 أقلام ثقافية

بعضها نفسي يضبط بالدين

salis najibyasinمن فضله ورحمته وحكمته سبحانه انه خلق تنوعا عجيبا بين سلوكيات وطرق عيش وتفكير البشر والاكيد ان هدا الاختلاف يصب في توازن الكون والخلق ولعل كل انسان معرض لا نحراف سلوكي وسواء اكان دلك راجع للتنشئة الاجتماعية او لا سباب نفسية وظروف خاصة مر بها وعلى اختلاف هده الانحرافات من شدود او مغالاة في حب ممارسة الجنس اوحب تعديب ومعاقبة النفس عن طريقه او التلدد بمعاقبة الطرف الاخر او ميل الرجال لتقليد النساء او العكس وقد تكثر هده الانحرافات الشادة دات الاصل النفسي فهناك من يحب وبشدة رؤية ارجل النساء على سبيل المثال. ولعل غيرها كثير مما دكرناه. ولكن كلها تقريبا تصب في اناء واحد الا وهو انحراف عن الفطرة السليمة والتي لامجال لمعالجتها الى بالرجوع الى الاصل وضبط السلوك تدريجيا ومحاربته او الانقطاع عن هدا الميل او حتى الممارسة للعودة الى السلوك الطبيعي والمقبول والمتعارف عليه .

واما طريقة التغلب على هده السلوكيات الشادة ان صح القول او لنقل الانحرافات والتي يمكن ان يركن لها اي انسان .وضع الله عز وجل في منهاجه الاسلامي السليم والفطري كل ما ينجي ويبعد عن هده الامور بل ويساعد كل من يريد التخلص منها ويشعر بالدنب والقهر من جراء ممارسته لها .ففي الاتجاه والاخلاص لله ومتابعة المنهج الاسلامي الصحيح والمبني على حب الله والتوكل عليه والانابة اليه والتمسك به استغناء كبير وعظيم عن مثل هده السلوكيات ليمتلا الجانب الفارغ من روح الانسان بنور وطمانينة الايمان والسكينة واليقين به سبحانه وبحبك له وحبه لك تصبح معصيته ليس فقط خشية بل استحياء فيطيب الخاطرويتاكد الانسان ان لاراحة الا في فطرته والتي تعد عبادته سبحانه واحدة من اهم اسسها ان لم نقل كلها ولهدا فعادة ما يكون علاج او لنقل الاستغناء مثل هده الامور بيد الا نسان حينما يتوكل على ربه ويسعى لدلك ليطغى حبه تعالى على كل الردائل ويرقى الانسان عن هده التصرفات التي يبقى ينظر اليها باستحقار فيما بعد فلا باس من العودة اليه والبدء في معالجة الوضع ولو تدريجيا فالبدء بالنية تم السعي والاخد بالاسباب الممكنة والباقي كله من عنده فهو يقف بجانبك ويعينك على ما تريده من تزكية وصلاح لنفسك وكيف لا وهو ارحم بك من امك التي انجبتك .

 

بقلم الكاتب : سلس نجيب ياسين

 

 

تعليقات (0)

لا توجد تعليقات على هذه المقالة حالياً.

شارك بتعليقك

0 Characters
المرفقات (0 / 3)
Share Your Location

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.

العدد: 4039 المصادف: 2017-09-26 13:29:19


Share on Myspace