سلس نجيب ياسين
رسل جمال
شاكر فريد حسن
د. صادق السامرائي
وداد فرحان
ابراهيم مشارة
عدوية الهلالي
عبد العزيز كحيل
شاكر فريد حسن
د. صادق السامرائي
سلس نجيب ياسين

بصمتَ على الزناد

مهداة الى الشهيد البطل

ابو تحسين

adnan albaldawi2

بصمتَ على الزناد / عدنان البلداوي

 

خلوداً أيها الشـيخ المُوالي

فنفسُ الحرِّ مَدْورُها المَعالي

 

أباتحسين مُذ ناداك صوتٌ

بـفـتوى المـرجعيـة للقتال

 

نهضتَ الى الجهاد بكل فخرٍ

كأن الطفّ حولك في وِصالِ

 

وقد أدركتَ ما سيؤول أمرٌ

به عِرقٌ من الداء العضالِ

 

فـلبيت الـنداءَ وكـنت فـذاً

شديدَ الحزم صلداً لا تبالي

 

بَصَمتَ على الزناد تحامي عِرضاً

وفـي زنديـك عاصفةُ النزال

 

بلغتَ بقنصك الأعداء شأواً

وكان النصرُ طوعَكَ في المنال

 

ووجّـهتَ الـنبالَ بـعين فـنٍ

وعينُ الصقر خارقةُ المُحال

 

لحاظك أرّقتْ خصما وأمست

تثيرُ الرعبَ في حلَك الليالي

 

مـؤيـدةٌ سـهامك يا (عليٌّ)

على رُغمٍ من النفر المُذال

فطوبى قد غنمت وسامَ عزٍّ

 

يؤرّخ في المدى عزمَ الرجال

شعر: عدنان عبد النبي البلداوي

 

 

تعليقات (4)

  1. طارق الحلفي

رحم الله ابو تحسين واسكنه فسيح جنانه
وزاد حكامنا الجبناء ذلة فوق ذلتهم .. ولعنهم لا ابقى لهم من ذكر.

دمت بخير

 

احسنت كثيرا ودام عطاؤك ...لك جزيل الشكر

 
  1. جعفر المهاجر

الشاعر الفذ الأستاذ عدنان عبد النبي البلداوي المبجل.
تحية حب وإعزاز من أخيك المهاجر وبارك الله بك لتناولك سيرة الشهيد البطل القناص الماهر أبو تحسين الذي ضحى بدمه الغالي من أجل تربة وطنه العراق .بهذه القصيدة الوطنية إن شهاد ة الرجال الأبطال الأوفياء لوطنهم والذين يشرفون كل دجالي السياسة من أصحاب الخطابات الخاوية والباحثين على المغانم الوضيعة على حساب جراحات الوطن. نعم إنه بصم على الزناد وأقسم على الشهادة بكل عنفوان وإباء بعد أن زرع الرعب في نفوس سقلة الأرض وأوضارها الدواعش المجرمين بالرغم من تقدمه في العمر فنال الشهادة وكتبه الله في سجل الخالدين
.خلوداً أيها الشـيخ المُوالي
فنفسُ الحرِّ مَدْورُها المَعالي
أباتحسين مُذ ناداك صوتٌ
بـفـتوى المـرجعيـة للقتال
نهضتَ الى الجهاد بكل فخرٍ
كأن الطفّ حولك في وِصالِ
فقد أدركتَ ما سيؤول أمرٌ
به عِرقٌ من الداء العضالِ
فـلبيت الـنداءَ وكـنت فـذاً
شديدَ الحزم صلداً لا تبالي
إن قصيدتك ياسيدي هي بلسم لجراح أهله وذويه وشهادة حق من شاعر وطني غيوربحق هذا الشهيد السعيد. فشكرا لك وألف شكر . ورحم الله أبا تحسين وأسكنه فسيح جناته. وألهم أهله وذويه ومحبيه الصبر والسلوان.

 

المبدع الشاعر جعفر المهاجر دام عطاؤه
سعيد بمرورك البهي سيدي المتألق....مشاعرك فيض طيب ..لك خالص الود

 
لا توجد تعليقات على هذه المقالة حالياً.

شارك بتعليقك

0 Characters
المرفقات (0 / 3)
Share Your Location

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.

العدد: 4053 المصادف: 2017-10-10 10:36:40