عاشقان

نلعب سوية كالارانب

نرتبك من الحب كالاطفال

samarqand aljaberi

عاشقان / سمرقند الجابري

 

نتشاجر كالساسة

نتصالح كالعصافير

نفكر ببعضنا كالامهات

نذهب للسينما كالاصدقاء

نلعب سوية كالارانب

نرتبك من الحب كالاطفال

وكي لا نفترق كالغرباء

اتصل بك لتدعوني للفطور

لنضحك كالملائكة.

 

 سمرقند الجابري

 

 

تعليقات (2)

  1. د.جودت صالح العاني

سيدتي ، هذا نص يعكس (حالة) العشق المتبادل الزاخرة بالمعاني وبالمشاعر الراضخة لواقع التعايش ..
ولكن ..
الساسة ، يحفرون ويفجرون بعضهم بعضًا
والعصافير تعيش عرسها بالضجيج
والأمهات يفكرن بتزويج أبنائهن
ولعب الأرانب هو من أجل التكاثر
والأطفال يعيشون البراءة لا الحب
والضحك كالملائكة ، ليس بحاجة إلى دعوه

سيدتي .. ما أزال على قناعة بأن هذا النص جدير بالقراءة .. دمت بألف خير وعافية .

 
  1. جمعة عبدالله

الشاعر القديرة
احلام وجدانية عذبة تحلم بالصفاء والمعايشة , وتدعو الى الهادئة المتصالحة مع نفسها , انها احلام العشاق الغضة, في دنيا يعتبر العشق تهمة وجريمة , مشاعر خضراء في وجدانها تحرث في لغة التصالح , عكس الواقع الرازخ في المعاناة والعذاب والمتشاجر والمتناطح حتى مع نفسه
ودمتم بخير

 
لا توجد تعليقات على هذه المقالة حالياً.

شارك بتعليقك

0 Characters
المرفقات (0 / 3)
Share Your Location

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.

.2017-08-11 09:43:30.