المثقف - نصوص أدبية

فراخ الطاووس

abdulelah alyasriمهداة الى اتحاد أدباء العراق تضامنا معه، واحتجاجا على انتهاك حرمته في17 ــ6 ــ2015 وتقاعس سلطة الدولة عن ذلك.

 


 

فراخ الطاووس / عبدالإله الياسري

 

بَينَـنا والقـادةِ الصيدِ ســــياجُ

لهـمْ النفـطُ،وللشعبِ العَجَـاجُ

قد أَعَادُوا الخَوْفَ أَضعافـاً لنـا

بعدمـا انهـارَ لبانيـهِ الرِّتَــــاجُ

فَشَـكَوْناهــمْ لإمـريكــــــا كمـــــا

شَـكَتِ الجَـزَّارَ للذئبِ نِعَــاجُ

كلُّهـمْ صاروا دُيُـوكــــاً معنــا

ومَعَ الدِّيـكِ الحقيقيِّ دَجَــاجُ

بعضُهمْ يَرشـقُ بعضاً بالحَصَى

في بـلادٍ كـلُّ مافيهـا زُجَـاجُ

نَرْجِسِـيُّــــونَ.طُفَيْـلِيُّـــــونَ.لــــــــمْ

يَنضجُـوا.حُمْقٌ.طَراطِيرُ.سِـمَاجُ

بَبَغَـاوَاتٌ.وفـيْ دسـتورِهــــمْ

إِنفصـالُ الشئِ مَعنـاهُ:اندمَـاجُ

لايُـطاقُـونَ.غريـبٌ نَوعُهُـــمْ

إِنَّ أحـلاهــمْ لَمُــرٌّ وأُجَــاجُ

أَغرقـوا الأَرضَ دموعـاً ودماً

وعلَى سِـيمائِهـمْ طافَ ابتهَـاجُ

ليـس تَعنيهـمْ ضحـايا وطنٍ

ونَزيـفٌ له في الكَوْنِ ارتِجَـاجُ

هَمُّهُـمْ أَنْ يَقسِمُوْا الحُبَّ ،ولا

يَتبقَّـى بيـنَ قلبيـنِ امتِــــزَاجُ

ويُغَطُّـوا عُقَـدَ النقصِ لهُـمْ

ببـروجٍ كلُّها مَـاسٌ وعَــاجُ

كَسدوا في سُـوقِنـا،حَتَّى إِذا

طلبَتْهُـمْ نَزوَةُ المُحتَـلِّ،رَاجُــوا

فـإِذا هُـمْ في قصورٍ،فجْـأَةً

وعلَـى الأَبـوابِ للجُنـدِ ضُجَـاجُ

ومِن الطاووسِ ريْـشٌ حَولَهمْ

ولقد طابَ لهُـمْ فيـهِ المِـــزَاجُ

كلَّما اختَالُوْا وأَبْـدَوْا كِبْـرَهـــمْ

داسَ أنـفَ الكِبْــرِ ذلٌّ وازدوَاجُ

أَوْهَمُوا الناسَ بما يُرضِي العِدَى

وغَـدا للوَهْـمِ فـي النـاسِ رَوَاجُ

قَرنُـوا الإِيمـانَ بالكُفــرِ،كَمَـا

يَقـرنُ الخَصمينِ إِكْـرَاهـاً زوَاجُ

وادَّعُوْا الدِّيـنَ ولا دِيـنَ لَهُـمْ

ما لهُمْ في جَوْهَـرِ الدِّينِ احتيـاجُ

ماتَ وَعيُ الحِسِّ في أَيقَظِهـمْ

وتَـوَارَى لـهُ بالمـوتِ اختِـلاجُ

أَزعَجوا الشعبَ بما عاثُوْا.وهلْ

يُقلِقُ الأَمـواتَ للشعبِ انزعَـاجُ؟

قَلَبُـوا الأَحلامَ يأَسَـاً،وجَـرَى

في سَـواقِي الـوِدِّ حِقـدٌ واعتِلاجُ

فـإِذا الأَرضُ رَصَـاصٌ ودَمٌ

وابـنُ حَـوَّاءَ بهـا ثَـورٌ مُهَـاجُ

أنتجُـوا القتـلَ وهَـلْ شَـابَهَهُ،

بحروبٍ أَدمَـتِ الأَرضَ،نتَـاجُ؟

كلَّمَـا قلنـا:"اسـتَرَحنا.هَـدَؤُوْا"

أَثبَتُوا العَكْسَ بتفجيرٍ، وهَاجُـوا

وإِذا قلنـا:"اسـتقامَـتْ أَذيُـلٌ"

كَـذَّبَ الأَقوالَ للذيلِ اعوجَاجُ

لا أَمــــانٌ للعــــــراقـيِّ ،ولا

لهُ في المَهْرَبِ عن حَتْفٍ فُجَـاجُ

أَزَمَـاتٌ:...عَـزَّ حَتَّى المَاءُ في

بَلَدِ النَّهْرَينِ،واستَعصَى السِّـرَاجُ

وانزَوَى عن ليلِ بَغـدادَ الهَـوَى

واختفَى عن صبحِها الطلْقِ انبِلاجُ

وامّحَى الحُسْـنُ فعينـاهـا أَسَىً

ورُضَابُ الفَـمِ قَيْـحٌ، وخُـرَاجُ

قد ذوتْ من كثـرةِ النـزفِ وقد

جَفَّ كالـوردِ جمـالٌ، وغُنَـاجُ

عُولِـجَ الجـــرحُ بما يَقتلُهـــا

فَاسْأَلِ السَّاسَـةَ:"هَلْ هذا عِلاجُ"؟

خَرَّبوهـا.وبَكَـوْا أَطلالَهَــــا،

كلَّما مَرُّوا بها ذكرى وعَاجُـوا

وكَسَـوْا أَطيـارَهــــا الرعبَ فمــا

يَسـتهيجُ الطيـرَ للشَدْوِ هِيَـاجُ

كلُّهـمْ جَانٍ..فإنْ غَـابَ فمـي،

فلشعبي لمْ يَغِبْ فيـهِ احتِجَـاجُ

إِنَّني الحُــــرُّ العِـرَاقـيُّ الَّـذي

ليس يُغْـرَى،وبوَهْـمٍ لا يُهَاجُ

وطنـي عَـرشي.وفَخْــــري أَنَّـهُ

فَوْقَ رَأَسي ــ أَيْنَما سَافرتُ ــ تَاجُ

 

المشاركون في هذه المحادثة

تعليقات (12)

This comment was minimized by the moderator on the site

رمضان كريم عليك ابا نوفل وعلى العائلة فردا فردا القصيدة رائعة جدا... يخوي ماكو فادية الحجي كله ما ينفع هذول لا يشوفون ولا يحسون وإلاّ ما هي المبررات للهجوم على مقر الاتحاد العام للادباء... يالا يخوي نخليها على ابو خيمة الزركة

This comment was minimized by the moderator on the site

الأستاذ الشاعر الكبير عبد الإله الياسري كل عام وأنتم بخير ، قصيدة ملحمية أتت وصفا لكل ما نعانيه بلغةٍ رائقةٍ كشضايا زجاج في وجوه من تقصدهم القصيده ،
فَشَـكَوْناهــمْ لإمـريكــــــا كمـــــا
شَـكَتِ الجَـزَّارَ للذئبِ نِعَــاجُ
كلُّهـمْ صاروا دُيُـوكــــاً معنــا
ومَعَ الدِّيـكِ الحقيقيِّ دَجَــاجُ
ما أروع وصفك في هذه الأبيات وما أقرب ذلك للحقيقة
دمت كبيرا أيها الشاعر وكل رمضان وأنت بخير.

This comment was minimized by the moderator on the site

االاستاذ حمودي الكناني
سلامي وشوقي
أعاد الله شهر رمضان عليك وعلى أسرتك بالصحة والسلامة وعلى وطننا بالسيادة والكرامة والوئام .اشكر لك اضاءتك ولو اني أخالفك في ان الكلام غير مفيد.ان الكلام هو صورة تفكيرنا في الوجود. وفي الفكر يكمن جوهر كينونتنا البشرية . ولهذا ميز أرسطو به الانسان عن الدابه حين قال:" الانسان حيوان ناطق" .سابقى أتكلم عن المسكوت عنه ياصديقي حبا بالخير والجمال والعدل وماانت من الساكتين رغم هذه المشاكسة الطريفة. دمت صديقا حميما مع محبتي.

This comment was minimized by the moderator on the site

الشاعر القاص الاستاذ عبد الفتاح المطلبي
وكل عام وانت بخير. حسبي ان ترضيك القصيدة.لك مني احر تحية وألف شكر. دمت ودام حرفك المعطاء الجميل..

This comment was minimized by the moderator on the site

انت بارع في كل ماتكتب ياابا نوفل
اطحْ بهم بمعولك الشعريّ هؤلاء الساسة الوسخين
عرفتك شاعرا جريئا منذ صباك فما زالت الشجاعة ظلك الظليل
ومازال شعرك حلوا مؤنسا يرافقه الابداع حتى لو هجوت ام شكوت
قبلاتي لأعزّ صديق عندي افخر بصداقته وعلوّ همته

This comment was minimized by the moderator on the site

الأستاذ الشاعر المبدع عبد الإله الياسري
تحية ايها الشاعرالثر الجريء
الشعر ليس كلام موزون وقافية وإلا فهو نظم، الشاعر الياسري في هذه الرائعة وأختها "زرياب" من الشعراء الذين اعتمدوا الواقعية الرمزية الناقدة والنافذة الى أعماق الواقع، القصيدة تفضح الزيف والدجل والتملق الذي يجعل من الفراخ المتنفذين الصغار طغاة مزهوين ولم يتعظوا من مصير طووايس الأمس الكبار..
هذه الجيمية - وهي قليلة في شعرنا العربي وفاها ابن الرومي- ستبقى علامة فارقة لشعرنا الملتزم الذي أصابه الشحُّ..سلم يراعك/خالد

This comment was minimized by the moderator on the site

الشاعر المعطاء الاستاذ جواد غلوم
احييك احر تحية واشكر لك حروفك الواعية التي ضمختني باريجها
وسامك الذي وشحتني افتخر وأعتز به .
دمت مضيئا مع شوقي ومودتي
دمت

This comment was minimized by the moderator on the site

الناقد الموسوعي الاستاذ خالد جواد شبيل.
احييك بحرارة شاكرا لك انطباعاتك النقدية التي أضاءت القصيدة وبثت في خريفي وهج الربيع.ما أحوج الشعر والشعراء الى عمق فهمك وسداد حكمك. دمت لنا منار وعي وجمال في زمن الجهل والتخلف مع جذوة شوقي وصفو مودتي

This comment was minimized by the moderator on the site

الشاعر القدير
رمضان كريم
بَينَـنا والقـادةِ الصيدِ ســــياجُ

لهـمْ النفـطُ،وللشعبِ العَجَـاجُ

قد أَعَادُوا الخَوْفَ أَضعافـاً لنـا

بعدمـا انهـارَ لبانيـهِ الرِّتَــــاجُ

فَشَـكَوْناهــمْ لإمـريكــــــا كمـــــا

شَـكَتِ الجَـزَّارَ للذئبِ نِعَــاجُ

كلُّهـمْ صاروا دُيُـوكــــاً معنــا

ومَعَ الدِّيـكِ الحقيقيِّ دَجَــاجُ
معلقة شعرية احتجاجية رائعة في تفاصيلها التي رسمت كامل المصيبة التي وقعت على العراق, من هؤلاء حثالات وازبال القمامة , الذين صاروا في غفلة من الزمن الاسود , وغفوة الشعب النائم على روث الطائفية , ان يتحكموا بمصير العراق والعراقيين, ليقدونه الى الخراب الكامل , وحقاً يستحقون كل الاوصاوف التي ذكرتها , انهم الجحوش الخائبة وطراطير وببغاوات يبرزون عضالاتهم الوحشية على الشعب , ويكونوا ارانب ودجاج وديعة امام سيدهم المحتل وغيره من الاسياد الذين كانوا اقزام امام العراق , والذين كانوا يرتجفون هلعاً من اسم العراق , لقد خربوا العراق وانقسم بين اقامة خلافة داعشية , وامارة قندهارية , وتشابكت ايديهم بالعلاقة الوثيقة , ضد الثقافة المتحررة , داعش يحرق الكتب ويهدم المعالم الحضارية والثقافية , والمليشيات القندهارية , تهجم في غزوتها المخزية على مقر اتحاد الادباء , كأن الاثنين يأكلون من روث الثقافة الطائفية

This comment was minimized by the moderator on the site

الاستاذ الغيور جمعة عبدالله وللغيرة أهلها.احييك نشوان مبتهجا بحروفك المضيئة الحامية. انها لانختلف في نوعية احتجاجها على واقعنا عن قصيدة فراخ الطاووس.كلتاهما في طريق واحدة طريق الوطن ومحبيه.لانضب يراعك السكوب ياصديقي.انني اتقوى بامثالك من الوطنيين الوعاة. اشكرك واشكر كل من شاطرني في حب العدل والحق والجمال جزيل الشكر راجيا ان تدوي أصوات المثقفين العراقيين ضد التخلف والفساد في وطنهم . دمت مثمرا مع اخائي ومودتي

This comment was minimized by the moderator on the site

الشاعر الكبير
عبد الاله الياسري
و ماذا تريد ان تقول للذي لا يعرف للحرف معنى ؟
و ماذا يفيد الاحتجاج للذي ينادي به و لا يطبقه ؟
الله اكبر
الصورة التي نشرت للشيخ الكبير و المناضل الفريد سمعان بالرغم من اختلافنا معه في الدين و المذهب و الرؤيا وهو مضروب ( ببوكس مربع ) وهو مبتسم؛
بماذا تدلل ؛
ياه ه ه ه
للذلة و المهانة التي نعيشها ؛
فكيف بنا اذا جاءت داعش
تحياتي و كلنا مع الحق

This comment was minimized by the moderator on the site

الأخ زاحم جهاد مطر
تحياتي لك وشكري لاضاءتك المفيدة. دمت نصيرا للحق والعدل والجمال مع خالص مودتي..

لا توجد تعليقات على هذه المقالة حالياً.

شارك بتعليقك

0 Characters
المرفقات (0 / 3)
Share Your Location

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.

العدد: 3212 المصادف: 2015-06-22 04:52:31