ينطق بمايهوى وما يعشق بالخط العريض، من دونما وجل من نقد، او مخافة لوم او خشية تقريع متمثلا بقول ابي نؤاس:

فبح باسم من تهوى ودعني من الكنى

فلا خير في اللذات من دونها ستر

ومنهم من اتخذ لنفسه موضع الرقيب وموقع الناقد ومنصب المنبـِّه والمحذِّر، فأصبح رقيبا على أفعال معيته وردودها، ممن عاشوا معه كسوف الشمس الطويل في تلك العقود، وناقدا لتصحيح من يتخبط في خطوه، ومقوما لاعوجاج من شذ عن القواعد المعتادة في المجتمع، وقطعا ماكان انطلاق هؤلاء بهذا الاندفاع، إلا بعد ان فككت الحرية كبولهم وأعتقتهم من أغلال الماضي.

أعود لما بدأت به حديثي، لعلني أكون عادلا في الحكم وسديدا بإبداء الرأي وأقول: رغم ما كتب الكتاب -وأنا أبسطهم- عن هفوات وسلبيات وأخطاء حدثت في زمن الحرية في العراق كان ابطالها ساسة وقادة ومسؤولين، إلا ان هناك صالحات وتضحيات وإيجابيات من الإنصاف ان تكون نصب اعيننا، وهناك في بنية الدولة العراقية الحديثة -رغم مانذكره من ثغرات- قوة وتحدٍ لظروف كانت قاهرة وهي في فترة نقاهتها وإن طالت، تواكبها ظروف تكالب الأشرار في صنعها بكل فنون الزيف والمكر والرعب والإرهاب، ولم يذكر التاريخ ان بلدا آخر على مر العصور قد تجاوز ماتجاوزه العراق من محن، فلو قيل الحق يجب ان يقال بأكمله، فمع كثرة السلبيات التي تعج بها مؤسسات البلاد، هناك ضياء من إيجابيات هنا وهناك ولو أنه لايكاد يبين، إلا أنه يبشر أن الكوة التي تصدره ستكبر وتكبر، حتى يأتي يوم تغطي إيجابيات الشعاع كل سلبيات الظلام، لكن تبقى قوة السلسلة تقاس بأضعف حلقاتها.

 

علي علي

 

ليس العداء بمعنى التعدي على حقوق الاخرين فيما يخص كاسترو ولكن بعض او اكثر افكاره لا تتلائم وافكارنا وكذلك لا تتفق افكارنا والرؤية الامريكية للمجتمع الاسلامي الانساني والاثنان اي كاسترو والسياسة الامريكية على طرفي نقيض لذا نستفاد منهما عندما يفضح احدهما الاخر وان كان كاسترو افضل بكثير من الامريكان لانه لم يتدخل بشؤون الدول الاخرى، وما يحمد ويثنى على كاسترو اجابته عن سؤال احدى الصحفيات عن رايه التفضيلي للرئاسة الأميركية كيندي أم جونسون أجاب "لا يمكن المفاضلة بين فردتي حذاء يلبسهما نفس الشخص"، وله خطوة رائعة اخرى الا وهي عندما خططت المخابرات الامريكية ومرتزقة كوبيين بانقلاب عسكري حربي ضد كاسترو ففشل الانقلاب واسر كاسترو 1200 جندي امريكي ومرتزق واستبدل كل اسير بجرار زراعي لتنمية الزراعة في كوبا .

حديثنا عن ترشيح ترامب للرئاسة والمخدوع من يعول على فشله او نجاحه ولكن المتتبع لهذه المسرحية الامريكية ومنذ ظهور الحمار الجمهوري والفيل الديمقراطي سيرى ان حزب الحمار اكثر دموية واجراما بالمنطقة من الفيل، فاغلب الحروب ان لم تكن كلها في العالم التي شنتها امريكا كلها في زمن الرؤساء الجمهوريين ( ريغان، نيكسون، بوش الاب والابن، ترامب)، وهذا معلوم للجميع ان الرئيس الذي يرشحه حزبه هو لضمان تنفيذه لمؤامرات الحزب . 

العالم وحتى الاعلام الامريكي عانوا وشاهدوا تصرفات ترامب وسياسته التي اثرت على الوضع العالمي سياسيا واجتماعيا وعسكريا، مع المهازل التي كانت محل سخط الامريكيين قبل العالم، ياتي الحزب الجمهوري ليعيد ترشيح ترامب للرئاسة وهذا دلالة قاطعة على ان ما قام به ترامب من مؤامرات وجرائم وتصريحات خبيثة هي محل رضا حزبه بل المطلوب منه قبل ترشيحه واعادة ترشيحه يعني ان الحزب الجمهوري لديه مخططات اخرى اسوء مما قام به الى الان ترامب او ان هنالك سلسلة لم تكتمل بعد يامل الجمهوريون ان يحققها لهم ترامب في حال فوزه .

واما حركته الاخيرة بخصوص نقل سفارته  خارج بغداد فانها حركة انتخابية لاشغال الراي العام بامور بعيدة عن ما يخطط له من مؤامرة ودائما الطاغية الذي يريد البقاء في الحكم ـ وقد اعلنها صراحة ترامب ـ يقوم باشعال فتيل حرب وازمات حتى يكون استبداله عسير وهم في صلب الازمة، ولا اعتقد ان هكذا مخطط تخضع له الادارة الامريكية العليا بالرغم من ان كل سيء متوقع من امريكا، ولكن ربطت هذه الحركة الاستفزازية بالعقوبات التي يريد ترامب تنفيذها ضد ايران مع خوفه من الانتقام الايراني لمقتل سليماني، باعتبار هنالك قوات مسلحة على الارض العراقية دائما تستهدف السفارة .

بالرغم من سلبية هذه الاستهدافات على الشان العراقي فان الحكومة العراقية هي من تتحمل ذلك ولا استبعد التواطؤ مع الجانبين لابقاء الازمة والاستفادة من تبعياتها والا لماذا كانت حركة ترامب الان ؟ 

لماذا لا تتعظ الادارة الامريكية من فشلها مع كاسترو وفيتنام وطالبان وغيرها من الحروب البائسة التي دمرت البشرية ؟، اعتذر نعم انها لم تتعظ لانها جاءت من اجل هذا الهدف وتحقق لها ذلك بمساعدة حكام المنطقة العملاء.

مهما خضت وتذللت بعض الحكومات وليس الشعوب للتطبيع مع الكيان الصهيوني الذي يعتبره ترامب انجاز للحزب الجمهوري فان الدائرة ستدور على الكيان الصهيوني عاجلا ام اجلا .

 

  سامي جواد كاظم

 

محمد سعد عبداللطيفعن عمر يناهز 52 عاما رحل الحاضر الغائب له وما عليه . ظهر في فترة فارقة في التاريخ السياسي كان إعلان عن وفاتة قبل وفاتة في نفس اليوم والشهر عام 1961 م يوم الإعلان عن إنفصال الوحدة عن سوريا . إن أوجاع العروبة وأزمات العرب أودت بحياتة . فقد عاش ومات من أجل فلسطين . وارتفع فوق جحود وصغائر وغدر قادتها . لقد كان المشهد الأخير في القمة العربية الطارئة في القاهرة لوقف نزيف الدم العربي العربي في عمان والجهد الكبير والإرهاق لرجل مؤمن بالعروبة علي حساب ظروفة الصحية . وكان المشهد الأخير في مطار القاهرة بعد أن ودع أمير الكويت . ومن قبلة الزعماء وملوك العرب الذين حضروا القمة العربية لإنقاذ الفلسطينيين من المجازر التي تعرضوا لها في الأردن وبعد عودتة فارق الحياة .. وبعد خمسين عاما مازال السد العالي يشهد . في ظل أزمة سد النهضة وملف المياة والشح المائي وغرق مدن هذا الشهر في السودان وفي أجزاء من أثيوبيا . من يريد أن يهدم صورة عبد الناصر يذهب الي أسوان ويهدم السد من يريد أن يهدم ناصر يهدم مباني الإصلاح الزراعي ومصانع حلوان مازال ما تبقي من القطاع العام هو رصيد الحكومات المتعاقبة لبيع ما تبقي. لسد العجز لم يتعرض رئيس من قبل لحملة أكاذيب واشاعات من الداخل والخارج كما تعرض لها ناصر . وهذا يذكرني بعبارة (الأديب والسياسي البريطاني . جوناثان سويفت) حيث قال (ان الأكاذيب تطير بسرعة البرق أما الحقائق فتأتي بعدها . وهي تعرج).. ففي السنوات الاخيرة من عمره أصبح عبد الناصر عليل الصحة . بسبب ضغط السلطة وأرهاق العمل فذهب أكثر من مرة الي الاتحاد السوفيتي للعلاج وطلب منة أن يقلل من ضغط العمل. ويتجنب الإرهاق حتي لا يتوقف القلب . إلا أن عبد الناصر لم يتوقف وفشل في الاهتمام بصحتة أن ايلول الأسود ارتبط بنهاية عبد الناصر وما كان لدية وقت او خيار أخر غير الدعوة الي مؤتمر عاجل لوقف المذابح في الأردن التي بدأت بوادر التمزق العربي حيث اعتبر الجيش الأردني والكثير من الأردنيين أن المنظمات الفلسطينية المسلحة تشكل . أعتداء ودولة داخل دولة وتهدد السيادة لبلادهم. . أن أحداث جلسات المؤتمر . أخذت جهدا كبيرا للزعيم جمال عبد الناصر والخوف علي حياة الملك حسين . لقد تأخر انعقاد المؤتمر ساعات . بسبب عدم دخول ياسر عرفات والقذافي بالسلاح الشخصي . الي قاعة المؤتمر والخوف. من محاولة اغتيال الملك حسين وكان هناك تخوف أن تتأزم الأمور ويفلت الزمام وتخرج رصاصة بعد أصرار معمر القذافي وعنادة علي دخول القاعة بمسدسة الشخصي .. فتدخل عبد الناصر لترك المسدس خارج القاعة وقد تعرض ناصر الي ضغط جسماني وعصبي أثناء انعقاد المؤتمر وكان ثمن وقف سيل الدماء هي حياة عبد الناصر إن يوم 28 من سبتمبر عام 61 حيث حدث انفصال الوحدة سوريا عن مصر وانهيار دوله الجمهوريه العربية المتحده من هذا التاريخ يقال أن المرض و اعتلال صحته بدأ من هذا اليوم إن عبدالناصر شيد اسمه ومجده علي حلم الوحده العربية في الواقع لم يكن زعيما مصريا فقط بل أيضا أكثر من ذلك عربيا ففي غضون وصول عبدالناصر الي السلطه في خلال 3سنوات دخل عبدالناصر معركه (حلف بغداد) وقاوم مبدأ الاحلاف العسكريه في المنطقه وتبنا مبدا عدم الانحياز والاستقلال الوطنى كبديل للاحلاف مع الدول الغربيه عام 55. وساهما مع الدول الآسيوية و الافريقيه في (مؤتمر باندونج) واليوم ما يحدث من أشكال التطبيع مع الكيان الصهيونى والهيمنة والقواعد الأجنبية نتذكرعبد الناصر وللأسف في عاصمة . الاءات الثلاث الخرطوم في طريقها للتطبيع فقد ماتت النخوة والوطنية وماتت فلسطين وسوريا والعراق وكل العرب لقد مات الهرم الرابع . ولكن مازال

يتمشي فوق جسور النيل ويسأل عن مصر ومن في مصر ويسقي أزهار الشرفات. من قال الهرم الرابع مات؟

 

محمد سعد عبد اللطيف

كاتب مصري وباحث في الجغرافيا السياسية

 

 

علاء اللامينشرت الصفحة الإخبارية التي يديرها مشرق عباس - تلميذُ كنعان مكية وصلةُ وصله بالكاظمي- خبرا مفاده أن جريدة، وأقتبسُ، ("كيهان" التابعة لمكتب المرشد الأعلى الإيراني، علي خامنئي، هاجمت السبت، المرجع الأعلى آية الله علي السيستاني، بشأن طلبه من الأمم المتحدة الإشراف على الانتخابات المقبلة في العراق. وكتب حسين شريعتمداري، في مقاله الافتتاحي إن "دعوة السيستاني للأمم المتحدة بالإشراف على الانتخابات البرلمانية في العراق، يعتبر دون شأنه ومنزلته. وتابع: لقد أخطأتم في طلبكم ممثلة الأمم المتحدة.. لا بأس في ذلك، لكن الآن عُدْ وصحّحْ ذلك وقل إنك لم تقل ذلك!). ولأنني لم أطلع على الخبر في مصدر محايد معروف، أو على ترجمته الدقيقة من الجريدة المذكورة، فسأفترض أن الخبر صحيح بنسبة معينة، رغم أنه قد لا يكون نُقِلَ وتُرجم بأمانة، بدليل هذه اللهجة التوبيخية والأوامرية فيه، بل بما يخدم الغرض الأميركي، ولكنه قد لا يخلو من بعض الصحة.

*والسؤال هو - على افتراض صحة الخبر النسبية كما قلت - ما الذي أزعج الطرف الإيراني في طلب المرجع السيستاني من بلاسخارت أن تشرف الأمم المتحدة على الانتخابات المبكرة القادمة؟ هل هو الخوف على علو مقام المرجعية أم القلق من نتائج الانتخابات التي قد تشكل خسارة كبيرة وضربة قوية لحلفاء إيران من أحزاب ومليشيات الفساد لمصلحة الساسة من حلفاء واشنطن؟

*عقليا، لا نعتقد أن الخشية الحقيقية هي على مقام المرجعية والمرجع السيستاني، فقد اجتمع المرجع عدة مرات مع بلاسخارت مع بدء الترويج لشعار الانتخابات المبركة تحت إشراف دولي"، دون ان يحتج أحد من الرسميين أو الدينيين لا في إيران ولا في العراق، بل هي على مصير حصة الأحزاب والمليشيات الشيعية الموالية لإيران من الحكم. معنى ذلك - استنتاجا - أن الطرف الإيراني لا يعترض على خطة المرجع بلاسخارت لإعادة انتاج النظام عن طريق "الانتخابات المبكرة" بل على المخرجات المحتملة لهذه الخطة بما يجعل النكهة الأميركية أقوى في حكم العراق ناقص السيادة والإستقلال. وبهذا يتأكد للجميع أن الأطراف المشتركة في لعبة "الانتخابات المبكرة" تتماثل كلها من حيث الفعل والمسار والأهداف، ولكن بعضها تريد ضمانات مسبقة بأنها لن تخرج خاسرة في نهاية المباراة الانتخابية.

* أما الواقع العراقي فله رأي آخر ومختلف، يشير إلى  أن الانتخابات التي ستجريها المنظومة الحاكمة نفسها، وبقانوني أحزاب وانتخابات نفسها وبالأساليب الفنية "أجهزة تسريع وفرز وتصويت إلكترونية مخترقة وبأربعة مليون بطاقة بايومترية مخطوفة أو مرتهنة/ تصريح لمسؤول سابق في المفوضية"، وبدوائر انتخابية متعددة مفصلة على قياس أحزاب الفساد، ستعيد إنتاج النظام نفسه والمجموعة الحاكمة نفسها حتى لو تم تغيير غالبية الوجوه في البرلماني الحالي، وما تحاول جميع أحزاب النظام فعله هو تفادي خسارة مدوية، والمؤسف أن هذه الخسارة المحتملة لن تكون لمصلحة الشعب العراقي بل لمصلحة العناصر والمجموعات الحليفة للاحتلال الأميركي والساعية لزج العراق في معسكر التطبيع مع الكيان الصهيوني والتبعية الكاملة لأميركا فنكون حينها كمن استبدل الطاعون بالكوليرا وسوف تتحمل إيران وحلفاؤها من أحزاب ومليشيات الفساد التي منحت الثقة للكاظمي وحكومة مسؤولة كبرى عما سيحدث لا تقل عن مسؤولية الخونة التطبيعيين المباشرين !

* أما الشعب العراقي فسيكون يقينا له رأي آخر حتى في أسوأ الاحتمالات ومنها إحكام حلفاء واشنطن سيطرتهم على الحكم أو تجرؤوهم على البدء بمسار تطبيعي خياني؛ ودروس انتفاضة تشرين التي قامت على أساس شعار "لا للاحتلال الأميركي لا للهيمنة الإيرانية" حاضرة وطازجة وستندلع مجددا ولكن بألسنة لهب أقوى ألف مرة منها في المرة السابقة وحراس مُثل وشعارات الانتفاضة الشباب الأنقياء من لطخة التعامل مع السفارتين موجودون وهم قاب قوسين أو أدنى!

 

علاء اللامي

 

جواد العطارتحركات رئيس مجلس الوزراء الاخيرة في مواجهة الفاسدين واناطة الموضوع بلجنة تنسق عملها مع جهاز مكافحة الارهاب، تعتبر خطوة مهمة واولى في طريق قطع الطريق على استمرار سلسلة الفساد المتجذرة في العراق.

لكن السؤال: اين هيئة النزاهة من هذه الخطوات؟ وماذا كانت تعمل سابقا!!! وما دور مكاتب التفتيش في الوزارات وما دور القضاء واين البرلمان من كل ما يجري.

للأسف يعتقد البعض ان مواجهة الفساد واقتلاع جذوره من القطاع العام في العراق قد يأتي بخطوات آنية او من طرف واحد في السلطة، بينما يفترض بالعراق باعتباره دولة دستور ومؤسسات ان تعمل جنبا الى جنب في مواجهة وتصحيح الاخطاء ضمن اطار التعاون بين السلطات وتفعيل الاداء المؤسسي بدءا من الهيئات المستقلة مرورا بتفعيل رقابة البرلمان وصولا الى السلطتين التنفيذية واخيرا القضائية. لكن، ما يحدث اليوم من اوامر قبض بحق بعض الشخصيات من الخط الثاني المتهمة بالفساد او التلاعب بالمال العام او هدره ليس كافيا وليس هو العمل المطلوب فقط وان كان جيدا الى حد ما ... بل المطلوب التالي:

1- توفر الارادة لدى كافة القوى السياسية للسير في هذا الملف وتقديم الفاسدين حتى لو كانوا من اعضائها او قياداتها، وهذا غير ممكن التحقيق في الوقت الحاضر لسببين: 

الاول – انها لم تصل الى مرحلة من النضج لتصحيح مسارها الداخلي بعد.

الثاني - انها تخشى من ضياع شعبيتها ونحن على اعتاب انتخابات مبكرة قادمة.

2- التعاون بين السلطات الثلاث تشريعية وتنفيذية وقضائية والتنسيق في كل خطوة في مواجهة الفساد والفاسدين، حتى تأتي النتائج ايجابية على كل المستويات.

3- تشريع منظومة قوانين رادعة تحد من الفساد وتحول دون انتشاره وتوسعه، وهذه مسؤولية البرلمان التي تقاعس عنها لسنوات.

4- القيام بحملة توعية من مخاطر الفساد واثره على البلد عامة ومسؤولية من يقوم به امام الله والقانون، وهذه مهمة المؤسسة الدينية والتربوية والاعلامية.

ان تغول الفساد وتحوله خلال السنوات الاخيرة الى ثقافة مجتمعية انتشرت بشكل واسع في كافة المجالات حتى اصبح الفاسد لا يخجل من فساده بعد ان كان عيبا او حراما قبل فترة من الزمن، يستدعي من جميع السلطات والمؤسسات ذات العلاقة والخيرين واصحاب المسؤولية الشرفاء النهوض كلا بواجبه حتى تنجح محاولات الكاظمي الاخيرة في ملاحقة الفاسدين ولا يبقى وحيدا في هذا الميدان الحساس والخطير.

ولكي تصل الرسالة صحيحة للفاسدين بجدية الخطوات المتخذة ولا يعتبرونها استعراضية او زوبعة في فنجان شربنا من فساده المر في زمن النظام السابق واستفحلت خطورته ومرارته في السنوات الاخيرة حتى اصبح يهدد قوت المواطن وكيان الدولة برمتها؛ فانه يجب ان يطال كبار الفاسدين وصغارهم دون استثناء او تمييز حتى يكون ناجحا بكافة المقاييس.

 

جواد العطار

 

 

سليم الحسنيلم أقرأ لكاتب ـ حسب اطلاعي ـ قدّم عبارات الإجلال والتعظيم لشخصية السيد السيستاني مثل حسين شريعتمداري. كان مقاله نسجاً رقيقاً من عبارات صادقة كتبها بقلبه ونشرها بروحه. لا يمكن لكاتب يكتب بهذه الدرجة من الإحترام والتبجيل ما لم يكن صادقاً مع نفسه. لكن مشكلة الكاتب تكمن في جنسيته الإيرانية، وهذا ما جعل حرصه وحبه ودفاعه عن شخصية المرجع الأعلى السيد السيستاني، تتحول على ألسنة المنتفعين وصيادي الفرص الى عكس مضامينها، وهم شرائح متناثرة تنتمي لاتجاهات عديدة وتمشي نحو أهداف مختلفة، لكنهم يلتقون على تحريف الحقيقة الواضحة وتشويه الصورة الجميلة.

لم يأخذ شريعتمداري بنظر الإعتبار الأجواء المحيطة الحاكمة بمكتب السيد السيستاني، فقد تعامل من ثقافة مجتمعه ودولته حيث تنتشر ثقافة النقد الحرّ في صحافتها لتشمل أبرز الرموز في الدولة من دون ردة فعل أو إجراء رادع.

ورغم ذلك فأن الكاتب لم يوجه نقداً للسيد السيستاني، إنما لفت النظر الى نقطة بحاجة الى إيضاح من قبل المكتب، أي أنه بيّن أن مكتب المرجع الأعلى وقع في خطأ صياغة المعنى الدقيق لكلامه حول تنسيق الأمم المتحدة مع الحكومة العراقية في الاشراف على الانتخابات.

بدأ شريعتمداري مقاله بخطاب غاية في التواضع والتأدب. وانتهى به على صيغة أكثر تواضعاً وتأدباً، وهو بين البداية والنهاية كان يجلس بين يدي المرجع الأعلى مطرقاً الى الأرض، يخاطبه بحياء العارف بقدر هذا الرجل الكبير وحكمته ومنزلته ومقامه الرفيع، وكان في كل سطر من مقاله يرسم لوحة من الحب والولاء للسيد، مجسدة حقيقته في كونه من مريديه المخلصين.

انطلق شريعتمداري من ثقافة شعبه الذي يعيش الكرامة والسيادة الوطنية على أحسن وجه. وما مشكلة إيران مع أمريكا والدول الغربية إلا لأنها تعتز بكرامتها وسيادتها. وما كان شعبها يسند حكومته لو لا إيمانه العميق بالكرامة والسيادة الوطنية.

يعرف شريعتمداري مثل أي كاتب مثقف شيعي، تاريخ المرجعيات ومواقف المراجع بخصوص السيادة الوطنية، ويعرف حساسيتهم من أي تدخل خارجي مهما كانت درجته، فقد سلكوا بمدرجة المبادئ الإسلامية يتوارثون هذه المواقف جيلاً بعد جيل، وكابراً عن كابر.

ولأنه يعرف ذلك، فقد كتب مقاله مقتنعاً بوجود خطأ ما في صياغة هذه العبارة، وكان يرغب بإيضاح من قبل المكتب، يصحح فيه الخطأ الوارد في تلك الجملة، وذلك لكي تبقى صورة المرجع الأعلى على سموها، ولكي يُبعد عنها أي قشة طارئة قد تخدش صفاءها.

لكن حرص هذا الانسان الشيعي المُريد للمرجع، وحبّه الكبير، لم يرق للمسؤولين على مكتبه، فقد تعاملوا على أن الكاتب يمسهم، وأنهم لو قدّموا التوضيح، فان مكانتهم ستقل بضعة سنتميترات. هكذا يقيس أصحاب النظرة الذاتية الأمور، فهم يهتمون بالشأن الشخصي على حساب الشأن الأكبر.

الحادثة صارت قضية كبيرة شغلت الأوساط الشيعية، وخرجت منها لتشغل اهتمام السنة والوهابيين والعملاء والمطبّعين مع إسرائيل والعلمانيين، لقد تنفاخوا للدفاع عن المرجعية الشيعية من (الإساءة) التي تعرضت لها، وهم الذين كانوا حتى قبل ساعات من الحادثة، يطعنون بالسيد السيستاني بأبشع الطعون، وينالون من المرجعية بكل أشكال الكيد والإساءة.

لقد وجدوا في كاتب المقال، فرصة ثمينة لكي يحشّدوا الحشود ضد إيران، وينقلوا القضية الى أعلى مستوى سياسي، من أجل أن تقدّم القيادة الإيرانية اعتذاراً رسمياً وبذلك تبرد نار الشيطان في الصدور، حين يرون أن القيادة التي لم تخضع لأعظم القوى الدولية، قد انحنت أمام عاصفة مفتعلة، أثار ريحها أشخاص مغرضون، ورفعت صوتها ألسنة تحمد أمريكا وتمجّد إسرائيل.

الى جانب هذه الشريحة من اتباع الشياطين، كانت هناك فئة الراكضين وراء الفتنة والباحثين عن فرصة اعتياش، فكتبوا وصرحوا وغرّدوا. والغريب أن كل هذه الفئات لم تتحرك الغيرة فيها على السيد السيستاني عندما نشرت صحيفة كويتية كاريكاتيراً مسيئاً للمرجع الأعلى. فلم نسمع لهم حساً ولا همساً ولا نفساً، بل كان بعضهم يتضاحك بنشوة الشامت.

أين كانت هذه الأصوات الغاضبة من الاساءات المتكررة على مقام المرجعية وعلى المرجع الأعلى؟

أين هذه الأصوات من الاساءات المتتالية في وسائل الإعلام السعودي والاماراتي والقطري وغيرها على مقام المرجعية والمرجع الأعلى؟

أين هذا الحماس المنتفض شهامة من الاعتداء على قيم المرجعية وخطها ومنهجها الأصيل، عندما ينسب البعض للسيد السيستاني آراءً فكرية تسيء الى مقامه والى مقام المرجعية؟

كان بإمكان مكتب السيد السيستاني أن يتعامل بروحية الحريص على مكانة المرجع الأعلى، ويبادر الى توضيح المقصود، بدل أن يتحرك مسؤولوه لتحريض الأقلام والأصوات على افتعال هجمة اشترك فيها أعداء التشيع وصنّاع الإرهاب وأصدقاء إسرائيل والتابعون لها.

كان بمقدور المكتب أن يكون حكيماً في تصرفه ومواقفه، وأن يأخذ من حكمة المرجع الأعلى ولو قدراً بسيطاً في التعامل مع هذه الأمور. وكان المؤمّل من المكتب أن يبادر الى قطع الطريق على أصحاب النوايا المغرضة الذين استغلوا المقال فأثاروا ضجة صاخبة، لتمرير مشروعهم في تفتيت الكيان الشيعي، وتصوير إيران وكأنها تتساوى مع أعداء العراق الحقيقيين الذين نشروا فيه الدمار والموت والخراب.

لشخصية مثل المرجع الأعلى الذي أطفأ نار الشياطين بكلمة منه، والذي أدار عتلة القوة فتحولت دولة الدواعش الى فلول هاربة أمام أبنائه الأبطال الذين تسابقوا يلبون فتواه ونداءه، كان الأجدر أن يكون مكتبه بمستوى فهم شخصيته ودوره القيادي البارز.

حماك الله أيها السيد المثقل بالهموم، وأمد في عمرك يا ناشر السلام.

 

سليم الحسني

 

حسين سرمك حسنترجمة: الدكتور حسين سرمك حسن

باحث أسترالي محترم يقدّم علاجا جديدا لمرض كورونا


العلاج الثلاثي لهذا العالِم يتكوّن من:

إيفرمكتين + الزنك + دوكسيسيكلين

Ivermectin، Zinc، Doxycycline

العالم الاسترالي المعروف "توماس بورودي Thomas Borody " يحمل الشهادات التالية :

MB، BS، BSc (Med)، MD، PhD، DSc، FRACP، FACP، FACG، AGAF،

يروّج الآن لعلاج فيروس كورونا بـ Ivermectin المعتمد من، FDA و TGA والذي أبلغ عن استخدامه بانتظام في مستشفاه لأنه يدل على نتائج إيجابية لكورونا و يجب استخدامه على الفور لمحاربة هذا الوباء.

بورودي هو مُطوّر أول علاج في العالم للقرحة الهضمية، والذي أنقذ حياة الملايين حول العالم، استخدم نفس المنهجية للتوصل إلى العلاج الثلاثي بالإيفرمكتين. مع أكثر من 30 تجربة إكلينيكية رسمية، وعشرات من مبادرات المراقبة في العالم الواقعي ومئات وربما الآلاف من الأطباء الذين يستخدمون الدواء بالفعل، فإن زخمًا معينًا يكتسب سرعة لإجراء تجارب عشوائية مضبوطة إضافية، والأهم من ذلك، حوار أكثر جدية حول الإمكانات من هذا النهج لخيارات العلاج الواقعية والاقتصادية لكورونا.

دليل من العالم الحقيقي

يتتبع موقع TrialSite استخدام عقار الإيفرمكتين منذ أن وجد باحثون في جامعة موناش الأسترالية ومعهد بيتر دوهرتي أنه في مزرعة الخلايا في المختبر، دمّر مضاد الطفيليات هذا العامل الفيروسي المُمرِض تمامًا. عثر موقع TrialSite على أطباء من بنغلاديش والهند إلى جمهورية الدومينيكان وبيرو وكولومبيا والعراق إلى الولايات المتحدة وأجرى مقابلات معهم، حيث وافق Broward County Health على بروتوكول قائم على Ivermectin مع نتائج ناجحة. أعلنت شركة فرنسية تدعى Medincell أنها ستعمل على تسويق علاج كورونا القائم على الإيفرمكتين. ابحث في موقع TrialSite عن العشرات من نقاط بيانات العالم الحقيقي ذات الصلة.

يعترف موقع TrialSite ليس فقط بأهمية الدراسات المعشاة ذات الشواهد، ولكن بضرورة ذلك ؛ ولهذا السبب يتم الإبلاغ المستمر عن الدراسات المهمة، مثل جامعة كنتاكي، ومركز شيبا الطبي، وماكس للرعاية الصحية المدعومة من KKR، وكلية الطب في بنغلاديش والعديد من المراكز الأخرى حول العالم.

بالإضافة إلى ذلك، يساهم موقع TrialSite في إجراء تجربة سريرية مهمة في الولايات المتحدة. تستهدف العديد من المستشفيات المشاركة ما يصل إلى 2000 مريض. ستتبرع الشركة المصنعة للدواء وتم إشراك خبراء عمليات التجارب السريرية البارزين

العلاج الثلاثي الاسترالي

على الرغم من أن د. بورودي يسميه "العلاج الثلاثي الأسترالي"، يتم استخدام نهج مماثل من بنغلاديش والهند إلى أمريكا الجنوبية. أفاد الدكتور بورودي أن الجمع بين ثلاثة عقاقير معتمدة "جاهزة للاستخدام" قد تشير إلى إجابة على أزمة كورونا في أستراليا.

تقرير الأستاذ بورودي:

- "إذا لم يكن هناك شيء آخر، قم بإتاحته في دور رعاية المسنين على الفور. كبار السن لدينا هم الأكثر عرضة للخطر وهذا خيار آمن للغاية خاصة عندما لا يكون لدينا شيء آخر سوى أجهزة التنفس. "

- "أيضًا، يستحق موظفونا في الخطوط الأمامية مزيدًا من الحماية باستخدام دواء وقائي مثل هذا، وكعلاج طارئ إذا ثبتت إصابتهم"

- "يمكن أن يكلف قرص Ivermectin أقل من دولارين - مما يجعله أرخص وأسلم وأسرع علاج للأستراليين والاقتصاد الأسترالي."

تعليق بورودي على السلامة

أفاد البروفيسور بورودي أن إيفرمكتين يتمتع بملف سلامة جيد، وفي الواقع، ذكرت منظمة الصحة العالمية، "العلاج الشامل بالإيفرمكتين: استراتيجية الصحة العامة غير المستغلة بالكامل" ... "حان الوقت للاستفادة من إمكانات الصحة العامة الكاملة للإيفرمكتين كمضاد للطفيليات" .

علاوة على ذلك في البيان الصحفي الإسنرالي الأخير في مجلة "المضادات الحيوية"، يقول تقرير 12 يونيو 2020 عن عقار إيفرمكتين:

"أبلغت العديد من الدراسات عن التأثيرات المضادة للفيروسات للإيفرمكتين على فيروسات الحمض النووي الريبي مثل زيكا، والحمى الصفراء، وغرب النيل، وهندرا، ونيوكاسل، والتهاب الدماغ للخيول الفنزويلي، وشيكونغونيا، وسيمليكي فورست، وسندبيس، وإنفلونزا الطيور أ، والمتلازمة التناسلية وانفلونزا الخنازير، ونوع فيروس نقص المناعة البشرية 1، والمتلازمة التنفسية الحادة الوخيمة للفيروس التاجي2. "

العلاج بالإيفرمكتين لكورونا

يشير البروفيسور بورودي إلى بحثه الذي قاده إلى علاج ثلاثي بالإيفرمكتين والزنك ومضاد حيوي - وكلها معتمدة من TGA و FDA - والتي يمكن أن تكون الطريقة الأسرع والأكثر أمانًا لوقف تفشي المرض في غضون 6-8 أسابيع. لمزيد من المعلومات حول هذا، راجع الأوراق البحثية المنشورة للبروفيسور بورودي، انظر هذا الرابط:

http://orcid.org/0000-0002-0519-4698

علق البروفيسور بورودي، "عندما تقول حكومات الولايات والحكومات الفيدرالية إنها ستفعل كل ما يتطلبه الأمر، فأنا أعتقد أن هذا منقذ للحياة في الوقت الحالي." وتابع: “تمت الموافقة على هذه الأدوية بالفعل. لا يحتاجون إلى تجارب ما قبل السريرية أو سريرية أو موافقات TGA إضافية ما لم يكن الهدف هو الدمج في كبسولة واحدة، على سبيل المثال. تم تنفيذ برامج علاج المرضى في الولايات المتحدة وأماكن أخرى مما يشير إلى أنها يمكن أن تعمل في غضون 4-6 أيام "

يجادل البروفيسور في بيان صحفي حديث بأنه قام بمراجعة موسعة لأدبيات البحث العلمي الرئيسية المضادة للفيروسات وحدد مجموعة من ثلاثة أدوية موجودة لدى الكيميائيين في الوقت الحالي ويمكن للأطباء وصفها على الفور. يعتقد بورودي أنه يمكن تناول الأقراص في المنزل كعلاج وقائي من قبل الأفراد المعرضين لمخاطر عالية، أو من قبل أولئك الذين ثبتت إصابتهم لتقليل الحاجة إلى الاستشفاء بجرعة علاجية أعلى.

ما هذا العلاج الثلاثي؟

يتكون هذا العلاج الثلاثي من:

(1) تمت الموافقة من قبل TGA و FDA على الإيفرمكتين كعلاج مضاد للطفيليات مع ملف أمان ثابت منذ السبعينيات. يُعرف باسم "عقار عجيب Wonder Drug" من اليابان

(2) الزنك

(3) دوكسيسيكلين - مضاد حيوي معتمد من TGA و FDA يحارب العدوى مثل حب الشباب والتهابات المسالك البولية، إلخ.

الباحث/ المحقق الرئيسي

توماس بورودي، MB، BS، BSc (Med)، MD PhD، DSc، FRACP، FACP، FACG، AGAF

 

............................

* هذه ترجمة لمقالة :

Well-Respected Australian Researcher: Consider Triple Therapy (Ivermectin, Zinc, Doxycycline) for COVID-19

THOMAS BORODY

trialsitenews.com

AUG 4, 2020

 

معمر حبار1- من الأخطاء الشّائعة القول أنّ الحاكم "ينصح" سرّا وليس جهرا. وكأن انتقاد الحاكم جهرا من الجرائم، والكبائر.

2- ينتقد الحاكم كما ينتقد أيّ شخص. ويثنى على أقواله، وأفعاله كما يثنى على أيّ شخص يستحقّ الثناء.

3- لايستثنى الحاكم أبدا -أقول أبدا- حين يتعلّق الأمر بنقده، كما لايستثنى غيره من النقد.

4- في القديم لم تكن هناك وسائل اتّصال بين الحاكم والمحكوم، وانحصرت حينها في قلّة قليلة من القضاة، والعلماء فأمسوا هم الواسطة بين الحاكم والمجتمع في حالات نادرة.

5- وامتاز هذا العصر بتعدّد الوسائط، وتنوعها، واختلافها، وتطورها، وسرعتها، ودقّتها، وقدرتها، ومكانتها. والحاكم قبل أن يخرج من مكتبه يقرأ تلخيصا لأربعين 40 جريدة، ناهيك عن الشبكات العنكبوتية، والصفحات الخاصّة بالتواصل الاجتماعي، وكذا الأجهزة المتعدّدة المختلفة.

6- هذه الوسائط -وغيرها ممن لانعرفها- هي وسائل تقريب بين الحاكم والمحكوم. ووضعت ليستغلّها المجتمع لتقديم رأيه، ونصائحه، وانتقاداته للحاكم دون واسطة من أحد.

7- لايقال الآن وبعد ذكر هذه الوسائط لاتنصحوا الحاكم، ومن له رأي فليقدّمه للفقيه ليعرضه بدوره على الحاكم، فإنّ هذا الفعل من التضييق على النّاس، وحصر النصح في فئة دون المجتمع، ورفع الحاكم فوق الأمّة والنقد. وهذا من التملّق المذموم للحاكم، ومن مظاهر الديكتاتورية المقيتة، وفرض الذلّة والمسكنة على الأمّة.

8- تطرّق البارحة صاحب الأسطر للموضوع مع أستاذ، وممّا قاله ويضيف الآن: أحدّثك عن أهمية انتقاد الحاكم باعتبارك الأستاذ، ومن خلال علاقة الأستاذ بتلامذته. حين توزّع النقاط على التّلاميذ ستجد من يتحصّل على 2/20، والبعض 9/20، والبعض 16/20. لامحالة ستعاتب بقوّة من تحصّل على 2/20 وتعاقبه بما يناسب. وتعاتب من تحصّل على 9/20 ليتدارك الأخطاء التي وقع فيها، وأن لايكرّرها في المرّة القادمة. ومن تحصّل على 16/20 يعاتب أيضا رغم العلامة الجيّدة ولو كان الوحيد في القسم الذي تحصّل عليها. والسبب في ذلك ليعمل أكثر، وأحسن، وينال العلامة الكاملة 20/20 لأنّه في نظرك يملك مؤهلات تؤهلّه ليتحصّل على 20/20 وليس 16/20 فقط.

9- لو طبقنا قاعدة انتقاد التلميذ على الحاكم فمن حقّ المجتمع أن يعاقب، ويسجن الحاكم الذي أساء للأمة وأجرم في حقّها. ويعاقب الحاكم الذي أخطأ عمدا. وينتقد الحاكم الذي أخطأ سهوا. ويقدّم الثناء الحسن للحاكم الذي كانت أقواله وأفعاله حسنة في انتظار أن يقوم بما هو أحسن وأفضل في الأيّام القادمة.

10- لايوجد حاكم عادل مطلق، وحاكم ظالم مطلق. فقد يعدل في عدد من القضايا ويظلم في عدد من القضايا. وما يراه فلان عدلا يراه البعض ظلما، وما يراه فلان ظلما يراه البعض عدلا. إذن، كيف يتمّ التعامل مع الحاكم في مثل هذه القضايا؟.

11- يتعامل المجتمع مع الحاكم حسب كلّ موقف يقوم به. يثنى عليه في الموقف الفلاني إذا كان يستحق الثناء، وينتقده في الموقف الفلاني إذا كان يستحق النقد. ويستمر التعامل مع الحاكم بين ثناء ونقد، ودون توقف، ودون حصره في فئة مقرّبة للحاكم من سياسي أو فقيه أو عائلة.

12- لابد أن يكون نقد الحاكم بأدب، واحترام، ومسؤولية، وأمانة، وصدق، وتقديم البدائل.

13-  أنهى صاحب الأسطر منذ يومين قراءة كتاب: "المنهاج السّوي في ترجمة الإمام النّووي"، للإمام جلال الدّين أبو الفضل عبد الرّحمن السّيوطي، تحقيق الأستاذ: أحمد شفيق دمج، دار ابن حزم، بيروت، لبنان، الطبعة الثّانية 1441 هـ - 1994، من 112 صفحة. فكتب على صفحته بتاريخ: الجمعة 7 صفر 1442 هـ الموافق لـ 25 سبتمبر 2020: عظمة سيّدنا النووي في نقده للحكام قبل علمه وفقهه. مع ذكر التفاصيل والأسباب التي دعت صاحب الأسطر للوصول لهذه الخلاصة.

 

معمر حبار

 

 

جمعة عبد اللهدخل العراق في مأزق التأزم الخطير، في محاولة ابتزاز السيد الكاظمي، بمحاولة اللعب بالورقة الامنية والوضع الامني، بأن هذه المليشيات لها القدرة والاستعداد بقيادة الوضع الى التدهور الخطير، وكذلك بضرب المصالح الوطنية العراقية، وتخريب علاقاته العربية والدولية . من خلال القيام بالاعمال الارهابية والتخريبية التي تقوم بها المليشيات المسلحة بدعم كامل من الاحزاب الشيعية، التي وجدت نفسها، غارقة في بحر من المشاكل والازمات، اضافة انها اصبحت مرفوضة ومنبوذة من الشارع الشيعي والسياسي . لذلك تحاول هذه الاحزاب ترميم بيوتها المتهدمة، في اعادة ترتيب اوراقها التي احرقها الشارع السياسي والشعبي، وما ظل في جعبتها غير الابتزاز واللعب بورقة المليشيات المسلحة، بتصاعد الاعمال الارهابية والتخريبية . تصاعد وتيرة الاختطاف والاغتيال لنشطاء الحراك الشعبي، وقصف السفارات والبعثات الدبلوماسية، من قبل خلايا الكاتيوشا، واحداث خروقات أمنية خطيرة تقود الوضع الامني الى التدهور الخطير . وبالتالي تظهر بأن السيد الكاظمي فشل في مهامه، وعجز في ضبط الوضع الامني، واخفق في مواجهة المليشيات في نزع سلاحها وحصره بيد الدولة . وبالتالي تعمل هذه المليشيات الى الاحتقان الخطير في الانقلاب على السيد الكاظمي .

لا احد ينكر ان الوضع الامني معقد يحتاج الى قدرات هائلة في مواجهة هذه المليشيات المدعوة من الاحزاب الشيعية، وهي متغلغلة في نفوذها في مؤسسات الدولة الحيوية والحساسة، بما فيها الاجهزة الامنية، ورسخت الدولة العميقة (دولة داخل دولة) بهدف ابقاء العراق هزيلاً وضعيفاً، امام النفوذ والهيمنة الايرانية . وتجد ايران العراق المتنفس الوحيد من الخناق الحصار الدولي الخانق . في تدهور الاقتصاد والعملة الايرانية الى الانهيار والافلاس (وتصريح السيد روحاني يؤكد ذلك بقوله . بأن ايران خسرت اكثر من 150 مليار دولار بسبب الحصار الدولي) . ووجدت العراق طوق النجاة لها . في بقاء المليشيات المواليه لها، تتصدر وتتزعم المسرح السياسي العراقي بالنفوذ والهيمنة الكبيرة، وان اي اضعاف لها، مثل تجريدها من سلاحها وتقليم اظافر نفوذها وهيمنتها، يعني اضعاف النفوذ والهيمنة الايرانية في العراق . وهذا ما يفسر وضع العقبات والعراقيل امام المشروع الوطني الاصلاحي الذي تعهد به السيد الكاظمي .

ان الصراع الخطير القائم، أما دفع الامور بأتجاه  الابتزاز والذي يقود الى المساومة بين الطرفين . واما الحرب على المليشيات وتقليم اظافرها بنزع سلاحها وحصره بيد الدولة، في سبيل اعادة هيبة الدولة المفقودة، لا يوجد  طريق ثالث لحسم الصراع الخطير بين الكاظمي والمليشيات المسلحة .

 

  جمعة عبدالله

 

حسين سرمك حسنعن موقع الدكتور جوزيف ميركولا

ترجمة: الدكتور حسين سرمك حسن


(1). هل انتهى الوباء؟

11 سبتمبر 2020

باستخدام رسم بياني من مركز السيطرة على الأمراض والمركز الوطني للإحصاءات الصحية، من السهل رؤية أن وباء فيروس كورونا قد انتهى في الغالب. بدءًا من فبراير، يظهر الرسم البياني ارتفاعًا كبيرًا في منتصف أبريل واتجاهًا هبوطيًا منذ ذلك الحين، حتى عندما يتم تضمين ارتفاع أصغر بكثير في منتصف أغسطس.

عندما تفكر في أن الأوبئة الفيروسية لها فترات حياة قصيرة نسبيًا، فليس من المستغرب أن يوضح الرسم البياني أن الوباء يموت بشكل طبيعي. فلماذا تركز وسائل الإعلام الآن على الحالات بدلاً من الوفيات (أي على المصابين بدلا من المتوفين)؟

يشير American Thinker إلى أن "نسبة صغيرة فقط من الحالات تنتهي الآن بالموت، ويعد عدد الوفيات أكثر أهمية بكثير من عدد الحالات" - "قد يستمر تعداد الحالات، لكن هذه المشكلة أصبحت قابلة للسيطرة بشكل متزايد".

المصدر:

The American Thinker- September 9, 2020

**

(2). تريد شركة Astra Zeneca عدم تحمّل المسؤولية عن لقاح كورونا الخاص بها 

10 سبتمبر 2020

تُعتبر مطالبات المسؤولية عن المنتج للقاح كورونا COVID-19 الجديد أمرًا لا ترغب شركة Astra Zeneca في التعامل معه، لذا فهم مشغولون بمحاولة كتابة اتفاقيات تعويض مع الدول المختلفة التي اشتركت لشراء لقاحها.

وقال رود دوبر عضو الفريق التنفيذي الأول في شركة أسترا لرويترز "هذا وضع فريد حيث لا يمكننا ببساطة أن نتحمل المخاطر إذا ظهرت في اللقاح خلال أربع سنوات" "في العقود المبرمة لدينا، نطلب عدمتحمل التعويضات"

بقدر ما يتعلق الأمر بالولايات المتحدة، لا داعي للقلق: اللقاح محمي بالفعل بموجب قانون الاستعداد العام والتأهب للطوارئ لعام 2005، أو قانون PREP"

المصدر:

رويترز 30 يوليو 2020

**

(3). تزعزعت ثقة الجمهور في مراكز السيطرة على الأمراض والدكتور فوسي والمسؤولين الصحيين الآخرين 

10 سبتمبر 2020

علمت مؤسسة Kaiser Family Foundation أن الجمهور لا يثق في مسؤولي الصحة في العالم مثلما اعتاد على ذلك سابقا. انخفض المؤشر تجاه مركز السيطرة على الأمراض وكبار الأطباء الأمريكيين مثل أنتوني فوسي عندما يتعلق الأمر بمقياس الثقة، وفقًا لـ STAT N4ws، مع "الانقسامات الحزبية المتزايدة حول مصادر موثوقة للمعلومات الصحية".

ووجد الاستطلاع أيضًا أن أقل من نصف الأمريكيين سيحصلون على لقاح COVID-19 إذا أصبح متاحًا قبل نوفمبر، وفقًا لـ STAT News.

المصدر:

: Stat News  10 سبتمبر 2020

**

(4). الاتحاد الأوروبي يريد تحميل صناع لقاح كورونا المسؤولية، والتعويض من الولايات المتحدة

10 سبتمبر 2020

لن يكون الاتحاد الأوروبي سهلاً على صانعي لقاحات فيروس كورونا COVID-19 مثل الولايات المتحدة، ويخطط لتحميلهم المسؤولية عن العيوب الخفية أو المشكلات الأخرى التي قد تسببها اللقاحات بمجرد طرحها للجمهور.

ذكرت الجمعية المهنية للشؤون التنظيمية (RAPS) أن "أعضاء لجنة البرلمان الأوروبي المعنية بالبيئة والصحة العامة وسلامة الأغذية (ENVI) أثاروا هذا الموضوع في مناقشة مع نائب المدير العام لـ DG SANTE   أي إدارة سلامة الصحة والغذاء "ساندرا غالينا" في وقت سابق من هذا الأسبوع". "بينما وافقت حكومة الولايات المتحدة على تحمل المسؤولية عن اللقاحات، أثبت الاتحاد الأوروبي أنه أقل استعدادًا لدفع المسؤولية بعيدًا عن الشركات المصنعة."

أعرب أعضاء الاتحاد الأوروبي عن مخاوفهم من أن التعامل مع صانعي اللقاحات يمكن أن يحول المسؤولية الصحية والمسؤولية القانونية بعيدًا عن صانعي اللقاحات، ولكن "الشركات مسؤولة بالكامل. لا يوجد أي تغيير. إنه النظام الذي نعرفه. وقالت غالينا خلال المناقشة في البرلمان "لن نكون مجانين لنغيير مثل هذا النظام"

المصدر:

 10: RAPS  سبتمبر 2020

**

(5). معسكرات كورونا:  يقول مركز السيطرة على الأمراض إنهم سيحتجزون الأطفال بالقوة

10 سبتمبر 2020

إذا كان لديك طفل في المدرسة، فقد حان الوقت لاتخاذ الترتيبات اللازمة للإقامة الليلية في حالة احتياج طفلك للمأوى في مكان آخر. هذا، وفقًا لمراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها، والتي تحذر الآباء من أن أطفالهم قد يتم عزلهم قسرًا إذا تم اكتشاف إصابتهم بفيروس كورونا.

بالإضافة إلى اللوازم المدرسية أو الغداء الذي يرسلونه، يجب على الآباء أن يحزموا "الأدوية الإضافية، والأطعمة الخاصة أو اللوازم التي سيحتاجها طفلك إذا انفصل بين عشية وضحاها". استعدادًا لهذه الكوارث وغيرها، تعمل ولاية أوهايو مع FEMA لبناء معسكرات الحجر الصحي.

المصادر:

Big League Politics 

CDC Emergency Steps

The Ohio Star September 4, 2020

**

(6) كان الأطفال الوحيدون الذين ماتوا بسبب كورونا يعانون أصلا من أمراض خطيرة

13 سبتمبر 2020

أظهرت دراسة أجريت على 260 مستشفى في إنجلترا وويلز واسكتلندا أنه لم يتوفَ أي طفل لم يكن مصابًا أصلا بمرض شديد بسبب Covid-19 في بريطانيا.

منذ البداية، قيل إن فيروس كورونا له تأثير ضئيل على الأطفال وتؤكد دراسة جامعة ليفربول ذلك، بينما تلقي الكثير من الضوء على كيفية تأثير Covid-19 على الأطفال.

من بين 260 مستشفى، تم إدخال 69516 مريضًا يعانون من أعراض COVID-19، بما في ذلك 651 تحت سن 19 و225 تحت سن 12 شهرًا. كانت هناك حالات طبية أساسية خطيرة في 42٪ من الأطفال، ولكن لم يتوف أي طفل غير مصاب بمرض مشترك خطير، ولم يمت أي طفل يتراوح عمره بين 28 يومًا و15 عامًا.

كما هو الحال في السكان البالغين، كان الأطفال الذكور أكثر عرضة لخطر دخول المستشفى من الإناث وكانت الأقليات العرقية أكثر عرضة للخطر.

كانت الحمى موجودة في 70٪ من الحالات، لكن الغثيان أو القيء والسعال ومشاكل التنفس لم تكن الأعراض الأكثر شيوعًا. أولئك الذين تم إدخالهم إلى الرعاية الحرجة كانوا أكثر عرضة للإصابة بثلاثة أعراض: الإسهال والتهاب الملتحمة وتغير الوعي والارتباك.

المصدر:

The Spectator UK August 28, 2020

**

(7) علامات الميل للاستبداد: فقدان حرياتنا على الطريق من 11/9 إل ى وباء كورونا

11 سبتمبر 2020

بينما يحتفل الأمريكيون بالذكرى التاسعة عشرة للهجوم على البرجين التوأمين، فمن المرجح أن أبعد شيء عن أذهانهم هو اتساع الحريات التي فقدوها في السنوات التي تلت ذلك. في مقال مؤثر، يسرد المحامي الدستوري جون وايتهيد الاعتداءات على حريات هذا البلد التي بدأت مع 11 سبتمبر.

من إقرار قانون باتريوت، الذي يقول وايتهيد إنه وضع الأساس لاستئصال حماية الحرية الدستورية، إلى عمليات الإغلاق، وإخفاء التفويضات، والمراقبة، وإخبار الأمريكيين عن مواطنيهم للانخراط في سلوك محفوف بالمخاطر، والتهديدات المستترة بالتطعيم القسري، وتراكمت الاعتداءات الواحدة فوق الأخرى.

والنتيجة هي فقدان "حرية التعبير، والحق في الاحتجاج، والحق في الطعن في مخالفات الحكومة، والإجراءات القانونية، وافتراض البراءة، والحق في الدفاع عن النفس، والمساءلة والشفافية في الحكومة، والخصوصية، والصحافة، والسيادة، والتجمع وسلامة الجسد والحكومة التمثيلية "

في جوهره، كما يقول، "الحكومة التي كان من المفترض أن تكون "حكومة الشعب، من قبل الشعب، وللشعب" أصبحت عدوًا للشعب"

المصدر:

The Rutherford Institute September 8, 2020

 

 

سليم الحسنيفي الانتخابات البرلمانية كانت الأمم المتحدة تمارس دور الاشراف والرقابة عليها، ولا تُعلن النتائج النهائية إلا بعد أن تنتهي ممثلية الأمم المتحدة من التلاعب بعدد المقاعد بالزيادة والنقصان.

ففي انتخابات عام ٢٠١٠ كان مكتب الأمم المتحدة في العراق، قد بالغ كثيراً في عملية التزوير، فأعطى للقائمة العراقية التي يتزعمها اياد علاوي مجموعة جيدة من المقاعد لكي تكون الكتلة الأكبر.

وفي عام ٢٠١٨ بلغ تمادي الأمم المتحدة أقصاه في الانتخابات البرلمانية، فمع وجود حالات التزوير المكشوفة، أعلنت بأنها كانت نزيهة وخالية من التزوير، مع أن فضائحها كانت تخرج من الصناديق المزيفة والمحروقة وتسيل في الشوارع أمام الأنظار.

إن ممثلية الأمم المتحدة في العراق تعمل بتعليمات السفارة الأمريكية. ولا يختص هذا الحال بمكتب العراق وحده، إنما المنظمة كلها جزء من الإدارة الأمريكية، فهي واجهتها العالمية التي تضطلع بمهمة تمرير ما تريده واشنطن وتغطيته بوشاح الشرعية الدولية.

لا تمثل الأمم المتحدة قيمة مهمة عند السياسيين، فتبعيتها لأمريكا صارت من الحقائق المتداولة عالمياً، ولا يقول بحياديتها إلا الذين لا يعرفون عالم السياسة وزواياه وأركانه. حتى أمريكا نفسها بوسائل إعلامها وتلميحات مسؤوليها، تحاول أن تؤكد تبعية المنظمة الدولية لها، لتسهيل جهودها الدبلوماسية في الضغط والابتزاز.

يتشكل مكتب الأمم المتحدة في العراق من موظفين تم اختيارهم مخابراتياً، وهم يتلقون تعليماتهم من الجهات الأمريكية ضمن دوائر متخصصة توجه كل فريق منهم بمهمة محددة. ومَنْ يقوم بزيارة لمكتب الأمم المتحدة في بغداد، ويتعرف على الموظفين سيجد مجاميع الناقمين على العراق ووحدته وسيادته وشعبه.

مارس مكتب الأمم المتحدة في بغداد بعد سقوط نظام صدام والى الآن دوراً تخريبياً عميقاً، وكان كبار المسؤولين فيه، يقومون بزرع عناصر الأزمات بين الكتل السياسية، عن طريق إيصال معلومات وتقارير خاصة للقيادات السياسية يتم صياغتها بطريقة متقنة، يتفنن كُتّابها في إثارة طرف على طرف، وفي تحريض جهة على أخرى.

مكاتب الأمم المتحدة في أنحاء كثيرة من العالم، كانت ولا تزال بؤر الأزمات ومصدرها، فما شهدته الدول الأفريقية من حروب أهلية وانقلابات كان يجري عن طريق هذه المكاتب. والمجازر الدموية التي حدثت في روندا والكونغو والسيراليون ونيجيريا وغيرها، كانت تتم بتخطيط مباشر بين السفارات الأميركية وممثليات الأمم المتحدة.

عندما يُراد وضع الانتخابات البرلمانية القادمة مرة أخرى تحت رقابة أو إشراف أو رعاية الأمم المتحدة، فان ذلك يجعلنا من الآن نكتشف المستقبل المظلم البائس الذي ستفرزه الانتخابات. سيكون التزوير فيها لا نظير له، وستكون نتائجها كارثية على الشعب العراقي.

وحدها السفارة الأمريكية ستكون صاحبة الرأي في مستقبل ما بعد الانتخابات، وستحدد نسب المقاعد البرلمانية بحيث تُنتج الحكومة التي تريدها أمريكا في رئاسة الجمهورية ورئاسة البرلمان ورئاسة الوزراء.

الانتخابات القادمة تحت رعاية الأمم المتحدة، ستكون أكبر البوابات للمشروع التخريبي الأمريكي، وأقصر الطرق لتدمير بقايا العراق.

 

سليم الحسني

 

هذا الرجل غريب في اقواله، تصرفاته، ادعاءاته، بل انه يتحدث عن السلام والديمقراطية ومحاربة الارهاب وكانه رجل السلام والديمقراطية المحارب الاول للارهاب، هل يختلف عن مما سبقه من الرؤساء ؟ هل له راي يخالف راي الكونغرس؟ هل هنالك ثوابت للسياسة الامريكية المعلنة حتى نستطيع ان نرى الى اية درجة تلزم الادارة الامريكية نفسها قبل ان تطالب غيرها ؟ هذا الكلام الذي بدات به يضرب في عرض الحائط عندما تصرح علنا الادارة الامريكية انها ضد الانسان والسلام، لكنها لا تصرح بذلك بل تعمل فقط وحقيقة تستحق الاشادة الادارة الامريكية وتعلم العرب اعملوا ولا تتحدثوا، ترامب لا يقول انا ضد الانسان ولكنه انسحب من منظمة حقوق الانسان، ترامب لا يقول انا ضد السلام ولكنه انسحب من معاهدة الصواريخ مع روسيا ومعاهدة الاتفاق النووي مع ايران، ترامب لا يقول انا ضد احرار العالم ولكنه علنا يذكر الدعم اللوجستي للقوات السعودية المعتدية على اليمن، ترامب لايقول انا احارب من يحارب الارهاب بل يقوم باغتيالات غادرة لشخصيات تحارب ربائبه المنظمات الارهابية، وتختار رقعة جغرافية لتغتالهم فيها حكومة هشة بلا راي ولاحول ولا قوة (المهندس وسليماني والارض العراقية انموذجا).

 نحن لا نتحدث ضد الادارة الامريكية بعواطفنا فهاهي فضائية سي ان ان تعرض تقريرا احصائيا عن كذب ترامب فانه حصل على رقم قياسي في عدد اكاذيبه ولا اعلم لماذا يغفل هذا غينيس ولا يدرجه ضمن موسوعته للارقام القياسية .

ذكرت سي ان ان ” قام الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، بتقديم 9 آلاف و451 تصريحا كاذبا أو مضللا في حوالي 800 يوم في منصبه الرئاسي"، واكدت انه " وأضافت أن "تلك التصاريح بلغت ذروتها، خلال آخر 200 يوم، ووصلت إلى 22 تصريحا كاذبا في اليوم، مقارنة بـ 5.9 تصريح كاذب في اليوم، في السنة الأولى من توليه منصبه الرئاسي".

وبعبارة أخرى، فإن عدد تصريحاته الكاذبة تضاعفت 4 مرات مقارنة بالعام الأول من رئاسته

وليس سي ان ان لوحدها رصدت اكاذيبه بل ايضا صحيفة "واشنطن بوست" الأمريكية، ذكرت في تقرير لها " أن الرئيس ترامب، أدلى بآلاف التصريحات الكاذبة خلال عام 2018، بمعدل يصل إلى 15 كذبة في اليوم" .

يتحدث عن الارهاب وتمويل الارهاب وهو لا يتحدث عن نوع الارهاب فهل القوة المسلحة التي تدافع عن ارضها ارهابية ؟ ( انصار الله وحزب الله انموذحا )، بينما اغتصاب ارض وانشاء مستوطنات بخلاف قرارات الامم المتحدة وقتل اطفال ونساء في فلسطين واعتقال ابرياء لا يعتبره ترامب عملا ارهابيا .

يتحدث عن عقوبات ضد ايران ليجعلها دعاية انتخابية لانصار الحزب الجمهوريفوبيا، وهذا ان دل على شيء فانما يدل على خطا سياسته خلال اربع سنوات ضد ايران تحديدا،بدليل قراراته الهائجة هذه،  نعم انا كعراقي حريص على بلدي وعلى اقتصاد بلدي وعلى القرار السياسي في بلدي، ولكن المشكلة فيمن تصدى للسلطة في العراق الذي جاء بخطوة بريمرية قبيحة صبت ويلاتها على العراق والعراقيين  وكانها صفحة ستذكر بعد ذكر وجوه اجرام البعث الفاشي بحق العراقيين، ومن الطبيعي ان تلجا ايران الى عدة اساليب لتامين اقتصادها ولنصرة الحق الذي يدافع عنه قوى الاحرار في العالم الاسلامي تحديدا، والا ايران لم تهرج لنصرة جورج فلويد البريء الاسود كما تهرج امريكا لنصرة المصارع الايراني .

هل يستطيع ترامب ان يذكر علنا ثوابته التي يرتكز عليها في اصدار قراراته ؟ لست انا اتحداه بل كل القوى الشريفة والشخصيات العفيفة والمنظمات النظيفة في العالم تتحداه ان استطاع ذلك .

المجرم طاغية العراق عندما تعدى على الكويت وبدا بوش الاب المجرم مطالبة الطاغية بالانسحاب من الكويت وفق قرار مجلس الامن، ذكّره الطاغية بقرارين لمجلس الامن يلزم الكيان الصهيوني بالانسحاب من الاراضي الفلسطينية ولم تلتزم بها ماذا فعلت الادارة الامريكية ؟ هكذا هم الطغاة يتكاشفون في عوراتهم، والعار على من يسلم زمام اموره وامور بلده للادارة الامريكية خاضعا لسياستها وقراراتها غير المدروسة ديمقراطيا وعدالة واحتراما للشعوب . 

 

سامي جواد كاظم

 

شاكر فريد حسنلا ريب أن الكورونا باتت العنوان المركزي العريض على ساحة الأحداث أكثر من أي عنوان وموضوع آخر.

فالكورونا شلت عصب الحياة، ودمرت الاقتصاد وعمقت الفقر والبطالة وزادت أعداد العاطلين عن العمل والفقراء والجياع.

ومن عنق الزجاجة أطل علينا رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو مدافعًا عن صحة المواطنين، فيقول أن هدفه الأساس إنقاذ الارواح، ولكن في الحقيقة أن كل ذلك يتعلق ويرتبط بخدمة أهدافه الشخصية وضمان استمراره على عرش الحكم وانقاذ نفسه من السجن وابعاد شبح اقالته ومحاكمته.

في الموجة الاولى من ظهور وباء الكورونا وانتشاره كانت القرارات واضحة وأدركنا غاياتها، تقبلناها واستوعبنا أهدافها وغاياتها، أما هذه المرة فنفهم وندرك أن هدف  الاغلاق الشديد الصارم سوى تحقيق غايات سياسية، وهو اغلاق يتأثر منه فقط بسطاء الناس وفقراء الشعب.

هنالك تخبط كبير في القرارات التي تصدر عن المسؤولين الاسرائيليين في مواجهة انتشار كورونا في البلاد، حتى جامزو بات يعلن عن اجراءات جديدة، وبعد ساعات يحذف القرارات والاجراءات التي كان قد اتخذها سابقًا.

نكاد نجزم أن نتنياهو يعمل لمصلحته فقط مستغلًا الكورونا سياسيًا كي يبقى جالسًا على كرسيه لأطول مدة، وهو وأعضاء حزبه وشركائه أسياد الموقف يطعموننا القهر والفقر والعسل المر.

والاعلان العام الشامل الذي تعيشه البلاد وتم اتخاذ القرار للعمل به يهدف لتحقيق مجموعة من المآرب السياسية والأهداف الواضحة، وفي مقدمتها تجاوز فشله في مواجهة الوباء الكوفيدي، وقمع حركة الاحتجاج الشعبية وحجب أصوات المعارضين وتقليل أعداد المتظاهرين المحتجين ضد نتنياهو وسياسته المعادية للطبقات الضعيفة والشرائح الفقيرة المستضعفة، فضلًا عن توسيع دائرة التطبيع مع دول الخليج، وتشكيل حلف استراتيجي عسكري أمني مع دول المنطقة ضد ايران وسوريه وحزب اللـه. وما تصريحاته بانقاذ الارواح ما هي إلا فقاعات هواء وذر في العيون.

 

بقلم: شاكر فريد حسن

 

رياض هاني بهارما زالت العشائر العراقية تلعب دورا موازيا للدولة وذلك من خلال تبادل الأدوار، فكلما ضعفت سلطة الدولة زادت قوة العشيرة وسطوتها وخصوصا في اوقات الأزمات والحروب والتوترات السياسية، بينما تتراجع قوة العشيرة وسطوتها في اوقات السلم والاستقرار وفرض سلطة القانون، ورغم ان العشيرة تشكل وحدة اجتماعية قائمة وفاعلة لها شخصيتها المعنوية في المجتمع العراقي، الا ان هذا النفوذ الاجتماعي والثقل السياسي اقترن مؤخرا باستخدام السلاح سلوكيات منافية للعصر، يأتي انتشار الجيوش القبلية نتيجةً لمجموعة من العوامل التي ساهمت في تصاعد الطلب المجتمعي على الأدوار الأمنية للقبيلة، ويأتي في مقدمة هذه العوامل تصدع بنية الدولة العراقية، حيث أدى انهيار الدولة لإضعاف ألبنية الدولة المركزية، سياسياً وإدارياً، وتقويض احتكار الدولة للقوة المسلحة مع انتشار الفوضى الأمنية، مما أدى لتزايد الأدوار الأمنية للقبائل كبديل لضعف قوة الدولة، وعدم قدرتها على أداء وظائفها وتلبية الطلب المتصاعد على الأمن.

كيف تكونت أسلحة الجيوش العشائرية

لانعرف بالضبط تاريخا محددا لدخول السلاح الناري إلى العشائر في العراق بعد أن كان السلاح المعتاد في تلك الفترات يقتصر على الأسلحة البدائية كالسيوف والرماح والسكاكين والخناجر والعصي والمكوار و الصخرية والفالة وكانت تلك الاسلحة تدار في المعارك بينهم او مع الاجانب الغزاة، ولكن من المعتقد أن القرن التاسع عشر هو البداية التي عرفت فيه العشائر العراقية في الجنوب السلاح الحديث في ذلك الوقت والمتمثل بالأسلحة النارية((البنادق)) حيث بدا يتسرب بعد التوغل البريطاني في منطقة الجزيرة العربية وما تحصل عليه هذه العشائر من غنائم خلال معاركها مع الجيش العثماني.

وكان حصول العشائر على الأسلحة النارية يعتبر نقلة نوعية في تاريخ هذه العشائر فاستطاع حامل هذا السلاح الجديد من الفلاحين ومربي الحيوانات حماية مزروعاتهم وحيواناتهم من هجمات الحيوانات المفترسة كالذئاب في بعض المناطق والخنازير وكذلك من اللصوص.

1824 الحشود العشائرية

وكان الاقطاعي يمثل كل القوة ويمتلك السلاح الأكثر حداثة وتطور لغاية ثورة تموز عام 1958 وعند انهيار النظام الاقطاعي وبدات العشائر تتوحد بكتل بشرية جديدة، هناك حدثين كانا لهما تاتير كبيرعلى انتشار الأسلحة الخفيفة والمتوسطة لدى العشائر

1- الحرب العراقية الإيرانية وتداعيتها

2- انسحاب الجيش عام 91 من الكويت

فاصبحت اغلب الاسلحة الخفيفة والمتوسطة لدى العشائر على امتداد من البصرة صعودا الى كافة مدن العراق، وعلى ضوئها اتخذت الحكومة إجراءات بشراء الأسلحة من المواطنين للحد من ظاهرة انتشار الأسلحة والحد من تداولها، وتصدر اغلب رؤساء العشائر بالمبيعات لتلك الأسلحة وأصبحت مصدر لثروتهم، واتخذت بعدها إجراءات قانونية صارمة حول تجارة الأسلحة، ولكن اغلب العشائر اخفت بعض الأسلحة الخفيفة والمتوسطة ولم تسلنمها الى السلطات

3- مرحلة ابتدأت مع الغزو الأميركي وانهيار الحكومة العراقية في أبريل/نيسان عام 2003 في تلك المرحلة نهب مئات المخازن من أسلحة الجيش العراقي السابق والأجهزة الأمنية، الأمر الذي وفر كمية كبيرة منها (الأسلحة) لتصبح أسعارها رخيصة جدا،

المرحلة الثانية :أواخر عام 2005 وبداية عام 2006، عندما بدأت بوادر حرب طائفية في الكثير من المدن العراقية، حيث ازداد الطلب على أسلحة الحماية الشخصية مثل المسدس والكلاشنكوف، والملاحظ أن الطلب على هذه الأسلحة تراجع عام 2008، إضافة إلى دخول أنواع جديدة، أهمها الأسلحة الخاصة بالجيش الأميركي. وصل سعر القطعة الواحدة منه (كلوك) حوالي عشرين ألف دولار، ثم تراجع ليصل إلى ألف دولار فقط ، بعد أن باع الكثير من أفراد الشرطة والجيش أسلحتهم إلى أشخاص تخصصوا في جمع هذه الأسلحة وتقديمها إلى التجار الكبار، واعترف وزير الداخلية عام 2008 باختفاء أكثر من 190 ألف قطعة سلاح قال إنها بحكم المفقودة.

المرحلة الثالثة: عام 2014 عندما ترك الجيش معداتة واسلحته اثناء غزو داعش للمدن الثلاث، استحوذت العشائر والافراد على بعضا من الأسلحة، وأيضا عندما حررت المدن من الدواعش أيضا استحوذت بعض من العشائر الماسكة للأرض على أسلحة الدواعش

المرحلة الرابعة : ان اغلب الشباب الذين ساهموا بالتحرير هم أبناء الريف وان الأسلحة التي استحوذوا عليها هي رصيد إضافي للعشيرة، او من الذين التحقوا بالحشد الشعبي

من خلال هذا الاستعرض التاريخي عن كيفية تكوين الأسلحة لدى القبائل والعشائر والمحصلة ان ملايين من الأسلحة الخفيفة والمتوسطة ليس بيد الدولة بل بيد العشائر، وهذا ما لمسناه مؤخرا بظاھرة العنف بالنزاعات العشائریة المسلحة، وسط وجنوبي البلاد وفي العاصمة بغداد، باستخدام مختلف الأسلحة ومنھا، قذائف الـ (RBG7 (المضادة للدبابات، مدافع الھاون، ومدافع مضادة للطائرات)

الخلاصة

ان تداعيات شيوع الأسلحة المتوسطة لدى العشائر فهي تشكل تصدع وضعف للدولة، ويؤدي الى تصاعد جيوش مناطقية، ويثير حدة النزاعات القبلية على اتفه الأسباب،وأصبحت تشكل احدى اهم التهديدات للامن الوطني .

امام الحكومة خيارات عديدة بنزع هذه الأسلحة، كاستخدام المكافئة المالية عند تسليم السلاح، او باستبدال السلاح بالات زراعية (الدركتر) او سيارة زراعية اوماكنة رش المزروعات او اية تقنية زراعية يستفاد منها الفلاح وتشجعه على الزراعه بذات الوقت، او استبدالها بمقاطعات زراعية مملوكة للدولة.

 

رياض هاني بهار

 

 

سمير محمد ايوبسلام الله على مريم العذراء

يا أختَ هارون، يا سيِّدةَ نساءِ العالَمين، هلْ لي أنْ أُحادِثُكِ ؟ لَو كان بمقدوري لمحوتُ الكثيرَ مِنَ الفواصلِ وَجِئْتُكِ. لأخبِرَك أنك مَهما تداولَتِ الفصولُ وخانَ الأبناءُ، باقيةٌ سيدةَ النساء، المُصطفاة الإستثنائية، التي لم يُشبِهَها أحدٌ مِنَ النساء وَلنْ، مهما أفرطوا في جنونِ التَّشبيه والمقارنة.

أنتِ وحدَكِ مَنْ قالَ عنها ربُّ العزَّةِ: (وَإِذْ قَالَتِ الْمَلَائِكَةُ يَا مَرْيَمُ إِنَّ اللَّهَ اصْطَفَاكِ وَطَهَّرَكِ وَاصْطَفَاكِ عَلَىٰ نِسَاءِ الْعَالَمِينَ). فلا يكتملُ إيمان مُسلمٍ، إلا بالإيمان بكِ سيدةً لِنساء العالَمين، تماما كالإيمان بكل رسل الله وكُتُبِه.....

لا أحتاج أن أشرح لك كثيرا. يكفيني أن أناديك أو أناجيك، ليطمأن قلبي. أعيشُ مع قلبٍ مؤمنٍ يُتقِنُ الحديثَ عنكِ ومَعكِ. سأخلع حُزْني وأدخل مِنْ أيِّ ضوءٍ في حضرتك. بحثاً عنِ الرِّضا والطُّمأنينه، مُرتِّلاً إسلامَ الله سبحانه، أبسطُ دِياناته. لا وسطاء فيه، بين الناس وربُّ كلِّ الناس. لا رجالَ دينٍ ولا كهنوتٍ، مُعمَّمينَ أو مُجَلْبَبين، بِلحىً أو بدون. فقد أكرم الله عبادَه بالعقلِ وأعطاهم حقَّ الإجتهاد القويِّ الأمين.

غياب الإيمان يملأ المكان. هجر الإيمان الحق قلوب البعض، وأسكنوا فيها أصناما يقدسونها، فباتت آبارا جفَّ فيها الماء. وباتت الشواغر في أنفسهم كثيرة. سجودهم وركوعهم، مُشبعٌ بالرياء أو الجهل أو الانتقاء أو الاختزال، فلم يعد يسد جوع أرواحهم إلا التمادي في المُروق. كمْ مِنْ غائبٍ يا أماه، عن تبعات الإيمان. أقسم جُلُّهم على إقتنا ص ما يُناسبُهم، ويُخرسون ألسنتهم عمّا يُغتَصبُ مِنْ  حدود الله.

يبدو أنَّ في الناس قدْرٌ كبيرٌ، منَ العصيان الأناني، يسير مع الدم. لا يرتاحون إلا إذا قتلوا الأرواح، وقطَّعوا بضراوةٍ الأجساد . يُواصلون البحث عن أقبح ما في الشر. ويعلقونه أيقونات في عوالمهم.

أمِّنا البَتول، يا أخت هارون، متعبٌ أنا، مُختنقٌ منْ حَزَنِ الخِذلان الذي لا يريد أن يتوقف. أثقُ أن الله الواحد الأحد، سيمحو كلَّ ذنوبنا، من دون أن نسأل، إنْ بَقينا بجواره. رحمتُه لا تزول، حتى لو قطَّعنا الكثيرَ منْ عهودِنا.

يا أخت هارون سلام الله عليك، وعلى نبي الله عيسى واخوته كل أنبياء الله ورسله، وخاتمهم الأمين محمد بن عبد الله. رضي الله عليك وعليهم أجمعين.

 

كتب الدكتور سمير محمد ايوب

الاردن

 

 

عبد الخالق الفلاحفي العراق نخلط كثيرا بين اللعبة السياسية والوطنية، أي ان البعض يمارسها وغيرها من التكتيكات حتى لو كانت على حساب الوطن ومكوناته الإنسانية والحضارية والمواطن وان القائمين على أمره يبدون للناس تجاراً وانتهازيين لا يبغون غير تحقيق مصالحهم، وانعدام الثقة بهم وتفقد المؤسسات أي بريق قد يشد الناس إليها عن طريق التأسيس لظاهرة اللامبالاة والعزوف الاجتماعي و المشاركة بالرأي العام وعدم الاهتمام بعظيم المخاطر التي تصب حممها في الداخل من زرع الاختلاف وشق الصفوف وإضعافه وجعله لقمة سهلة لأعدائها بسبب الانشغال عن رد الأخطار الخارجية والاهتمام بمعالجة الأمور الداخلية التي من صلب عمل الحكومة وحق للمواطن بالمطالبة بها سلمياً ويجعلها اصحاب الفتن نقطة ارتكاز يثيرها أصحابها ويوقظونها من نومها وهم يحسبون أنهم يحسنون صنعاً ولا يدركون سوء عملهم إلا بعد فوات الأوان والسفهاء، والجهَّال، هم من يوقظون الفتن ويوقدونها ولا يشعرون بنارها ومن يريدون شق وحدة الوطن بشكل يهدد الأمن ويزعزع الاستقرار وينشرون الإشاعات والأكاذيب ويثيرون المشكلات على كل المستويات ولا يفهمونها حتى تشتعل ناراً تحلق فوق حياتهم وتحرق أجسادهم .

نعم من حق الإنسان العمل في السياسة على ان لا يريد لثقافته السياسية أن يحكمها منطق أننا «قوم لا توسط بيننا»، بل منطق «وكذلك جعلناكم أمُة وسطا» كما في القرأن الكريم؟ ومع الاسف فأن ممارسة السياسة من خلال منطق الفتن مشحون بالضغينة والنفور اتجاه مكون او اكثر من مكونات المجتمع أصبحت إشكالية سياسية كبيرة في العراق اليوم و تقوض كل محاولة للنهوض، للخروج من تحت عباءة الفساد ولتأجيل الاختلافات الأيديولوجية،والفرصة المناسبة لمراجعة فكرية عميقة للعمل ودراسة الاحداث والظواهر بدقة موضوعية حيادية تبتعد عن التحيّز والتعصّب والأفكار الشخصية والذاتية بل أنه مطلب للتطور وصورة من صور المشاركة وممارسة السياسية كجانب من جوانب حقوق الإنسان، الا أنه ومن غير المنطقي ان نتجاوز مصالحنا الوطنية وفي حفظ المجتمع وزجه في الكوارث والازمات من باب العمل السياسي، مما يجعلنا لذلك ومن باب الحرص ان نرفض عرقلة مسيرة الوطن بسبب هذه الممارسات الغير السياسية التي ينفذها البعض.

أنّ الذهنّية القائمة على خلق الازمات والخلافات بين افراد المجتمع  الواحد والطائفيّة المعلنة والمحاصصة والمجاهرة فيها لا يمكن أن ينجم عنها أيّ خطة إنقاذيّة أو حتى نيّة إنقاذ، و الأزمات الوجودية لا تُقرب، والأوطان لا تُبنى، بهذه المنطلقات الأنانية والفئوية حيث المواطن غائب عن همومهم ولا قيمة له في معادلاتها.

الواقع الذي نعيشه اليوم في عراقنا الحبيب، هو في ان اكثر سياسيوّنا لا يفقهون السياسة، تقودهم هلوست الانفراد بالرؤيا فقط وتغلب عليهم، كلٌ له رأي في الوطن والوطنية مخالف للحقيقة، ولا نعرف من خولهم لقيادة البلد  بهذه الاشكال  حتى بلغت سياستهم  حدا لا تقبله منطق السياسة، ومشحونة بالمنهجية الواهية المتطفلة التي لا ترمي إلى بناء، فتلك اللغة الهدامة لمعاني السياسة لا تعطي نتيجة المطلوبة ولا تعطي الحق في الوجود والمسافة مع أي فكر أيديولوجي بمسطرة النظام الديموقراطي ومبادئ المساواة والحريات، وأصبح هم هؤلاء ليلاً نهاراً هدم الوطن بكل محتوياته، مكوناته لتبقى مصالحهم، فهل تجد الحق في إعلان الهدم والفوضى بالوطن من دون أن تقبل الحساب فهل من السلمية أن تقايض الناس على ما ينتمون ويمتهنون ويوالون؛، وهل من الحق أن يعتدي السياسي ويسلب حق المواطن ويدعي ويتكلم بلغة الفوضى  بدل الأمن والأمان والسلم والسلام، ولا نعتقد في مثل هذه الحالة من ان ولايتهم ولاية قانونية وشرعية لقيادة البلد و السياسة ليست لعبة ولا مهنة ولا خرافة ولا مطالب وهمية وليست تجارة دماء وبيع جثث وهدم ألامن الداخلي، وليس بالغريب أن من لا يمتلك الملكة السياسية، ومن خلت من نفسه الوطنية أو من يبحث عن مأوى لأجنداته الخاصة و لا يمكنه الوصول إلى نتيجة مرضية، فراوحت السنين ولم يعد اليوم هنالك مبرر آخر لأزمات تتكرر بنفس المقدار والصورة السياسة علم ناضج وله ابعاد انسانية السياسة ونفسية، وله جذور تاريخية ومبادئ وقيم فيها أدوات عقلانية تستخدم للحاجة الضرورية، و ليست لعبة يمتهنها كل من هب ودب، فالتمكن من السياسة معناه التمكن في فتح الأبواب المغلقة، ومعرفة الأسرار المقتصدة.

من الامور المهمة ويجب العمل عليها هي الاهتمام  بالدرجة الأساس بالمصلحة الوطنية والتي هي أساس وغاية كل من يريد أن يرتقي بشعبه ووطنه إلى أحسن المستويات و تراه أول المضحين وأخر المستفيدين . وعلينا ان نعتقد بأن  من يتنازل لمصلحة وطنه العليا هو بعينه النجاح الأكبر ويرى إن إشراك الجميع في صنع القرار هو من حق الجميع ولابد للجميع إذا أرادوا أن يبحثوا عن المصلحة الوطنية التي هي بالتالي مصلحة الجميع ومن خلالها يمكن تحقيق أي مصلحة أخرى، وهذا بالطبع لا يأتي من التمسك والتعنت بالآراء بل بالعكس فأن اللعبة السياسية الحقيقية في العراق اليوم تدعوا إلى تنازل الجميع للوصول إلى فائدة الجميع .

ان حالة التأجيج السياسي وحلقات التأزيم والمناورات والصراخ في الكشف عن حالة فساد من قبل البعض من السياسيين الذين ضربة مصالحهم الان من خلال شبكات الاعلام صحيحة ولا غبار عليها ولكن تدخل معظمه في اطار التكسب السياسي ولا غير وأن اكثرهم كانوا جزء من العملية السياسية وشركاء في تضخيم الفساد وتعاملوا بها والخلط بين مصلحة الدولة ومصلحة الفرد أو الجماعة أيا كانت قبيلة أم طائفة أم فئة يبقى هدفهم الاوحد،لذلك فان سلامة العراق ولحمته الوطنية ووحدته وحاضره ومستقبله أهم بكثير من مثل هذه الممارسات السياسية الغير ناضجة والقائمة على فكرة ولعبة المصالح وإفساد المواطن على المواطن والتحشيد العشائري وشراء الذمم  لخلق الازمات والاحداث، ولابد للجميع ان يعي هذه المسألة وفي المقابل لابد وأن نعبر عن رفضنا رهن الوطن لكل عابث مهما علا أو كبر اسمه وشأنه .

 

عبد الخالق الفلاح

 

 

صادق السامرائيأوراقنا، سطورنا ، أقلامنا حمراء، وحبرنا دماؤنا الحمراء، أوراقنا من جلدنا، مصنوعة في مصنع الأشلاء.

أوراقنا، كأنها... في محنة بلهاء، من موتنا بجرحنا... أحياء.

تلعثمت سطورنا، تبعثرت حروفنا، وسطرت آهاتنا، ما تشتهي الأهواء.

تحاورت أوراقنا، في ليلة ظلماء، وساءلت عن حتفها بخطبة عصماء. وتشاجرت بأسطر، مكتوبة بأحرف من ماء. وباركت إلهاءنا، ووقعت إنهاءنا، بخاتم الضوضاء.

فسافرت دموعنا، برحلة الصحراء. وتجمعت أيامنا، كحفنة من رملنا، ومعشر من أهلنا، مشحوبة صفراء.

يا ويحها آمالنا، كأنها حناء.

ألوانها في كفنا ووجهنا، لكنها لا تهتدي، عمياء.

أصواتنا كصرخة، في حفرة سوداء.

هل نعرف الإصغاء، هل نقرأ الإمضاء، مالي أرى، في أسطر حرباء، أوجاعنا أوراقنا الشوهاء، وسطورنا في خيمة البهماء، وسماؤنا ببرقها الدماء.

وصراخنا، يا موتة الأصداء، إمشوا على سطورنا، وراقبوا الأنواء، لا تأكلوا من صدرها، بل إقضموا، بقاطع الأسماء، وسجذروا نيرانها الحرّاء.

أوراقنا في لحظة لا تدعي، بأنها بكماء، أو أنها صماء، أو تدعي، لا تعرف، وأنها كنقطة في مرجل الإنهاء، رمادها من محرق الأحياء، كلامها ما سطر الإمحاء، وأنها أوراقنا صابرة كظماء.

هل تشتهي الإبقاء، و تنحني لكائن الأشياء، وتسكب دماءها في منقل الإشواء، يا حيرة معجونة بلحمنا ويومنا ببودق الإحماء، آهي على آهاتنا وطريقنا وجموعنا الدهماء، قد فجرت سطورنا قنابل البغضاء، وشتت وجودنا ثعالب العشواء، وحاربت حياتنا مشاعر نكراء.

فتألمي أوراقنا، وتنعمي بمسيرة، كـأنها بقبضة العنقاء، وترنمي بفنائنا ووجيعنا، وأنيننا، وحديثنا عن ليلة قمراء، وتفهمي بأننا، لا نشتهي ما يرحم، ويُفرح، بل نشتهي الأحزان في ديارنا، ونبعد الأضواء.

أوراقنا...ثوراتنا العرجاء، وعقولنا في غاية الإخصاء، سياسة بأرضنا، لا تهزؤوا... فأنها مَن ساء، وغيرها مَن شاء، سياسة في سعيها، لذلنا وفقرنا، وجوعنا وأسرنا، في سجنها الوضاء

كحرفنا في سطرنا المُستاء، ثوراتنا العصماء، من ثورة لثورة، تحركت جموعها، لتحصد الويلاء، في رحلة التقدم  إلى الوراء!!

 

د. صادق السامرائي

7\5\2006

 

بعيداً عن المسميات الاجتماعية والألقاب، ومع الاحترام لكل هذه المسميات لعشائرنا الكريمة في العراق كافة والمحافظات الجنوبية خاصة.. كان لقبائلنا العراقية الدور البارز في الوقوف بوجه الاستعمار البريطاني، أو حضورهم المشرف بوجه داعش الإرهابي وتلبيتهم لنداء المرجعية الدينية العليا في فتوى الجهاد الكفائي، وهم محل تقدير واعتزاز لكل أبناء المجتمع العراقي بكافة مكوناته وأطيافه..

لا يمكن لأحد أن ينكر ما لهذه العشائر من الدور البارز والمهم في جميع الأحداث، الوطنية التي تحتاج فيها إلى وحدة الرأي والموقف.

ما يدور في المحافظات الجنوبية من إثارة للشغب، هو محاولة لحرقها وجعلها ساحة حرب وصراع لا تنتهي، والغاية إبقاء الوضع على ما هو عليه وعرقلة التحضيرات، لانتخابات مبكرة لكي تحافظ بعض الكتل الفاشلة والتي حصلت على هذه الأصوات، بالتزوير على مكاسبها في السلطة، أو تصوير أن هذا الجيل السياسي وخصوصاً القيادات الشيعية غير قادرة على قيادة الدولة وأدارتها.

كان الأولى بعشائرنا الكريمة أن تقف مع الدولة والقانون، لمطاردة مرتزقة السفارة الأمريكية الذين يسعون إلى حرق الجنوب وجعله ساحة حرب للصراعات والاقتتال داخل المذهب الواحد.. وهذا الأمر  سيثير عدة أسئلة عن المغزى أو الهدف الذي من وراءه تم استهداف جنوب العراق تحديداً، وجعله بهذه الصورة البائسة والمزرية!

كان ينتظر من هذه العشائر أن تكون السد المنيع، ضد هذه المخططات الخبيثة والرامية لتمزيق وحدة المجتمع، وضرب العادات والتقاليد الأصيلة والمواقف الوطنية لعشائرنا الكريمة، ويرتجى منها أن تبقى على عهدها مع مرجعيتها العليا، في الوقوف بوجه أي مخطط يرمي إلى ضرب الوحدة الوطنية للبلاد، وحماية الأرض والمجتمع، وأن يتجسد هذا الشعار على الأرض من خلال مساندة القوى الأمنية لاستتباب الأمن وحماية المحافظات والوقوف بوجه أي مخطط يرمي لحرق الجنوب .

الوضع الأمني خصوصاً في جنوب العراق لا يتحمل مثل هذه الخروقات، وما يحصل في الناصرية لا يشير لسعي لإستقرار ، خصوصاً وإن غلمان السفارة يحاولون زعزعة الاستقرار في هذه المحافظة أو غيرها من مدن الجنوب.

فوق كل ما سبق كان كثير من العراقيين  كان ينتظر من عشائرنا الكريمة النظر بعينين ثاقبتين، لمثل هذه الأهداف والمخططات والتي يراد بها زجها، في صراع مع القانون والأجهزة الأمنية وما جرى خلال اليومين الماضيين من دخول لقوات مكافحة الإرهاب كان ينبغي أن يعزز بالتعاون وإلقاء القبض على المطلوبين، وعدم السماح بتحويل خلاف شخصي بين فرد مشبوه وآخرين، ويتعلق بقضية تحرش كما نقلت مصادر، وليس كما تصوره وسائل الإعلام الصفراء، بأنه تم اختطافه من قبل عشيرة العساكر..

كلنا ينتظر من عشائرنا الكريمة أن تكون سد ومصداً، عن كل المخططات الرامية لحرق البلاد، وتشويه الصورة البيضاوية للمجتمع العراقي وعكس صورة التلاحم بين أبناءه .

 

محمد حسن الساعدي