تقارير وتحقيقات

talib abdulamirفي منطقة هادئة، وسط العاصمة السلوفينية ليوبليانا، لا تبعد سوى بضعة أمتار عن شواطئ نهر لوبيانيتسا، وعلى بعد بضع خطوات من متحف المعماري السلوفيني يوجه إبليتشنيك، الذي ترك بصماته المعمارية الجميلية على وجه المدينة، تصادفك لوحة دائرية كتب عليها بالعربية كلمة "ديوان". وما ان تقف أمام المبنى حتى ينتابك شعور بأنك تمر من مكان تشم فيه رائحة الشرق، وحين تتطلع الى رواقه الممتد من بابه الخارجي، عبرالباب المشبّك والمتوّج بالزهور تجد نفسك قريباً من نفس تلك الرائحة التي تعرفها، رغم أنك تبعد عنها عشرات السنين، فطريقة تصميم الحديقة التي يخترقها الممر الخارجي تحملك الى المكان الذي نشأت على ارضه.

انه بالفعل يشبه الدواوين العربية، بل هو نسخة من الديوان الذي كان والد مهندس تنظيم  المدن والفنان التشكيلي اركان النواس يستقبل فيه زواره، لكن أركان الذي يعيش في مدينة ليوبليانا منذ ما يقرب من أربعة عقود، استبدل دلال القهوة التي كانت توزع على ضيوف أبيه الحاج مزهر النواس، في ديوانه في سوق الشيوخ، جنوب العراق، الذي لا يبعد كثيراً عن ضفاف الفرات، استبدلها باستكانات الشاي المهيّل بطعم النومي.

- فكرة إنشاء ديوان ظلت تراودني طويلاً، يقول اركان النواس مواصلاً القول.. بأن والده  كان لديه ديوان، عبارة عن صالة واسعة مرتبطة بالدار، لكن لها بابها الخارجي الخاص بها.

وكان ديوان الوالد يفتح أبوابه مساءً ثلاثة ايام في الأسبوع، وكان هو قد نشأ مع تلك الأمسيات التي تتحول فيها تلك الصالة، الى ملتقى لأصدقاء ابيه ومعارفة، يتبادلون فيه أطراف الحديث بمختلف المواضيع الاجتماعية وأخبار البلد وأيضاً في تداول إمكانية فض النزاعات اذا ما طرأت بين شخص وآخر.

- كنت أدخل الى ذلك الديوان من باب يطل على باحة البيت، أما الضيوف فهم يدخلون من بابه الخارجي، وأجلس هناك مستمتعاً بتلك الأحاديث التي يتناولها الكبار على وقع ارتشاف القهوة العربية المُرّة، التي كان الوالد يقوم بتحضيرها قبل يوم وبطريقة خاصة

1378 arkan

متقنة وتتطلب الدراية والخبرة، حيث تنتصب الدلال مهيأة للضيوف. يدور بفناجينها الصغيرة ساقي تفنن بطريقة حملها وتقديمها.

بجهوده الشخصية وبمساعدة زوجته "مايده"، إبنة مدينة ليوبليانا التي إرتبط بها في علاقة حب  متألقة منذ أكثر من ثلاثين عاماً، إستطاع أركان أن يثبّت أعمدة ديوانه، ويمد روابطه وعلاقاته بفنانين وكتاب وشعراء وشخصيات ثقافية سلوفينية لها ثقلها في الساحة الثقافية في ليوبليانا. حضرت معظمها وشاركت في نشاطات الديوان التي تنوعت بين إقامة معارض فنية لرسامين عرب وسلوفان، وندوات ومناقشات في مجالات مهمة. وعرض افلام ثقافية. يشترك في هذه النقاشات عدد من المثقفين بجلسات تشبه الى حد ما  جلسات الدواوين العربية، ولكن بدلا عن دلال القهوة وفناجينها، هناك اباريق الشاي المهيّل، الذي يضفي جواً من الألفة.

كما شهد الديوان، ورشات عمل للشباب و اقامة ندوات تتعرض الى تاريخ الثقافات وحضارات وادي الرافدين. الذي تحس وانت في داخله كأنك في بلد من بلدان الشرق، من ناحية الديكور واللوحات المعروضة فيه.

أركان، الذي درس هندسة تنظيم المدن فأصبح بارعاً في تنظيم الحدائق وتشكيلات الزهور، وصافح الألوان والفرشاة واللوحة، ليكون واحداً من التشكيليين العراقيين الذين عاشوا ودرسوا في هذه المدينة، ولم يبق منهم الا أفراد معدودين متباعدين في السكن، سعى الى جعل الديوان محطة تلاقي ثقافية تسع للجميع ومن مختلف الخلفيات الاثنية وغيرها. وقد تحقق ذلك، الى حد ما. لكن هذا الملتقى لم يأت إنشاؤه سهلاً، يقول أركان النواس، بل "تطلب عملاً متواصلاً وجهداً مادياً ونفسياً كبيرين، كما واجه، وما يزال، مواقف حاولت التقليل من شأن هذا العمل،  وكبح جماح الطموح الذي ظل يعزف ايقاع خطواته بصبر ومثابرة، وبمساندة زوجته، وابنتيه، ادت الى ان يحصل الديوان على اسناد معنوي من قبل آخرين وجدوا فيه مكانا يحظى بأهمية ثقافية من خلال عرضه  وجهاً آخر عن العراق والمنطقة العربية، "مختلفاً عما يتصوره الاوربيون عنا من حروب ودماء. وهذا الدعم المعنوي نتلمسه من خلال تزايد التعليقات والمشاركات عبر الانترنيت ووسائل التواصل الاجتماعي التي تشيد بما نقوم به".

 

طالب عبد الأمير

 

 

jawad abdulkadomبحضور جمع غفير ووفود ثقافية عديدة وشخصيات معروفة من مدن بغداد والنجف الأشرف وكربلاء المقدسة والهندية والمسيب اختتمت فعاليات (المؤتمر التأسيسي الأول لاستذكار واقعة عاكف في الحلة سنة 1916م) صباح يوم السبت 23 أيلول 2017م على قاعة كلية الفنون الجميلة في الحلة، وقد تضمن برنامج جلستها الختامية بعد الوقوف دقيقة واحدة وقراءة سورة الفاتحة على أرواح الشهداء كلمة رئيس اللجنة السيد حسام الشلاه، وأعقبه موجز تاريخي للواقعة قدمه الدكتور يحيى المعموري، وكلمات رؤوساء اللجان وقرأ الدكتور عبد الرضا عوض البيان الختامي للمؤتمر والتوصيات، ثم أعلن الأديب الشاعر جبار الكواز انتهاء عمل اللجنة التحضيرية لهذا المؤتمر بعد أن بذلت جهودا كبيرة طوال العام الماضي وتوجتها بإصدار مطبوع خاص وثقت فيه أعمالها، وكان مسك الختام لهذا التجمع الاستذكاري الكبير تقديم الدروع والشهادات التقديرية لجميع المشاركين في هذا المؤتمر المميز .

 

جواد عبد الكاظم محسن

 

1376 bablio

 جرت صباح الأربعاء الموافق 13/9/2017 في جامعة كربلاء ـ كلية التربية للعلوم الإنسانية ـ قسم اللغة العربية، مناقشة رسالة الماجستير الموسومة (شعر يحيى السماوي ـ موضوعاته وسماته الفنية) المقدمة من قبَل الطالبة  الباحثة رشأ إبراهيم الفتلاوي .

تألفت لجنة المناقشة من:

1- أ. د . جاسم الخالدي -  جامعة واسط ـ رئيساَ .

2- أ . م . د . صفاء عبد  الحفيظ ـ جامعة بابل ـ عضوا .

3- أ . م .  د . رفل الطائي ـ جامعة كربلاء عضوا .

4- أ . د . خضير درويش ـ جامعة كربلاء ـ عضواً ومشرفا .

وبعد المناقشة ، مُنحت الباحثة درجة جيد عالٍ .

1369 yahia

 

ali khadomalekabiضيفت رابطة الكتاب الأردنيين في جرش الدكتور سعد ياسين يوسف في محاضرة بعنوان (المضمر والمعلن سوسيولوجيا في رقص الناي) قراءة نقدية في مجموعة الشاعرة الأردنية ميسون طه النوباني وذلك في إطار مهرجان الإبداع الأدبي النقدي الثاني  (موسم البحتري) الذي تنظمه الرابطة .

وفي بداية الجلسة تحدث الدكتور (إسماعيل القيام) الذي أدار الجلسة  مستعرضا المنجز الإبداعي للدكتور سعد ياسين يوسف ومحطات من مسيرته وإسهاماته في الثقافة العراقية والعربية والجوائز التي حصل عليها .

وقال: إننا اليوم نلتقي الشاعر الدكتور سعد ياسين يوسف بوصفه ناقداً أكاديميا يتصدى نقديا لإبداع شاعرة أردنية لها منجزها الشعري الذي نفخر به ومشاركاتها الفاعلة على الصعيد الأردني والمحلي وخصوصا في المربد والمحافل الشعرية العراقية .

1367 ali

وأستهل الدكتور سعد ياسين يوسف المحاضرة مقدما رؤيته النقدية عن مجموعة (رقص الناي) قائلاً: "غالبا ما ينقلُك الأدب الرفيع إلى جملة من الرؤى والأفكار التي تمنح أفقَ المتلقى اتساعا ورحابة هي رحابة الفكر الذي كُتب فيه ذلكَ النص الشعري أو النثري .

وقد تختلفُ الرؤى والأفكارُ والمثاباتُ التي تنقلُك إليها القصيدة أو الأثر الإبداعي من مبدعٍ لآخر ..فمنها ما يعيدُكَ إلى الينابيعِ الأولى التي نَهِل منها الشاعر وإلى مرجعياته الثقافية ِ ومنها ما يأخذُك إلى تناصاتِ الشاعرِ مع شعراءَ آخرين ومنها ما يجعلُك تغورُ عميقاً في النص بحثا عن لآليء المعنى المتشكل من خلال ِ الصور الشعرية وفرادتِها وأصالتها وقوة الإبتكار والتجديد  .

وأضاف: وعلى الرغَّمِ من أنَّ الشعرَ هو بحثٌ دائبٌ عن الجمال إلا أنَّ وظيفتَه الجماليةَ لا تتعارض مع وظيفتهِ الاجتماعية ودوره ِ"السوسيولوجي" مثلما هو المعبرُ عن التجاربِ الإنسانيةِ بصدقٍ،  محللا الأبعاد السوسيولوجية لمضامين قصائد المجموعة .

وأكد لقد عمدت الشاعرة إلى إدانة المسكوت عنه بطريقةٍ ذكية وبلغة يرتقي فيها الرمزُ بدلاً من المباشرةِ ، والتلميحُ بدلاً من  التصريح وبصور شعرية بالغة الجمال والقوة والتأثير ...وبإشاراتٍ ذكية على المتلقي استكمالَها وهذه هي وظيفة الشاعر الجمالية في معالجة القضايا الإنسانية، فهو ليس صحفيا ولا ومؤرخا ولا باحثا اجتماعيا بل هو الرائي الذي يستبق كلَّ هؤلاء ليشير بوهج روحه الى ضوء نجمة ولدت توا في مجرة الحياة ليمسك الآخرون بخيوط نورها .

وشهدت الجلسة مداخلات تحدث خلالها عدد من الأدباء من نقاد و أكاديميين أشادوا فيها بالرؤية النقدية التي قدمها الدكتور سعد ياسين يوسف .

وقال الدكتور شفيق طه النوباني أستاذ الأدب العربي في جامعة ظفار في مداخلة له خلال الجلسة: إن ما قدمه الدكتور سعد ياسين يوسف من رؤية نقدية مميزه أكدت أنه ناقد بإمتياز إذ استطاع ان يقدم رؤية تأسيسية فيما يتعلق بشعر ميسون النوباني وإن الناقد أجرى مسحا كاملا لرموز الشاعرة في الديوان ناهيك عن قدرته العالية على إيصال مضامين رؤيته الى المتلقي بطريقة رائعة .

قرأت بعد ذلك الشاعرة ميسون طه النوباني نماذج من قصائدها في ديوان رقص الناي  التي نالت إستحسان الجمهور ورغبته بقراءة المزيد .

يذكر أن رابطة الكتاب الأردنين في جرش كانت قد احتفت العام الماضي بالمنجز الشعري للشاعر الدكتور سعد ياسين يوسف في جلسة شعرية على ضفاف البركتين الأثريتين في جرش قدم فيها الشاعر مجموعة من قصائده بحضور نخبة من الشعراء والكتاب والأكاديميين الأردنيين .

 

كتب علي العقابي

 

1364 yaia2شـهـدت مدينة السماوة يوم السبت الموافق 9/9/2017 حفل إطلاق اسم الشاعر يحيى السماوي على شارع الكورنيش في مسقط رأسه مدينة السماوة ،  تثمينا لمنجزه الإبداعي .

yahia alsamawiحضر الحفل جمع من شعراء وأدباء وفناني ومثقفي السماوة ، وقد ألقى عضو  مجلس المحافظة  الدكتور علي حسين حنوش كلمة  عبّر من خلالها عن حرص  الحكومة المحلية ومجلس المحافظة على تكريم مبدعي المحافظة وشهدائها وإطلاق أسمائهم على الساحات والمدارس والشوارع تكريما لمنجزهم الإبداعي وما قدموه للمدينة والعراق

1364 yaia

 

1354 inas1نظم البيت العربي الاسباني (المؤسسة الحكومية الثقافية) في العاصمة الاسبانية / مدريد، عرض ازياء خاص للمسلمات المحجبات بالتعاون مع مؤسسة تجميل النساء المسلمات.

عرض الازياء من تصميم السيدة (نادية الزين، وهي اسبانية من اصل مغربي)، قدمت المصممة عرض تضمن خمسة عشر تصميما حديثا لملابس المحجبات فيما قدمت السيدة (لسينتيا روبليث، وهي اسبانية الاصل وقد اعتنقت الدين الاسلامي منذ حوالي 6 سنوات)، عرضا تضمن اثنا عشر فستانا. تميزت الفساتين التي قدمتها بالحشمة وكانت تشبة العباءة ومطرزه بشكل جميل جدا وتشبه التصاميم الى حد كبير فساتين الحقبة الاسلامية التي كانت موجودة في الاندلس.

تميز هذا العرض بكونه العرض الاول لأزياء المسلمات المحجبات في اسبانيا، و شاركت فيه العديد من العارضات المسلمات، واعتبر حدثا بالغ الاهمية بالنسبة للبيت العربي الاسلامي.

1354 inas

حضر حفل الازياء العديد من الاوساط الاجتماعية والجاليات المسلمة وسيدات المجتمع الراقي والدبلوماسيات وسيدات الاعمال والطالبات فضلا عن السفير الاسباني السابق في المملكة العربية السعودية السيد (ادوارد بوسكيت).

 

اعداد: م. ايناس صادق حمودي

    

 

1355 shakerكرم رنيس مجلس كفر قرع المحلي المحامي حسن عثامنة الكاتبة الروائية الصاعدة ابنة البلدة مها عبادي لاصدارها رواية " عيناك والاحتلال " وتقديراً على عطائها المميز وابداعها الجدير بالتقدير، وكونها اول روائية فلسطينية تصدر رواية وهي على مقاعد الدراسة الثانوية في الصف الحادي عشر، وتم هذا التكريم في اثناء انعقاد المؤتمر التحضيري الثالث لجهاز التربية والتعليم في كفر قرع تحت عنوان " تحديات في عصر العولمة " .

وقام رئيس المجلس حسن عثامنة بتسليمها درعاً تقديرياً وباقة ورد تقديرها لعطائها وابداعها المبشر بالخير، متمنياً لها المزيد من الابداع والتميز والنجاح والتألق .

وفي مداخلة قصيرة لها قدمت مها عبادي ايات الشكر والامتنان والتقدير لرئيس المجلس المحامي حسن عثامنة على مبادرته لتكريمها وللفتته الطيبة الجميلة، كذلك قدمت شكرها لعائلتها وافراد اسرتها ولكل من ساندها ووقف الى جانبها، وخاصة والدتها المربية والنقابية ميسلون عبادي، في مسيرتها الابداعية والتعليمية،

وقد جاء في كلمة مها عبادي الراقية المتميزة :

"ابدا فاقول ان العظيم ليس الذي لا يتعثر، بل ذلك الذي تعلم ان يقف كلما تعثر

اؤمن ان كل من يجلس هنا الان قد راى من مشاق الخياة ما رأى وعانى منها ما عانى، ربما استسلم مرة وربما وقف مرارا وبالتاكيد شعر بقوته كلما وقف

اما عن نفسي فانا شاكره كل من راى فيي الثبات فدعمني

شكري الخاص لكل من دعمني واخص هنا رئيس المجلس المحلي وطاقمه اجمع على هذا اليوم واني اعتز لتواجدهي هنا معكم

اما لكل طالب مفتش او مدير لم ينجز للان ما يريد فاني اقول.. كن ان ولا تخشى صعاب الطريق فان الصخر امام عنادك سيلين فلا مستحيل الا ما جعلته انت مستحيلا

لا تقل انا صغير او انا كبير على هذا وذاك، ان كنت صاحب حلم، فاستفق من نومك اولا ثم اعمل، لان الحالمين ليسوا رفاق السرير والغطاء، بل هم اولائك الذين لا يستلذون بطعم النوم

قد قدمت حتى اليوم روايتي الاولى واني على ثقه انني كلما مشيت بدرب الحياة اكثر كلما استطعت ان اقدم اكثر لان لدي الافضل ولان لديك الافضل لا تتوقف عن التقدم ابدا

كي لا اطيل عليكم اتوجه بالشكر اولا لكل من دعمني.. ابدا بأمي وانتهي بكل من ساندني ولو بكلمه لطيفة حفزتني للاستمرار في لحظات كنت قد سحبت غطائي لانام، لكل مناضاء عتمتي بكلماته

الشكر الخاص اليوم للمجلس المحلي على تنظيمه هذا اليوم. سعيدة فعلا بتواجدي معكم".

وهذا التكريم المستحق والجدير بالتقدير يشكل حافزاً ومحفزاً ومشجعاً لمها عبادي ولغيرها من المواهب الابداعية واصحاب القلم ليقدموا عصارة فكرهم والهامهم، الامر الذي يدفع عجلة الأدب والابداع الى الامام، وهذا التكريم ما هو الا نوع من الجوائز والشهادات التقديرية الاعتزازية .

لك يا مها عبادي تتغنى الصور على الحان التميز، وها انت تجنين تعبك وعطائك، وتباهين الامصار والأمم، ولا نملك في مناسبة تكريمك سوى دعوات صادقة من اعماق قلوبنا ان يوفقك الله في مسيرتك الابداعية ومشوارك الأدبي وتحصيلك العلمي ودراستك العليا وفي كل ما تطمحين وتحلمين، ولما فيه الخير والسداد، وان يهبك السعادة والفرح والمزيد من الابداعات والعطاءات .

قلوبنا تتلألأ بالحب والتقدير والوفاء لك مها عبادي روائية صاعدة نالت الاعجاب، وطالبة مميزة، وقارئة نهمة، وانسانة تتمتع بالطيبة والرقة والاحساس الانساني المرهف والخلق العظيم، وفعلاً تستحقين التقدير والتكريم .

تحية لك معسولة بقطرات المسك والعنبر، والتهنئة القلبية الممزوجة بكل كلمات المحبة والوفاء والثناء على اوراق الورد اليك الجديرة بكل ما هو جميل ونبيل وتكريم، ومزيداً من التوهج والسطوع والتألق في المشهد الابداعي الثقافي الفلسطيني .

 

شاكر فريد حسن

 

 

shaker faredhasanقامت الجامعة العربية الامريكية في جنين بتكريم الشاعرة الفلسطينية المتألقة ابنة طوباس الكنعانية، مدينة السحر والجمال والطبيعة واشجار اللوز والزيتون وينابيع وعيون الماء، والتي تكتب الشعر وتحاوره بصيغة الموت والحياة، وتيحث عن ملامح ثائر غير موجود - كما تقول، وتحتل حيزاً مرموقاً في المشهد الفلسطيني تحت الاحتلال، ولها حضور قوي ومحرك ولافت وداعم على الساحة الثقافية والادبية .

وجاء الاحتفال التكريمي المميز الرائع تقديراً لعطائها الشعري والادبي، وبمناسبة صدور منجزها النثري "لحظات لاذعة". وهو تكريم مستحق لشاعرة ومبدعة اثبتت حضورها الواعي والطاغي في الحياة الادبية الفلسطينية، ولفتة نبيلة وشهادة تقدير من الجامعة التي تنتمي اليها انتماءً راسخاً كجذور السنديان والعناب .

وهو بلا شك احتلفال يساهم في بناء وتعميق صرح ثقافتنا الوطنية الانسانية الفلسطينية، وفي افشال المشاريع الاحتلالية الرامية الى طمس ثقافتنا وحضارتنا وهويتنا، وختق الكلمة الوطنية الملتزمة النظيفة الصادقة .

1353 shakir

ومهما حمل هذا الحفل التكريمي من معان وكلمات ودلالات، فان رونق الكلمة وصفاء العبارة لا يتمان الا بلحن القوافي ورنين التفاعيل .

منال دراغمة شاعرة تكتب وتصوغ نصوصها النثرية بروح هادئة شفافة، لتعبر عن افكارها ورؤاها التي تتغلغل في النفس البشرية، فهي شاعرة طبع دون تصنع او تكلف، تختار الايقاع الداخلي رابطاً ما بين الالفاظ والحقول الدلالية .

منال دراغمة مبدعة تمثل في اشعارها تيارا نثرياً فيه النزعة الصوفية والرؤية الفكرية، ما يجعل نصها النثري تطرب له الأنفس والأذان، وصورها عميقة تفجر المواقف المختلفة من ذاتها، ومن تأملاتها الوجدانية .

منال دراغمة ترتكز في بناء القصيدة النثرية على رسم الصورة المتداخلة المتشعبة  والبعيدة في ايحاءاتها، فلا تكتمل الفكرة الا باكتمال الصورة، ولا تكون للكلمة اهميتها الا بما تقدمه لغيرها حتى تتواصل الفكرة وتتكامل الصورة .

انها تكتب بالدمع والدم، وتكتب بالنار، متمسكة بارثنا الثقافي الحضاري النضالي الكفاحي، وهي منتصرة حتماً وابداً .

ان هذا التكريم المستحق وعن جدارة يضاف الى ما حققتيه من منجزات ومكتسبات على ارض الواقع، وهو مدعاة للفخر والاعتزاز . وهو تكريم لشعب منال دراغمة، شعب العطاء والفداء والتضحيات، وهو يحنو ويقدر الاعمال الابداعيىة الملتزمة الصادقة . وحقاً ان طريق الحق والالتزام صعب، ولكنه حتماً الطريق الاوضح ، طريق الكفاح الوطني، على درب الحرية والنضال والمقاومة، باصالة فلسطينية، وبصدق يعربي، صدق العزم فوضح السبيل، سبيل العطاء، يا شعب الفداء .

فيا ايتها العاشقة لتراب هذا الوطن، انك تمنحين الحب من يشتهيه، وتسمين بنثرك الشعري فوق العذاب، وانك رغم الجراح تلونين للفجر ما تبتغيه، وتسمين بنصك لتسبرين غور تمرد فوق الغضب، وفوق حدود المنتهى في سديم .

منال دراغمة، النجم الأدبي الذي بزغ وسطع نوره، مبروك التكريم المستحق، سائلاً المولى ان تظلي بموفور الصحة وطول العمر، وان يوفقك الى ما تصبين اليه من ابداع وجهود حثيثة للوصول الى المكانة اللائقة التي تطمحين اليها وتحلمين فيها .

تقبلي احترامي وتحياتي وتهنئتي القلبية، ودمت لشعبك وجامعتك حقل عطاء لا ولن يبور .

 

شاكر فريد حسن

 

 

latif oqayliأقام ملتقى بُن رضا علوان الثقافي فِي الكرادةِ أمسية شعرية، احتفاءً بالشاعرةِ والفنانة التشكيلية جنان الصائغ، وَالَّتِي أصدرت خلال العام الجاري مجموعتها الشعرية الثانية الموسومة (نبوءة اللَّوْن). فِي بداية الأمسية، طلبت الشاعرة نضال العزاوي - الَّتِي تولت إدارة الجلسة - مِن الحضور قراءة سورة الفاتحة وقوفاً ترحماً عَلَى شهداءِ العراق الأبرار، ثم أعلنت عَنْ الفقرةِ الأولى فِي برنامجِ الأمسية، وَالَّتِي تضمنت كلمة لرئيس الملتقى الشاعر مهدي الحيدري، وَالَّذِي أشار إلى عدمِ معرفته سابقاً بالشاعرةِ ضيفة الملتقى، إلا مِنْ خلالِ حضوره حفلِ توقيع ديوانها المذكور آنفاً. ولإعجابه بأسلوبِ جنان الصائغ الشعري، عمد مع زملائه فِي الملتقى إلى إقامةِ هذه الأمسية تكريماً لها.

خروجاً عَنْ المألوف، المنصة كانت بدايتها للشاعرِ مزاحم التميمي الَّذِي القى قصيدة عمودية - مِنْ نظمه - تفاعل معها جمهور الحاضرين، ثم ما لبث أنْ اعتلت المنصة الشاعرة الصائغ، وَالَّتِي بدأت حديثها بعد الترحيب بالحضور وشكر إدارة الملتقى بعبارةٍ جميلة قالت فيها: أنا الآن مثل الَّذِي يقال له إذا حضر الماء بطل التيمم، فِي إشارة إلى شاعريةِ الأستاذ التميمي. وقد اسعدت الصائغ الجمهور بقراءةِ مجموعة مِنْ نصوصِها الشعرية المنتخبة، وَالَّتِي نقتطف مِنها:  

1350 salim

قال لي: يا أميرتي

وحينها..

بدأت شفتاي بالارتعاش

أضحى قلبي طيراً يضج بالحنينْ

من حينها..

اشتعلت الدروب بالصباحات

وتكسرت القيود، والجم الأنين

******

أنا امرأة من عقيق

بين كنوز النساء

أرفض رتابتك

ومحطات وجعك!!

بشغف القصيد أ كتبكَ

كما يشاء

يرسمني العشق

أرفض..

أن أنصفك بكل شيء

أرفض علامات الاستفهام في لغتي

وأن تلبسني كمعطف

وتغادرني كأوراق الخريف

أرفض كل شيء

إلا أنت..!!

حروفك ليست حروف شغفي

قد ينتهي القصيد..

ولكني سأبقى امرأة من عقيق.

وسط تصفيق الحضور ومتابعتهم، حفلت الجلسة بقراءاتٍ شعرية لمجموعةٍ مِن شعراءِ القصيدة العمودية، بالإضافةِ إلى عددٍ مِنْ الشعراءِ الشعبيين فِي إشارةٍ ثانية إلى الخروج عَنْ المألوف؛ إذ امتزج البوح بشقيه آنفاً - الفصيح والشعبي - ليجعل أجنحة الشعر ترفرف فِي فضاءِ الأمسية، وتطل مِنْ نافذةِ ملتقى بُن رضا علوان إلى سماءِ الكرادة؛ لتزيح عَنْها بعض همومها، حيث تناوب مع ضيفة الملتقى عَلَى اعتلاء المنصة الشعراء: راسم كمال، حماد الشايع، كريم راضي العماري، رياض الركابي، إياد الشمري، مهدي سهم، حياة الشمري، شاكر الشرقاوي وبلال الجبوري، ثم عادت الشاعرة الصائغ لتقديمِ عدد مِن الومضاتِ الشعرية، مِنْ بَينِها:

لا طعم كاللقاء

لا رائحة كالحديث النازل من شفتيك

ولا أمل يأتي بلا خطاك

أيُّها النائي.

***

لا حكاية بلا دليل

لا صورة بلا ملامح

ولا شراع بلا رياح، لفضِ بكارة المسافات

أيُّها الرائي.

***

لا شيء انتهى

لا شيء أبتدا

رغم أن

الزمان مضى والمكان باقٍ.

قبل الإعلان عَنْ نهايةِ الأمسية، خاطب الدكتور جبار فرحان العكَيلي رئيس اتحاد الأدباء الشعبيين العرب ورئيس جمعية الأدباء الشعبيين فِي العراق جمهور الحاضرين، مثنياً عَلَى دور ملتقى بُن رضا علوان الثقافي فِي تعزيزِ مسار الحراك الثقافي فِي البلاد. وفِي ختام الأمسية شكر الشاعر مهدي الحيدري ضيفة الملتقى، إلى جانبِ مِنْ حضر الجلسة، متمنياً للعراق الخير والسلام وللحاضرين التوفيق.

الشاعرة جنان الصائغ الَّتِي حملت مجموعتها الشعرية الأولى عنوان (العصافير تنقر نوافذي)، حاصلة عَلَى شهادة البكالوريوس فِي الفنون الجميلة - قسم السراميك مِنْ كليةِ الفنون الجميلة، فضلاً عَنْ شهادةِ البكالوريوس فِي العلوم الإسلامية. وقد عملت فِي وقتٍ سابق محررة للصفحةِ الثقافية بصحيفتي صدى الحياة الدولية والمستقبل الجديد. ونشرت نصوصها ومقالاتها فِي العديد مِن الصحف والمواقع الإلكترونية، بالإضافةِ إلى مشاركتِها فِي الكثيرِ مِن المهرجانات الثقافية والمعارض الفنية؛ إذ أَنَّ مسيرتَها حافلة بالعطاءِ والمشاركات الأدبية والفنية، بوصفِها شاعرة وفنانة تشكيلية.

 

لَطيف عَبد سالم

 

 

shaker faredhasanاحيت همسة سماء الثقافة. وبالتعاون مع شبكة الاعلام. بالدنمارك مهرجانها الثالث في العاصمة الدنماركية كوبنهاجن مساء 26-8-2017 . حضره جمهور غفير من الجاليات العربية من الدنمارك والسويد

وحضر المهرجان ايضا السلك. الدبلوماسي في الدنمارك ورؤساء الجمعيات. والمؤسسات كما حضر الفنان العراقي. كوكب حمزة .

افتتح المهرجان. بكلمة ترحيبية من عريفة الحفل الشاعرة ابتسام ابو واصل محاميد التي رحبت بالجمهور وتحدثت . عن المهرجانات التي أقامتها همسة من عامي2015 و 2016 وقالت ابوواصل انها سعيدة. جدا بلقاء الجمهور. في الدنمارك للسنة الثالثة على التوالي ثم اعلنت افتتاح المهرجان بالسلام الوطني

اما رئيسة جمعية همسة سماء الثقافة . فاطمة اغبارية. فقد قالت بكلمتها ان السفينة ماضية في إبحارها. ولن تثنيها العواصف عن المضي لاستكمال رحلتها كما. شكرت السيدة. اغبارية. شبكة. الاعلام بالدنمارك. على تعاونهم وجهودهم لانجاح العمل وشكرت مؤسس همسة. ورئيسها التنفيذي المهندس عبد الحفيظ اغبارية

1346 shakir

وقدم الشعراء. اجمل ما لديهم من الشعر الوطني والغزلي . فقدم الشاعر كاظم الوحيد. قصيدة ” حبيبتي بغداد ” التي تفاعل معها الجمهور

وقدم الشاعر ادهم عادل من العراق. اجمل أشعاره التي أبكت الجمهور اما ضيف الشرف الشاعر احمد الثرواني. فقد تألق على المسرح بأشعاره الوطنية والغزلية

وقدم كل من الشعراء الآتية أسمائهم

الشاعر أياد هاشم ” النمسا” احمد الجراح “الكويت” حنين عباس. ” الدنمارك ”

الشاعرة ايمان بدوي ” سوريا ”

الشاعر عز الدين عامر. ” مصر ”

وكان للفن العربي حضور بالمهرجان.

حيث قدمت فرقة بابل اجمل أغانيها

اما الشاعر الزجلي الدكتور صالح ابو ليل ألهب مشاعر الجمهور. بأغانيه الوطنية

وكانت اليمن وسوريا حاضرتان بالقدود الحلبية الجميلة قدمها الفنان الناشئ بكري حمامي

وقد أبدع بعزف العود الفنان اليمني. سند يحيى .

وكان للاورغ مساحة حيث عزف الفنان محمد حسون اجمل معزوفاته.

اما المشرف على شبكة الاعلام الاستاذ الدكتور رعد اليوسف فقد رحب بالجمهور وأعلن عن الجائزة المقدمة لشبكة الاعلام وهمسة سماء الثقافة من جامعة البورغ المفتوحة في الدنمارك والتي سيتنافس عليها الجمهور بعد عيد الأضحى

والجوائز المقدمة. منحة للقب الاول والثاني والثالث. .

كما قدم مؤسس جمعية همسة الاستاذ المهندس عبد الحفيظ اغبارية كلمة شكر للحضور والمشاركين ولشبكة الاعلام في الدنمارك الشريك في المهرجان .

وفي نهاية الحفل قدمت الشهادات التقديرية للمشاركين وأعلن انتهاء. الحفل الذي استمر زهاء الست ساعات متواصلة والجمهور متفاعل مع هذا الحدث المميز

وكله شوق للسنة المقبلة والمهرجان الدولي الرابع 2018

 

1343 muftiاليوم كان حفل ختام الاسبوع الثقافي العراقي، صفقت بحرارة بعد سماعي لكلمة وكيل وزير الخارجية السيدة ماريت برغ روسلاند. سألني أحد الاصدقاء

- أعلم أنك تصفق لها بحرارة لأنها جميلة. ضحك و أكمل حديثه أنت لم تصفق للآخرين كما صفقت لها و تلاعبت حواجبه أجبته مبتسما

- نعم هي جميلة ولكن تصفيقي حقيقة لكلماتها الرائعة. تشوق صديقي لمعرفة ما قالته و طالبني شخص ثاني و ثالث بشرح ما قالته. الحقيقة لم أتذكر كل الكلمة و بينما هم يطالبونني بإعادة ما قالته ليفهموا وجهة نظر النرويج المستقبلية بشأن العراق. مرت السيدة ماريت و هي مسؤولة الملف العراقي بجانبي في طريقها خارجة الى لقاء تلفزيوني. استوقفتها عرفتها بنفسي و طلبت منها الكلمة أجابتني بكل سرور و من ثم سألت مستشارها.

- هل أعطيه اوراقي؟ فأومأ اليها موافقا. كم كنت سعيدا و أنا اشكرها و في يدي رؤية الخارجية النرويجية للعراق الجديد.

بعدها اعتلت منصة الخطابة بنت العراق زينب السامرائي ، صاحبة الحضور المميز و الجميل، المرشحة للبرلمان النرويجي. فتاة تحمل هموم الاقليات و تعمل على فتح آفاق جديدة لهم. تحدثت باللغة النرويجية و العربية، و قالت أنا ابنة العراق و النرويج و التي تسعى لخلق مجتمع متناغم يخدم كل الاطراف

. بمجرد أن انتهت من حديثها طالبني عدد ليس بالقليل لأترجم لهم ما مكتوب في الاوراق التي استلمتها من وكيل الوزير، فوعدتهم أنني سأفعل لاحقا لأن مسرحية "الفراغ " الرائعة للفنان العراقي المبدع شوان وحيد كانت قد بدأت ، مسرحية شدت انتباهنا منذ فتح ستارة المسرح نقلت صوراَ تجريدية أكثر من رائعة عن واقعنا، تحدثت عن حياة التيه السياسي و الاجتماعي باسقاطات ذكية. صفقنا له و للفنانين طويلا لأن رسائلهم التجريدية وصلت قلوبنا و تسلم السيد شوان و على غير المعتاد جائزتين تقديريتين لجهوده في الاخراج.

مع نهاية المسرحية هممت بالخروج من القاعة سمعت صوت صديقي يطالبني بترجمة الكلمة. وآخر يرفع صوته مذكراَ " وعد الحر دين".

أجبتهم وعد الحر دين و لي شرف ترجمة هذه الكلمة.

نص الكلمة

عزيزي سفير العراق

عزيزي رئيس المهرجان، الاعزاء في ادارة المهرجان

اعزائي الحضور جميعا

الف شكر على هذه الدعوة التي منحتني فرصة لقائكم و اتاحت لي فرصة القاء كلمة في يوم ختام مهرجان الاسبوع الثقافي العراقي.

هذا الاحتفال هو ايضا فرصة جيدة لنستذكر التقدم في معركتنا المشتركة ضد الدولة الاسلامية و لنركز على الدعم النرويجي للعراق.

دعونا نلقي نظرة الى الماضي، قبل أكثر من ثلاثة سنوات كانت الدولة الاسلامية قد غزت و سيطرت على الموصل و أعلنت تأسيس ما اسمته دولة الخلافة.

احتلت هذه المجموعة الارهابية باستمرار اراضي جديدة، سيطرتهم و تقدمهم الوحشي أذهل العالم بأسره.

هاجمت الدولة الاسلامية في العراق و الشام بلا وازع و لا رادع الابرياء من الرجال و النساء و الاطفال.

كان اعتدائهم على السنة و الشيعة، المسيحيين و الايزيديين ، و العرب و التركمان و الاكراد، و حتى هنا في اوربا شعرنا بالاعمال الارهابية تصيبنا، اعتداءات ارهابية وحشية و جبانة من بينها عملية فرنسا و بلجيكا.

الوضع في هذا اليوم مختلف تماما عما كان عليه حين ذاك، فقط اثنان بالمئة من العراق و تسعة بالمئة من سوريا لا تزال تحت سيطرة الدولة الاسلامية. المناطق التي يتحركون فيها بحريتهم أصبحت قليلة.

في هذا الصيف و بعد حملة عسكرية تطلبت كثيرا من الوقت و الجهود تم تحرير الموصل ، و الآن تحرير تلعفر قد بدأ.

الى حد الآن تم تحرير ما يقارب خمسة ملايين انسان من سيطرة هذه المجموعة الارهابية. اثنين مليون من النازحين العراقيين عادوا الى ديارهم وذلك بالرغم من الخطورة الموجودة الى حد الآن. إلا أن قدرة هذه المجموعة على التخطيط و تنفيذ عمليات معقدة خارج معاقلهم اصبحت محدودة جدا. من ناحية ثانية توقف تدفق المقاتلين الاجانب من اوربا الى الشرق الاوسط. الاجراءات المتخذة لخنق كل مصادر التمويل للدولة الاسلامية قد فعلت فعلها.

بالمختصر: الدولة الاسلامية قد ضُغطت من كل الاتجاهات، و بدون ادنى شك فإن الدولة الاسلامية سوف تخسر هذه المعركة.

معركة تحرير الموصل تطلبت ألكثير و بطريقة غير اعتيادية، منذ الحرب العالمية الثانية لم يشهد العالم حرب مدن معقدة بهذا الشكل. كانت معاناة المدنيين فيها كبيرة للغاية و أخذت الحرب أرواح الكثيرين. بالرغم من ذلك علينا أن نذكر أن الامم المتحدة أمتدحت الجهود العراقية المبذولة للحفاظ على الناس المدنيين في الموصل. أنا من جهتي كذلك أريد أن أقر بجهود السلطات العراقية التي حافظت على ارواح المدنيين. احترام حقوق الانسان المتفق عليها عالميا هي الامر الحاسم لخلق حالة استقرار دائم في العراق بعد زوال الدولة الاسلامية.

اصدقائي الاعزاء

ساهمت النرويج بشكل فعال في التحالف الذي كافح الدولة الاسلامية في العراق و الشام و ذلك منذ تأسيس هذا التحالف في ايلول 2014. كان ذلك عندما طالب العراق بتقديم العون له للدفاع عن البلاد ضد هجوم الدولة الاسلامية، كانت النرويج أول من لبى نداء العراق.

المعركة ضد داعش هي جزء من الحرب العالمية ضد التطرف العنيف. قالت رئيسة الوزارء آرنا سولبرغ و ركزت في اقوالها مرارا و تكرارا: " علينا واجب و مسؤولية اخلاقية لمكافحة الدولة الاسلامية في العراق و الشام و كذلك مكافحة التطرف".

تشارك النرويج في كل المحاور التي تتطلب جهود التحالف الدولي. لدينا مشاركة بقوات عسكرية تعمل على تدريب الاجهزة الامنية في محافظة الانبار، و سنكون الطرفالصديق و الصدوق تجاه العراق بعد زوال الدولة الاسلامية.

في هذا العام سنساهم بمبلغ 200 مليون كرونة لأجراءات تصب في تحقيق استقرار الحياة المدنية في العراق. من بين الامور التي سيسخر هذا المبلغ من اجله هو اعادة بناء العراق، الصحة و اتاحة فرص التعليم للناس المدنيين في الموصل و المناطق المحررة الاخرى. النرويج مشارك كبير في الاعمال الانسانية في العراق. نحن ندعم الكثير من الامور من بينها ازالة الاألغام و المتفجرات من المناطق المحررة، لكي تتمكن معظم العوائل من الشعور بالأمان في بيوتهم.

ندعم كذلك الرنامج التمهيدي للشباب و العاطلين عن العمل. بحيث نشارك بمنح الشباب العراقي الامل والادوات اللازمة ليتمكنوا من بناء غد أفضل.

المعركة ضد الدولة الاسلامية لم تنتهي بعد لكننا كسبنا الكثير من الانتصارات. الآن نضع اساسا لمستقبل بلا "الدولة الاسلامية في العراق و الشام" و بلا نوع آخر من أنواع التطرف. نضع اساسا يضم كل العراقيين ولا يعتمد على الاثنية أو العقيدة.

المستقبل العراقي يمكن أن يصنع فقط بأيدي عراقية، لكن العراق لن يكون لوحده. ستبقى النرويج الصديق الجيد للعراق، في حربه ضد الدولة الاسلامية و في عمليات اعادة بنائه للمناطق المحررة و دعمه لوضع برامج تصب في مصلحة خلق مستقبل مشرق للعراقيين.

اقولها ثانية، شكرا على هذه الدعوة و الف شكر لكل الذين يثابرون في العمل لأجل مستقبل العراق.

بعد اسبوع يبدأ الاحتفال بعيد الاضحى. يجب أن يكون الاحتفال القادم بعيد الاضحى في  عراق خالي من الدولة الاسلامية في العراق و الشام.

 

محمد سيف المفتي 28.08.2017

 

 

bahia abohamadالمبنى عينه، القاعه ذاتها تكرّم الشاعر نفسه، فبعد أن ألقى أمير الزجل الشاعر اللبناني الراحل المرحوم يعقوب عبيد قصيدة في مبنى البرلمان، لصاحبة الجلالة ملكة بريطانيا إليزابيت الثانيّة، بمناسبة زيارتها إلى سيدني أوستراليا عام 1954، وبعد أن نال التقدير والتكريم في المبنى عينه، تمّ مساء الجمعة  ٢٥  آب ٢٠١٧  في تلك الصالة، إطلاق

"ديوان أمير الزجل" للشاعر الراحل يعقوب عبيد  برعاية نقابة شعراء الزجل في لبنان، وجمعيّة إنماء الشعر والتراث في أوستراليا، وبمبادرة من أبناء الشاعر، في احتفال كبير حضره كوكبة من الوجوه السياسيّة والثقافيّة والفكريّة الأوسترالية والعربيّة واللبنانيّة، كان في مقدّمهم سعادة النائب وزير التربية في حكومة الظل السيد جهاد ديب، سعادة النائب السيد ديفيد كلارك، رئيس دير مار شربل سيدني للرهبنة المارونيّة  المونسينيور والدكتور ألاب لويس الفرخ ممثّلاً بالشاعر جون كرم، سعادة قنصل لبنان العام في سيدني الاستاذ جورج بيطار غانم ممثّلاً بالمحامية د. بهيّة أبو حمد سفيرة السلام العالمي، سعادة القنصل العام لجمهورية مصر العربية  في سيدني الاستاذ يوسف شوقي ممثّلاً بنائبه سعادة القنصل الاستاذ محمّد فرغل، سعادة القنصل العام لجمهورية العراق في سيدني الاستاذ باسم عبّاس داوود ممثلا بسعادة القنصل  حسناء قسام ، سعادة موفد الدولة الفلسطينيّة في أوستراليا ونيوزيلندا  الاستاذ عيسى الشاويش، الموسيقارالكبير مجدي فؤاد بولس، البروفسور في جامعة سيدني السيد رفعت عبيد،  والسيد علي باسم عبّاس داوود ، ونخبة من وجوه الجاليات العربيّة والجالية اللبنانيّة.

1341 bahia1

شارك في تقديم الإحتفال، إلى جانب ابن الشاعر السيد بيتر الياس الذي ألقى كلمة العائلة باللغة الإنكليزية، الشاعر الأستاذ أنطوان عكاري، القادم من لبنان خصّيصاً لحضور هذه المناسبة، بعد أن قام إلى جانب الأستاذ مجيد طراد، بتحقيق وتدقيق وتقديم الديوان، وقد ألقى قصيدة تناول فيها مسيرة الشاعر وقيمته الشعريّة والتراثيّة وفضله على الزجل اللبناني والشعرالمهجري.

1341 bahia2

ابتدأ الإحتفال بتلاوة النشيد الوطني الأوسترالي، تلاه الوقوف دقيقة صمت لأجل السلام في العالم، كلمة النائب معالي وزير التربية جهاد ديب، كلمة نقابة شعراء الزجل في لبنان ألقاها ممثّل نقيبها الشاعر جورج بو انطون الشاعر يوسف جبرين، كلمة رئيسة جمعيّة إنماء الشعر والتراث منظّمة الإحتفال الدكتورة بهيّة أبو حمد،  كلمة العائلة باللغة العربيّة ألقتها حفيدة الشاعر الدكتورة نبيهة الياس، قصيدة للشاعر جورج منصور، كلمة في المؤلف وشعره ألقاها الدكتور جميل الدويهي، قصيدة للشاعر يوسف جبرين، قصيدة للشاعر حنا الشالوحي وقصيدة للشاعر لطيف مخايل.

تخلّل الإحتفال تقديم جائزة الابداع للشاعر من النائب ديفيد كلارك الذي ألقى كلمة مؤثّرة، وجائزة الابداع للشاعر من النائب والوزير السيد جهاد ديب، وشهادة تقدير من نقابة شعراء الزجل في لبنان، ودرع الإبداع من جمعيّة إنماء الشعر والتراث، وميدالية الإبداع من دير القديس شربل  للرهبنة المارونيّة،  كما قدّمت هدايا تذكاريّة لاصحاب  السعادة والسيادة والشعراء والضيوف المشاركين، كذلك تضمّن الإحتفال وصلة غنائيّة فولكلوريّة مختارة من أشعار ديوان الامير التي غنّتها بصوتها المميّز،الفنّانة اللبنانيّة الأوسترالية فيكي مارون التي ألهبت الصالة بالتصفيق. واختتم الإحتفال بكوكتيل اقيم على شرف المناسبة.

هنيئا للبنان ولمرتريت باميرهم  الزجلي.

 

1340 sinama1بأجواء ملؤها الفرح بالنصر والامل والاعتزاز وتحت شعار (الفن السابع يتنفس الابداع) أقامت دائرة السينما والمسرح قسم السينما احتفالا رسميا بمناسبة عيد السينما العراقية ال٦٢ على خشبة المسرح الوطني يوم ١٥/٨/٢٠١٧بحضور السيد فوزي الاتروشي وكيل وزارة الثقافة والسياحة والاثار وبحضور نخبوي مميز من المثقفين والفنانين والإعلاميين ومحبي السينما والفن حيث ابتدأ الحفل بتقطيع كعكة الميلاد ثم عزف النشيد الوطني والوقوف دقيقة صمت ترحما على أرواح شهداء العراق ومبدعيه الذين ضحوا بدمائهم الزكية في سبيل الدفاع عن الوطن ثم كلمة للسيد وكيل وزير الثقافة السيد فوزي الاتروشي  حيا فيها الحضور الكرام  ونقل تحيات السيد وزير الثقافة والسياحة والاثار فرياد راوندوزي وتمنياته بالنجاح  ، واكد فيها ان المسيرة لابد ان تمضي للأمام ولا يجب ان تتوقف ووجودنا هذا دليل على عظمة السينما على تأثيرها الفاعل على قدرتها الجماهيرية في خلق انعطافة أساسية وتحدٍ كبير نحن احوج ما نكون اليه في مجتمعنا العراقي وهو الانتقال بالعراق من حالة العنف والتشرذم والتمزق الى حالة السلام والتناغم والتالف والتناسق وإعادة نسج الهوية الوطنية العراقية ، نتاجات شابة حققت تنافسا عراقيا ودوليا يشار له بالبنان فهنيئا لنا بأفذاذ السينما العراقية وشبابها ، وبكلمة بهذه المناسبة للفنان فارس طعمة مدير السينما عبَّر فيها عن سعادة قسم السينما بوجود الرواد والشباب السينمائي في هذا المحفل ودأب قسم السينما للتحضير له لأكثر من شهر،وشكر الأستاذ فوزي الاتروشي والدكتورة اقبال التي دأبت على إنجاح هذه الاحتفالية وقال: ان الذي يجمعنا في هذه القاعة هو الضوء السينمائي ،كلنا سينمائيون نعشق هذا الفن منذ الصغر .. وبختام كلمته اعرب عن امنياته بان نكون جميعا جديرين بهذا الحب وشكر قسم السينما بكل شعبه على هذا الاحتفال ، والحضور والقنوات الفضائية التي اهتمت بالتغطية الإعلامية .. واستهلت الفعاليات بأوبريت  سينما للفرقة الوطنية للفنون الشعبية تصميم وإخراج فؤاد ذنون وهناء عبد الله وعادل لعيبي ثم عرض  فلما لتاريخ السينما العراقية اخراج حيدر موسى جبار ومن انتاج دائرة السينما والمسرح بعنوان السينما العراقية استذكر فيه تاريخ السينما العراقية الذي بدأ بانطلاق اول شرارة لاول فلم عام ١٩٤٦ من قبل مجموعة فنانين شباب منهم عادل عبد الوهاب وخضير عبد العزيز وعزيز علي،  وتبعه فلم اخر نقل فيه  من خارج الوطن تحيات وتهاني عدد من الشخصيات الفنية المهمة من رواد السينما وعمالقتها ممن رفدوا السينما العراقية بكل ماهو قيم وممتع وجميل  منهم المخرج  حسين امين، والمخرجة  خيرية المنصور، والمخرج فيصل الياسري، ومدير التصوير محمد القزاز، و وليم دانيال ، وفاءا من قسم السينما لهؤلاء الذوات اللذين ساهموا ونحتوا بالصخر من اجل سينما عراقية رصينة، وقدم السيد فوزي الاتروشي باقة ورد الى الفنان مدير قسم السينما فارس طعمة بهذه المناسبة السعيدة ، وفي ختام الحفل تم توزيع الشهادات التقديرية ودروع الابداع على عدد كبير من عمالقة السينما العراقية منهم شيخ المخرجين الفنان فيصل الياسري والفنان المخضرم قاسم الملاك والفنانة فاطمة الربيعي والفنان  سامي قفطان والفنان مقداد عبد الرضا والدكتورة الفنانة شذى سالم والفنان غازي الكناني  والفنانة التفات عزيز والفنانة هديل كامل والفنان جلال كامل واخرون وقد تم تكريم عدد ممن عملوا بهذا الفن من المخرجين والفنيين منهم هاشم أبو عراق والمخرج عدنان صالح والخرج جمال عبد جاسم واخرين ، هذا وأشار الفنان الكبير فيصل الياسري بتنويه له ان تاريخ السينما العراقية لم يكن قبل 62 عاما وانما قبل ذلك الوقت كونه حضر عرضا لفلم عليا وعصام في عام 1946 عندما كان في الابتدائية  اما بعام 1955 تأسست مصلحة السينما في ابي نؤاس وكان يراسها الفنان الكبير المرحوم يوسف العاني أي تأسست السينما رسميا وليس تاريخيا اما قبل هذا التاريخ فكانت هناك أفلاما عراقية  قد انتجت ولديه وثائق على أفلام انتجت عام 1907 .. وعلى هامش الاحتفال تم توقيع كتاب (عراب السينما العراقية)  للناقد والمؤرخ السينمائي مهدي عباس والذي سلط الضوء  على مايقارب الستين فلما بين روائي طويل وروائي قصير ووثائقي الذي حققت معظمها نجاحات باهرة للفنان الكبير رائد السينما العراقية محمد شكري ..

1340 sinama2

وعن هذه الاحتفالية تحدث لنا بعض من حضورها النخبوي وكانت احاديثهم مابين تهنئة واقتراحات في سبيل اغناء تجارب السينما والنهوض بها من هذا الواقع الى الأفضل  والتقينا بالاستاذ المخرج فيصل الياســري حيث قال:

اقدم اجمل التهاني بهذه المناسبة واحتفال دائرة السينما والمسرح وبالتالي وزارة الثقافة العراقية بالذكرى 62 لتأسيس او انطلاقة السينما العراقية .. طبعا اود ان اذكر ان السينما العراقية بدأت قبل ذلك بكثير لكنهم أرخوا هذا التاريخ  استنادا الى تأسيس مصلحة السينما كأول مؤسسة حكومية تهتم بالسينما هي مصلحة السينما العراقية سنة 1955تم تأسيس هذه المؤسسة وكان مبناها في شارع ابي نؤاس اما السينما العراقية فهي تمد الى الثلاثينات وحتى قبل ذلك.

واشار بحديثه الى ان السينما العراقية الان وهذه الاحتفالية اليوم والحضور العظيم واهتمام الإدارة أيضا ووزارة الثقافة تبشرنا بانه ربما وارجو جر خط احمر تحت كلمة ربما ، ربما تنهض سينما في العراق ولو اني لست متفائلا كثيرا ، السينما الان صناعة متطورة كبيرة غالية لها أسواق وتنافس كبير بالعالم انا لا اعتقد ان بإمكاننا ان ننافس السينما العالمية وان نجد لنا موضع قدم في السوق السينمائي .. أفلام بالعالم الان مثلا في اميركا الذي يكلف 20 او 30 مليون دولار يعتبر لوكوس يعتبر رخيص أفلام تصل ال200 مليون او 150 مليون وتأتي بواردات .. انا البارحة كنت اقرا عن فلم وارداته بالثلاثة اشهر الأولى في السوق الامريكية وحده اكثر من مليار دولار نحن اقاموا الدنيا واقعدوها لان وزارة الثقافة اثناء بغداد عاصمة الثقافة العربية انتجوا 34 فلم كلها بـ 4 ملايين دولار اقاموا الدنيا بالرغم  ان هذه الأربع ملايين الله اعلم كم  منها تبذر او غيرها ..

1340 sinama3

واضاف الياسري : دُور العرض المشكلة الأساسية في العراق الان اذ  لا توجد أي دار عرض، هناك فلم تم انتاجه في 2013 الى الان لم يجدوا دار عرض لعرضه الا يوم واحد هنا في المسرح الوطني عرضوه  مرة واحدة فقط للناس ولحد الان 34 فلم انتجت لبغداد عاصمة الثقافة لم تعرض لحد الان عروض عامة للناس كيف تعرض ؟دور السينما في بغداد كلها تحولت الى مخازن ومستودعات ..اين هي ؟؟ السينما انتاج متكامل لا يمكنك الان ان تنتج سيارة بمنطقة ما بالعراق بمواصفات محلية صغيرة ولاتعرف اين تبيعها لا تعرف اين تنافس .

انا اقترحت عليهم ان يخصصوا يوم بالاسبوع على الأقل في المسرح الوطني  لعرض فلمين كل يوم ثلاثاء يعرضوا فلمين وان اتو 50 او 500 ،لنجعل الناس تشاهدها ولا تعرض عرض واحد ويجلسون 50 شخص بعضهم يسمون انفسهم نقاد وبعضهم يفتعلون ويشرشحو الفلم او يمدحوه ولا يعرض للناس ... فعلى وزارة الثقافة وعلى السينما والمسرح ان تجد إمكانية لعرض هذه الأفلام للناس ولناس تحكم وفي إمكانية في الان سينما المنصور ستفتح بساحة الاحتفالات في هنا المسرح الوطني موجود في إمكانية ان يفرضوا .. يجب ان يفرضوا على المولات الموجودة الان ، سينمات في المولات لايعرضون الا أفلام اجنبية في مصر وزارة الثقافة والحكومة المصرية تفرض على دور السينما ان تعرض على الأقل كل ثلاثة أفلام اجنبية فلما محليا والا لا يعرضونها يقول نخسر نحن لانربح طيب ولما يعرضوا الفلم العراقي وحتى نشجع عليه الناس يعرضوه رخيصا مثلا يعرضوا الدخول بمبلغ( 1000 الف دينار)  للدخول لان انا وانت واولادنا لو كان لدينا أولاد ونريد ندخل السينما لاندخل بعشرة الاف دينار ندفع 50000الف دينار .. نريد ان نشجع السينما هنا يأتي دور الحكومة  ان تدعم عرض الأفلام السينمائية اجباريا في المولات هذا شعار جديد .

1340 sinama4

وفي كلمة للسيد مدير السينما الفنان فارس طعمة بهذه المناسبة جاء فيها : انا سعيد جدا هذا اليوم والاحتفال بعيد السينما العراقية استطعنا من خلال هذا الاحتفال ان نقدم كوكبة رائعة وجميلة من مؤسسين هذا الفلم السابع  كرمنا به الفنانين الكبار وقامات فنية كبيرة وكان هنالك فلم يخص تاريخ السينما العراقية وأيضا اوبريت السينما العراقية والذي قدمته الفرقة الوطنية للفنون الشعبية  وكرمنا كثيرين من الرعيل الأول  الذين عملوا في السينما العراقية والرعيل الثاني وللشباب هذه التجارب وهذه الاحتفالات جمعتنا لأننا كلنا نحب هذا الفن الجميل (السينما )ان شاء الله سنقدم مشاريع جديدة تحص السينما العراقية وتمنياتنا بالتوفيق للجميع ..

وهنأ الفنان فلاح إبراهيم السينما بعيدها قائلا: كل عام وسينمائيو العراق بألف خير في الحقيقة كان احتفال اليوم جميلا ومبهج وبه وفاء واستذكار لأسماء مهمة على خارطة السينما العراقية .. مبارك لقسم السينما ومبارك لصديقي المخرج الكبير فارس طعمة التميمي ومبارك للفنانة الكبيرة اقبال نعيم مدير دائرة السينما والمسرح ومبارك لكل المكرمين والحاضرين حقيقة كان هذا تكريم لنا جميعا سواء كنا ممثلين او مخرجين او عاملين بالسينما كان يوم جميل وبه استذكار ووفاء لأسماء مهمة من الذين ساهموا في بناء السينما العراقية الف الف مبارك للجميع وان شاء الله السنة القادمة نحتفل بتاريخ السينما العراقية  بتقديم فلم عراقي حديث انتاج سنة 2018 كل عام والسينمائيين بألف خير.

وهنأ السينما أيضا الناقد السينمائي كاظم مرشد السلوم  بهذه الكلمات :الاحتفال بعيد السينما العراقية اختلفت الآراء حوله بالبداية ، أي من الأفلام عرض أولا  فلم عليا وعصام ام فتنة وحسن باعتبار عليا وعصام اخراج الفرنسي اندريه شاتان بعد راي  واحتجاج الراحل يوسف العاني فاصبح فتنة وحسن يمثل اليوم الأول لعيد السينما العراقية ،هذا العيد يأتي في وقت ربما يكون وقت مميز كون هناك انتاج لبعض الأفلام العراقية خصوصا في السينما المستقلة اقصد سينما الشباب والأفلام القصيرة في المهرجانات الأخيرة التي شاركتُ فيها كانت مشاركة عراقية ممتازة لافلام لشباب ممتازة ولو هي كانت أفلام قصيرة ذلك ان الدعم المادي غير متوفر لانتاج افلام  روائية طويلة بعد مهزلة او خراب تجربة بغداد عاصمة الثقافة سينمائيا وشبهات الفساد التي مازال التحقيق جاريا فيها توقفت الدولة عن دعم السينما كانتاج وحاليا هناك انتاج بسيط ربما بين فترة وأخرى تنتج دار السينما والمسرح ودار السينما تحديدا فلما ما لكن الشباب موجودين حقيقة مركز السينما المستقلة لمحمد الدراجي انتج عدة أفلام الشباب الاخرين ينتجون أفلام حاليا اكثر من 300 فلم او 400 فلم بعد2003 ولحد الان أفلام قصيرة روائية ووثائقية هذا مبشر جيد ،والاحتفال بعيد السينما ربما هو حافز لاستذكار السينما مرة أخرى وهذه دعوة لاعادة صالات العرض المتوقفة ولوان هناك صالات صغيرة مثل ماهي موجودة في الخليج ميني سينما موجودة في مولات المنصور والنخيل وزيونة حوالي 15 صالة لكن هذا لايفي بالغرض كنا نتمنى ان تعاد سينما بابل او النصر او اطلس على اقل تقدير حتى تعاد العروض الجميلة للجماهير وحتى نعيد المشاهد الى طقس المشاهدة السينمائي والأفلام الراقية .

 وبتهنئة من الفنان المخرج حسين السلمان تطرق الى ان تبدا السينما رحلتها باتجاه اخر وهو الفلم الطويل حيث قال :

اهنئ السينما والقائمين عليها من الزملاء بهذه المناسبة الجميلة واتمنى لهم كل الموفقية والنجاح واود ان اذكر الان حركة الفلم العراقي متقدمة كثيرا حركة اذ اعتمدت على أساس العنفوان الكبير للشباب وهم الان يخوضون هذا المضمار الكبير فبدأوا بافلام قصيرة وقسم منها وان كانت قليلة أفلام روائية طويلة ،عموما هذه الحركة التي اطلق عليها تسمية ( حركة الشباب) التي تعمل بأسلوب انتاجي معروف وهو أسلوب السينما المستقلة استطاعت ان تحقق الكثير من الخطوات وان تنحو الى السينما الى مجالات واسعة ومتقدمة ولهذا اصبح للفلم العراقي الان  مكانة في المهرجانات العربية العالمية ، مايشوب هذه الحركة او ضعفها هو ضعف الإنتاج دون ادنى شك لان هؤلاء الشباب انا واثق واعرف الكثير منهم وهم الطلبة المتميزين استطاعوا ان يقتطعوا من ارزاقهم اليومية من اجل ان ينتجوا فلما فليس هناك مجالا او ضلا للدولة  وانما كان الإنتاج انتاج خاص وعملوا حتى بتقنية بسيطة غير متطورة وهذا اثر بشكل سلبي على اغلب أعمالهم الا ان تلك الاعمال ، اعمال الشباب اثبتت حضورا متميزا على المستوى المحلي والعربي والعالمي . انا في تصوري واطرح فكرة الان ان آن الأوان للشباب السينمائيين العراقيين ان ينتقلوا الى الأفلام الطويلة وان يعملوا بطرق معينة في إيجاد شكل معين جديد في العملية الإنتاجية هذا لان البقاء راكدين على الفلم الروائي او الوثائقي القصير انتهى وانتهت هذه المرحلة وعلينا ان ننتقل  الى مرحلة متقدمة وهي انتاج الفلم الروائي الطويل وكل عام والعراق يعيش في سينما وليتنا بيوم من الايام نفكر ونقول لاصدقائنا هيا بنا نذهب لنشاهد فلما عراقيا في سينما سمير اميس .

وفي تهنئة للناقد مهدي عباس مؤلف كتاب ( محمد شكري جميل عراب السينما العراقية) جاء فيها :  السينما العراقية مرت بظروف عديدة منها صعبة ومنها ظروف إنتاجية جيدة لكنها لم تحقق مايطمح اليه المشاهد العراقي حتى أفلام يغداد عاصمة الثقافة التي صُرف عليها مليارات الدنانير لم تنتج أفلاما يفتخر بها المشاهد كافلام عراقية سوى فلمين او ثلاثة لكن هي فرصة ان نحتفل سنويا بهذه السينما نحتفل برجالاتها بأشخاصها اكيد  كُرم اليوم كل من له دور في هذه السينما ومن عمل بها في مختلف مجالاتها سواء بالاخراج او التصوير او المونتاج او حتى بالاعمال الحرفية لأننا نعرف ان السينما صناعة قبل ان تكون فناً فالصناعة فيها كوادر صناعية عديدة ونحن مع استمرار الاحتفال بالسينما ومع ان تكون دولة قادرة على ان تدعم الإنتاج السينمائي ، الدولة غائبة تماما وزارة الثقافة لاتهتم بها دائرة السينما والمسرح دائرة مفلسة غير قادرة على انتاج فلم قصير بــ مليون دينار فكيف تنتج فلم طويل قد يكلف500 او 600 مليون دينار؟نحن امام ازمة حقيقية السينما العراقية شبه متوقفة لولا الأفلام القصيرة التي ينتجها الشباب هنا او هناك في المحافظات وفي بغداد ويدخلون بها المهرجانات ويرفعون بها اسم العراق لكن السينما الحقيقية هي السينما الروائية الطويلة التي تعرض في دور العرض والتي يشاهدها الجمهور مختفية تماما وهنا يجب ان احيي بنك المركز العراقي للفلم المستقل هو الوحيد الذي يشتغل أفلاما روائية طويلة وبهذا العام انتجوا ثلاثة أفلام طويلة  فلم طريق مريم لعطية الدراجي الذي عُرض قبل فترة وقريبا سيعرض فلم الرحلة لمحمد الدراجي وفلم شارع حيفا لمهند الحياني .

وقال الفنان مازن محمد مصطفى  في تهنئته للسينما بعيدها ال 62 قائلا  :اهنئ كل الزملاء بهذه المناسبة وهي ذكرى عيد السينما واعتقد ان الأستاذ فيصل أوضح في حديثه في الحفل ان ولادة السينما العراقية كانت قبل هذا التاريخ وان الانتاج السينمائي العراقي  لفلم عليا وعصام كان في الاربعينات أي انه ليس هذا هو الموعد الحقيقي لولادة السينما العراقية ولكن الموضوع يكمن في تأسيس مصلحة السينما والمسرح عام 1955 التي كان يراسها استاذنا الفنان الراحل يوسف العاني ، ومصلحة السينما والمسرح بعد عام 68 كانت مؤسسة أهلية وبعد 68 أصبحت تابعة للدولة لوزارة الثقافة فقدمت في تلك الفتر كثير من الاعمال وكانت الاستوديوهات في بغداد مليئة في منطقة الباب الشرقي ،بدأت هذه العملية تنحسر شيئا فشيئا اذ نلاحظ الان كل دور السينما في بغداد انتهت تقريبا منها ماتحول الى مسرح وقسم الى أماكن تجارية كمخازن وورشات نجارة ومطابع حتى من ضمنها مسرح بغداد هذا المسرح العريق الذي كان يحتضن اعمال فرقة المسرح الفني الحديث الفرقة الكبيرة التي رفدت المسرح العراقي بالطاقات التي مازالت معطاءة الى هذه اللحظة  في الية الاشتغال بالمسرح والسينما وفي كل الفنون تقريبا ، وان الأفلام الرصينة  التي اشتغلتها السينما العراقية باعتقادي كان فيها دعم من قبل الدولة للحكومات السابقة الى ان وصلت لما بعد سقوط النظام السابق  وفي فترة الحصار في تسعينيات القرن الماضي انحسرت تماما السينما تحولت الى السينما البديلة وهي سينما السكرين وهي اشبه بالتمثيلية التلفزيونية ولكن بدأت بالانحراف باتجاه الكسب المادي فبدأت تعالج قضايا السرقة والجريمة والملاهي وغيرها وتستخدم فنانات من المرحلة الخامسة لهذه الاعمال وانتهت أيضا ،فهي في فترة التسعينات ولدت وانتهت وفي عام 2013 في بغداد عاصمة الثقافة قدمت وزارة الثقافة ودائرة السينما والمسرح تحديدا قسم السينما الكثير من الاعمال فرزت مواهب ممتازة جدا وفرزت اعمال ممتازة جدا إضافة الى تلكأ في بعض الأفلام السينمائية او لنعلنها صراحة كانت رداءة في بعض الأفلام السينمائية في بغداد عاصمة الثقافة ومن الأفلام المتميزة التي اذكرها ( صمت الراعي  لرعد مشتت ، وسر القوارير د. علي حنون ، وبحيرة الوجع لجلال كامل ) وهناك اعمال روائية قصيرة كانت البعض منها متميزة جميلة دنيا القباني انعام عبد المجيد جيدة .. انا اعتقد ان هناك مجموعة من الشباب الواعد الذي لديه خيال سينمائي لديه لغة سينمائية في داخله يريد ان يجسدها من خلال الصورة والسيناريو والإخراج البسيط ولو ان المعنيين بصناعة السينما تحديدا الان يتوجهون الى هؤلاء الشباب ويدعموهم بشكل صحيح نخلق سينما عراقية رصينة وكبيرة وممكن ان نوازي فيها سينما المحيط العربي او ربما نتجاوزه ونذهب الى المحيط الإيراني ..

وأتمنى جاهدا ان يتم التركيز على صناعة السينما لان في السينما توثيق لتاريخ الشعوب أولا لاسيما اننا الان بعد القضاء على داعش عسكريا علينا القضاء عليه معنويا فكريا وأتمنى ان نعمل الان على صناعة سينما عراقية ممتازة رصينة ولو بالمفهوم البسيط ان نتباهى بها امام المحافل العربية والدول الأجنبية والمحافل كثيرة كمصر وتونس المغرب الامارات كثير من المحافل الدولية التي تتناول صناعة السينما الان وامريكا أيضا اذ يجب ان يكون هدفنا الان الوصول الى الاوسكار والتي هي ارفع جائزة ذهبية ..

وفي تهنئة للفنان محمد طعمة قال :

احب ان اقدم التهاني والتبريكات لكل العاملين في السينما العراقية مخرجين وممثلين وكادر فني بهذه المناسبة التي هي مرور الذكرى الثانية والستين للسينما العراقية كل التهاني والتبريكات لكل هذه الكوادر الرائعة التي ساهمت في رسم واقع جميل للسينما العراقية لطالما اثرت الحركة السينمائية بهذا الكم الرائع والجميل من الاعمال السينمائية التي تخص مجتمعنا العراقي فكان لها هذا الأثر البالغ في ان تحمل هذه السمة الجميلة التي طالما كان لها اثر جميل في ان تعطي دروس بليغة من خلال عجلة السينما العراقية نامل مستقبلا ان يستمر هذا الدفق الكبير من الاعمال السينمائية وبكم هائل ان شاء الله من خلال الشباب وطاقاتهم  الفتية ومن خلال الرواد الذين لهم هذه الخبرة الطويلة .. مبارك لكل العاملين بالسينما العراقية .

 

 

fadel alholo استضافت مؤسسة الأدب الحديث في المركز الثقافي البغدادي - قاعة مصطفى جواد يوم الجمعة الموافق 18-8-2017 الشاعر أوس حسن القادم من محافظة السليمانية.

 أدارت الجلسة الشاعرة جنان الصائغ والدكتور علي الحلو،استهلت الجلسة بكلمة ترحيبية بالشاعر ألقتها جنان الصائغ مع بطاقة تعريفية لاهم محطاته وسيرته الأدبية، ثم القى الشاعر بعضاً من قصائده تخللها مداخلات نقدية قيمة مع أسئلة تتعلق بالشعر والمشهد الشعري العراقي .

وقال الناقد والأديب علي حسن الفواز في مداخلته النقدية ...إن أوس حسن من جيل الشعراء الشباب الذين يصنفون ضمن جيل ما بعد 2003  وهو يكتب القصيدة الشخصية عن دراية ومعرفة يرى فيها العالم برؤيته الخاصة، فالشاعر يعني من إشكالية الهوية والاغتراب؛ لذا فهو يصور لنا المدينة المتخيلة والبطل الغائب الغامض بلغة يتداخل فيها السرد السينمائي مع اللغة المكثفة التي لا تخلو من الفكرة المعرفية.

1336 fadil

وقال الناقد والصحفي أحمد البياتي هناك صفة ملازمة لقصائد أوس حسن وهي صفة التكرار، والتكرار قد يكون سلباً أو إيجاباً، لكن استطاع الشاعر أن يوظف التكرار الإيجابي منتقلا ً عدة انتقالات مدهشة يصور لنا فيها المدينة من زوايا مختلفة، وقد أجاد  الشاعر أيضا توظيف الرموز وانتقاء المفردة المناسبة بلغة قوية وبنى تركيبية جمالية تكاملت في هندسة النص وبنائه بناء سليما.ً.

 وفي الختام تم تكريم الشاعر أوس حسن بدرع الإبداع من مؤسسة الأدب الحديث مع وشاح العلم العراقي.

أوس حسن هو شاعر وكاتب عراقي عضو اتحاد الكتاب والأدباء في العراق وعضو اتحاد الصحفيين صدرت له مجموعة شعرية بعنوان فجر النهايات وله قيد الطبع عدة كتب في الشعر والنثر وهو حفيد الشاعر العراقي الراحل كاظم السماوي..

 

كتب: فاضل الحلو

 

 

latif oqayliفِي أمسيةٍ ثقافية تولى أدارتها الشاعر عدنان الفضلي، احتفى ملتقى رضا علوان الثقافي بمجموعةِ الشاعر والقاص حسين سليم القصصية الموسومة (حكاياتٌ مِنْ وادي الرافدين). وبعد الترحيب بضيفِ الملتقى وجمهور الحاضرين، أشار الفضلي فِي بدايةِ الجلسة إلى ما تضمنته المجموعة المذكورة آنفاً مِنْ نصوصٍ تجمع مَا بَيْنَ القصة والشعر، بالإضافةِ إلى مَا تحمله مِنْ همومٍ حقيقية؛ إذ أَنَّ أغلبَ حكاياتها مستوحاة مِنْ معاناةِ أناسٍ تعرضوا للمظلوميةِ عَلَى يدِ طاغيةٍ أهوج، فكان أنْ أصبحوا شهوداً عَلَى تصرفاتِه وَنزواته. وحين بدأ سليم فِي الحديثِ عَن منجزه الأدبي، أوضح للحاضرين اعتماده فِي البناءِ القصصي لمجموعتِه حكايات مِنْ وادي الرافدين الحرص فِي محاولةِ إشراك القارئ مع القاص فِي مهمةِ بناء النص؛ سعياً فِي الهروبِ مِنْ أساليبِ البناء القصصي الَّتِي تقوم عَلَى تقديمِ النص جاهزاً إلى المتلقي، ما يعني تمسكه بالتشظي فِي طريقة البناء؛ لأجلِ إلزامِ القارئ بالمشاركةِ فِي تركيبِ مساراتِ القصة، منوهاً فِي الوقتِ ذاته إلى تقيده بهَذَا النهج فِي القادمِ مِنْ نتاجاتِه الأدبية.

تجربةُ حسين سليم الأدبية الَّتِي تقوم عَلَى التزاوجِ فِي المضمونِ مَا بَيْنَ الشعر والقص، فالنص بالاستنادِ إلى رؤيته، وَالَّذِي يأخذ شكله النهائي أثناء الكتابة هو مزيج مِنْ كليهما، وَرُبَّما يكون النص ينتمي لما يسمى فِي الأدبِ باسْمِ النثر الحكائي، وَالَّذِي يمكن تصنيفه مِن بَيْن المناطقِ المحفوفة بالمخاطر؛ لأنَّ المتلقيَ أو الناقد يجد حرجاً، وَيشعر بالحيرةِ عند محاولةِ تصنيفها. ولعلَّ مِنْ أبرزِ مَا تحدث به ضيف أمسية الملتقى هو المحاور المتعلقة بمواضيعِ الدولة، المثقف وَالسجن؛ إذ أَنَّ المجموعةَ استحضرت - مِنْ خلالِ بناءِ مضامين مجرياتها - تاريخ العراق القديم فِي محاولةِ توثيق هموم الشعب وآلامه المتأتية مِنْ قساوةِ الظروف الَّتِي عاشتها البلاد بفعلِ الحروب العبثية ودكتاتورية النظام، بالإضافةِ إلى إفرازاتِ الحصار الجائر عَلَى عمومِ المشهدِ الثقافي، وَالمتمثل فِي صعوبةِ التواصل المعرفي، ومحدوديةِ المعروض مِنْ النتاجاتِ الأدبية والثقافية المحلية وَالأجنبية.

1333 latif

ضمن هَذَا المنحى يشير حسين سليم إلى بعضِ معالم تجربته فِي العمل السياسي، وظروفها المريرة، الَّتِي ترتب عَلَيها إلزامه بعدمِ الاحتكاك مَعَ الوسط الادبي بشكلٍ عميق. وَيعود سبب ذلك بحسبِه إلى أَنَّ العراق طوال تاريخه القديم أو الحديث، لَم يعش مفهوم الدولة المتعارف عليها بسلطاتِها الثلاث، وَإنْ حدث فِي بعضِ المراحل فأَنَّه لا يخرج عَنْ دائرةِ التطبيقات المشوهة؛ إذ طالماً اختزلت مؤسسات السلطة التنفيذية تدريجياً  بشخصٍ واحد، فضلاً عَنْ تصادمِ الدولة بشكلٍ رئيس مع المثقف الَّذِي يمتهن النتاج الادبي والمعرفي، وَالمثقف المؤمن باحترامِ الرأي الآخر المتميز بالحكمةِ وسداد الفكرة ووجهات النظر المعنية بتغليبِ المصالح العامة عَلَى المنافعِ الشخصية، فالسجن مصيراً لكليهما. وَلعلّ مِن المناسبِ الإشارة إلى أَنَّ السجنَ مِنْ وجهةِ نظر حسين سليم، لا يقتصر عَلَى الجدرانِ والقضبان والاعتقال وعقوبة الإعدام، إنما يتعدى ذلك إلى أيِّ فعاليةٍ تفضي لِمصادرةِ حرية الإنسان فِي عمله أو مجريات حياته، إلى بشاعةِ كل مَنْ يتحكم فِي حياةِ الاخرين بشكلٍ فردي.

مِنْ جملة حديثِ صاحب المجموعة المذكورة آنفاً، والصادرة فِي بغداد عام ٢٠٠٧م هو تأكيده عَلَى أنَّ مساحاتَ اشتغال المثقف - غير المرتبط بأيديولوجيةٍ معينة - أوسع ببعدها الإنساني، بوصفِها مجال عمل أكبر مِن الحلقاتِ والفرضيات الصغيرة الَّتِي يتمحور اشتغال السياسي حولها، إلى جانبِ خطورةِ انكفاء الإنسان وتغليبه الطائفة او العشيرة فِي الوقتِ الحاضر عَلَى الرابطةِ الأكبر المتمثلة فِي الوطن والمواطنة.

لا مغالاةً فِي القولِ إنَّ المحاورَ المذكورة آنفاً، كانت الرافد الرئيس لصياغةِ نصوص حكاياتٌ مِنْ وادي الرافدين وَالَّتِي جاء نصفها الأول عَلَى شكلِ قصص، فِيما احتل الشعر نصفها الآخر؛ لأجلِ تغطية جانب مِنْ هَذَا العنوان الَّذِي يتناول قصص السجناء، وَمعاناة شعبنا بإطارٍ تاريخي.

حسين علي سليم الموسوي المعروف في الكتابة باسْمِ حسين سليم، صحفي وكاتب مستقل، ولد فِي بغداد عام 1962م، حصل عَلَى شهادةِ البكالوريوس فِي علم البايلوجي -  قسم المايكرو بايولوجي مِنْ جامعةِ بغداد عام 1985م، ثم نال شهادة الماجستير فِي اختصاصِ الصِحة العامة مِنْ إحدى الجامعات الأميركية عام 2013م، مَعَ العرض أَنَّه سجين سياسي، حكم عَليه بالسجنِ المؤبد عام 1989م، واطلق سراحه أواخر عام 1992م بعد إملاء شروط الحلفاء والأمم المتحدة فِي تطبيقِ حقوق الانسان واطلاق السجناء عَلَى خلفيةِ حرب الخليج الثانية، ثم ما لبث أنْ اضطر لمغادرةِ البلاد إلى الأردن عام 1995م مكث فيها سنة واحدة مارس خلالها الكتابة فِي الصحافةِ الديمقراطية واليسارية باسمٍ مستعار، واستمر فِي الكتابة بالطريقِ ذاتها عند انتقاله إلى سوريا وبقائه فيها لمدةِ ثلاثةِ أعوام، بالإضافةِ إلى عمله فِي الجمعية العراقية لحقوق الإنسان - فرع سورية قبل أنْ يحصل عَلَى اللجوء فِي أمريكا أواخر عام 1999م عَنْ طريق الأمم المتحدة. وقد عاد إلى العراق عام 2011م.

تضمنت الأمسية قراءة ضيف الملتقى بعض حكايات مجموعته، فضلاً عَنْ قراءةِ قصيدة صاحبي المستشار، وَالَّتِي تشكل أحد أعمدة  مجموعته الجديدة الموسومة (الواحٌ مِنْ عالمٍ سفلي). أما مسكُ الختام، فقد كان تسليم رئيس الملتقى الشاعر مهدي الحيدري شهادة تقدير إلى ضيفِ الأمسية تثميناً لمنجزِه الثقافي.

 

لَطيف عَبد سالم العگيلي

 

 

aziz aelarabawiاحتضنت المكتبة الشاطئية المنظمة من طرف المكتبة الوسائطية التاشفيني بالجديدة وجمعية أصدقائها وجمعيات صفحات جديدة لقاء فكرياً وثقافياً لتقديم إصدارات نقدية وفكرية للكتاب والنقاد سعيد عاهد، مراد الخطيبي، وعزيز العرباوي، وذلك يوم 18 غشت 2017 ابتداء من الساعة السابعة مساء، حيث سير اللقاء الكاتبة والشاعرة فاطمة بلعروبي. اللقاء عرف تقديماً موفقاً لمسيِّرة اللقاء من خلال تقديم الكتاب المؤلفين كل واحد على حدة وذلك بالتعريف بهم للحضور وبكتبهم المحتفى بها بطريقة متميزة في التسيير والتقديم.

 في البداية تحدث الباحث والمترجم مراد الخطيبي عن كتابه الذي صدر مؤخراً عن دار نور نشر بألمانيا تحت عنوان "الخطاب السياسي والترجمة" وهو كتاب باللغة الإنجليزية حيث قدم أهم الأفكار التي عالجها فيه والقضايا المتعلقة بالترجمة في الخطاب السياسي والعلاقة التي تربط الخطاب السياسي بالترجمة من خلال أفكار العديد من الباحثين الغربيين الذين بحثوا في هذا الموضوع وناقشوه باستفاضة. بعد ذلك تحدث الباحث عن أهمية الترجمة إجابة عن أسئلة المسيرة، والتي تمحورت كلها حول الترجمة وأهميتها لدى الباحث بالدرجة الأولى ثم عند الأديب أيضاً باعتبار أن مراد الخطيبي هو في الآن نفسه باحث ومبدع شاعر.

أما الناقد والكاتب عزيز العرباوي فقد قدم كتابه "الشعر العربي وغموض الحداثة: دراسات نقدية" الصادر عن دار نور نشر بألمانيا 2016، بطريقة أخرى مبتدئاً كلامه بالحديث عن دور الناقد الأدبي في مقاربة النص الأدبي جمالياً وأسلوبياً واختلافه عن الباحث الأكاديمي والمحلل الأدبي الذي يقارب النص طبقاً لمنهج علمي صارم يعتمد على خطوات محددة ومبادئ أساسية لا يمكن الخروج عنها. أما عن الكتاب فقد قدم أهم فصوله التي جاءت فيه. ثم انتقل الناقد إلى الحديث عن كتابه الثاني "بلاغة الخطاب السردي في الرواية السعودية: مقاربة تداولية لرواية طوق الحمام للروائية رجاء عالم" مجيباً عن أسئلة مسيّرة اللقاء حول سبب اختيار النص الروائي وموضوعه الأساسي وعن أهم ما جاء في الكتاب، حيث استفاض في الإجابة عن هذه الأسئلة متحدثاً عن أهم الأفكار التي جاء بها الكتاب خاصة وأن الكتاب ذو طابع أكاديمي محض وهو ثمرة بحث جامعي لنيل الماستر في بلاغة الخطاب فهو كتاب يندرج في إطار منهج جديد أرسى دعائمه الباحث الأكاديمي والكاتب المغربي سعيد جبار أستاذ بكلية الآداب والعلوم الإنسانية بالجديدة. لينتقل في الأخير إلى الحديث عن مخطوط له، لم يتم نشره بعد،ُ حول موضوع "الترجمة والحوار مع الآخر" بعد سؤال طرحته عليه المسيرة يتعلق بنقد الترجمة معتبراً أن الترجمة ليس من السهل على أي أحد الدخول في غمارها لأنها مجال صعب وليس بالهين أما نقد النصوص المترجمة فهو يتطلب من الناقد الاطلاع على النص الأصلي قبل أن يمارس نقده وإلا فلن ينجح في مهمته.

بدوره قدم الكاتب والصحفي سعيد عاهد عن كتابه الجديد "الجريمة والعقاب في مغرب القرن 16م"، حيث تحدث في مداخلته عن أهم ما جاء في الكتاب وعم بعض الممارسات السياسية والأمنية التي عرفها تاريخ المغرب على يد السلطات السياسية الحاكمة آنذاك، بل انتقد سعيد عاهد العديد من الممارسات الأخرى التي عرفها الشعب المغربي منذ ذلك الزمن إلى حدود زمن غير بعيد عنا. إن الدول الحاكمة المتعاقبة على حكم المغرب كانت تمارس العديد من الأفعال في حق السجناء الذين لهم علاقة بالحق العام والمعارضين على وجه الخصوص، مما ترك لدينا قناعة أساسية مفادها أن السلطة في المغرب تعني العقاب بكل أشكاله غير الإنسانية في أغلب الأحيان. وعن سؤال من الجمهور (الذي تفاعل مع الكتاب تفاعلاً كبيراً) حول صورة الغلاف التي تمثل خادماً للسلطة وهو يحمل رأساً مقطوعاً في إناء فضي، أكد الكاتب سعيد عاهد على أن هناك العديد من الصور المقرفة والوحشية موجودة مكتوبة في المتن لم تثر حفيظة القراء بقدر ما أثارته الصورة، لأننا نتأثر بما هو مرئي ومشَاهد أكثر مما نتأثر بما هو مخطوط للأسف الشديد معتبراً أن المطلوب هو تسمية الأشياء بمسمياتها وعدم الركون إلى الكذب والمراوغة والخداع.

بقلم: عزيز العرباوي

 

 

aziz aelarabawiاحتضن فضاء المكتبة الشاطئية بالجديدة يوم 16 غشت 2017 نشاطاً شعرياً أثثه شعراء الزجل الذين أصدروا جديدهم هذه السنة وهم: الشاعرة فاطمة بلعروبي، إدريس المرابط، والشاعرة الضيفة التي أتت من مدينة سلا ريحانة بشير التي ساهمت في الأمسية بقصائد شعرية من تجربتها الشعرية. سير الأمسية الشعرية الجميلة الكاتبة والباحثة سعيدة الأشهب بطريقة مميزة في تقديم الشاعرين الزجالين وديوانيهما الجديدين، حيث قدمت لديوان فاطمة بلعروبي "عناد الكمرة" من خلال حديثها عن مواضيعه وعن القضايا التي عالجها وخاصة ما يتعلق بشخصيتين تاريخيتين تركا أثرهما الواضح في المجتمع المحلي والمغربي عموماً، وهما شخصية "عائشة البحرية" وشخصية "بوشعيب الرداد الدكالي"، كشخصيتين دينيتين صوفيتين بالدرجة الأولى في الشعب المغربي بما لديهما من مكانة اجتماعية وثقافية شعبية. وقد انتقدت الشاعرة الزجالة تعاطي بعض المغاربة مع هاتين الشخصيتين واعتقادهم الخاطئ تجاههما وتجاه ضريحيهما المتواجدين بمدينة أزمور. وفي مداخلتها في اللقاء انتقدت الزجالة بشدة تلك الطقوس التي تقام بهذين الضريحين وتلك السلوكات الخاطئة التي تبرز مدى جهل الزوار كالاستحمام في ضريح "عائشة البحرية" والدوران بضريح "بوشعيب الرداد" وغيرهما من الطقوس البدائية والمتخلفة التي ينبذها العقل والمنطق والدين.

في المقابل قرأت الشاعرة ريحانة بشير من شعرها وتجربتها بعد أن قدمتها الأستاذة سعيدة الأشهب وتحدثت عن إنتاجها الأدبي وشكرتها على تجشمها عناء الحضور من مدينة سلا، والمشاركة في أنشطة المكتبة الشاطئية التي اعتبرتها بدورها تجربة ثقافية رائدة في المغرب والعالم العربي عامة. أما الزجال إدريس المرابط فكان في الموعد من خلال حديثه عن ديوانه الزجلي "زينة لبها" الذي يعتبر ثاني إصدار شعري له، وعن تجربته الشعرية والجمعوية التي ترتبط بالخصوص بالتراث الثقافي الشعبي المغربي على المستوى المحلي والوطني أيضاً.

يذكر أن الشاعرين (فاطمة بلعروبي وإدريس المرابط) قد قرآ من ديوانيهما ما تيسر من القصائد التي لقيت استحسان الجمهور الحاضر. وما يثير الانتباه في هذه الدورة من المكتبة الشاطئية هو الحضور النوعي للجمهور من كل الفئات العمرية وخاصة العنصر النسوي واهتمامه الكبير بالكتاب والأنشطة الثقافية المتنوعة التي تقدمها المكتبة...

 

بقلم: عزيز العرباوي

 

aous hasanعلى قاعة فندق سكاي في مدينة السليمانية احتفلت منظمة الكلمة الرائدة يوم الإثنين 13-8-2017 بالعيد الخامس لتاسيسها وقد حضرت الاحتفال رئيسة المنظمة القادمة من الولايات المتحدة الشاعرة المغتربة رائدة جرجيس وفريد الربيعي المدير المفوض للمنظمة ومدير الجلسة .استهل الحفل بكلمة للشاعرة رائدة جرجيس تحدثت فيها عن مسيرة المنظمة منذ تأسيسها إلى يومنا هذا وعن أبرز نشاطاتها الثقافية والإنسانية،والتي كان من ضمنها  تقديم المساعدات الإنسانية في  عدة أماكن في العالم كالمكسيك وأمريكا والعراق وتحدثت عن مشروعها القادم في تقديم خيمات للنازحين في أربيل وكسوة وهدايا للأطفال.

1331 raeda

وبالنسبة للمشروع الثقافي أكدت جرجيس على اهتمامها بالأدباء والمثقفين الذين لم تتبنهم مؤسسة أو دائرة ثقافية واحتواء الأصوات الشابة المبدعة إضافة إلى ديوان شعري مترجم يضم مجموعة من الشعراء،وأكدت على اهتمامها في الفن التشكيلي وإحياء المقام العراقي،وقدم بعض الإعلاميين والصحفيين كلمة ترحيبية وتهنئة بالعام الخامس لتأسيس المنظمة إضافة إلى قراءات شعرية لبعض الشعراء القادمين من بغداد و المحافظات العراقية  وفي الختام تم توزيع شهادات تقديرية ودروع للمشاركين في الحفل إضافة لبعض الهدايا لكادر إدارة المنظمة. يذكر أن منظمة الكلمة الرائدة هي منظمة دولية ثقافية إنسانية معتمدة  رسميا لدى الولايات المتحدة الأمريكية

 

أوس حسن-السليمانية / كردستان العراق

 

1330 jawahiri10مهرجان الجواهري السادس يطرز سماء سيدني بالشعر والجمال

افتتح في سيدني اليوم الأحد 13-8-2017، وعلى قاعة التعارف في المجمع المندائي في ليفربول التي ضاقت بالحضور، مهرجان الجواهري السادس - دورة سركون بولص-، وهو طقس شعري سنوي يقيمه "الصالون الثقافي في منتدى الجامعيين العراقي الاسترالي" .

1330 jawahiri3

 تصدر الحضور الرسمي السيد محمود سعيد ممثلا للقنصلية العراقية في سيدني والعديد من ممثلي المؤسسات والجمعيات والاحزاب العراقية والعربية كما حضر المهرجان الشيخ صلاح الكحيلي رئيس الطائفة المندائية في استراليا، وكان للاعلام حضورا مكثفا تمثل بالاعلامية السيدة وداد فرحان رئيسة تحرير جريدة بانوراما والاعلامي والشاعر انطوان قزي رئيس تحرير جريدة التلغراف وصحيفة وموقع المثقف الاديب ماجد الغرباوي والاعلامي والشاعر خليل ابراهيم رئيس تحرير جريدة العهد والاعلامي صبري فزع مدير الاذاعة المندائية والاعلامي محمد حسين مدير موقع شبكة اعمار العراق فيما غطى المهرجان الفنان رافق العقابي بالاضافة الى مدير مكتب العراقية في سيدني الفنان سمير قاسم.

1330 jawahiri1

ابتدأ المهرجان بكلمات الترحيب التي حوت ابياتا مختارة من شعر الجواهري وسركون بولص من قبل عريفي المهرجان سلام خدادي وأميل غريب، ثم جاء دور كلمة المنتدى القتها الدكتورة بشرى العبيدي، اعقبتها كلمة الصالونالثقافي القاها الشاعر وديع شامخ منسق الصالون الثقافي.

 وبعدها استمتع الحضور بفلم وثائقي مميز عن الشاعر سركون بولص من إعداد وإلقاء أميل غريب .. وديع شامخ و إخراج الفنان رافق العقابي، وكانت لشهادة الشاعر اللبناني الكبير وديع سعادة في الفلم اثرها الواضح على قيمة الفلم اضافة الى عرض مخطوطات لسركون بخط يده ورحلته ومحطاتها وصولا الى وفاته وقراءات من اشعاره بصوته وفقرات متميزة اخرى .

كان لهذه الدورة تميزها النوعي والجمالي، فقد شاركت نخبة ممتازة من الشعراء العراقيين في سيدني واديلايد ومن العراق وهم " :

الشاعر يحيى السماوي

 الشاعر مكي الربيعي

الشاعر عبد الخالق كيطان

الشاعر عماد حسن

 الشاعرة سحر كاشف الغطاء

الشاعر كريم جخيور - نص متلفز-

الشاعرة آمنة عبدالعزيز– نص متلفز-

الشاعر وديع شامخ

الذين صدحوا بأشعارهم وبمصاحبة عازف العود الفنان انمار الشاعر مع عرض لوحات فنية على "السكرين" من قبل المهندس دانا كركوكي .

1330 jawahiri6

 كما تضمن برنامج المهرجان عملا يمسرح أحد نصوص سركون بولص، إختيار النصوص والإعداد الفنان عباس الحربي واخراج الفنان سلام خدادي وتمثيل نخبة من شباب فرقة مكي البدري المسرحية وهم ""فراس الساير،ماري جبار، اردوان الخميسي، علي الخميسي، وسيم غريب، سامر السهيلي، إدارة المسرح وسن فندي".

ثم عرض الدكتور احمد الربيعي دراسة سايكولوجية في شعر سركون بولص ارسلها خصيصا للمهرجان والصالون الثقافي الدكتور الاستاذ قاسم حسين صالح عن جوانب الصعلكة والترحال والاعتراب في شعر وحياة سركون.

 بعدها تم تكريم الاستاذ المفكر والاعلامي ماجد الغرباوي بجائزة العنقاء الذهبية الدولية الذي يمثله في استراليا الدكتور احمد الربيعي والذي عرف بالغرباوي مفكرا تنويريا سعى الى تحريك الراكد في القديم وانسنة تفسير النص.

1330 jawahiri9

 ثم قدم د. الربيعي الاعلامية وداد فرحان مشيدا بنجاح جريدة بانوراما وصمودها بعد 10 سنين على صدورها وبدور السيدة وداد فرحان كاعلامية متميزة ثم نادى على د بشرى العبيدي لتسلم السيدة فرحان درع المنتدى.

1330 jawahiri5

 بعدها تقدم الى المنصة اعضاء لجنة التحكيم لمسابقة الجواهري الشعرية الشاعر يحيى السماوي والاديب ماجد الغرباوي والشاعر والاعلامي انطوان قزي (العضوان الاخران الشاعرة دنيا ميخائيل من الولايات المتحدة والناقد الدكتور قضي عسكر من بريطانيا) ليعلن الاديب والاعلامي انطوان قزي اسماء الفائزين في مسابقة الجواهري الشعرية ويقدم قصيدة عمودية رائعة عن الجواهري وبغداد، فيما عرف الشاعر يحيى السماوي بالمسابقة مشيدا بانجاز الصالون الثقافي في منتدى الجامعيين في تكريسه تقليد المسابقة الشعرية التي استقطبت شعراء من ارجاء الوطن العربي والعراق .

الفائزون في المسابقة الشعرية هم:

- الشاعر قاسم العابدي - قلادة الجواهري للشعر العمودي

 - الشاعر نصير الشيخ – قلادة الجواهري لقصيدة النثر

 - الشاعر علي جمعة الكعود – قلادة الجواهري لشعر التفعلية

1330 jawahiri8

مسك الختام كان قراءات شعرية للنصوص الفائزة بصوت الدكتورة بهيه ابو حمد لقراءة الشعر العمودي، وسلام خدادي لشعر التفعيلة، واميل غريب لقصيدة النثر "

 وأ قيم على هامش المهرجان معرضا شاملا للكتاب للكتبي صباح ميخائيل لقي رواجا كبيرا بين الحضور.

وقد ختم المهرجان الدكتور احمد الربيعي شاكرا اللجنة التحضيرية المؤلفة من" وديع شامخ، سلام خدادي، اميل غريب، احمد الكناني، دانا كركوكي، فاروق سليمان" ولجنة تحكيم مسابقة الجواهري الشعرية وكل من ساهم

في انجاح المهرجان من اعضاء الهيئة الادارية للمنتدى، مع خالص الشكر للجمهور النوعي الكبير

منوها بعزم الصالون الثقافي على تطوير مهرجان الجواهري والتجديد في اشكال فعالياته وحرصه على يبرز من خلاله وخلال مسابقة الجواهري جميع الطاقات الشعرية العراقية الرصينة في استراليا والعالم.

 

الصالون الثقافي

منتدى الجامعيين العراقي الاسترالي

 

 

khoulod alhsnawiتحت شعار (الشبيبة صنّاع الحياة) أقام اتحاد الشبيبة الديمقراطي العراقي المهرجان الفني السنوي وذلك مساء السبت 12 اب 2017 على المسرح الوطني ببغداد لمناسبة يوم الشباب العالمي للسنة الثانية على التوالي بحضور جمع من المثقفين والادباء والإعلاميين والناشطين من المجتمع المدني واخرين من القوى السياسية وحضور شبابي واسع حيث تفاعل مع نشاطات المهرجان التي بدأت بالنشيد الوطني العراقي والوقوف دقيقة صمت على أرواح الشهداء الابرار من أبناء الجيش والحشد والقوات المسلحة البطلة التي ضحت بدمائها الزكية دفاعا عن الأرض والعرض.

وقد استمرت الفعاليات التي ابتداها السيد سيف زهير عضو مكتب سكرتارية الاتحاد بكلمته التي اكد فيها على ضرورة الاهتمام بشريحة الشباب وان الشباب وطلبة العراق من بعد التغيير كانوا يتطلعون الى نظام ديمقراطي حقيقي ليكون نورا يُخرج البلد من نفق التراكمات الكارثية التي اثقلت كاهله.

1329 khoulod2

وأضاف ان خلال هذه السنوات المنصرمة اثبت شباب العراق قدرتهم على تحمل المسؤولية والعمل وقدموا على كافة الأصعدة نتاجات وابداعات ومواقف شرفت بلدنا العزيز وطالب الحكومة والبرلمان ووزارة الشباب والرياضة وكل الجهات المعنية بإيلاء الاهتمام الكافي بهذه الشريحة المهمة وابعاد المؤسسات الخاصة بهم عن نظام المحاصصة الطائفية وان يكون حرصهم يليق بإنجازات الشباب الهائلة التي تُسَجل للعراق يوميا وكذلك شكر كل من ساهم بإنجاح هذا المهرجان من الأصدقاء والزملاء من اجل النجاح والتقدم لاسيما وان الاتحاد على أبواب المشاركة في مهرجان الشباب والطلبة العالمي الذي سيقام في روسيا في شهر تشرين الأول من هذا العام وحيا اتحاد الشبيبة الكردستاني بحصوله على عضوية اتحاد الشباب الديمقراطي العالمي وهنأ الشبيبة بيومهم العالمي هذا وقد شارك الشباب بتقديم عروض فنية هادفة وذات رسالة مميزة منها عمل مسرحي رائع لفرقة اوروك ومن كركوك فرقة نوروز الدبكة الكردية وعرض باليه قدمه المنتخب الوطني للجمناستك ومن الموصل الحدباء عزفا على الة الكمان لامين مقداد وعرضا لحيدر حميد وفرقة انغام الشبيبة وقصائد شعرية مختارة للشاعر يحيى العلاق ومشاركة فريق الايقاعات تركتكات وفي فلم قصير استذكر الشبية زميلهم الفنان الراحل جعفر جاسم ابا روز رحمه الله ..

1329 khoulod1

ومن الجدير بالذكر ان يوم الشباب العالمي الذي اقرته جمعية الأمم المتحدة عام 1999 ليكون يوم 12 اب من كل عام يوما عالميا للشبيبة وان اتحاد الشبيبة الديمقراطي العراقي احتفل بهذه المناسبة في العام الماضي وبكل نجاح ومن جهة أخرى ان منظمة الأمم المتحدة صنفت فئة الشباب ما بين عمر 18 الى 25 عاما و وفي بيان صدر عن الاتحاد طالب به الحكومة والبرلمان ووزارة الشباب والرياضة وغيرها من مؤسسات الدولة إيجاد حلول حقيقية لمعاناة شباب العراق والاهتمام بهم وتوفير فرص العمل لهم واشراكهم في حل مشاكل البلد وذكرهم بدور الشباب الفاعل في البناء والتقدم .

 

متابعة: خلود الحسناوي