 أقلام حرة

حشاني زغيدي: أي كتاب تقرأ؟

حشاني زغيديحين نتكلم عن القراءة، وأي الكتاب نقرأ، فإن القراءة في نظري، لها مكانتها في حياتي، لقد كان عشقي للكتاب له ارتباط بظروف عشتها، حيث نالني الحرمان من الدراسة في سنوات مبكرة، بسبب المرض، وكنت دائم التحسر، جعلني أبحث عن التعويض لاستكمال نقصي المفقود، ووجدت ذلك التعويض في حضن مكتبات المساجد، وفي رفوفه العتيقة، أقرأ بنهم وشوق، قرأت كتب الأمهات، ومع بزوغ نجم الصحوة الإسلامية المباركة، تفتحت قريحتي لأقرأ الكثير، كان لمعرض الكتاب الدولي الفضل الكبير فتعرفت خلاله على الكثير من القامات لها أثرها في الحياة الثقافية والسياسية، قرأت كتب المفكر الجزائري مالك بن نبي وقرأت لأبي الأعلى المودودي والحسن الندوي وأنور الجندي ومحمد قطب وأخيه سيد، وقرأت المؤلفات الرائعة الكاتب سعيد حوى، والكثير من مؤلفات مُنظِّر الحركة الإسلامية فتحي يكن والعالم العراقي أحمد الراشد، وقرأت كتب المربي عبد الله ناصح علوان، وقرأت مثله للأديب صاحب الذوق في التربية الأستاذ عباس السيسي، وقرأت رسائل الأستاذ الكبير مربي الشباب علي الطنطاوي، وكان نصيبي الأكبر من القراءة لعَلمين كبيرين كان لهما فضل الترشيد والتوجيه الإمامين الشيخين محمد الغزالي ويوسف القرضاوي، هذه بعض مطالعتي وإن كنت أقرأ الكثير من الكتابات في شتى الفنون، ومن جميع المشارب، لقد كنت أتذوق الشعر والأدب بكل أنواعه.

هذه نبذة مختصرة حول مسيرتي القرائية وكانت سر سعادة غامرة، رسخت في حياتي معالم قيمية، هذبت حياتي

أما بخصوص حديثي "أي الكتب تركت في نفسي أثرا في حياتي ..؟" وأي الكتب تركت أثراً  في وجداني ومشاعري، في الحقيقة أمر صعب أن أفاضل بين الكتب، فلكل كتاب أثره في حياتنا ومشاعرنا ولكن نزولا عند طلب أحبابي، سأختار من سلاسل رفوف الكب كتاب له في نفسي مكانة  ومرتبة، لأنني أحسب إن الجوانب الروحية  تشغل حيزا مهما في حياتنا، فآثرت أن يكون حديثي  في نبذة مختصرة عن مضمون كتابي المختار وما يحمل بين سطوره من معاني وحكم .

الكتاب الذي فضلت عرضه عنوانه جدد حياتك للعلامة الشيخ محمد الغزالي، يصنف الكتاب ضمن الدراسات التنمية البشرية وتطوير الذات، عدد صفحاته 206 صفحة، كتاب يبرز مكانة شيخنا الغزالي وإحاطته بثقافات المجتمعات الأخرى، والكتاب تعليق رائع مفيد لكتاب " دع القلق وابدأ الحياة " للمؤلف الأميركي ديل كرنيجي كأني بشيخي الجليل يقول إن توجيهات الإسلام وهديه تحمل كل هذه التوجيهات والنصائح .

ما يشدك في الكتاب وضعه الأساسات الصحيحة لحياة مستقرة أساس تلك الحياة الاستقرار والثبات، فكل ما نراه اليوم من الفوضى مرده الشذوذ عن الفطرة السليمة، كما إن ربط الحياة بحلم واحد أمر خطير، فطعم الحياة في تلون الأحلام وتعددها

يكفي القاري أن يسافر مع عناوين محتويات كتاب جدد حياتك، ففيها من الساحة الممتعة في قضايا النفس والحياة أوردها بترتيب فهرسة الكتاب

الثبات والأناة والاحتيال.

هموم وسموم.

كيف تُزيل أسباب القلق.

علم أثمرة العمل.

آفات الفراغ.

لا تُشغل بالك بالتوافه.

قضاء وقدر.

بالحق أنزلناه وبالحق نزل.

لا تبكِ على فائت.

حياتك من صنع أفكارك.

الثمن الباهظ للقصاص.

لا تنتظر شكر أحد.

هل تستبدل مالك بما تملك.

أنت شخص فريد من نوعك.

اصنع من الليمون شراباً حلواً.

الأثرة والإيثار.

نقاء السر والعلن.

بين الإيمان والإلحاد.

روحانيات الرسول.

قيمتك بقدر النقد الموجه إليك.

كن عصياً عن النقد.

حاسب نفسك.

الخاتمة.

عن نفسي لا أملّ مطالعة كتب شيخي العلامة الشيخ محمد الغزالي لما تحمله من متعة صنعة جمال الأدب وسياحة النظر في أحكام الشرع واصطياد حكم العقلاء

في ختام كلماتي أترك القاري مع هذه الإقتباسة الحكيمة

يقول شيخي :

" أن آفة الأديان غالبا ما جاءت من مما يتسمون برجال الدين لغياب البصيرة والفطرة السليمة اللازمة لاستيعاب الدين.

صاحب الفطرة السليمة وحده هو الذي تستقر في ذهنه صورة الدين علي النحو البين ولكن الفطرة السليمة والعقل مهما سما لا يستغني أبدا عن النقل كما أن الذكاء لا يستغني عن قواعد العلم وفنون المعرفة كذلك تحتاج الفطرة "

 

الأستاذ حشاني زغيدي

 

 

تعليقات (0)

لا توجد تعليقات على هذه المقالة حالياً.

شارك بتعليقك

0 Characters
المرفقات (0 / 3)
Share Your Location

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.

العدد: 5487 المصادف: 2021-09-13 01:13:50


Share on Myspace