 قضايا

عمرون علي: أولمبياد الفلسفة.. تقليد لا يمارسه العرب

عمرون علي مدخل عام: تحمل قصة بروميثيوس Prometheus من الميثولوجيا اليونانية دلالات رمزية، فقد قام بروميثيوس تحت تأثير حبه للبشر بمغامرة ومخاطرة جريئة قام بسرقة النار، التي ترمز للنور والمعرفة والدفء وأيضا للحضارة، سرقها من الآلهة ومنحها للبشر . سخط زيوس عليه وعاقبه. ربطه الى صخرة بالسلاسل ثم أطلق نسراً متوحشاً ليلتهم كبده في النهار وفي الليل ينمو الكبد لينهشه النسر في النهار.. قصة ألهمت الأدباء الشعراء وحركت أقلام رجال الفكر والفلسفة وصفها الشاعر الألماني يوهان جوته في ابيات ذات عمق فلسفي: "غـط ِّ سمـاءك، يا زيـوس، بسديـم غيوم ومارس، مثلَ الغلام الذي يقطع رؤوسَ الأشواك، على شجر السِّـنديان ومـرتفعـات الجبل! ولكن يجب، أن تترك لي أرضي، وكوخي الذي لم تـبنـِه، وموقدَ ناري، الذي تحسـدني على ناره المتوهـجة. هي قصة اوحت أيضا بفكرة الشعلة الأولمبية وسواء كنا نتحدث عن العاب رياضية قوامها الجسد وعن منافسات فكرية تراهن على قوة العقل فان الشغف وتقاسم المتعة وروح التحدي وقوة الخيال وحضور الذكاء هو ما  يميز إنسانية الانسان.

من هنا جاء مشروع أولمبياد الفلسفة،وقد سبقته من قبل مشاريع هدفها الأول احتضان الفلسفة بحب وممارسة التفلسف بغيرية كريمة، نتحدث هنا عن تجربة المقهى الفلسفي، الذي أنشئ أول مرة سنة 1992 على يد الأستاذ المختص في فلسفة نيتشه، مارك سوتي والمقهى الفلسفي عبارة عن فضاء للنقاش الفلسفي بين جمهور من الراشدين معني بقضايا الفلسفة) المضامين الفلسفية (أو بالتفلسف (آليات ومهارات التفكير الفلسفي(، ثم الورشة الفلسفية التي هي ممارسة جماعية للتفلسف، والاستشارة الفلسفية التي رأت أول عيادة للاستشارة الفلسفية النور بألمانيا سنة 1981على يد جيرد أخنباخ وهي علاج فلسفي بديل لمن يعانون قلقا وجوديا. ومن الممارسات الفلسفية الجديدة، كذلك، التفلسف في المقاولة والشركة أو في المستشفى أو في الأوساط الصعبة وذات الهشاشة، وما إلى ذلك. [1]

تاريخ أولمبياد الفلسفة

أولمبياد الفلسفة الدولية (IPO)، هي مسابقة لطلاب المدارس الثانوية، أقيمت لأول مرة في عام 1993، بمبادرة من قسم الفلسفة في جامعة صوفيا حيث تمت دعوة مجموعة من الفلاسفة من مختلف البلدان. والأعضاء المؤسسون هم: إيفان كوليف (بلغاريا)، جيرد جيرهارد (ألمانيا)، كاتالين هافاس (المجر)، فلاديسلاف كراجوسكي (بولندا)، فلورينا أوتي (رومانيا)، نوران ديريك (تركيا). كما رحبت اليونسكو بهذه الألعاب  منذ عام 2001، تم تنظيم أولمبياد الفلسفة الدولية تحت رعاية FISP وبدعم من اليونسكو. ومع نهاية شهر ماي (27 مايو - 30 مايو 2021) سينطلق أولمبياد الفلسفة الدولي التاسع والعشرون في سلوفينيا.

أهداف الاولمبياد

مشروع أولمبياد الفلسفة قام على جملة من الأهداف جمعت بين البعد الفكري والحضاري، بين بناء الفرد كذات واعية مفكرة حيث مطلب التقصي اصيل في الذات الإنسانية،ومراعاة روح الجماعة جاء هذا المشروع:

- لتعزيز التعليم الفلسفي على مستوى المدرسة الثانوية وزيادة اهتمام طلاب المدارس الثانوية بالفلسفة .

- لتشجيع تطوير مسابقات وطنية وإقليمية ومحلية في الفلسفة بين طلاب ما قبل الجامعة في جميع أنحاء العالم .

- للمساهمة في تنمية التفكير النقدي والفضولي والإبداعي.

- لتعزيز التفكير الفلسفي في العلم والفن والحياة الاجتماعية.

- لتنمية القدرة على التفكير الأخلاقي في مشاكل العالم الحديث؛ ومن خلال تشجيع التبادل الفكري وتأمين فرص الاتصالات الشخصية بين الشباب من مختلف البلدان لتعزيز ثقافة السلام.

شروط وضوابط كتابة مقالات أولمبياد الفلسفة

يكتب كل طالب مقالًا عن أحد الموضوعات الأربعة المعطاة لهم. مع ضرورة كتابة المقال بإحدى اللغات التالية: الإنجليزية، الألمانية، الفرنسية، الإسبانية،مع التنبيه الى انه لا  يجب أن تكون مكتوبة باللغة (اللغات) الرسمية لدولة الطالب (على سبيل المثال، لا يكتب الألماني باللغة الألمانية).المساعدة الوحيدة التي يمكن استخدامها أثناء كتابة مقال الطلاب هي قواميس ثنائية اللغة بلغة التلاميذ وإحدى لغات الاكتتاب الرسمية (الإنجليزية / الألمانية / الفرنسية / الإسبانية)، والقواميس أحادية اللغة في واحدة من لغات الاكتتاب الرسمية. يجب أن تكون هذه القواميس في نسخ ورقية، وليس في أي تنسيق إلكتروني.

ثالثا. وقت الكتابة 4 ساعات وتجدر الإشارة الى ان أسماء مؤلفي جميع المقالات مشفرة وغير معروفة للمقيمين حتى يتم إصلاح الترتيب النهائي.

كيف يتم تقييم وتصحيح المقالات ؟

على العموم هناك هناك خمسة معايير للتقييم.

- الصلة بالموضوع.

- الفهم الفلسفي للموضوع.

- منطق المقالة .

- قوة الجدل.

- أصالة الطرح .

أي ان معايير التقييم التي يتم الاحتكام اليها هي: الصلة بالموضوع، والفهم الفلسفي للموضوع، والقدرة الإقناعية للحجج، والتماسك، والأصالة حيث  يعطي كل مقيم علاماته بمقياس من 1 إلى 10 نقاط، من 7 نقاط إلى أعلى باستخدام فواصل من 0.5.

- 7.5-10 نقاط تعني: أقترح هذا المقال للمرحلة التالية.

- 6-7 نقاط تعني: أنا نفسي لا أقترح هذا المقال، لكنني سأوافق إذا اختار شخص آخر هذا المقال.

- 1-5 نقاط تعني: أقترح عدم قبول هذا المقال للمرحلة التالية. 

وفي المرحلة الأولى من الدرجات، يتم تمييز كل مقال بأربعة مقيمين. إذا كان هناك أكثر من 3 نقاط فرق بين العلامات الفردية، فسيتم تعيين مُقيِّم خامس. في نهاية المرحلة الأولى، يتم اختيار جميع المقالات التي حصلت على معدل متوسط لا يقل عن 7 نقاط للمرحلة الثانية وفي المرحلة الثانية، يتم تمييز كل مقالة متبقية من قبل اثنين من المقيمين الإضافيين، ويتم حساب متوسط علامة مقال على أساس جميع العلامات التي حصل عليها - كلا من علامات المقيّمين في المرحلة الأولى وعلامات المقيّمين في المرحلة الثانية. في نهاية المرحلة الثانية، تختار لجنة تحكيم الاكتتاب أكبر عدد من المقالات التي ترغب في النظر فيها في المرحلة الثالثة، حيث في المرحلة الثالثة، سيقرر المجلس التوجيهي التوزيع أو الجوائز.

وهي "ميداليات" رمزية: ذهبية وفضية وبرونزية ومشرفة. يجوز للجنة التوجيهية منح أكثر من ميدالية واحدة في كل فئة، مع ملاحظة ان اللغة الإنجليزية هي لغة العمل في أولمبياد الفلسفة الدولي. يجب أن يكون جميع المشاركين قادرين على التواصل باللغة الإنجليزية.

كيفية كتابة مقال فلسفي في أولمبياد الفلسفة

يشير دليل المتسابقين الذي اشرف عليه لجنة دليل مقال الاكتتاب، وتتألف من: فلوريس فيليما (هولندا)، ليزلي كاميرون كاري (إيطاليا)، مايكل كوس (بولندا)، كيدار سوني (الهند)، دينيس دي غرويتر (هولندا)، إريك غوستافسون (السويد). جوناس فيستر (سويسرا)، إيفان كوليف (بلغاريا)، جوزيف ميرفي (الولايات المتحدة الأمريكية)، يورغ برتولد (سويسرا)، لارس هامر (السويد) وسالم مياه (بنغلاديش) الى ثمانية خطوات:

الخطوة الأولى: اعرف جمهورك

توجه المقالات الى مجموعة من الأساتذة هم قضاة الاكتتاب، في الغالب هم مدرسون أو ممارسون للفلسفة من أكثر من 40 دولة حول العالم. حيث المطلب  الأساسي هو القيام ببناء مقال يستجيب للضوابط السالفة الذكر.

لا يقوم الحكام بتقييم مقالتك بناءً على موافقتهم أو عدم موافقتهم مع أطروحتك وحججك انهم أكثر اهتماما في المنهجية التي تستخدمها لبناء أطروحتك، ومدى فهمك للموضوع، و التماسك والأصالة والقوة المقنعة لحجتك. لذلك يهتم هؤلاء الاساتذة في المقام الأول بما إذا كان يمكنك الرد بشكل منطقي وواضح ونقديًا ومن ثمة التعامل مع موضوع فلسفي.

نصيحة: لا تفترض أن الرد على موضوع فلسفي يساوي عدم الاتفاق معه فلا تتردد في الموافقة وبعد ذلك التوسع في الموضوع بطريقتك الخاصة.

الخطوة الثانية: نظّم أفكارك

من أولى مهامك في كتابة مقالتك تنظيم الأفكار، سيؤدي ذلك إلى زيادة فرص أن تكون مقالتك أكثر تفكيرًا ومتماسكة. مقال منظم جيدًا، تم توضيحه قبل البدء في الكتابة، عزز حجتك وساعد حكام المسابقة  - أو أي قارئ في هذا الشأن - افهم ما تقوله. سيساعدك على اكتشاف أي عناصر مفقودة في حجتك. أخيرًا، سيرشدك أثناء الكتابة مما يجعل مقالتك تتدفق أكثر منطقية ووضوحًا وتماسكًا.

واحدة من أفضل الطرق لتنظيم أفكارك هي إنشاء مخطط تفصيلي فيه تلخيص ردك على الموضوع. يمكن أن يكون إما رسم تقريبي أو أكثر على نطاق واسع اعتمادًا على مقدار الوقت المتاح لك. هذا المخطط سيكون بمثابة مخطط مقالتك وتوجيه تحليلك لبيان الموضوع أيضًا كحجة (حجج). من المفيد أن تبدأ من المخطط التفصيلي وتلتزم به .

نصيحة: قم بصياغة رد فعل موجز من جملة واحدة على الموضوع. هذا سوف تشكل الأساس للحجة الرئيسية لمقالك. كل شيء آخر في مخططك سوف يتدفق من هذا البيان.

تذكر أن شروط المسابقة  تتطلب منك إكمال مقالتك في أربع ساعات، لذلك لن يكون لديك الوقت لتوضيح أفكارك بعمق كبير. هناك على المسودة رسم تخطيطي لموقفك (بيان أطروحتك)، تحليلك للموضوع البيان والحجج المؤيدة والمعارضة واستنتاجك. هذا سوف يساعد على التركيز أفكارك خلال الفترة الزمنية القصيرة التي لديك. سجل فقط المفتاح والنقاط التي تريد إجراؤها باستخدام التدفق المنطقي. سوف تجسد أفكارك في الداخل المقال الفعلي.

مثال: ما يلي هو مثال على مخطط تفصيلي منطقي وشامل:  مقدمة - قم بصياغة موقفك ردًا على الموضوع (تلخيص الفكرة او الهدف من كتاب او مقال) التحليل - لخص تقييمك للنقاط الرئيسية لـ

الموضوع الحجج - قم بنقل الحجج الرئيسية التي تنوي طرحها دعما لموقفك الحجج المضادة - لاحظ بإيجاز واحدة على الأقل ممكنة استجابة رئيسية لحجتك  ملخص - لخص الموقف الرئيسي الخاص بك في الرد على عنوان

الخطوة الثالثة: قم ببناء مقالتك

الخطوة التالية هي تحديد هيكل واضح لمقالك. إذا كان مقالتك له هيكل واضح ومنطقي، سيتبع القارئ أو الحكام حجتك بسهولة أكبر وتقليل فرص إرباكهم. بل هو أيضا مفيد في إعداد القارئ أو الحكام بكيفية المضي قدمًا في عملك الحجج). إذا أوضحت، في المقال، الهيكل الذي ستتخذه مقالتك، و ثم تابعها بتدفق منطقي، فقد يكون من الأسهل أحيانًا كتابة ملف مقال في ظل ضيق الوقت. يمكن أن تبدو البنية الواضحة والمنطقية في مقال فلسفي كما يلي؛ لاحظ أنه من المحتمل أن يتبع نفس تدفق المخطط الأولي الخاص بك: المقدمة 1* اذكر أطروحتك2* حلل وتفاعل مع الموضوع3*. اذكر بإيجاز الحجج الرئيسية التي تنوي تقديمها 4* اشرح أي مصطلحات فنية أو فلسفية (إذا كانت ذات صلة)

الحجة الأولى برر موقفك بالتفاصيل. قدِّم أدلة وأمثلة وما إلى ذلك تدعمك منطق حجة مضادة مناقشة / الاعتراف بالاعتراضات المحتملة على الحجج اذكر أسباب تفكيرك ورفضك يمكن ان تقدم مثلا 7 حجج بنفس المنهجية

نصيحة: جهز القارئ. اجعلها واضحة منذ البداية ماذا أطروحتك وكيف ستمضي قدما في شرح والدفاع عنها. هذا سوف يعد ويوجه القضاة لما  حجتك

فيما يلي مثال على مقال فائز بالاكتتاب العام، يوضح فيه الكاتب الخطة الهيكلية لمقاله: نظرًا لأن الموضوع شامل جدًا، يجب تقسيمه إلى أجزاء أصغر: أولاً سأناقش موضوع حقوق الحيوان، بدءًا من موضوع Peter Singer آراء الآباء. ثانيًا، سأخطو خطوة إلى الأمام وأدافع عن النزاهة الأخلاقية لكل الحياة. أخيرًا، باستخدام موقف ديالكتيكي، أسعى إلى ذلك الجمع بين المواقف البيئية في مبادئ متماسكة تتمحور حول بيولوجيا النهج الأخلاقي للطبيعة وسلامة الحياة بشكل عام.

نصيحة: اجعل بنية مقالتك واضحة للحكام والأهم - اتبعه. لا تنجرف. لا تستخدم الكثير من الحجج لدعم موقفك. أنت تخاطر بتمييع حجتك الرئيسية وإحداث ارتباك في ذهن القضاة. حافظ على هيكلك بسيطًا وسهلاً للمتابعة.

الخطوة الرابعة. اكتب مقدمتك

في جوهرها، تعتبر المقالة الفلسفية دفاعًا منطقيًا عن أطروحة

استخدم المقدمة لشرح أي مصطلحات أو تعريفات فنية تنوي استخدامها لدعم أطروحة وكيفية ارتباطها بالحجج الخاصة بك. لاحظ أن مقدمتك يمكن أن تكون عدة فقرات، ولكن لمقال من أربع إلى خمس صفحات يعتبر نموذجيًا للاكتتاب العام مقال، يجب ألا يزيد عن صفحة واحدة.

نصيحة: لا تُنهي هذه الفقرة حتى تنتهي بقية المقالة في شكله النهائي. هذا يعني أنه يجب عليك التأكد من تخصيصك الوقت في النهاية لمراجعة المقدمة، إذا لزم الأمر، بعد ذلك بقية الحجج الخاصة بك كاملة.

الخطوة الخامسة. جادل في موقفك

في الفلسفة، لا نبحث عما نصدقه، بل نبحث عن الأسباب لتصديق شيء ما.

حجتك هي أهم جزء في مقالتك. سوف الاكتتاب القضاة حدد من هذا القسم مدى فهمك للموضوع وكيف

بشكل متماسك وشامل ودقيق، يمكنك توضيح نقاطك ومدى وعيها من وجهات نظر أخرى. ما هي الحجة الفلسفية وكيف تختلف عن المقالات الأخرى ؟ قسم الفلسفة بجامعة ولاية كاليفورنيا يعرّف الحجة الفلسفية على النحو التالي:الحجة هي مجموعة من المقدمات أو الأسباب التي يتم تقديمها كدعم أوأسباب تصديق الاستنتاج. إذا كان الادعاء صحيحًا، فيجب أن يكون هناك بعض أسباب وجيهة لتصديق ذلك. الهدف من الحجة الجيدة هو العرض و الدفاع عن الاستنتاجات الصحيحة. الفلسفة مكرسة للكشف والتوضيح الأسباب التي تدعم الاستنتاجات وفصلها عن الادعاءات التي يُزعم أنها تدعم الاستنتاج ولكنها تفشل

. في أوراق الفلسفة يتم تقديم الحجج وشرحها وتقييمها بشكل نقدي. أحد الأساليب المفيدة هو تلخيص تحليلك للفكرة الفلسفية الرئيسية النقاط التي أدلى بها بيان الموضوع. بعبارة أخرى، قم بتسجيل ومناقشة ذلك الأشياء على النحو التالي: ما هي الافتراضات التي يقوم بها المؤلف أو البيان؟ ما هو ملف نية المؤلف أو البيان؟ ما هي الآثار المترتبة على البيان؟

فيما يلي بعض النصائح المفيدة الإضافية لإنشاء ملف حجة منطقية ومدروسة وشاملة:

لا تخيف القارئ. كن حذرا! على سبيل المثال، بدلاً من " هذه هي حجتي التي يجب أن تقبلها"، قل، "حجتي هي على أساس هذين السببين وسيكون ما يلي هو أسلوبي في الدفاع عنها ". تجنب استخدام الكثير من الحجج. استخدم واحدًا أو اثنين فقط من أكثر حجج مقنعة ثلاثة إذا كنت تشعر بقوة أن الثلاثة جميعًاهناك حاجة للدفاع عن أطروحتك الرئيسية. الخطر هو أن الكثير ستربك الحجج قضاة الاكتتاب وقد تنتقص من وضوح حجتك الرئيسية. كن حذرًا من الادعاءات الضخمة، مثل "أطروحتي مهمة للغاية"

إذا كنت تنوي تقديم أكثر من حجة رئيسية واحدة مع أو ضد الموضوع، تقتصر كل منها على فقرتها الخاصة. هذا سوف يمنعك من الانحراف عن الموضوع وتخفيف حجتك الرئيسية. قم بتقييم الافتراض (الافتراضات) الأساسية للموقف الفلسفي للذين  يهاجمون أو يدافعون. كيف تؤثر هذه الافتراضات على وضع؟ اذكر بوضوح افتراضاتك الخاصة وبيان الأسباب وبيانها لماذا هم سليمون.

ابق على الموضوع! لا تنحرف عن حجتك الرئيسية. هذا سوف يربك القضاة. يجب أن يساعدك مخططك التفصيلي على التمسك بأطروحتك والحجج. لا تهاجم كاتب الموضوع أو أي فيلسوف بشكل مباشر.

وجه ملاحظاتك إلى جوهر أفكاره. تجنب استخدام المصطلحات العامة الشاملة مثل دائمًا، أبدًا، الكل، و كل . من الأفضل بكثير أن تكون محددًا في حقائقك. بدلا من بالقول، "كل الفلاسفة المعاصرين يميلون إلى الانطوائيين،" جرب "حديث أشارت دراسة أجرتها جمعية الفلسفة الأمريكية إلى أن 68٪ من

يعيش الفلاسفة المعاصرون بمفردهم ". لا تستخدم اقتباسًا إلا إذا كان بإمكانك الاستشهاد به بالضبط ثم شرحه ما مدى ارتباطها بوجهة نظرك. ومع ذلك، فمن المقبول أعد صياغة فكرة الفيلسوف على أنها دقيقة وأنت يمكن أن تظهر مدى ارتباطها بالحجج الخاصة بك.

الخطوة السادسة . النظر في الحجج المضادة

من يعرف فقط جانبه من القضية يعرف القليل عن ذلك.  قد تكون الأسباب جيدة ... ولكن إذا كان بنفس القدر غير قادر على دحض الأسباب الجانب الآخر ... ليس لديه سبب لتفضيل أي من الرأيين.

لا يقوم حكام الاكتتاب بتقييم حججك بناءً على ما إذا كانوا يوافقون أم لا لا أتفق معهم، ولكن إلى أي مدى توضح حالتك بشكل جيد ومدى جودة مقالتك هو ماهو مكتوب. ومع ذلك، لإنشاء مقال فلسفي شامل، يجب عليك توقع الاعتراضات على أطروحتك وحججك.

سوف تتدفق مقالتك بسلاسة أكبر إذا اخترت الهيكل

مثل:

- أطروحة.

- الحجة رقم 1 ؛

* حجة مضادة؛

- رد؛

- الحجة رقم 2 ؛

* حجة مضادة؛

- رد؛

- الخلاصة.

قد يمنحك هذا انطباعًا بوجود وجهين دائمًا لـجدال. في بعض الأحيان يكون هذا هو الحال، ولكن نادرًا ما يكون كلاهما صحيحًا بشكل متساوٍ. انت تحتاج للتوازن مع رأيك فيما يتعلق بالحجة التي تعتقد أنها أكثر صحة.

الخطوة السابعة: صياغة خاتمة

الغرض من استنتاجك هو إعادة صياغة أطروحتك وتلخيصها حججك بعبارات موجزة. ومع ذلك، لا ينبغي أن تكون نسخة من ملف المقدمة. أعد النظر في النقاط الرئيسية الخاصة بك في شكل ملخص، وأكد على الحجج التي تشعر بها بقوة ستقنع القضاة بأنك دافعت عن رأيك في الموضوع. الفقرة الختامية هي أيضًا المكان الذي تتواجد فيه تريد إبراز أي آثار أو قيود معلقة أو مهمة على حجتك.

نصيحة: لا تطرح نقاطًا أو قضايا جديدة في استنتاجك. 

الخطوة الثامنة: مراجعة وتحرير وإعادة صياغة

أثناء المسابقة، لن يكون لديك الوقت للقيام بإعادة شاملة لجاريات الكتابة. ومع ذلك، إذا أمكن، حاول تخصيص 20 دقيقة على الأقل لمراجعة محطة ما.

معايير تقييم المقالة

نماذج لمقالات المراتب الأولى أولمبياد الفلسفة الدولي السابع والعشرون

روما، من 16 إلى 19 مايو 2019

يمكن الإشارة على سبيل الاستئناس الى نموذجين لأصحاب الميدالية الذهبية وهما: كسينيا كوروتينكو (روسيا) و فيكتور مرشيتش (كرواتيا) حول مقال إذا كنت تفضل أن تعاني من الظلم بدلاً من أن تفعله؟ في هذا المقال – الكلام لصاحبة المقال - قمت بتحليل اقتباس أفلاطون. ثم اقترحت النفعية باعتبارها أخلاقية من حيث المبدأ، مما يدعم الافتراض بأن المعاناة أمر سيئ. لقد شرعت في استخدام النفعية للذين يجادلون بأن ارتكاب الأفعال غير الأخلاقية أمر غير مرغوب فيه أيضًا: ليس فقط كخلق معاناة للآخرين، ولكن أيضًا كمعاناة شخصية. ثم تحولت إلى وجودية هايدجر ودي بوفوار كمقاربات للقول بأن الفعل غير الأخلاقي هو غير مرغوب فيه بشكل غير قابل للقياس أكثر من المعاناة. لقد أشرت إلى أنه لا يمكن للمرء أن يكون إنسانًا حقيقيًا إلا من خلال التصرف بطريقة أخلاقية. أخيرا الذي جادل بأن المعاناة جزء لا مفر منه من عدم ارتكاب أفعال غير أخلاقية. قد تكون النتيجة تبدو كئيبة إلى حد ما: إذا كنت تريد أن تفعل الخير، فستكون على الأقل في بعض الأحيان غير سعيد. ولكن كما تظهر رواية يوسا أن الكائن الأخلاقي الأصيل يمكن أن يحقق شكلاً أعلى بكثير من السعادة.

بالنسبة لمقال  فيكتور مرشيتش (كرواتيا)  وهو مقال حول نص من كتاب  إعادة اختراع الطبيعة للكاتبة  للدكتورة دونا جيه هارواي وتحديدا عبارة:"  جميع القراءات هي أيضًا قراءات خاطئة، وإعادة قراءات، وقراءات جزئية، وقراءات مفروضة وقراءات خيالية لنص ليس موجودًا ببساطة، لا في أصله ولا في غرضه. مثلما ينفصل العالم عن أصله، ينغمس النص دائمًا في ممارسات وآمال متضاربة"

جاء في خلاصة هذا المقال، حاولت إجراء قراءة تفكيكية لاقتباس دونا هارواي. في الحركة الأولى، لقد درست ما الذي يجعل اقتباسها مقبولاً، وأشرت إلى محرره، ولكن أيضًا العنصر المخيف في صياغتها. في الحركة الثانية لدي اعتمدت أطروحتها كما هي، وأشارت إلى وجود تناقض بين ما هو ضمني وماذا نتفق عليه في الاقتباس، وفي الأخير، فكرت في النقد المحتمل وعكست على ذلك على قراءة نصها.

 

عمرون علي أستاذ الفلسفة

المسيلة – الجزائر-

............................

*ملحوظة

تشكل دولة المغرب حالة الاستثناء في تجربة أولمبياد الفلسفة يمكن العودة الى مقال

تجربة اولمبياد الفلسفة بالمغرب للدكتور العلوي رشيد. https://couua.com

[1]- قديم الممارسات الفلسفية وجديدها مصطفى بلحمر. مفتش منسق جهوي لمادة الفلسفة.أكاديمية جهة طنجة-تطوان

 

 

تعليقات (0)

لا توجد تعليقات على هذه المقالة حالياً.

شارك بتعليقك

0 Characters
المرفقات (0 / 3)
Share Your Location

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.

العدد: 5369 المصادف: 2021-05-18 03:16:29


Share on Myspace