 نصوص أدبية

مني منكم.. وإليكم

زهرة الحواشيهذه أشعاري اقرأوها

واحفظوها.... ورددوها

فهي مني و منكم

وإليكم

 

 ازرعوها سلاما من أجل السلام

لمن زرع السلام

سنابل قمح

و ورودا

و مزاهير غرام

 

و ازرعوها عواصف عاتيات

لمن زرع الآلام

 

هاذي خواطري

حروفها من مواجع وطني

من تونس الخضراء

من دماء الشهداء

 

 فدماؤهم مزروعة

مزرعة

مجرحة

ملحمة.. تخطها الأيام

 

دماؤهم

تحت لحاف ترابك يا خضراء

تتحسس أرجل المارين عليها

تستطلع الأقدام

 

دماؤهم دماؤنا

لا استنكار

ولا استنفار

ولا احتدام

 

دماؤهم تزهر كل ديسمبر

عاما بعد عام

بعد عام

 

فتحمل عطرها ريح الفقارى

والحيارى

تهدهدها الأحلام

 

هاذي حروفي أخطها

ذوابل أوجاعي ...سللتها

فاخطفوها

واحرقوها

وانفخوا ذر رمادها

رمدا.. في أعين الحكام

 

فتستحيل عيونهم عميا

خرابا

وركام

 

هم دمروا أحلامنا

هم كسروا أقلامنا

هم جوعوا أبناءنا

هم طمسوا آفاقنا

واستلبوا خبزة الأيتام

 

هم زوروا التاريخ

هم دلسوا السجلات

و المحافظ

و الشهائد

وأعداد الإمتحانات

وحرفوا التأريخ

 

 انتهكوا المكاتب

ووزعوا الحقائب

وتقاسموا الغنائم

وتفرعنوا

وتثعبنوا

ونصيبنا السموم.. والفحيح

 

كنوزهم من فقرنا

وفقرنا من ظلمهم

قصورهم من قهرنا

وجوعنا من فرزهم

 

غرباء نحن

في عقر ديارنا

خلف أبوابنا

تحت حيطاننا البالية

وسط بطوننا الخاوية

 

 نحن الكادحون

نحن المنتجون

نحن ملح الأرض

نحن صون العرض.. حماة الديار

 

بأظافرنا نزرع السنابل

بسواعدنا نرفع الأحجار في المناجم

ونحيلها دررا

جواهر

 

فيقبلون

كآكلات الجيف

كالوباء

كالكواسر...

 

كالوباء يقبلون

يلهفون

ويغنمون... وينعمون

 

ويتركون لنا الأوهام

فهم الحكام

 

فاغرزوا من جوعكم شوك السنابل

واسقطوا من بؤسكم حجر المناجم

رمدا

في أعين الحكام

***

زهرة الحواشي

من كتاب رأسي في قفص الاتهام

 

المشاركون في هذه المحادثة

تعليقات (1)

This comment was minimized by the moderator on the site

الشاعرة القديرة
أنشودة السلام للسلام وللحب والازهار , الى مزامير الغرام . هذه قيمة الشعر الاصيل وجماليته ان يكون صرحاً للوطن . من أجل تونس الخضراء . فهذه احلامنا وطموحاتنا , لكن مزوري التاريخ والحقيقة خربوا البلدان , وانتهكوا حرمة الحياة وجماليتها . وافقروا الشعب حتى صار غريباً يعيش في دياره .
هاذي خواطري

حروفها من مواجع وطني

من تونس الخضراء

من دماء الشهداء
تحياتي لكم بالخير والصحة

جمعة عبدالله
لا توجد تعليقات على هذه المقالة حالياً.

شارك بتعليقك

0 Characters
المرفقات (0 / 3)
Share Your Location

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.

العدد: 5253 المصادف: 2021-01-22 02:44:13


Share on Myspace