 أقلام ثقافية

صادق السامرائي: تقي الدين الشامي الراصد الدمشقي!!

صادق السامرائيتقي الدين محمد بن معروف الشامي الملقب بالراصد أو الرصّاد (1521 - 1585) ميلادية (932 - 993) هجرية، عالم عربي دمشقي، موسوعي كان فلكيا ومنجما ومهندسا ومخترعا، وصانع ساعات الحائط واليدوية، ورياضيا وفيزيائيا، وخبيرا زراعيا وجنائيا، وطبيبا وصيدليا وحاكما، وحافظا لمواقيت الصلاة في المسجد، فيلسوفا وصاحب علم الكلام ومعلم مدرسة.

ولد في دمشق وتوفى في إستنبول، وبرع في زمن الدولة العثمانية، وأزدهرت علوم الفلك عند المسلمين لأهمية الوقت.

يقول عن نفسه: "... طالعت الأصلين، المجسطي، وكتاب إقليدس في الأصول، أكمل مطالعة...ورأيت في الأزياج المتداولة (الجداول الفلكية)، من الخلل الواصح والزلل الفاضح، تعلق البال والخلد بتجديد تحرير الرصد"

وأصبح منجم باشا في إستنبول أي رئيس المنجمين أو الفلكيين، وأنشأ (مرصد إستنبول) أو (دار الرصد الجديد)، (987 - 988) في زمن السلطان مراد، وتم هدمه بعد ذلك لأسباب عجيبة.

مؤلفاته:

لديه أكثر من (90) كتاب ومنها: سدرة منتهى الأفكار في ملكوت الفلك الدوار، الدر النظيم في تسهيل التقويم، الكتب السنية في الآلات الروحانية، الكواكب الدرية في البنكامات الدورية، ريحانة الروح في رسم الساعات على مستوى السطوح، في شجرة نابك لتطرف الأفكار، النسب المتشاكلة، المصابيح المزهرة، وغيرها.

إختراعاته:

وصف في كتابه الطرق السنية في الآلات الروحانية، الساعات المائية والآلية والرملية، والروافع بالبكرات والتروس المسننات، والنافورات المائية، وآلات الدوران بإستعمال المراوح البخارية.

-المضخة ذات الإسطوانات الست

- ساعة المشاهدة وهي أول ساعة تقيس الوقت بالدقائق

- أول ساعة ميكانيكية منبهة

حاربه المناوؤن له، واقنعوا السلطان بهدم مرصده فتأثر لذلك كثيرا.

فلكل نابغة أعداء لا يرحمون!!

 

د. صادق السامرائي

 

 

تعليقات (0)

لا توجد تعليقات على هذه المقالة حالياً.

شارك بتعليقك

0 Characters
المرفقات (0 / 3)
Share Your Location

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.

العدد: 5610 المصادف: 2022-01-14 02:50:21


Share on Myspace