أقلام حرة

التنجيم.. وسحر فودو سيحّلان مأزق العراق

عزيز الحافظلم لا! فلا نحن بلد مؤسسات ونظام برلماني قوي بقوة مجلس العموم البريطاني الذي بلحظة أصبج فيها رئيس وزرائهم وحزبهم خارج البريمر ليغ بدون درجة! لايلعب اي دور ولانحن نملك مجلس الشيوخ الامريكي أو مجلس النواب وعندنا إنتخابات نصفية , ولا نحن بلد دكتاتوري علني... مع إني اتحفظ على مساحة الديمقراطية هنا فليست هي هيكتارات تبحث عن ماء تركي أو إيراني للسقي والروي.. بل هي جدباء تشبه صحراءالربع الخالي! لكن العيون المخدوعة البصر والبصيرة تراها ربيعية, خضراء يانعة العشب!

من ازمة الى أزمة لازال الفقر يمتلك كل النفوس.. وليس المال هو الفقر ولكننا بلد بلامستقبل! الم يبادر عادل عبد المهدي بقتل وإعدام 261 ألف عائلة بقانون التقاعد الفجائي والذي لايشمل إقليم كردستان! لانهم خارج المنظومة الشمسية! ليقتل كل طموحهم فجأة فجائية حتى عزرائيل ملك الموت لم يكن بسرعة السيد عادل في سلّ الارواح البريئة للمتقاعدين!

ومع الاسف هذه جريمة حرب لم ينتبه لها المتباكون على حقوق الانسان.. ومرت كما يمر كل يوم على العراق يوم بلابوصلة بلا اتجاه وحتى الريح سكنتْ لم تتدخل!

الان انسحب التيار الصدري من كل شيء ولكنه شعبيا هو الاقوى! وسطع الاطار رغم إني لاأعلم هو تأطير لمن؟ مع ذلك فشل فشلا ذريعا في بعث الامل للناس التي تركض على لقمة العيش في كل اتجاه وحتى في إتجاه المقابر المنسي!

كل لحظة هناك مفاجأة! الاكراد لم يتفقوا على مرشح رئيس جمهورية! ولن يتفقوا! والإطار مشغول بالتسجيلات التي لانعلم كبسطاء صحتها ودقتّها وتوقيتها!

والسنة في إنتظار والكاظمي هو الفائز الوحيد لانه على التلّ ينتظر ما يسّره ولايسره! في إي لحظة والوزراء الان عليهم الرقابة الحقيقية مفقودة.. والعقود مستمرة والتضخيمات المستقبلية تجعل الاماني (كنغر استرالي) يتقافز والجميع ينظر بدون إبتسامة!

وأنشغل الوطن كله بمأساة مصيف دهوك!! وهم لايعلمون ان الحدود التركية العراقية كلها بيد الاكراد ولايدخلها جندي عراقي واحد حسب قانون جاذبية نيوتن ودراسات فرويد النفسية!

والحكومة المركزية القوية منذ السقوط الى الان حدودها هي حدود محافظة نينوى والحمد لله!

لذا الفورة وليس الثورة الشعبية ضد تركيا لامبرر لها! لان كل شيء من القواعد والتوغل والملاحقات كله بيد الاكراد! لذا يجب على العقلاء التصرف بحكمة في هذا الحادث وعدم اللجوء للتصعيد العسكري اللفظي, الفارغ من محتواه! فجيشنا الباسل وحشدنا الرائع له حدود وتقنين وممنوعات من التحرك داخل الاقليم من الآن وحتى ظهور الإمام المهدي فهي أرض عراقيةبالاسم فقط!

إذن ماهو الحلّ؟ اتيقن ان الحل هو اللجوء للسحر والتنجيم! فعطارد كوكب قريب من الشمس لنلجأ اليه ونسأل اولا تخفيف درجة حرارة (الشمس في العراق) حتى تبقى الناس في الجنوب والوسط في مدنها ولا تذهب للسياحة ولا تتعرض للقصف!

ولنجلب مذهب الفودو (Vaudou) بالفرنسية حيث إن اتباع هذا السحر يمكن ان يغرسوا دبابيس في دمى تمثل أعدائهم! ويحرقونها على أمل ان تصيبهم اللعنة!

فبسرعة البرق سيتفق الاكراد ويعلنوا اسم رئيس الجمهورية! ويتفق الاطار ويعلن اسم رئيس الوزراء وتتشكل حكومة تحاصصية تشبه كل الحكومات لتقضي على آمال الشعب كلها! في حل آزمة المياه والتصحر واهمية إستيراد الفواكه والخضروات وأزمة الكهرباء وأزمة السكن و أزمة الفقر وأزمة حزب العمال الكردستاني وأزمة شركات النفط الاجنبية العاملة في الاقليم التي أتخذت تسميات جديدة!!

المهم السحر المهم جلب السحرة ودعوتهم علنا ولا حاجة للسر! سندخل موسوعة غينيس اول بلد في العالم يحلّ مشاكله بالسحر!

ثقوا الجميع كاسب ولا يوجد خاسر وسيبقى الوطن رهينة المحاصصة السحرية!

دخل عربي وامريكي أصدقاء الى سوبر ماركت، الامريكي خطف 2 شيكولاته غالاكسي ووضعها في جيبه بسرعة البرق وقال للعربي هل تستطيع ذلك مثلي؟ العربي قال تعال,ف ذهب لصاحب السوبر ماركت قال له تحب السحر قال نعم قال اجلب لي 2 شيكولاته غالاكسي ، جلبها له فاكلها مستمتعا! قال له صاحب السوبر ماركت أين السحر؟ قال مدّ يدك داخل جيب صديقي ستجدهّن.

نسأل الان اين الشيكولاته الغالاكسي الان (رئاسة الجمهورية والوزراء) من أكلهن! وفي جيب من؟

السحرة والسحرة يعلمون

عاش العراق متألما!

***

عزيز الحافظ

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.

العدد: 5804 المصادف: 2022-07-27 01:02:37


تعليقات فيسبوك

 

 

العدد: 5873 المصادف: الثلاثاء 04 - 10 - 2022م