 نصوص أدبية

صادق السامرائي: إرادة التراب!!

صادق السامرائيتُخلّقنا الحَياةُ مِنَ التُرابِ

ونَسْعى كُنهَ طِيْنٍ لليَبابِ

 

ونَحْسَبُ أنّنا فيها ارْتَقيْنا

وإنْ جِئْنا لودْيانِ الغِيابِ

 

وكمْ عِشْنا على أمَلٍ لذيذٍ

فأمْسَيْنا بداهيَةِ الخَـرابِ

 

وما نِلنا بها هَدَفا مُقيْمــــــــاً

ولا أبْقتْ على زمَنِ الشبابِ

 

تُعادينا إذا وَهَبَتْ جَميْلا

وتَدْعونا لمائِدَةِ السَرابِ

 

أرانا في مَواكِبها حَيارى

تُؤاخِذُنا بقاضيَةِ الحِسابِ

 

تُجيزُ خُداعَها والنفسُ طاشَتْ

تُداعِبُنا بمِهْمــــــــازِ انْتِكابِ

 

وتَدْفَعُنا إلى الوَيْلاتِ دَوْما

وتَسْجُرُنا بنيرانِ العَذابِ

 

ومَنْ نَظرَ الوجودَ بلا عُيونٍ

تَبَصَّرَ شاردا دونَ الصَوابِ

 

على قِمَمٍ مِنَ الأحْـــــلامِ يُلْقى

ويُدْحى في مَغاراتِ الهِضابِ

 

أناخَتْ كلَّ مَهْمــــومٍ بشأنٍ

وقد مَلكتْ مَواخيرَ العِبابِ

 

فلا تَعْتَبْ على طينٍ مَكينٍ

تردّى في مُواجَهةِ الحِرابِ

 

وإنَّ الــــــروحَ تائقةٌ لنَبْعٍ

وأفياضٍ تواشِجُها بصابِ

 

ألا ظُلِمَتْ وأنْهَكها ابْتلاءٌ

يُوافيهـــــا بقاسيةِ العِقابِ

 

فما بَرِحَتْ بطينٍ إحْتواها

تُصارعُ طاقةً ذاتَ التِهابِ

***

د. صادق السامرائي

24\2\2021

 

المشاركون في هذه المحادثة

تعليقات (6)

This comment was minimized by the moderator on the site

فلا تَعْتَبْ على طينٍ مَكينٍ

تردّى في مُواجَهةِ الحِرابِ

وإنَّ الــــــروحَ تائقةٌ لنَبْعٍ

وأفياضٍ تواشِجُها بصابِ
----

إرادة التراب!! أنها قصيدة بائية وافرية بنغمها ومعانيها في تصوير
جانب من حياة هذا الإنسان الترابيّ الزائل منذ الخليقة إلي يوم يبعثون
تحية تليق الشاعر صادق السامرائي على هذه القصيدة وما حملته
من فلسفة وجودية ...رمضان كريم وجمعة مباركة
ودمت في رعاية الله وحفظه

تواتيت نصرالدين
This comment was minimized by the moderator on the site

قصيدة تنحو منحى الحكمة ، لا تفسّر الحياة ، إنما تُفلسِفها وتستقي الموعظة منها :

وكمْ عِشْنا على أمَلٍ لذيذٍ

فأمْسَيْنا بداهيَةِ الخَـرابِ



وما نِلنا بها هَدَفا مُقيْمــــــــاً

ولا أبْقتْ على زمَنِ الشبابِ

دمت مبدعا صديقي الشاعر وتمنياتي لك بحياة رغيدة مشفوعة بمديد العمر .

يحيى السماوي
This comment was minimized by the moderator on the site

الأستاذ تواتيت نصر الدين المحترم
تحياتي

شكرا لتفاعلكَ مع النص ولكلماتكَ الطيبة

مودتي

د. صادق السامرائي
This comment was minimized by the moderator on the site

الأستاذ يحيى السماوي المحترم
تحية طيبة وتقدير

إعتزازي وتثميني لإطلالتكَ الثاقبة وإبدائكَ الرأي بالنص
أتابع إبداعكَ الوهاج

خالص الود

د. صادق السامرائي
This comment was minimized by the moderator on the site

لقد أنجبت لنا مدينة الشابية في تونس العربية الشاعر الكبير ابو القاسم الشابي أما مدينة الحضارة والتاريخ والأدب مدينة سامراء في العراق فقد تكرمت علينا بالفيلسوف العلامة الدكتور صادق السامرائي ...تحيتي لحظرتك كلماتك درر ( ومَنْ نَظرَ الوجودَ بلا عُيونٍ***
تَبَصَّرَ شاردا دونَ الصَوابِ )

Ahmed Mahmood
This comment was minimized by the moderator on the site

الأستاذ أحمد محمود المحترم
تحية طيبة

تثميني لكلماتكَ الوهاجة الثاقبة
وأرجو أن أكون عند حسن ظنكَ

خالص الود والتقدير

د. صادق السامرائي
لا توجد تعليقات على هذه المقالة حالياً.

شارك بتعليقك

0 Characters
المرفقات (0 / 3)
Share Your Location

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.

العدد: 5337 المصادف: 2021-04-16 02:44:21


Share on Myspace