المثقف - نصوص ادبية

مدينة بائسة

ومات أمام المسجد

هدأت أصوات الطائفية

haidar alhashimi

مدينة بائسة / حيدر الهاشمي

 

في مدينتي مات المسؤول

وتلاشى الفساد شيئاً فشيئاً

ومات أمام المسجد

هدأت أصوات الطائفية

ومات العديد من الشخصيات المرموقة

لم يحزن عليهم أحد .

ومات أود نيس الاسكافي الحاذق

حزن الجميع

وشعر الفقراء وكأنهم يسيرون

في الأزقة، حفاة، عراة  !؟

 

حيدر الهاشمي

 

تعليقات (1)

  1. جمعة عبدالله

الشاعر المبدع
هذه امنية يتمناها كل عراقي شريف يتألم لخراب العراق من هذه الثعابين المخربة والمسمومة , ندعو الله تعالى ان يستجيب لدعوتك من اجل انقاذ العراق
في مدينتي مات المسؤول

وتلاشى الفساد شيئاً فشيئاً

ومات أمام المسجد

هدأت أصوات الطائفية
ومضة شعرية رائعة
تحياتي

 
لا توجد تعليقات على هذه المقالة حالياً.

شارك بتعليقك

0 Characters
المرفقات (0 / 3)
Share Your Location

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.

.2017-08-12 09:25:58.