josee_helwماجد الغرباوي

لن أكتبَ عن نصكَ الجميل المُحير .. أعزاؤنا جميعهم قد كتبوا .. سوف أكتب عن مؤسسة المثقف وعنكَ:

ameer_hadiتحية للمثقف الرائعة وهي تُصدر العدد (2000) من سفرها الوهّاج والنيّر

تحية للمثقف وهي تبذل هذا الجهد الكبير دعما للقلم الشريف

bahjat_abaasترجمة لسونيته الشاعر الالماني: ريلكه

الترجمة مهداة إلى الأستاذ ماجد الغرباوي

 بمناسبة صدور العدد 2000 من المثقف

"2000 عيد ثقافي"

ألفانِ ...

نصفٌ انقضى إنسانيةً وضمير

ali_altalibiكل حرف ..

يمطر في صحيفة المثقف يقول:

أقف أمام الغرباوي أخي؛

واهديه وركبه ...

كلماتي ..... 

salem_madaloمهداة الى المثقف

بمناسبة عيد صدورها

الالفين

أهدي هذا النص المولود حديثاً

 إلى:

 صحيفتي العزيزة

boabdalla_falahالإهداء:

إلى روح (المثقف) ..

ألفيْ قبلةٍ وقبله

ahmad_fadelالذين راهنوا على فشل الصحف الثقافية الإلكترونية سيضطرون لإعادة حساباتهم عشرات المرات عندما يرون صحيفة "المثقف" وهي تبلغ شوطها الـ 2000 بنجاح مشهود

hashem_mosawiالى الأخ الفاضل الأستاذ ماجد الغرباوي و رفاقه في مؤسسة المثقف العربي .. عندما وصلنا الى العدد 2000 من صحيفتنا الغراء فلا بد لنا أن نعايد ونعود ونقيم المسيرة ونسجل أهم سماتها ..

sud_asadiالأستاذ الأمجد صاحب الباع الطولى في الإبداع أخانا الكبير ماجد الغرباوي .. تحياتي وإكليل غار وبعد،

yahia_alsamawiإلى عميد فلاحي واحة المثقف

ماجد الغرباوي

وبقية الفلاحين الطيبين

mayada_aboshanab2تشرق علينا "المثقف" في عددها ال 2000 شمساً آخرى لفجر ثقافة وإبداع متجدّد. شمس تحترق لتبعث فينا دفء المعرفة والثقافة.

saleh_altaeiمتى ما بدأ الإنسان مسيرة كفاحه الأزلي بخطوة واحدة فمعنى ذلك أنه ابتدأ مسيرة تحدي الصعاب لإثبات وجوده وفهم ذاته من خلال البحث عن طرائق يستكشف بها بواطن الأشياء وظواهرها.

amir_hushamمبروك لمؤسسة المثقف وأستاذها ماجد الغرباوي بكل هذه الأعداد الألفين بل بالموسوعة المعرفية الثقافية. ف " المثقف" اليوم لها دورها في النشر الثقافي والفكري العربي ولها صداها وتأثيرها

في هذه المناسبة أحببت أن ابعث بتحية ملؤها الفخر والاعتزاز بهذه الصحيفة المميزة خاصة بعد مضي سنوات من العمل الجاد، ولا يسعني

hamid_laftaبمناسبة:

صدور عدد الألف الثاني لـ

 (المثُقـــــــــــف)

abdulfatah_almutalibiبمناسبة صدور عددها:

ذي الرقم:

(2000)

salam_kadomfarajتهنئتي القلبية لكل كاتبات وكتّاب المثقف الغراء .. بمناسبة صدور العدد 2000 .. والامتنان لكل من وضع لبنة في هذا الصرح الثقافي البهي .. ولاستاذنا ماجد الغرباوي .. تحية اجلال ووفاء لتفانيه في خدمة الكلمة الحرة النبيلة.