فيها الجسد ...!

habib_takiكلُّ النقاء في كلماتكِ تـتـَّقِـدُ

بقدْر ِ حنانكِ

بقدْر ِ طيبكِ

يـبـقى للـشُّموع ِ غـدُ

ما زلتي تهتفي في روحي و في بدني

كلاهما منكِ عشق و معتقدُ

لمْ يدق النبضُ أجراسهُ

إلا بعدما علِمتْ

أن كلُّ الشرايين بقلبي

أنـَّكِ فيها المددُ

هذي صلواتكِ النقية في جسـدي

ألبستيني دعائكِ ملاكاً يحميني

و زينتي أبتهالاتكِ

أجملها هوَ صداكِ يدٌ

ما مُتُّ في قدري فكـُـلِّي إليكِ سائري

إلى طيفكِ يا بدر البدور يفدُ

رحمة الحياة في تقواكِ قدْ سطعتْ

و معدنُ النقاء ِ فيكِ العقلُ و الحسدُ

هذي كلماتكِ الشهد في دمِي

كمْ ذا تداوي و يتطيب فيها الجسدُ

 

حبيب محمد تقي

قصيدة / من ديوان

دوام الحال في الترحال

 

............................

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها. (العدد: 1314 الخميس 11/02/2010)

 

 

 

تعليقات (0)

لا توجد تعليقات على هذه المقالة حالياً.

شارك بتعليقك

0 Characters
المرفقات (0 / 3)
Share Your Location

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.

.2010-02-11 03:24:26.