 أقلام ثقافية

هاشم عبود الموسوي: الخيال الادبي هو الذي يقود الى الحقيقة

هاشم عبود الموسويتتفق كل الاداب في العالم على ان استعمال الاسطورة كأداة للتعبير عما يسمى بالاتجاه العام. فالاسطورة رغم ماتحويه من عنصر الخرافة، مخلوقات غريبة، وقائع مستحيلة، تصبح في مجمل الموقف الذي تعرضه. ومن خلال شخصيات تنوء بمجمل هذا الموقف ، اكثر فعالية في الكشف عن الوضع الانساني واشد ملامسة لاغواء النفس البشرية الاحداث الواقعية اذ يذكر (خلدون الشمعة) في لا مدخل الى مصطلح (الاسطورة بأن الاعتراف بأن المضمون الواقعي لاستبصارات الاسطورة ينطوي على قيمة خاصة). هذة المفارقة لابأس كانت مدركة لدى كتاب العصر الكلاسيكي، وهو ما يفسر اصرارهم على الاستعانة بالاسطورة كمادة لموضوع الشعر. وفيما يخص الشعر الادرامي (التراجيديا) فأن الاسطورة تصبح ضرورة صعب تجاوزها اذ ان فن عرض المأساة ليس في صميمه ، الا فن تصوير مأساة الانصات وقد يقال بأن الخيال هو اقصر الطرق التي يمكن ان تؤدي الى الحقيقة.

 

د. هاشم عبود الموسوي

 

تعليقات (0)

لا توجد تعليقات على هذه المقالة حالياً.

شارك بتعليقك

0 Characters
المرفقات (0 / 3)
Share Your Location

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.

العدد: 5317 المصادف: 2021-03-27 02:43:30


Share on Myspace