 أقلام ثقافية

حسني التهامي: تقنية "تضييق البؤرة" في فن الهايكو

حسني التهامياستخدم هذه التقنيةَ الشاعرُ يوسا بوسون Yusa Buson بشكل مُكثف، وساعده على التمكن فيها قدرتُه الفنيةُ كرسامٍ متميزٍ يعتمدُ على حدسه في التقاط المشاهد الحسية. في السطر الأول تكون عدسةُ الشاعر واسعةَ الزوايا وهو يطلُ على العالم، ثم ينتقل إلى العدسة العادية في السطرِ الثاني، وفي النهاية تضيقُ زوايا العدسة أكثرَ فأكثر لتكونَ اللقطةُ أكثر اقترابا من الحدث. مثالُ ذلك نص من أعمال بوسون.

السماءُ بأكملِها

في حقلٍ شاسعٍ

زهرةُ توليب

نماذج مختارة من هايكو مصر:

-1-

أسراب طير

على سلك الكهرباء

غراب.

(البشير بن طاهر)

(2)

صباح ربيعي

على السياج الشائك-

زهرة منزوية

(فتيحة فهيم)

(3)

شقيقة النعمان؛

على البقعة السوداء

دُعْسوقَة !

(على أخشاب)

(4)

بحرٌ هائجٌ

على صخرة ظاهرة

قضمة أمواجٍ

(ليلى برني)

(5)

هجرة الطيور-

من الطائرة يقفز

مظلي

(فايزة.فوز)

(6)

شلال متدفق

من أعلى الجبل

قطرة ماء

خديجة احمد احمد))

(7)

حقل الزيتون

على غصن متهدل

عش فارغ

(خلود مكارم)

(8)

ليلة شبه حالكة

على قمة الجبل

تلمع نجمة

(شكيب المودن)

(9)

شامات متناثرة؛

فوق السرة

وشم فراشة !

(حربة الحصري)

(10)

سطح البحيرة

بين الغصن وظله

عبور فراشة

(فراشة دمشقية)

(11)

صحراء ممتدة

ملامح الواحة

نخلة وحيدة!

(أريج الحروف)

(12)

ليل بهيم،

في قمر البحيرة

يغطس علجوم !

(لخذاري عيسى)

(13)

سماء ممتدة

وراء الغيمات العابرة

مطر .

(فريدة المسعود)

(14)

أفق

يحجب الغروب

شراع زورق

(Hanan Jai)

(15)

صَفْصافَة ؛

وَرَقَةٌ جَافَّة مُعَلَّقَة

بِغَزْلِ عَنْكَبُوت.

توفيق أبو خميس

(16)

ظلال الدالية

على خد الحسناء؛

رقائق ذهبية..

(حسام الدين قوادري)

(17)

حقل القصب

بين الأفرع الطرية

يكثر الذباب

(احمد العباسي)

(18)

حقول القمح

في كف الفلاح

يتوارى الهلال

(عبدو الأسمر)

(19)

ساحة المعبد

يتدافع اليمام

نحو صحن الأرز

(عايدة تحبسم)

(20)

حقل ألغام ....

بين الأسلاك الشائكة

قدم مبتورة

(زهدي الزمر)

-21-

أفقٌ ضبابيٌ

ما بينَ المَعبدِ والحانةِ

يَتنقلُ عُصفور

(حسني التهامي)

 

 

تعليقات (0)

لا توجد تعليقات على هذه المقالة حالياً.

شارك بتعليقك

0 Characters
المرفقات (0 / 3)
Share Your Location

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.

العدد: 5315 المصادف: 2021-03-25 03:28:13


Share on Myspace