 هايكو

جواد وادي: زهرة اللوتس.. هايكو

جواد واديمختارات شعرية في الهايكو


تستعد المرأة للصيف القادم

جسدها ينضح شبقا

فتحنا لها نوافذ جديدة

2

عادة ما يعلو الصراخ

أسمعه من بعيد

الضياء تلاشى تماما

3

ما أغرب أن تداري سكيرا

نسي أسمه

كيف نقوده لداره؟

4

زهرة اللوتس

تنام هادئة الليلة

تبحث عن موت رحيم

 

 

5

يا له من يوم حزين

كلما حركت الريح الأشجار

يزداد كمدا

6

كيف للحساسين أن تغرد

والعيون البغيضة

تترصدها

7

لم يصل ساعي البريد بعد

قلبها يخفق

ها هو يتراءى الآن

8

كم عشقت هذا القميص

لهذا

بقيت عاريا 

9

كم كرهت أزيز سريري

الليلة سأنام عميقا

أنا وحدي

10

يا له من صليب ثقيل

أدمى ظهره

يسوع تحمله صابرا

***

جواد وادي

 

 

المشاركون في هذه المحادثة

تعليقات (3)

This comment was minimized by the moderator on the site

أبا بابل الجميل ، صديق العمر ورفيق الخطى الأولى نحو مدينة المحبة الفاضلة ، هذه مفاجأة رائعة ـ أعني مفاجأتي بكتابتك الهايكو بهذا الجمال الإبداعي ، بعد أن عرفتك منذ أيام الكلية شاعرا مبدعا ومترجما قديرا ( طبعا وقبل ذلك : عاشقا للجمال ـ الأحرى للجميلات ، وبخاصة حسناوات قسم اللغة الانكليزية اللواتي كنّ يحيطن بك في نادي الكلية ) ..
*
حسنا ..
أنا سعيد هذا المساء رغم أنني كنت أفيض حزنا نهار اليوم .. مبعث سعادتي قراءتي جديدك بعد طول غياب ياصديقي ..
أثملتني هاتان الومضتان الإيروتيكيتان :

كم عشقت هذا القميص

لهذا

بقيت عاريا

***

كم كرهت أزيز سريري

الليلة سأنام عميقا

أنا وحدي

الأولى رأيت فيها " شكلا من فلسفة " الفتشية " التي تعنى بملابس الحبيب ـ على رأي كولن ولسون .. والثانية الاستعارة البليغة للإتحاد الجسدي وما ينجم عنه : أزيز السرير ..
لا أجمل من شعرك إلآ وجهك وقلبك ياصديقي الحبيب .

لا تُطِل الغياب أرجوك .

يحيى السماوي
This comment was minimized by the moderator on the site

الشاعر القدير
محاولة تجريبية محترمة في شعر الهايكو في براعة تصوير اللوحة الهايكوية التي تحمل معنى ورؤية فكرية رائعة في طرحها الشفاف .
عادة ما يعلو الصراخ

أسمعه من بعيد

الضياء تلاشى تماما
----------------
زهرة اللوتس

تنام هادئة الليلة

تبحث عن موت رحيم
تحياتي بالخير والصحة

جمعة عبدالله
This comment was minimized by the moderator on the site

دمت راصدا نبها عزيزي استاذ جمعة

جواد وادي
لا توجد تعليقات على هذه المقالة حالياً.

شارك بتعليقك

0 Characters
المرفقات (0 / 3)
Share Your Location

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.

العدد: 5325 المصادف: 2021-04-04 06:28:58


Share on Myspace