المثقف - نصوص ادبية

لص

فمكثتِ في شكِّ السكوتِ

وقد تطرَّزَ باليقينْ

syrawan yamalki

لص / سيروان ياملكي

 

في ليلةٍ لانت..

وطابَ سكونُها

- والليلُ يؤنِسهُ الطربْ -

والصحبُ كُلٌّ

في سحابةِ نومِهِ مُستغرقٌ

والكأسُ أنهكَهُ الطِّلى

سرقَ الهوى..

من جفنِ ليليكِ الكرى

وسَطا على شفتيكِ

فانتهبَ الكلامْ..

فأخذتِ في طرَفِ الدّلالِ مُكلِّمي

- والصَّبُّ يُعجبُهُ السَّرفْ -

وافترَّ ثغرُكِ لؤلؤاً

وابتلَّ ريقٌ..

بلْ نشفْ

واسترسلت شفتاكِ بالصمتِ

تختزلانِ آلافَ الجُملْ

فمكثتِ في شكِّ السكوتِ

وقد تطرَّزَ باليقينْ

فجذبتُ رَخْصَ تمنُّع ٍ

ولثمتُ ثغرَكِ..

أستميحُ  ثراءَهُ

وقطفتُ عنقودَ القُبلْ

فتناثرتْ حبّاتُهُ..

والشكُّ.. أيقنَ ما الأربْ

فعطفتِ دالية ًعجبْ..!!

في مُرتجى أغصانِها

ينمو..

وينتحِرُ العنبْ

 

تعليقات (6)

  1. يحيى السماوي

غنائية عذبة تنساب انسياب جدول في بستان !

ليتك تغنّيها بصوتك الشجي وبمصاحبة أوتار عودك .

 
  1. سيروان ياملكي    يحيى السماوي

أستاذي السماوي يحيى الجزل..
مرورك طرز جرسها فليس لي بعدك جرأة وشيها.
غمرتني بكرم حضورك ولطف حسك وحسن ظنك سيدي.
جل احترامي وتقديري.

 
  1. احمد فاضل فرهود

سيروان ياملكي...الشعر....الموسيقى....العشق...الليل...والصحبة المستغرقة بالحلم....سيروان الوتر الباحث عن الشجن الممتد من القلب عبر الانامل....حلوة نصوصك ...نابضة بالشباب والفن وروح الاندلس...تحياتي.

 

أستاذي الشاعر والأديب الجليل..
الدكتور أحمد فاضل فرهود المحترم
تحية محبة لك سيدي من قلب يحاول نظم الشعر.
وكم كبيرة عبارتك له : " سيروان الوتر الباحث عن الشجن الممتد من القلب عبر الأنامل... حلوة نصوصك".
لا أطمع بكرم أكبر، فهذه بحد ذاتها شهادة منحتني سِمة (حلاوة النصّ).
معذرة لقد تقاسمنا الفرح أنا والنصّ سيدي.
فائق الإحترام والتقدير والإعتزاز أستاذي الجليل.

 
  1. جمعة عبدالله

الفنان والشاعر القدير
ايقاعات عشقية , تمازج بين الشعر والنغم , على هدى الليل الذي يؤنسه الطرب . فيسكت كل الكلام , إلا لغة الطعم والعذوبة الشفاه , فهو الحاضر , ليختصر الاف الجمل والعبر , فهي تختصر رحلة العشق الى رضاب ينبوعها العذبة , التي تجعل الانغام الموسيقية , في حفلة فرح عشقي , يلتهم طعمه بكل اشتهاء لذيذ . بوهج عشقي لذيذ
تختزلانِ آلافَ الجُملْ

فمكثتِ في شكِّ السكوتِ

وقد تطرَّزَ باليقينْ

فجذبتُ رَخْصَ تمنُّع ٍ

ولثمتُ ثغرَكِ..

أستميحُ ثراءَهُ

وقطفتُ عنقودَ القُبلْ

فتناثرتْ حبّاتُهُ..
تحية لكم ودمتم بخير

 
  1. سيروان ياملكي    جمعة عبدالله

الأديب والناقد الرائع..
الاستاذ جمعة عبد الله المحترم
تحية بملء القلب والفم أستاذي العزيز
حقا أقول (ودون تزويق لفظي)... كثيرٌ أن أرى نفسي شاعراً يا سيدي.
وإنما مروركم أنتم كبار الأدب والشعر والفن والنقد وحضوركم الكريم،
هو الذي أضفى على خواطري المتواضعة ولغتي البسيطة وموسيقاي الطفلةِ
هذا الفخر الكبير... لذا لا حيلة لي ولا أملك ردّاً
غير محبتي وشكري وامتناني لكم جميعا أمام فيض هذا الكرم.
دمتم للأدب والنقد والبناء ودامت المثقف لسان كل أديب حر.

 
لا توجد تعليقات على هذه المقالة حالياً.

شارك بتعليقك

0 Characters
المرفقات (0 / 3)
Share Your Location

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.

.2017-06-17 13:41:54.