 أقلام ثقافية

عود على الامثال الروسية (30)

ضياء نافعالترجمة الحرفية – بكلمة الحنان والحجر يذوب .

التعليق – قال صاحبي ضاحكا، يجب على تلك العاشقة العراقية، التي تغنّي لحبيبها – (قلبك صخر جلمود ما حنّ عليّ) ان تطلّع على هذا المثل الروسي، وان تجرّب مع حبيبها هذا (اللقاح الروسي !!!)، وتهمس في اذنه ببعض كلمات الحنان، لعل وعسى ...

**

الترجمة الحرفية – الالم دون لسان، لكنه يعلن عن نفسه.

التعليق – ومن منّا لم يسمع صوت الالم هذا في مسيرة حياته . مثل واقعي فعلا، وفي الصميم، وصيغته دقيقة ومبتكرة... .

**

الترجمة الحرفية - الصمت للثرثار عبء ثقيل .

التعليق – مثل صحيح جدا . قال صاحبي – بل ان الصمت للثرثار عقاب، وقد لا يقدر ان يتحمله، ولهذا اقترح تثبيت هذا العقاب بحق الثرثارين في كل مكان، ويجب ان نضع قواعد قانونية لهذه العقوبة، كي نعالج بها (جائحة الثرثرة !) التي تجتاحنا في عقر دارنا و تهاجمنا من كل الجوانب...

**

الترجمة الحرفية – الديك يقول للدجاجة، وهي – لكل الشارع .

التعليق – ضحكنا معا، صاحبي وأنا، وقال صاحبي، ان على الديك ان يأخذ ذلك بنظر الاعتبار، لأن الدجاجة تبقى دجاجة، بغض النظر عن كل شئ يميّز هذه الدجاجة عن الدجاجة الاخرى، اذ ان الجيران في الشارع ينتظرون يوميا (نشرة اخبارها !!!) على أحرّ من الجمر...

**

الترجمة الحرفية – فكّر أكثر، تكلم اقلّ .

التعليق – هذه خلاصة دقيقة جدا لما توصينا به امثال كل الشعوب، فعثرة القدم اسلم بكثير من عثرة اللسان، ولجرح السيف (برء) ولكن (لا برء لما جرح اللسان) كما تؤكد امثالنا واقوالنا العربية .

**

الترجمة الحرفية – والقوة تعرف الحقيقة، لكنها لا تحب ان تقولها .

التعليق – الجميع يعرفون الحقيقة، وكما يقول مثلنا – (وهل يخفى القمر !)، ولكن القوة لا تحب ان تعلنها لانها تتعارض مع مفاهيمها، والناس يخافون من القوة، ولهذا لا يستطيعون ان يعلنوا الحقيقة ايضا . مثل روسي سياسي بامتياز، يرسم بشكل دقيق وصحيح واقع الحال عندهم و في الكثير من بلدان عالمنا المعاصر، ويذكّرنا طبعا بحال عالمنا العربي المبتلى ...

**

الترجمة الحرفية – اللص لا يثق بالانسان الشريف .

التعليق – طبعا، لان الطيور على اشكالها تقع ...

**

الترجمة الحرفية – لا تحكم عند الوصول، احكم عند الرحيل .

التعليق – اصدار الحكم يقتضي الاحاطة التامة والكاملة لكل الامور والجوانب وتحليلها بهدوء، ولا يمكن الحكم نتيجة الانطباعات الاولية عند الوصول فقط . مثل حكيم وعادل . لنتذكر الآية الكريمة – (...واذا حكمتم بين الناس ان تحكموا بالعدل ..)

**

الترجمة الحرفية - السمكة في النهر – ليست باليد .

التعليق – يوجد مثل بلهجتنا العراقية يسخر من ذاك، الذي - (يشتري سمك بالشط) (الشط = النهر) . المثل الروسي يجيب بشأن هذه الحالة بصورة دقيقة وحاسمة، ويتناغم هذا المثل طبعا مع كل الحالات غيرالمضمونة في الحياة .

**

الترجمة الحرفية – لا يتلألأ في السماء نجم واحد فقط .

التعليق – اضفنا كلمة (فقط ) رغم عدم وجودها في النص الروسي للتأكيد على معنى هذا المثل الجميل . من الواضح ان هذا المثل يضرب لمن يظن انه (الوحيد) الذي يتلألأ بين الآخرين، هذا الذي تخنقه (الأنا) المتورّمة في اعماقه، وما أكثر هؤلاء المرضى النفسيين في كل المجتمعات ...

***

ا. د. ضياء نافع

..........................

من الطبعة الثانية المزيدة لكتاب: (معجم الامثال الروسية )، الذي سيصدر عن دار نوّار في بغداد وموسكو قريبا.

ض . ن .

 

 

تعليقات (0)

لا توجد تعليقات على هذه المقالة حالياً.

شارك بتعليقك

0 Characters
المرفقات (0 / 3)
Share Your Location

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.

العدد: 5229 المصادف: 2020-12-29 04:35:47