 شهادات ومذكرات

أبي وأنا في رحلة البحث عن المعنى

في أزمنة التحولات الثقافية تضطرب الكلمات والأشياء والمفاهيم والدلالات إذ يعاد تصنيف الناس والعلاقات والأفعال والقيم والزمان والمكان والحياة والموت والأرض والسماء وكل شيء تقريبا لا سيما في المجتمعات الأمية التي ران عليها الجهل منذ زمن طويل. وهذا هو ما شهدته المجتمعات العربية الإسلامية على مدى قرنيين من الزمن بنسب متفاوته وعبر مراحل مختلفة. وكما استيقظت مصر على اصوات مدافع نابليون كذلك البلدان العربية على اصوات ثورات التحرير الوطنية. اليمن في جنوب الجزيرة العربية كانت أخر من يعلم وأخر المستيقظين. ولدت في زمن الكفاح المسلح ضد الاستعمار الإنجليزية وعشنا مرحلة تحول جذري من المجتمع التقليدي للمجتمع الحديث. كان أبي رحمة الله عليه فلاحا وتاجرا بسيطًا. ذات يوم من سبعينيات القرن الماضي وجد أبي كتابة بالفحم الخشبي؛ وجدها على جدار بيتنا الخارج (تسقط الكمبرادورية والبرجوازية الكبيرة) كنت حينها في الصف الرابع أبتدائي. عاد أبي من صلاة الفجر بالمسجد وايقظني بسرعة وأخذني بكم قميصي إلى خارج البيت وأشار للعبارة المكتوبة في الجدار وطلب مني قراءتها. كنت في طور التهجي

حاولت قراءة الجملة (ت س ق ط .. وعجزت عن نطق (ال ك م ب ر ا د و رية) تلعثمت... كم بر دو يه ..فصرخ في وجهي ايش تقول يابني هذا كلام أنسي أو جني؟ هههههه فصفعني على خدي صفعة جعلتني أرى الحروف شياطين لكنني لم أبكي فالبكاء ليس من قيم الرجال فضلا عن علمي المسبق بموقف والدي القاسي إذ بكيت. ابتلعت ريقي وخيبتي وحزمت أمري على أن اتعلم قراءة الكلمات الكبيرة ومنذ ذلك الحين وأن شغوف في تمحيص المفاهيم المجردة وربما كان هذا هو الدافع الخفي الذي حفزني لدراسة الفلسفة. إذ وجدت أن الحاجة إلى إعادة تحديد وتعريف الكلمات التي نستعملها في دراساتنا الاجتماعية تزداد، لاسيما مع مفاهيم أو مصطلحات تلقفناها من سياقات ثقافية مغايرة، إذ أن المفاهيم لا توجد في فلك الأفكار ومدونات اللغات فحسب، بل هي كائنات تاريخية شديدة الارتباط بسياقاتها الاجتماعية الثقافية المشخصة، ولكل مفهوم مكان وزمان ولادة وسياق نمو وتجربة ممارسة وعلاقات قوة واستراتيجيات سلطة ورهانات معرفة ونظام خطاب ومدونة لغة وفضاء فكر وحساسية ثقافة وحقل تأويل وشفرة معنى وأفق دلالة.. الخ. ومنذ ذلك الحين وأنا إبحث في معاني المفاهيم الكثيرة التي منها : البروليتاريا والبرجوازية والثورة والجمهورية والأحزاب والايديولوجيات والتاريخ والعنف والطبقات والصراع الطبقي والعنف الثوري والأنتليجنسيا وغيرها من المفاهيم والمصطلحات الأخرى .عرفت المعاني والدلالات ولم أشاهد الماصدقات. رحمة الله عليك يا أبي عرفت المعنى فطلع غلط ودفعنا الثمن كلها من لحمنا ودمنا فاصبحنا وأصبح الملك لله في مهب العاصفة.

 

ا. د. قاسم المحبشي

تعليقات (0)

لا توجد تعليقات على هذه المقالة حالياً.

شارك بتعليقك

0 Characters
المرفقات (0 / 3)
Share Your Location

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.

العدد: 5121 المصادف: 2020-09-12 12:09:52