ali_altalibiبكل محافظة من بلدي العزيز،

آليت أن اهدي لكم مشاركتي في عيد مثقف

الود والإبداع ...

mohsen_ouniنصوص مترجمة عن الفرنسية

إلى المثقف.. ظهيرا للجمال .. 

ali_saediالى ربيب الكلمة في رهافة التجلي

الصديق ماجد الغرباوي

بمناسبة اللألاء الخامس لـ (المثقف)

bahjat_abaasترجمة لقصيدة الشاعر الألماني إدوارد موريكه

(الترجمة مهداة إلى المثقف وأسرته النبيلة  المثابرة)

abdulwahab_talbaniدائما، يكون المثقف هو صاحب الاحساس الارق، وبيده الادوات الاكثر انسانية وشفافية للتعامل مع اصعب القضايا وأكثرها حساسية واهمية، 

ali_zagheeniربما هي الصدفة وحدها هي التي قادتني للمثقف بعد ان أرسل لي احد الأصدقاء عنوان هذه الموقع الكبير وجعلتني ارتبط بها بكل الحروف وأتواصل معها بشكل يومي لا ينقطع

rehab_alsyeqمرور خمس سنوات من العطاء والازدهار .. ارفق مشاركة اعبر بها عن امتناني الكبير لصحيفة المثقف .. كلمة مثقف تعني لي الكثير من الامور في ظرف صعب يعاني منه البلد آنيا.

mohamad_zeruoilها هي المثقف توقد الشمعة الخامسة وأخرى، وأخرى إن شاء الله ... وهي تحمل مشعل النص والكلمة والحرف لتواصل الطريق .. فيها الأحبة بقلوب مفتوحة،

mothaqaf-m1عرفنى الروائى والشاعر الأستاذ السنباطى بالمثقف .. عرفنى به بعد منتصف الليل بعد عودتنا من ميدان التحرير .. كان المسمار الصدئ قد خُلع من دولايب مصر الحرة توا ..

abdalrazaq_alroubaeiخمسة أعوام .. خمس شموع تضيء دروب الجمال والإبداع

خمسة أعوام : خمس باقات زهور في حديقة مطرزة بالعطاء

athir_ashamsiأنا وكثيرين من أبناء جلدتي الفكرية نسأل سؤال قد يكون ساذج أو غير منطقي ولكن يحمل كثير من الواقعية وهو جدير بأن يرد عليه حيث نقول هل يوجد من يرى

rafed_aliتحية للمثقف في عيدها الاغر، تحية لصحيفة الالتزام الادبي، والمعرفي الخلّاق. تحية لماجد الغرباوي الانسان الاديب الرائع، وكادر تحرير المثقف، خصوصا الفنانة الشاعرة الاستاذة نوال الغانم،

yahia_lsamawyخاص بالمثقف: لمناسبة مرور خمسة أعوام على عقد قِران نهر المحبة على بستان التسامح

أن تـدور الـشـمـسُ خـمـس دوراتٍ عـلـى فـسـيـلـةٍ دون أن يـتـزيّـن جـيـدهـا  بـقـلائـد الأعـذاق،

farah_aldoskiالى صحيفة المثقف الغراء مع كل الود والاحترام

لن..

*أظل في هذياني

musadaq_alhabib

لوحة صحيفة المثقف من تصميم الاستاذ الدكتور مصدق الحبيب لمناسبة مرور خمس سنوات على صدورها فشكرا لجهوده الكبيرة

majed_algarbawiaقبل خمس سنوات، كانت الانطلاقة الاولى لمشروعنا، متمثلة بصحيفة المثقف الألكترونية. وقد أرتأينا من اليوم الاول ان تتبنى المثقف خطا متوازنا في النشر، يتبنى قيم: الحرية، والتسامح، وحقوق الانسان.

hatef_ janabiمن المفارقات الغريبة التي أصبحت محببة لدي فيما بعد، هي أنني حينما نشرت لأول مرة، في "المثقف"، في بداية تكوينها على ما أظن، لم أكن مندفعا لفعل ذلك بحب النشر فيها إطلاقا. 

husan_sarmakمنذ عام فقط – وهذا مما يؤسفني كثيرا وبسبب ظروف قاهرة - استطعت تخصيص وقت لمتابعة موقع ( صحيفة المثقف) بصورة يومية تقريباً .

mothaqaf-m1أول نص نشرته في المثقف هو "نبضات الأعماق" في 15\6\2006 .  وبعده "حبيب الروح" في 17\6\2006، و"أنت لي" في 19\6\2006، و"ترنيمة الإمعان" في 21\6\2006،

jamil_hamdaouiساهمت المواقع الرقمية في السنوات الأخيرة في تنشيط الحركة الثقافية وإثرائها بمواد  معلوماتية دسمة وحوارات جادة وبناءة ومقالات وأبحاث ودراسات لها قيمتها العلمية ومصداقيتها الأكاديمية.