 أقلام ثقافية

نار الكلمات!!

صادق السامرائيالكتابة لعب بالنار، وإن لم تصدّقوا فاسألوا، (عبد الحميد الكاتب)، و(إبن المقفع)، وغيرهم من الذين إحترقوا بنيران الكلمات.

الكتابة الصادقة المبدئية الملتزمة برسالة إنسانية حقيقية، لعب بالنار ومواجهة كبرى مع الطاقات السلبية العدوانية المتأسدة على مصير الآخرين.

إنها مغامرة كبرى ومجازفة خطيرة، وتعريض للمخاطر والأهوال، فالدنيا تزدحم بالمروجين للأباطيل والأكاذيب والمسوقين للمظالم والبهتان، والمسوغين للجرائم والمآثم والخطايا، من الفقهاء وذوي الأقلام الذليلة النكراء.

فلا مكان للقلم الحر!!

والحرية لأقلام السوء والبغضاء وإشاعة الكراهية والإنتماءات الطائفية، ولأدعياء وتجار الدين، الخانعين التابعين لمحاريب الذين يحسبون أنهم يمثلون الرب ويقضون أمره بمعاقبة العباد، فهم الأتقياء النجباء الأنقياء المنزهون من الموبقات والمفاسد، والخلق من حولهم أشرار ومن أعوان الشيطان الرجيم، ومن واجبهم تنفيذ حكم ربهم فيهم، وتلقينهم سوء العذاب.

الكتابة حرب هوجاء بين الحق والباطل، والنور والظلام، والخير والشر، وأقلام الكراسي وأقلام الحقيقة.

فليكتب مَن يؤمن بما يكتب، ولينسحب مَن يخاف مما يكتب، فلكل سوح قتال أبطالها، وشهداؤها، ولن تترسخ الكلمة الطيبة وتنمو وتترعرع براعمها وتزهو مروجها إن لم تسقى بدماء المجاهدين بأقلامهم، والمزعزعين للكلمة الخبيثة التي تطلقها أقلام الشياطين، وأباليس التسلط على حقوق الغير بإسم الدين.

أما الهاربون إلى الغموض والتعقيد والهذيانات المبهمة فمن الأفضل عليهم أن يكسروا أقلامهم، ويريحوا الناس من عشوائية هذرباتهم فوق السطور.

فما أحوج المرحلة إلى الوضوح والمباشرة والتحدي والإصرار والمواصلة، والإيمان بأن الكلمة الصادقة نور يسطع، وقوة قاهرة للكذب والأفك المبين.

فهل من قدرة على صولة شجاعة مباركة بإرادة الواعدين؟!!

 

د. صادق السامرائي 

 

المشاركون في هذه المحادثة

تعليقات (4)

This comment was minimized by the moderator on the site

الاستاذ الدكتور صادق السامرائي المحترم
تحية طيبة
ورد:[أما الهاربون إلى الغموض والتعقيد والهذيانات المبهمة فمن الأفضل عليهم أن يكسروا أقلامهم، ويريحوا الناس من عشوائية هذرباتهم فوق السطور]
نعم هؤلاء المهذربين هم الساندين لِاقلام الباطل و الشر والظلام و اقلام الكراسي...
ورد:[فما أحوج المرحلة إلى الوضوح والمباشرة والتحدي والإصرار والمواصلة، والإيمان بأن الكلمة الصادقة نور يسطع، وقوة قاهرة للكذب والأفك المبين]
ان ابطال الوضوح و التحدي والمواصلة قادرين على ردم الحفر و المطبات وهم في طريق يعلمون انه موحش لكنهم يعلمون ايضاً انه واضح وساطع الانوار وهو الباقي وغيره الى حفر و مكبات
............
اكتب فأنت ضياءها لو خطبها ادلهم
رافقتك السلامة في مسعاك هذا
لك تمام العافية

عبد الرضا حمد جاسم
This comment was minimized by the moderator on the site

الأستاذ عبد الرضا المحترم
تحياتي

شكرا لمواصلة المتابعة والإهتمام

بالنون المكنون للكلمة الطيبة نصر مأمون

مودتي

د. صادق السامرائي
This comment was minimized by the moderator on the site

المفكر والشاعر . صادق السامرائي
صباح الورود والرياحين

صدقت في كل حرف. فالرائج والمنتشر اليوم هو إما الكتابة الجوفاء الفارغة وإما الكتابة المنافقة والمداهنة وكلاهما مدعومة بالمال.
اما الكتابة الصادقة الملتزمة فيتم التعتيم عليها وتجاهلها بالمال ايضا.
واصل ما تكتب رعاك الله والنصر للحق وللخير في النهاية.

حسين فاعور الساعدي
This comment was minimized by the moderator on the site

الأستاذ حسين فاعور الساعدي
تحية طيبة

الصالح يدوم والطالح ينقلب على أهله زقوم
والأمة بحاجة للمستحسَن الناطق بلسانِ حقٍ جريئ
عاشت الأقلام الأبية المنوِّرة !!!

مودتي

د. صادق السامرائي
لا توجد تعليقات على هذه المقالة حالياً.

شارك بتعليقك

0 Characters
المرفقات (0 / 3)
Share Your Location

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.

العدد: 5297 المصادف: 2021-03-07 03:19:27


Share on Myspace