 هايكو

مريم لطفي: هندباء.. هايكو

تطاير شعرها

بلمسة واحدة

هندباء!

2

ايتها الريح

لاتزفري

للتو تفتحت زهرة الهندباء

3

قد لاتتحمل رفرفتك

ايتها الفراشة

زهرة الهندباء!

4

بكامل اناقتها

تتهادى مع اوراق الورد

دعسوقة حمراء

5

وفر ابيض

يفترش المرج

هندباء

6

اشعة شمس متموجة

ريح

سنابل

7

هذا السرج

يبدوثقيل عليه

مهرصغير

8

ذهابا وايابا

يعانق بعضه بعضا

نمل!

9

بين المروج الخضراء

بحيرة ملونة

شمس تغرب

10

قطة ..قطة

بفمها

تحمل الام صغارها

11

ليلا

لاصوت يعلو عليه

هدير الموج

12

سماء حمراء

تشققات مضيئة

شمس افلة

13

شلال

بجانب الجبل

تشرأب نباتات!

14

قطرة..قطرة

من المنهل

يشرب عصفور

15

مطر صيفي

يطرز الافق

قوس المطر

***

مريم لطفي

 

 

المشاركون في هذه المحادثة

تعليقات (12)

This comment was minimized by the moderator on the site

الأستاذة مريم لطفي صباحك ورد وهندباء
تجيدين كتابة الهايكو خاصة إذا تجاذبت ذائقتك مع عناصر الطبية
وفي كل مقطع نهاية تزيل كل غموض بلغة يتفجر من صميمها البيان
تحية تليق لك ولروعة حرفك في هذا الجنس الأدبي
ودمت في رعاية الله وحفظه

تواتيت نصرالدين
This comment was minimized by the moderator on the site

صباح الخير والبركة استاذنا الأديب والاخ القدير تواتيت نصر الدين وتحية طيبة تليق بقراءتكم المستفيضة لنصوصي ولذائقتكم الادبية الرفيعة ولكل كلمة وردت في تعليقكم الكريم شاكرة لكم كرم الحضور وروعة المتابعة مع خالص احترامي وتقديري

مريم لطفي
This comment was minimized by the moderator on the site

ذهابا وايابا
يعانق بعضه بعضا
نمل!
ـــــــــــــ

للعناق.. جمال و سحر و .. ملاذ
هواجس الطريق،
حين تتخاتل مع كل دفقة من مغيب ..
و أذ تخص الشاعرة من هذا العناق " النمل "
فقد أوجزتْ في ذلك المشهد، الألم كله.
ألم الحُبّ و الشِعر.

دمت متألقة و باقة ورد شاعرتنا الرائعة مريم لطفي

زياد كامل السامرائي
This comment was minimized by the moderator on the site

الشاعر والاخ القدير استاذ زياد السامرائي مساء الخير والبركة وتحية طيبة تليق بكرم الحضور وروعة المتابعة والاهتمام ولاستحسانكم لنصوصي الهايكوية المتواضعة كل التقدير والاحترام
اشكركم الشكر الجزيل اخونا القدير على كرم التعليق مع خالص احترامي وتقديري

مريم لطفي
This comment was minimized by the moderator on the site

تحايا الورد الاديبة مريم ولمعان حروفكم جواهر هايكو قلما يجيدها شاعر وليس من السهولة اقتناصها الا خبير مثلك بتكثيف سبع كلمات تزيد او تنقص بحنكة عارف فما اجملها من نصوص معبرة مثخنة بالوصف الرائع
دمت مبدعة وبوركت حروف التأمل عزيزتي

إنعام كمونة
This comment was minimized by the moderator on the site

الاديبة الشفيفة الحرف الاخت القديرة انعام كمونة مساء الورد وتحية لاطلالتك المشرقة كشروق روحك الخضراء ابدا..
كريمة قراءتك المتبحرة في ماوراء السطور وباذخة حروف تعليقك الندية ورائعة ذائقتك الادبية التي تتلمس الابداع وتثمنه..
تحياتي لكل حرف ورد في تعليقك الانيق وممنونة لرضاك عن نصوصي المتواضعة
ادامك الله غاليتي وادام حضورك الراقي مع خالص احترامي وتقديري..

مريم لطفي
This comment was minimized by the moderator on the site

تطاير شعرها
بلمسة واحدة
هندباء!
2
ايتها الريح
لاتزفري
للتو تفتحت زهرة الهندباء
3
قد لاتتحمل رفرفتك
ايتها الفراشة
زهرة الهندباء!

زهرةُ الهندباء مدينةٌ لكِ بريّها وتشذيبها وتصويرها بعدسةِ البصيرةِ والبصر .

إقتراح : ماذا لو جرّبت مريم محاكاة أزهار

الگاردينيا والكاميلْيا والماگنوليا بذاتِ العدسة ؟

دمْتِ مبدعة.

مصطفى علي
This comment was minimized by the moderator on the site

استاذنا الأديب الكبير د.مصطفى علي صباح الخير والبركة وتحية طيبة تليق بحضوركم الكريم..
وحقيقة هذا العام حملت الريح على متنها لواقح زهرة الهندباء من المروج الى حديقة المنزل فتفتحت بجمالها الطبيعي الأخاذ ورقتها التي حباها الله بها فتمعنت كثيرا وكثيرا ببديع خلق الله فكتبت مقاطعي المتواضعة ولحسن الحظ انها نالت رضاكم ..
اقتراحكم موضع ترحيب لمحاكاة ازهار الله وبديع خلقه وان شاء الله ساحاكي هذه الازهار وعسى ان تنال استحسانكم..
اشكركم الشكر الجزيل على روعة التعليق وأناقة الكلمة مع خالص احترامي وتقديري

مريم لطفي
This comment was minimized by the moderator on the site

تأمل جمال الطبيعة وما في كائناتها من سحر هو كقول الشعر او كتابته ولكن دون كلمات، فكيف ان صيغ هذا الجمال بكلمات قليلات ولكن ساحرات كما في باقة الهايكو الجميلة هذه التي خطها يراع شاعرتنا المبدعة مريم لطفي..
دمت بكل خير وابداع..

عادل صالح الزبيدي
This comment was minimized by the moderator on the site

استاذنا الأديب المترجم القدير د.عادل صالح الزبيدي صباح الخير والبركة وتحية طيبة تليق بحضوركم الكريم على متصفحي المتواضع.
الحق ماتفضلتم به استاذنا الكبير ففي الطبيعة لوحات فنية ساحرة تدعونا لتاملها وكثيرا مانتامل ونقول سبحان الله هذه السبحانيات تجعلنا نعبر عن شكرنا لهذا الجمال الباذخ فنكتب ولو بقليل الكلام وخيره ماقل ودل..
ومن حسن حظي أن يقرأ مقاطعي المختزلة قراء ادباء من الطراز الأول يثمنون الكلم ويقدرونه اجمل تقدير..
اشكركم جزيل الشكر استاذنا الفاضل على كرم الحضور واناقة الكلمة مع خالص احترامي وتقديري

مريم لطفي
This comment was minimized by the moderator on the site

الشاعرة والاديبة اللامعة مريم لطفي

ايتها الريح

لاتزفري

للتو تفتحت زهرة الهندباء

لاني اعيش في مكان تكثر فيه الهندباء في الصيف وارى تطاير اجزاء ازهارها، فقد رايت الجمال في التصوير الذي ابدعته عدسة شعرك، كما في الصور الصيفية الاخرى التي لا تقل جمالا.

لكني، من الناحية البيولوجية، اود القول ان زهرة الهندباء تشكر الريح لانها تحمل نطفها الى اماكن ابعد لتبت من جديد عن ازهار جديدة.

دام يراعك القاطر شعرا وادبا.

عادل الحنظل
This comment was minimized by the moderator on the site

الاديب الكبير د.عادل الحنظل مساء الخير وتحية طيبة تليق بحضوركم الكريم على سطوري المتواضعة..
وحقيقة فان الجمال الحقيقي يكمن في العين التي ترى الجمال وتقدره والهايكو يتقاسم ذلك الجمال بين كاتبه ومتذوق هذا الفن الادبي الرشيق الذي يجد مكانته الحقيقية في نفوس متذوقيه وقراءه الافاضل من القراء و الأدباء لما له من اتصال مباشر بمفردات الطبيعة الساحرة..
وزهرة الهندباء التي تكاد ان تكون وهمية لرقتها وسرعة تساميها تحتل جانبا رائعا من الطبيعة الخلابة وحقيقة فهي مدينة للريح لانباتها وتكاثرها السريع سبحان الله..
اشكركم الشكر الجزيل استاذنا الفاضل على كرم الحضور وروعة المشاركة وأناقة الكلمة
مع خالص احترامي وتقديري

مريم لطفي
لا توجد تعليقات على هذه المقالة حالياً.

شارك بتعليقك

0 Characters
المرفقات (0 / 3)
Share Your Location

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.

العدد: 5406 المصادف: 2021-06-24 03:50:33


Share on Myspace