 أقلام ثقافية

اضمامة زهر الى الشاعرة شيرين قاسم في عيدها

shaker faredhasan2أضاءت الصديقة الشاعرة شيرين قاسم، المغارية الأصل، الراماوية الاقامة والسكن، المحلقة في عالم الشعر باطياف من الانس والجمال، صاحبة الاحساس الدافىء المرهف، إضاءت شمعة أخرى من عمرها العريض المليء بالعطاء والابداع الشعري والأدبي .

شيرين قاسم صاحبة ديوان " حروف العوسج " اثبتت حضوراً مميزاً ولافتاً في المشهد الأدبي والثقافي المحلي، وهي شاعرة رقيقة، جذبها الشعر عشقاً قبل أن يستهويها، سرى في اوردتها وشرايينها، وعانق قلبها ووجدانها .

الكتابة لديها هو الفصل الربيعي الجميل الذي ينهمل فيه الحرف العوسجي الشيريني، ليشكل غيثاً من فرح يمنح الروح الدفء وديمومة الحياة .

قصيدة شيرين قاسم موسيقى نهر اوتار القلب، تتسلل بخفة لتتوسد عرش الروح .

مصدر لغتها وشعرها من عمق ررحها التي ترفرف في الخيال، وتمدها بالصور التي تعبر عن حالة عشق وجدانية، وعاطفتها الجياشة لها الدور الكبير في ابراز الصورة العالقة في الذهن، وتجسدها على الورق .

شيرين قاسم تمتلك خصوصية، ولها موهبتها المتفردة في تأثيث بيتها الشعري، الذي تزينه بالفكرة والصورة والخيال والتكثيف، لغتها صافية وجميلة، وأسلوبها الشعري سلس عذب واضح، ومنساب كالماء في الجداول والوديان الجليلية .

شيرين قاسم احييك في عيدك وانت تطفئين شمعة وتضيئين أخرى، لك الهناء والسرور، والحبور لدروبك الحالمة .

حفظك الله وأسرتك، وأمد الله بعمرك لتظلي تتحفينا بشعرك وابداعك الراقي المميز، ولك مني أسمى آيات التبريك، مع اضمامة زهر عابقة بأريج المودة والتقدير لك ولحرفك الأنيق، انسانة وشاعرة رهيفة .ودمت بألقك الشاعري

ولقلبك السعادة والفرح الدائم .

 

بقلم : شاكر فريد حسن

 

 

تعليقات (0)

لا توجد تعليقات على هذه المقالة حالياً.

شارك بتعليقك

0 Characters
المرفقات (0 / 3)
Share Your Location

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.

العدد: 4062 المصادف: 2017-10-19 01:16:30


Share on Myspace