 نصوص أدبية

أكتب لأستدرج الأنهار العظيمة

فتحي مهذبI write to lure the great rivers.

وترجمة د. يوسف حنا: فلسطين.

** لم يصدقني أحد.

حين قلت : إن الشمس شقيقتي الصغرى.

فرت من معتقل الوشق الأحمر.

والتصقت بالسماء.

**

لم يصدقني أحد .

حين قلت : إني انتحرت منذ عشرين سنة.

لما صعدت بحبل مخيلتي الطويل برج كنيسة مهجورة.

وألقيت نفسي في الهاوية.

كان علي أن أشق جيب معدتي مثل ساموراي شريف.

يومها إختفت أمي في براري ألف ليلة وليلة.

ظلت تفرغ أكياس دموعها في المرتفعات.

ومن شجرة إلى أخرى

كانت ترعى غيومها الكثيفة.

مثل قطيع من الشياه الضريرة.

غير أن المسيح رق لحالها.

جاء بدمه وصلبانه.

بخبزه ونبيذه.

طويلا مثل زرافة .

يجر عربة يد مكتظة بالنجوم. وبنبرة قائد أوركسترا

بعثني من مرقدي .

ثم وهبنى صلبانه لأواصل الطريق إلى كنعان.

بعد قيامتي تحولت أمي إلى سنديانة.

يباركها حتحور في الأوقات الحرجة.

ومع ذلك لم يصدق أحد قيامتي التي خذلتني مرارا.

**

لم يصدقني أحد

لما وهبت خاتمي لفهد مكسور الخاطر.

وآويت أقزاما جائعين في نص مليء بالفواكه.

وهبت عكازا من الخشب الأحمر.

لظل عضه كلب سلوقي

في البلكونة.

غيرت مجرى النهر من عمودي الفقري إلى حجرة النوم.

**

لم يصدقني أحد

لما أحدثت ثقوبا فظيعة في عجلة عربة الله.

لئلا ينقل الأبدية من حديقة رأسي

إلى مكان غير معلوم.

ورميت سناجب الغفران بالحجارة.

لأني نصف إلاه.

ومصارع فذ لوحوش العدم.

**

لم يصدقني أحد لما قلت:

إن الفراشة زوجتي السابقة.

إختلست نصوصي وفرت صوب الحقول.

يومها لعقت حليب التنين

كسرت دمعتي بفأس.

تقمصت أرواح أزاهير العالم.

أوف، إفترستها الأماكن المعتمة.

لذلك كلما تئز فراشة في الهواء

أقول : زوجتي تعتذر.

**

لم يصدقني أحد.

لما حررت الكلمات الرهائن من الأسر.

طاردت بومة البدهي.

وخلقت العبارة القلقة لإسعاد الغرقى والعميان.

........................

 

I write to lure the great rivers

Fathi Muhadub / Tunisia

From Arabic Dr. Yousef Hanna / Palestine

 

No one believed me

When I said: The sun is my younger sister

That escaped from the Red Lynx jail

And stuck to the sky.

***

No one believed me.

When I said: I committed suicide twenty years ago

When I climbed up an abandoned church tower

With a long rope of my imagination

And I threw myself into the abyss.

I had to slit my stomach fold like a noble samurai.

That day my mother disappeared into the wilds of the Thousand and One Nights

She kept emptying bags of her tears in the heights

And from tree to tree

She was herding her dense clouds

Like a flock of blind sheep.

However، Christ pitied her.

He came with his blood and his crosses،

With his bread and wine

Long like a giraffe

Pulling a handcar packed with stars،

and with a tone of orchestra maestro

He raised me from my shrine

Then he granted me his crosses to continue the way to Canaan.

After my resurrection، my mother turned into an oak.

Hathor (*) blesses her at critical times.

Nevertheless، no one believed my resurrection، which repeatedly let me down.

***

No one believed me

When I endowed my ring to a broken-hearted cheetah

And sheltered hungry dwarfs in a text full of fruits

I endowed a cane of red wood

To a shade bitten by a greyhound

On the balcony.

I changed riverbed from my spine to my bedroom.

***

No one believed me

When I terribly clipped the wheel of God's chariot،

Lest he transfer eternity from the garden of my head

To an unknown location.

And when I threw stones on the squirrels of forgiveness،

Because I am half a god

And a peerless gladiator fighting the monsters of nothingness.

***

No one believed me when I said:

The butterfly is my ex-wife،

Diverted my texts and fled towards the fields.

That day I licked the dragon's milk.

I broke my tear with an ax.

I reincarnated in the souls of all flowers in the world

Was preyed by dark places.

So، whenever a butterfly is wheezing in the air

I say: my wife apologizes.

***

No one believed me.

When I released the hostage words from captivity،

Chased the owl of Axiom،

And created the anxious phrase to please the drowned and blind.

.........................

(*) Hathor: is an ancient Egyptian goddess associated، later، with Isis and، earlier، with Sekhmet but eventually was considered the primeval goddess from whom all others were derived. She is usually depicted as a woman with the head of a cow، ears of a cow، or simply in cow form.

 

 

تعليقات (0)

لا توجد تعليقات على هذه المقالة حالياً.

شارك بتعليقك

0 Characters
المرفقات (0 / 3)
Share Your Location

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.

العدد: 5259 المصادف: 2021-01-28 01:53:40