 نصوص أدبية

فتحي مهذب: ميخائيل آخر أبنائي المقتولين

فتحي مهذبMikhail is the last of my slain sons

مع ترجمة للدكتور يوسف حنا فلسطين.


ميخائيل

أين أنت الآن؟

صرت ضريرا يا ميخائيل

مثل يعقوب النبي

موحشا مثل مقبرة في الشتاء

بيتنا جثة هامدة

دراجتك حزينة جدا

وعظامها ملآى بصفير النقرس.

أرنبك الصغير التهمته العزلة

مصباحك السحري في قفص العتمة

وحدي دفنت ظلك في الحديقة يا ميخائيل

ظلك ذو الأبهة والكاريزما

إخوتك رحلوا إلى الأبد

لكن في الليل يفتحون قلبي على مصراعيه

وينامون

مثل كتاكيت مذعورة

الحرب كسرت مفاصل الموسيقى

الجنود عالقون بحبال الشرايين

الرماد طويل القامة

حفارو القبور يملأون الساحة

الطائرات تغني في حفلات التأبين

لم يعبر سقف بيتنا لقلق واحد

لم أصد سمكة في الباص

وفي جنازة المعنى

سقطت غيمتي المنزلية من فروة رأسي

سقطت نجمة القطب بدمعتين من الماس.

قتلوا الموسيقى بضربة فأس

قطعوا شجرة اللبلاب

ليكتشفوا عورة النص

آه يا ميخائيل

نهر ضحكتك العذبة

على سرير الموت.

أين أنت يا ميخائيل

أين أنت يا ميخائيل

***

بقلم فتحي مهذب – تونس

.................................

Mikhail is the last of my slain sonsيوسف حنا

By Fathi Muhadub / Tunisia

From Arabic Dr. Yousef Hanna / Palestine

Mikhail

where are you now?

You are blind, Mikhail

Like Jacob the Prophet

lonely as a cemetery in winter

Our house is lifeless body

Your bike is so sad

And her bones filled with gout wheezing.

Your little rabbit was devoured by solitude

Your magic lamp in the cage of darkness

Alone, I buried your shadow in the garden, Mikhail!

Your pompous and charismatic shadow

Your brothers are gone forever

But at night they open my heart wide

And they sleep

Like frightened chicks

The war broke the knuckles of music

Soldiers stuck in ropes of arteries

ash is tall stature

Gravediggers overcrowd the arena

Airplanes sing at memorial ceremonies

Not a single worry crossed the roof of our house

I didn't catch a fish on the bus

And in the funeral of meaning

My home cloud fell off my scalp

The Polar Star fell with two tears of diamonds.

They killed the music with an axe

They cut down the ivy tree

To discover the text faultiness

Oh Mikhail

The river of your delightful laugh

on death bed.

Where are you Mikhail?

Where are you Mikhail?

***

 

 

تعليقات (0)

لا توجد تعليقات على هذه المقالة حالياً.

شارك بتعليقك

0 Characters
المرفقات (0 / 3)
Share Your Location

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.

العدد: 5407 المصادف: 2021-06-25 01:59:13


Share on Myspace