المثقف - نصوص أدبية

رند الربيعي: احتراقات الأوركيد

MM80تقضمُ أنفاسَ الهواء

المشبع بوصاياكَ العشر

 


 

احتراقات الأوركيد / رند الربيعي

 

لأنك بلا مساء

ترجّلْ عن صهوة التنصّل

عن شحوب السّراب

فزهرة الأوركيد تشكو مواسم الوجع

تقضمُ أنفاسَ الهواء

المشبع بوصاياكَ العشر

التي تدور

في قلب يناطح أكمامَ الصّدى

وظلّي المنشطر

كَثَوبٍ أحرقتْهُ أنفاسٌ عاشقة

ترجّلْ ولو بقدمٍ واحدة

أحرِقْ صمتَ الخطيئة

التي أكلتْ أصابعَ النّدم

أجثو على أعناق القوافي

التي امتطت إرثاً هزيلاً

تعالَ نعيد للشمس هيبتَها

فقد صدِئتْ حوافُّ جدرانها

وخلعت رداء احتراقات زهرة الأوركيد

 

رند الربيعي

 

المشاركون في هذه المحادثة

تعليقات (6)

This comment was minimized by the moderator on the site

رند الربيعي
حزنت على زهرة الاوركيد التي تشكو مواسم الوجع ؛ و الى متى ؛ و هل كتبت الاوجاع و الالام على الاشياء الجميلة ؛
رقيقة ؛ معبرة ؛ مؤلمة
دمت بخير

زاحم جهاد مطر
This comment was minimized by the moderator on the site

الشاعرة القديرة
قصيدة بهواجسها وهمومها القلقة والمضطربة , بأختلال ميزان الحياة والزمن والدهر , بأن ضراباته تدخل الى نصل القلب , من ان زهرة الاوركيد ( اجمل زهرة , بألوانها الزاهية على شكل قلب اوهلال ) بهذه الرقة الشعرية , تتوجع لحال هذه الزهرة الجميلة , لانها اصابتها مواسم التوجع والقهر والحزن , بهذا الترميز الشفاف , الموحي الى الوطن / العشق / الشوق / الاشتياق/ الحبيب . كل هذه المضامين اطاح بها الوجع والحزن والمرارة , احترقت في الخطيئة التي اكلتها اصابع الندم , وظلت مرمية على اعتاب القوافي الحزينة
في قلب يناطح أكمامَ الصّدى

وظلّي المنشطر

كَثَوبٍ أحرقتْهُ أنفاسٌ عاشقة

ترجّلْ ولو بقدمٍ واحدة

أحرِقْ صمتَ الخطيئة

التي أكلتْ أصابعَ النّدم

أجثو على أعناق القوافي
تسامي رائع بهذا الوصف والتصوير , الذي شكل لوحة تشكيلية فنية , في تصوير زهرة الاوركيد حزينة وحولها الوان قاتمة في العتمة والضباب

جمعة عبدالله
This comment was minimized by the moderator on the site

قصيدة رند هذه رشيقة القوام شعرياً , مجازها مكتنز وصورها في غاية البراعة ,
رند في هذه القصيدة تبتعد عن المباشرة والبوح السهل وهذا هو المطلوب
من الشاعرة وليس مطلوباً منها الهتاف والهوسات الشعرية فالشاعرة لا تكتب
للإستهلاك العابر بل تكتب قصيدة قادرة على العيش بعد انحسار ظرف
كتابتها ولا اذيع سراً إذا قلت ان خوفي الأكبر هو ان تسرق الأحداث أحياناً
من الشاعرة شعرية قصيدتها العابرة للمناسبات والباقية بعد انتهاء انقشاع الغيوم .
سيدتي الشاعرة رند الربيعي دمت في صحة وأمانٍ وإبداع

جمال مصطفى
This comment was minimized by the moderator on the site

زاحم جهاد مطر
يبدو أن حزننا سيطول على احتراقات زهورنا التي مازالت في موسم الربيع
تقديري واحترامي لك أستاذ

رند الربيعي
This comment was minimized by the moderator on the site

جمعة عبدالله
شكري وتقديري لحضرتك ولأعجابك بحرفي
شرف لي مرورك

رند الربيعي رند الربيعي
This comment was minimized by the moderator on the site

الشاعر القدير جمال مصطفى

سرني حقيقة متابعتك والقراءة بنصوصي المتواضعة نعم أحيانا تسرقنا الأحداث الآنية في القصيدة ولكن سوف نحرص على كل ملاحظة من حضرتك
تقديري واحترامي لك

رند الربيعي
لا توجد تعليقات على هذه المقالة حالياً.

شارك بتعليقك

0 Characters
المرفقات (0 / 3)
Share Your Location

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.

العدد: 3729 المصادف: 2016-11-20 04:12:52


Share on Myspace