 أقلام ثقافية

عود على الامثال الروسية (40)

ضياء نافعالترجمة الحرفية – الاكاذيب كثيرة، لكن الحقيقة واحدة .

التعليق – قال صاحبي، ان هذا المثل (على جرح القلب) كما نقول بلهجتنا العراقية، فقلت له، انه (على جرح) كل القلوب البشرية، اذ كم يعاني الانسان في كل مكان من سيل هذه الاكاذيب، رغم ان الحقيقة واحدة وساطعة دائما ...

**

الترجمة الحرفية – القطة شجاعة على الفئران .

التعليق – أصرّ صاحبي على ان المثل المناظر لهذا المثل الروسي عندنا هو – (ابوي ما يكدر الا على امي)، ضحكت أنا ولم استطع ان اقنعه، ان المثل الروسي يتناغم مع الطبيعة، بينما لا ينسجم مثلنا مع الطبيعة بتاتا، وقلت له كي انهي هذا النقاش معه – قل (يقدر) وليس (يكدر) في الاقل ...

**

الترجمة الحرفية – المصيبة مثل البحر – الشواطئ غير مرئية .

التعليق – نعم، هذا المثل صحيح عندما تحل المصيبة، والصورة الفنية فيه دقيقة وتعبّر عن حالة اليأس والالم عند الانسان في لحظة حدوث المصيبة، ولكن على الانسان - مع ذلك – ان يتذكر، ان للبحار شواطئ ، رغم انها بعيدة، وكذلك للمصائب في نهاية المطاف، والوصول الى تلك الشواطئ يتطلب العمل الدؤوب والصبر، اذ ان (الصبر مفتاح الفرج) ...

**

الترجمة الحرفية – أجّل التقاعس والكسل، ولا تؤجّل العمل .

التعليق – المثل العالمي يقول – لا تؤجّل عمل اليوم الى الغد، أما هذا المثل الروسي، فانه يدعو الى تأجيل التقاعس والكسل بشكل عام، وعدم تأجيل العمل بشكل عام ايضا . المثلان (العالمي والروسي) قريبان من بعض، وكلاهما يتحدثان عن موضوعة تأجيل الاعمال، الا ان المثل الروسي يذهب أبعد، وهو بالتالي أوسع وأشمل و أكثر دقة .

**

الترجمة الحرفية – السقوط مؤلم من المكان العالي .

التعليق – مثل صحيح جدا ماديا ومعنويا . قال صاحبي – كم اتمنى ان يتحول هذا المثل الى شعار يُعلّق امام هؤلاء الذين يتكالبون على المناصب العليا، بل و حتى يشترونها بالنقود في مجتمعاتنا المبتلية بهم، وذلك لتذكيرهم بالمصير الذي ينتظر تكالبهم هذا ...

**

الترجمة الحرفية – أفضل ان تتحسّر، من ان تسرق .

التعليق – مثل حاسم فعلا ورائع جدا، وهو شامل جدا ايضا، اذ انه يتناغم مع كل البشر وفي كل المجتمعات . اعترض صاحبي على فحوى هذا المثل، وقال، ان المثل لا يبين الحل في مثل هذه المواقف، فقلت له – ليس من الضروري مطلقا على كل مثل من امثال الشعوب ان يطرح القضية وحلولها، ويكفي لهذا المثل انه أعطانا جوابا اخلاقيا شافيا لموقف الانسان في حالة معينة، لكن صاحبي لم يتفق معي بشأن هذا الجواب ...

**

الترجمة الحرفية – عندما وزعوا الضمير، لم يكن هو في البيت .

التعليق – مثل طريف جدا، وساخر جدا، وفريد من نوعه ايضا، ومن الواضح انه يضرب للشخص الذي لا يعرف معنى الضمير، ولا اهميته وضرورته الاخلاقية، وتوجد في كل المجتمعات نماذج من هؤلاء مع الاسف، الذين لم يكونوا في البيت عندما وزعوا الضمائر بين افراد عوائلهم !!! ...

**

الترجمة الحرفية – الارنب يهرب من الثعلب، والضفدع من الارنب .

التعليق – مثل رمزي واضح المعاني و جميل جدا، وهو يعكس الصراع الدائم في مسيرة الحياة بين الاقوى والاضعف عند كل الاحياء، بما فيهم طبعا الانسان ...

***

أ. د. ضياء نافع

.........................

من الطبعة الثانية المزيدة لكتاب: (معجم الامثال الروسية)، الذي سيصدر عن دار نوّار للنشر في بغداد وموسكو قريبا .

ض . ن .

 

تعليقات (0)

لا توجد تعليقات على هذه المقالة حالياً.

شارك بتعليقك

0 Characters
المرفقات (0 / 3)
Share Your Location

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.

العدد: 5261 المصادف: 2021-01-30 03:39:45


Share on Myspace