الحلم .. النعش

الى الشاعر

 مصطفى المهاجر

zahem jehad

الحلم .. النعش / زاحم جهاد مطر

 

أَنا المرتحل الدائم

في فوضى العصور

حاملا نعشي

حلمي المقتول

فلا أَدركتُ سهيلا

و لا دفنتُ حلمي

و لا أَرحتُ جسمي

مَشَتْ رواحلي*

تعب ظلّي الأعرج

كلما أَدنو من سهيل

يهرب مني

و أبدأ من جديد

لأجد نفسي في أّفصى الشمال أَجوب

و سهيل في أَقصى الجنوب يؤوب

لم أَدرك

ان قاتل الاحلام

لن يُدْركْ

 

.......................       

*  مشت رواحله = وهن وضعف

                                                                                                                                                                                                                                          

تعليقات (30)

  1. يحيى السماوي

صديق وفيّ يهُدي صديقا وفيّاً ... وتلك من أجمل المهاداة ..

( كلما أَدنو من سهيل
يهرب مني
و أبدأ من جديد )

هكذا هو حال سيزيف ... كأنّ سيزيف قد أورثك صخرته .|

قبلاتي لرأسيكما صديقيّ الحبيبين أبا علي وأبا مصطفى .

 

يحيى السماوي
ومن اوفى من اصحاب الاقلام الشريفة و الحروف النقية و القلوب الصافية التواقة للجمال و المحبة .
نقضي الحياة و نحن نبح عن احلامنا ؟
دمت بخير ايها الكبير

 
  1. مصطفى المهاجر

صديقي الأديب الرائع زاحم جهاد مطر
كيف تذكرتني يا صديقي و أنا الغارق في أودية النسيان و الاهمال
منذ قرون...؟؟؟!!!
كيف لحروفي الكليلة أن تعبر عن شكري الجزيل لما غمرتني به
فيض كلماتك أيها النبيل...؟؟!!
أعذر عجز أبجديتي عن مجاراة حرارة روحك فضلا عن تجاوزها...!!!
عاجز عن رد تحيتك بمثلها فضلا عن ( أحسن منها ) كما أمرنا القرآن الكريم
شاكرا لك هذا الجمال الذي ألبستنيه ما بقي في العمر من ذبالة تتنفس الحروف و الكلمات
أسأل الله لك العمر المديد في صحة و عافية و دوام ابداع.....سلم يراعك و دام وهج حروفك

 

مصطفى لمهاجر
اديبنا الكبير
انت ومن مثلك في القلب و الضمير
سيدي وجدت نفسي مثلك وان تغير المثوى و المكان ؛ بان الشرفاء اصبحوا مثل بنات نعش كما تقول الاسطورة ؛ حيث قررت بنات نعش رفع جثته من قبل اربعة من بناته السبعة و الاخريات الثلاث يتبعن النعش ؛ واحدة تصحب طفلا و الاخرى حامل و السابعة عرجاء ؛ و سرن و هن يبحثن عن قاتل الاب الذي اسمه سهيل ؛ ليثأرن منه و قضين العمر كله فلا ادركن و لا دفن جثة الاب و لا ارحن اجسادهن المتعبة . واخيرا وجدن انفسهن في اقصى الشمال و سهيل اقصى الجنوب من الكرة الارضية .
املي ان تكون بصحة جيدة و عافية تامة
تقبل احتراماتي

 
  1. قيس العذاري

من ابداع الى ابداع ، ما هذا يا زاحم .. هل صادقت الجن في وادي عبقر؟

 

قيس العذاري
استاذي الكبير
و الله غياب استاذنا الكبير مصطفى المهاجر الهمني ؛ اعتقد ارسل عفريتا من عفاريته ليلقنني دون ادري ؛
اشكرك ايها النبيل
كلماتك مصدر فخري و اعتزازي

 
  1. ذكرى لعيبي

أيها الزاحم بالمحبة
يشرق اليوم بشمس الكلمة الوفية لصديق وفي
ما أروعكما..
اعتزازي واحترامي

 

ذكرى لعيبي
قارورة الاحزان
اي زمن هذا يا ذكرى و المبدعون في العراق ضائعون في الشتات او مهمشون في الداخل ؛
و لكن ما يققل من هول الفاجعة انهم في قلوبنا و هذا اضعف الايمان
دمت بخير

 
  1. صالح الرزوق

و الله انا مع هذا الشجن الحقيقي و المفهوم، المعاني تكشف عن نفسها دون العاب لغوية، و تخاطب مشاعرنا و احاسيسنا دون مراوغة،

 
  1. صالح الرزوق

و الله انا مع هذا الشجن الحقيقي و المفهوم، المعاني تكشف عن نفسها دون العاب لغوية، و تخاطب مشاعرنا و احاسيسنا دون مراوغة،

 

الدكتور صالح الرزوق
لست ادري كيف تذكرت غياب الاديب الكبير مصطفى المهاجر ؛
و مع تذكري جاء الفكرة
و كتبت وارسلت دون تنقيح او مراجعة حتى اني غلطت في كلمة اقصى و بدلا من انقر القاف نقرت الفاء و لم انتبه
شكرا على مرورك العطر

 

اديب المقـــــــــامة الحديثة زاحم جهاد مطر
تحية عطرة
مبادرة رائعة تستحق التقدير بحق شاعر مهم جدا هو الأخ الشاعر الفذ العملاق مصطفى المهاجر
الذي يعتبر هو والأديب العلم الشاعر كريم مرزة الأسدي والحاج عطا الحاج يوسف منصور وجمال مصطفى من شعراء الدرجة الأولى في االشعر العراقي الحديث , وهم مع الشاعر
سامي العامري يحتلون مركز الريادة بلا منافس
فبورك المهدي والمهدى إليه

محبتي الدائمة مع احترامي وتقديري الكبيرين

 
  1. زاحم جهاد مطر

جميل حسين الساعدي
شاعرنا الكبير
شكرا لك و لجميلك
ربي يحفظك و يحفظهم من كل مكروه
محبتي و تقديري و امتناني

 
  1. جمال مصطفى

الشاعر زاحم جهاد مطر
ودّا ودّا

هذا النص من أجمل النصوص التي قرأتها لزاحم شاعراً وقد قرأت له إبداعاً متميّزاً في الهايكو .
أعجبني في هذا النص انسيابه وتخلصه من الصنعة , وخلوّه من الزوائد , وخلوّه من السجع بشكل خاص
فكثيراً ما استهلك السجع طاقات زاحم وهو جهد لا طائل من ورائه لأسباب عديدة , أهمها ان السجع
ثقيل بطبيعته على الأذن والسجع ليس القافية فالقافية تستدعيها منظومة الوزن العروضي كرافعة موسيقية
شاملة داخل القصيدة بينما السجع تشابه صوتي في مفاصل داخل النثر كان لها ما يشبه وظيفة تسهيل الحفظ
في النص التراثي وما عادت تنفع الآن .
زاحم جهاد مطر شاعر تلقائي والتلقائية يناسبها نص متخفف من العكاكيز وغيرها , يقول ما يريد بلا
استعراض كهذا النص الجميل المعافى من تلك العيوب جميعا .
لكنني لا أجد ما يفوق الهايكو جمالاً وإبداعاً عند زاحم وزاحم كما يبدو زواحم وليس زاحماً واحدا ,
أخي الحبيب دمت في صحة وأمان وإبداع .

 

جمال مصطفى
الشاعر
اشكرك على كل ما ذكرته ؛ و كل كلامك كلام عارف بصير باسرار الحروف ؛
بالفعل هذا نص تلقائي فقط تذكرت فكرت قليلا و كتبت و صاح النص بوجهي كفى انتهيت .
النص الاتي ان شاء الله هايكو
دمت لي اخا و ناصحا و مرشدا
اخي الغالي لك مني كل الحب و التقدير
و تحية من القلب

 
  1. جمعة عبدالله

الاديب الكبير
رائد المقامة الشعرية
قصيدة حافلة بالجمال الروحي والانساني . بهذا الوفاء العظيم , الى الشاعر والانسان الكبير مصطفى المهاجر , وتؤكد للمرة الالف طعم الوفاء الاخوي , الذي يجري في جوانحك ووجدان الاصيل في معدنه الطيب . الذي يعتبر مثال رائع يحتذى به , كقنديل للحياة , وهو يمثل الروح العراقية الاصيلة , في هذا الزمن اللعين والاسود . هكذا تبقى مثال الروعة للانسان الاصيل , رغم الرياح الصفراء , التي تحاول في فوضتها وانفلاتها , حرق الاخضر واليابس وسلب الاخلاق الطيبة من قلب وروح الانسان العراقي . هكذا يبقى قلبك زاهياً بالنظافة والرحمة والعطف والوفاء , ويبقى معدنك الانساني الاصيل , اكبر من التغيرات الانقلابية , في القيم والاخلاق .
وفي هذه القصيدة الجميلة كشفت عن المكنون في الزمن الارعن , زمن الدجل والنفاق والتملق , لكنك تبقى قامة شامخة , يعتز بها كل شريف وطيب ووفي .
لك الف تحية بالحب والصحة والعافية .
والى الشاعر والانسان الكبير مصطفى المهاجر , اقول لقد اثلج قلبنا بالفرح , خبر شفاءك من الوعكة الصحية , نتمنى لكم الصحة والشفاء التام

 
  1. رندالربيعي

الشاعرالقدير زاحم جهاد مطر

تحية خاصة للشاعر مصطفى المهاجر ولك استاذنا

للوفاء الذي يحمله قلبك النقي لمن يستحق

الوفاء حقيقة قصيدة تسلم على القلب حين


ترتل ايها المبدع بكل فنون الادب

 

رند الربيعي
شاعرتنا المتألقة
كل الشكر و التقدير على اطلالتك البهية
سلم قلبك الاصيل
و الوفاء من شيمة القلم الذي ينكسر و لا يلتوي
تقديري و احترامي
و سلام من القلب

 
  1. زاحم جهاد مطر

جمعة عبد الله
الاستاذ الكبير
و ذلك اضعف الايمان ان نتذكر اديبا و شاعرا وانسانا وطنيا كبيرا مثل مصطفى المهاجر و هو قامة معروفة في الحرف و الوطنية ؛ اه كم آلمني قوله عندما قال في رده انه منسي منذ عقود ؛
هو موجود في قلوب الشرفاء بل و في شغاف القلوب ؛و هذا ما يسكن بعض الالم و يدأ بعض الوجع ؛ الم الغربة او التهميش و وجع البعد و النسيان ؛
هذا هو قدر المبدعين من هم الذين اسسوا جدار الابداع العراقي .
و اكرر قولك ان الشاعر و الاديب و الانسان مصطفى المهاجر و من مثله في قلوبنا و في قلوب كل الشرفاء
لك شكري و تقديري استاذي جمعة
و لك محبتي و امتناني
دمتم بخير

 
  1. زاهد البياتي

المهدي والمهدى اليه بينكما جسر جميل وحبل متين .. مبروك عليكما بعضكما .. ومبروك علينا طلتكما .. دمتما مبدعين ..

 
  1. زاحم جهاد مطر

زاهد البياتي
سلام عليك و على روحك النبيلة و الاصيلة
نعم
بيننا جسر امين و حبل متين
انها الاكر
انها السواقي بين القلوب المتآلفة بحب الوطن و الانسان
دمت بخير و سلامة و امان
محبتي الدائمة

 
  1. سعد جاسم

زاحم جهاد مطر
الشاعر الهايكوي والمقاماتي العتيد

دائماً تفاجأنا بتجاربك الشعرية التي تفصح فيها عن شاعريتك الخصبة
وبشمولية تجاربك الابداعية التي تسعى من خلالها الى الفرادة والاختلاف والمغايرة
وهذا مايميزك انتَ وحشد من الشعراء المبدعين الحقيقيين عن متشاعري النظم المستهلك والعمود التقليدي الرث
الذي مازال يجتر اشعار تراث العربي التي اصبحت خالدة في ذاكراتنا وذاكرات كل المتلقين والقراء والمثقفين

وياأخي وصديقي الشاعر الشاعر
انا لااستغرب التفاتة ولمسة الوفاء منك في استذكار استاذنا الشاعر الكبير المهاجر الذي يتسحق المحبة والعناية والرعاية والوفاء
دمتما مبدعين رائعين
وأطال الله عمركما بكل خير وصحة وعافية

 
  1. سعد جاسم

زاحم جهاد مطر
الشاعر الهايكوي والمقاماتي العتيد
عذراً صديقي
اسمح لي ان اعيد نشر تعليقي بعد تصحيح بعض الاخطاء

دائماً تفاجأنا بتجاربك الشعرية التي تفصح فيها عن شاعريتك الخصبة
وبشمولية تجاربك الابداعية التي تسعى من خلالها الى الفرادة والاختلاف والمغايرة
وهذا مايميزك انتَ وحشد من الشعراء المبدعين الحقيقيين عن متشاعري النظم المستهلك والعمود التقليدي الرث ،
الذين مازالوا يجترون شعرنا العربي الذي اصبح خالداً في ذاكراتنا وذاكرات كل المتلقين والقراء والمثقفين

وياأخي وصديقي الشاعر الشاعر
انا لااستغرب التفاتة ولمسة الوفاء منك في استذكار استاذنا الشاعر الكبير المهاجر الذي يستحق المحبة والعناية والرعاية والوفاء
دمتما مبدعين رائعين
وأطال الله عمركما بكل خير وصحة وعافية

 

سعد جاسم
الشاعر الانيق المتالق
لا ادري لم ينقطع خط الاتصال مع من نحب و نقدر دون اي انذار
انا اسف ايها الكريم النبيل لعد وصول ردي على تعليقك الاخوي الرقيق
مصطفى المهاجر لم التق به و لكني اعرفه علما ادبيا و ثقافيا و مبدعا عراقيا ؛
اهكذا نتعامل مع مبدعينا يا سعد
يااااا للهول كما قالها يوسف وهبي
نحن امة تاكل بصغارها يا سعد
و نوئد باصوات او نوأد باصوات المظلومين قبل الصراخ
تبا لنا من امة يقودها طراطيرها
دمت بخير

 
  1. حسين السوداني

الشاعر المبدع الصديق/ زاحم جهاد مطر

أنت ترنو لنجوم السماء.
وتكتب شعرا جميلا عن نجوم الأرض.

الشعراء العراقيون نجوم وبدور هذه الأرض.
وكان إختيارك لقمر الغربة الشاعر والأستاذ النبيل - مصطفى المهاجر - إختيارا صائبا .
فأستاذنا الشاعر المهاجر الكبير يستحق منا هذا الوفاء والمحبة.

لم أقرأ لك قصيدة أيها الشاعر النبيل بهذا الجمال والأناقة من قبل.

لماذا لا تستمر يا صديقي على هذا النهج والأسلوب من حيث الشكل والمضمون في كتابة القصيدة صدقني يا عزيزي أنك كنت متألقا وكان النص رائعا وأرجو منك أن لا تبعث النص إلا بعد قرأته ومراجعته ثلاث مرات بالقليل ؟؟؟

تقبل مني محبتي
ودمت بخير وألق وإبداع شعري دائم.

 

شاعرنا و مترجمنا
الاثير الجميل
حسين السوداني
قبل كل شيئ اشكرك ايها النبيل
لا اخفيك سرا
بدأت بالنشر اقصد اول نشر لي بهذا الشكل و المضمون و الاسلوب و عنوانه على ما اذكر ( انا كلكامش اخر )
و سرت في هذا الطريق الى ان شعرت بان الطريق قد سد بوجهي فتوجهت الى الملاحم و بالذات ملحمة كلكامش و التي كنت قبل سنوات قد الهمتني احداثها و شخصياتها وكنت اتأم مع نفسي كلما اعدت قرائتها لاني شعرت بان هناك ايادي خفية تحاول ان تشوه الشخصية العراقية من حيث تعرف او لا تعرف
و الاهم كما تعلم قبل المهم
لم اهتم لبعض التعليقات اليتيمة المنتقدة مقابل التعليقات المباركة
سرت في طريقي نحو المقامة ؛ عارضني البعض بالخروج على اصول المقامة فقلت له : اكتبلي مقامة على الاصول التي تريدها ؛ خرج و لم يعد
المهم يا سيدي
ان نكتب ما نقتنع به قبل الاخرين
و مراجعة النص ضروري جدا و الا تنقر الفاء بدلا من القاف
محبتي لك ايها الكبير و لست ادري لِمَ لم يظهر ردي للحبيبب سعد جاسم لحد الان
لك مودتي و احترامي

 
  1. سامي العامري

توظيف بارع للأسطورة وحسناً فعلتَ إذْ بيَّنتَ سر التسمية ودلالاتها اللطيفة .......
تحية الود لك وللمبدع الأنيق مصطفى المهاجر

 
  1. زاحم جهاد مطر

سامي العامري
هذا من ذوقك ايها الرقيق
دمت بألق ناثرا للألق و الجمال
لك كل المودة و التقدير

 
  1. د. سعد الصالحي

أحسنت أخي أبا علي بهذا النص القصير والجميل ، بكل شفيفه وقربه للقلب . محباتي الدائمة أيها الرائع .

 
  1. زاحم جهاد مطر

الدكتور و الشاعر سعد الصالحي
زارتنا البركة ايها الجميل
ارجو ان تكون بخير و سلام و امان
انا متابع لاعمال الجليلة في معالجة الجرحى
تقبل شكري و تقديري

 
لا توجد تعليقات على هذه المقالة حالياً.

شارك بتعليقك

0 Characters
المرفقات (0 / 3)
Share Your Location

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.

.2017-04-20 05:53:03.