تكريم الأديبة وفاء عبد الرزاق

شهادات حية: المرأة كما يجب ان تكون ... وفاء عبد الرزاق أنموذجا

sadeq_alaliعطاء ثر ... أنجاز مميز ... مشاركات واسعة ... شخصية تذكرك بأن هناك ما يستحق التضحية ... وأن هناك ما يستحق الحياة ... وفاء عبد الرزاق التي أخذت الكثير من اسمها وكما تقول الحكمة (ولك من اسمك نصيب)

فهي انما حولت هذا الوفاء الى اعمال ادبية ومنجز تاريخي أنساني يشار اليه بالبنان.

هذه السيدة المعطاء والتي تملك شخصية رقيقة فريدة في هذا الزمن من حيث عملها التطوعي في الكثير من الجمعيات والمنظمات الخيرية ... هذه الاعمال لا تخلو من المخاطر  في بعض الاحيان ناهيك عن الجهد الجسدي والنفسي ولكنها  أبت الا ان تقدم ما يمكنها تقديمه لكل من يحتاج اليها .

المُنجز الادبي لوفاء عبد الرزاق يدل على ان المشاركة النسوية التي يطالب بها , الكثيرون  تكون في احيان كثيرة تكون هذه المشاركة النسوية (صورية) فقط من اجل المشاركة او لتكتمل صورة الثقافة هنا او هناك ... اما فيما  يخص مبدعتنا الجميلة وفاء عبد الرزاق فان الامر مختلف تماما من حيث ان المنجز الادبي لا يقل اهمية عن اي منجز اخر وما اقتران اسمها بالاسماء الكبيرة والمهمة في الساحة الادبية العربية بشكل عام والعراقية بشكل خاص ما هو الا دليل على كلامي الذي يعني انها فرضت اسمها واعمالها على الساحة الثقافية .

اعتقد ان تفاعل وفاء عبد الرزاق مع الوطن وعدم انقطاعها عنه وعن همومه على الرغم انها في (الغربة) والتي اعتبرها مقبرة الابداع والمبدعين استطاعت بجدارة ان تحول هموم الغربة اللعينة وما يجري في الوطن استطاعت هذه السيدة المبدعة ان تحوله الى اعمال ادبية خالدة ناهيك عن الاعمال الانسانية الواسعة التي شاركت بها .

اعتقد ان وفاء عبد الرزاق قد أسست للمرأة شيئا ً جديدا ً ومهما ً جدا وخاصا ً بالمرأة فقط وهو:

الدور الايجابي والفعّال للمرأة المتزامن مع المنجز الادبي المهم ... بمعنى قد نجد الكثير من الاسماء لنساء استطتعن ان يقدمن الكثير للوطن وللثقافة وللفن وهذا لا يستطيع ان ينكره اي انسان موضوعي , ولكني اركز على المشاركات الواسعة لوفاء عبد الرزاق نعم مشاركاتها في التجمعات والمؤسسات الكبيرة لدرجة ان هذه المشاركات تبهر من يطلع عليها وتدهش من يمر عليها ناهيك عن الجهود التي بذلتها وتبذلها اديبتنا الكبيرة وفاء عبد الرزاق وهذه الدهشة التي تصيب الاخرين او الابهار لا نجده في كل الاسماء ولا مع كل الاعمال وهذا معروف جدا ولكننا نُصاب بهذه الدهشة وهذا الابهار نجدها فقط مع الاسماء الكبيرة ومع الاعمال المهمة .

تحية لوفاء عبد الرزاق الانسانة والشاعرة والروائية

تحية لوفاء عبد الرزاق وهي توثق لهموم الوطن في اهم مرحلة يمر بها

تحية لوفاء عبد الرزاق وهي ترفع اسم العراق في العديد من المحافل الادبية والانسانية

تحية لوفاء عبد الرزاق وهي تنقش اسمها على جدار التاريخ مع المبدعين الكبار

تحية لوفاء عبد الرزاق وهي أنموذجا للمرأة التي تقود الثقافة والبناء والتأسيس

لكل كله ولغيره الكثير فاننا :

نقف اجلالا واحتراما لهذه السيدة الجليلة الكريمة .

 

صادق العلي

sadikalali@yahoo.com

...........................

خاص بالمثقف

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها. (عدد خاص: ملف: تكريم الأديبة وفاء عبد الرزاق، من: 05 / 11 / 2010)

 

تعليقات (0)

لا توجد تعليقات على هذه المقالة حالياً.

شارك بتعليقك

0 Characters
المرفقات (0 / 3)
Share Your Location

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.

العدد: 1524 المصادف: 2010-11-07 04:43:19