 نصوص أدبية

جميل حسين الساعدي: أفقٌ رماديٌّ

جميل حسين الساعديأفق ٌ رماديُّ الرؤى كالطين ِ

                     أنفاسُه ُحجريّة التكوين ِ

لوّنته ُ بخواطري فوجدته ُ

               مستعصيا ً حتى على التلوين ِ

كاشفْته ُ سِرَّ الجراح ِ بنظرة ٍ

                      فأجابني بتثاؤب ِ التنّين ِ

فوجدتُني والصمْت ُ يذبحُ لوعتي

              كالطير ِ يأمل ُ رحْمة َ السكين ِ

وحدي أجر ُّ خطايَ دوْن َ موؤنة ٍ

                  متحديّا ٌ قَدَري برُمْحِ يقيني

كمؤذن ٍ في الريح ِ ينْدُب ُ راية ً

               من أمْس ِ قَدْ تُرِكتْ بلا تأبين ِ

ساءلْت ُ نفسي ايَّ ذنب ٍ قدْ جَنتْ

            حتّى تكون ّ الموحشات ُ عريني

ولِمَ استباح َ الليل ُ شمْس َ مقاصدي

             وامتدَّ عثُّ الموج ِ نَحْو َ سفيني

هذا أنا فَرَسي الرياحُ وبيرقي

          و َهْم ٌ يرفرف ُ في سماء ِ جنوني

للحُزْن ِ آيات ٌ عظام ٌ نُزّلَتْ

               رتّلْتُها في صومعات ِ سكوني

لكن َّ وجْهك َ فاِتني  لمّا بدا

           خَلْف َ المدى ولّى ظلام ُ شجوني

قَبّلْتُه ُ صبحا ً فريدا ً ما رأتْ

                أنوارَه ُ الأبصارُ منذ ُ قرون ِ

في مقلتيك َ قرأت ُ سِر َّ حكايتي

            وعرفت ُ اصْل َ مسرّتي وأنيني

وعلى شِفاهِك َ بسمة ٌ سحريّة ٌ

          سَبَقتْ عصور َ الخلْق ِ والتكوين ِ

ما أنت َ إلاّ نَفْحة ٌ قُدُسيّة ٌ

               وشرارة ٌ في هيكل ٍ منْ طين ِ

لمّا رأيتُك َ في دروب ٍ حُوصِرَتْ

                بالثلج ِ والظلماءِ مِثْلَ سجين ِ

غنّى الربيع ُ نشيدَه ُ في خافقي

            واخضرَّ عودٌ في عجافِ سنيني

رَقَصت على خضْرِ الضفافِ وريدة ٌ

           وأنارَت ِ البسمات ُ وجْه َ حزين ِ

ومراكب ٌ عادتْ إليها بَعْدَما

          هجَعَتْ خيالات ُ الهوى المجنون ِ

نَشَرَت ْ صواريها لتحتضن َ المدى

             والريح َ تجري لا على التعيين ِ

مَرَقتْ كرعْد ٍ في السكون ِ وأشعَلَت ْ

              نارا ً على مذرى رماد ِ حنيني

هذي هي َ الأقداحُ قدْ فَرغتْ وَلَمْ

             تبلغْ سواحل َ من بحار ِ ظنوني

ألوى بها الإعياءُ يلعن ُ بعْضُها

             بعضا ً تُحدَق ُ في سماء عيوني

مسحورة ً وهِي َ التي عًرِفَتْ بما

                فيها من الإغراء ِ والتطمين ِ

              ***

جميل حسين الساعدي

 

 

المشاركون في هذه المحادثة

تعليقات (22)

This comment was minimized by the moderator on the site

الشاعر الرقيق المسكون بالحزن العميق والجوهر جميل حسين الساعدي سلام الله عليك وعيدك مبارك..
قصيدة كسابقاتها متينة التركيب قوية البنى سلسة الاساليب..
اهنئك على هذة التجربة الشعرية الناجحة ..
ان ماتطويه من احاسيس في اعماق نفسك ياساعدي كفيل بتحويل الجبال الى ذرات دقيقة ..


فوجدتُني والصمْت ُ يذبحُ لوعتي

كالطير ِ يأمل ُ رحْمة َ السكين ِ

وحدي أجر ُّ خطايَ دوْن َ موؤنة ٍ

متحديّا ٌ قَدَري برُمْحِ يقيني

كمؤذن ٍ في الريح ِ ينْدُب ُ راية ً

من أمْس ِ قَدْ تُرِكتْ بلا تأبين ِ

ساءلْت ُ نفسي ايَّ ذنب ٍ قدْ جَنتْ

حتّى تكون ّ الموحشات ُ عريني
دمت متوهجا كشمس العراق

قدور رحماني
This comment was minimized by the moderator on the site

الشاعر الرومانسي المبدع جميل الساعدي

تحية لقصيدتك الجميلة التي استمتعت بها في هذا الصباح الهادئ حيث كانت منسابة بهدوء .

وعلى شِفاهِك َ بسمة ٌ سحريّة ٌ
سَبَقتْ عصور َ الخلْق ِ والتكوين ِ
ما أنت َ إلاّ نَفْحة ٌ قُدُسيّة ٌ
وشرارة ٌ في هيكل ٍ منْ طين
ِ
والبيت الأول ذكّرني بقصيدة (مهجريّة) قرأتها أيام الدراسة الثانويّة ونالت جائزة عالمية كما أتذكر وأظنّها للشاعر المهجري يوسف حداد:

قبل أن يُخلق الورى
كنتُ في كوكب أقيمْ

مثلما ينبت الكرى
مثلما ينبع النسيمْ

مدن الله لي قرى
قاليض الروح لي نديمْ

زاد عيني حصى الذرى
ماء قلبي لظى الجحيمْ

تحاياي مع باقة ورد .

بهجت عباس
This comment was minimized by the moderator on the site

وحدي أجر ُّ خطايَ دوْن َ موؤنة ٍ

متحديّا ٌ قَدَري برُمْحِ يقيني

كمؤذن ٍ في الريح ِ ينْدُب ُ راية ً

من أمْس ِ قَدْ تُرِكتْ بلا تأبين ِ

ساءلْت ُ نفسي ايَّ ذنب ٍ قدْ جَنتْ

حتّى تكون ّ الموحشات ُ عريني

ولِمَ استباح َ الليل ُ شمْس َ مقاصدي

وامتدَّ عثُّ الموج ِ نَحْو َ سفيني

هذا أنا فَرَسي الرياحُ وبيرقي

و َهْم ٌ يرفرف ُ في سماء ِ جنوني
ـ

للحُزْن ِ آيات ٌ عظام ٌ نُزّلَتْ

رتّلْتُها في صومعات ِ سكوني
ــــــــــــــ
قصيدة الشاعر الرفيع جميل الساعدي
أغنية أرجوانية اللون فرنفلية الرائحة
لا يسع اللقلب إلا أن يرددها بابتهاج وترنُّم وهي تصور لنا مكابدات الشاعر حين يسمو بها فينعش روح القاريء لتتجدد وخياله فيحلّق
مع أرقَّ المنى

سامي العامري
This comment was minimized by the moderator on the site

الأخ الشاعر المبدع قدور رحماني
اشكرك من القلب على القراءة الرائعة للقصيدة وسبر أغوار مضامينها وتحسسك الفائق للجانب اللغوي ، لقد زدت القصيدة القا وبهاءَ
فأنا مبتهج وممتن لكلماتك المضيئة
دمت مبدعا واخا عزيزا

جميل حسين الساعدي
This comment was minimized by the moderator on the site

المترجم والشاعر المبدع د. بهجت عباس
تحية عطرة
انطباعاتك عن القصيدة أشاعت البهجة في نفسي ، فهي انطباعات شاعر من مستوى رفيع خبر الشعر قديمه وحديثه
في كل مرة تهدينا باقة من جميل الشعر منك ومن شعراء اخرين ، وهذا يعبر عن كرمك واهتمامك ، فمرورك ليس عابرا
وهذا يستحق كلّ التقدير
دمت بصحة وعافية
كلّ الود مع باقة ورد ياسمين

جميل حسين الساعدي
This comment was minimized by the moderator on the site

الأخ العزيز الشاعر المبدع سامي العامري
قرأت ما نضح به مخيالك الشعري وما فاض من قلمك الرهيف ، فغمرتني البهجة
كلماتك الشاعرية عطّرت القصيدة ففاح العطر من أبياتها ، وكأنّك سكبت عليها قارورة عطر
فلك الشكر الجزيل مع باقات ورد
دمت مبدعا على الدوام

جميل حسين الساعدي
This comment was minimized by the moderator on the site

ما أنت َ إلاّ نَفْحة ٌ قُدُسيّة ٌ
وشرارة ٌ في هيكل ٍ منْ طين ِ

جميل حسين الساعدي شاعر العذوبة والوجدانيات
ودّاً ودّا

من أجمل قصائد الساعدي هذه القصيدة
تحتاج هذه القصيدة الى أكثر من قراءة كي يتمكن القارىء من اكتشاف تفاصيلها
المتداخلة .
في القصيدة ثراء من ناحية عدد الكلمات وألوانها وأصنافها مقارنةً بشقيقات
هذه القصيدة وقد لمست ميلاً الى الإكثار من الصور والمجاز كأن الساعدي
لم يكتفِ بالبوح الوجداني الشفيف فأراد تعزيزه بلغة استعارية وشيء من التكثيف
والتنويع وطول النفس أيضا .

هذا أنا فَرَسي الرياحُ وبيرقي
و َهْم ٌ يرفرف ُ في سماء ِ جنوني
كل عيد وأنت بالف خير وشعر وعذوبة أخي جميل

جمال مصطفى
This comment was minimized by the moderator on the site

عزيزي الشاعر المبدع جمال مصطفى
كل عام وأنت بخير ، ليجعل الله أيامك سروارا في سرور
ومن خلالك أعتذر للأخوة الذين سبقوك في التعليق ، فقد فاتني أن أعايدهم
أحسنت كثيرا وأصبت في ملاحظاتك النقدية
نعم أخي جمال
في هذه القصيدة ركّزت على الصورة الشعرية
وكما تعلم اخي فاضل ان مدرسة ابولو في الشعر التي أسسها الطبيب والشاعر احمد زكي ابو شادي في العام 1932وضعت تعليمات وقواعد لمن يريد أن ينتمي الى هذه المدرسة وهو التأكيد والتركيز على الصورة الشعرية وانتقاء اللغة الجميلة والتعبير المؤثر ، فالقصيدة يجب أن تزخر بالخيال البديع والصور الشعرية المبتكرة ، والابتعاد عن شعر المناسبات ، لانّ معظمه ينطلق من اللسان ، لا من المشاعر والأحاسيس ، فمعظمه ألفاظ جوفاء.
أخي جمال سررت جدا بحضورك
كلّ الود وكلّ الإعتزاز

جميل حسين الساعدي
This comment was minimized by the moderator on the site

لكن َّ وجْهك َ فاِتني لمّا بدا

خَلْف َ المدى ولّى ظلام ُ شجوني

قَبّلْتُه ُ صبحا ً فريدا ً ما رأتْ

أنوارَه ُ الأبصارُ منذ ُ قرون ِ

في مقلتيك َ قرأت ُ سِر َّ حكايتي

وعرفت ُ اصْل َ مسرّتي وأنيني

وعلى شِفاهِك َ بسمة ٌ سحريّة ٌ

سَبَقتْ عصور َ الخلْق ِ والتكوين ِ

ما أنت َ إلاّ نَفْحة ٌ قُدُسيّة ٌ

وشرارة ٌ في هيكل ٍ منْ طين ِ

تجربة شعرية رائدة ومتجذرة في روح الشاعر المضيئة
قصيدة فخمة من روح الشاعرالتواقة الى الحب التحرر والنقاء .

الشاعر الكبير والسارد البارع جميل حسين الساعدي
دمت شاعرا رومانسيا كبيرا
مع خالص الود .

سالم الياس مدالو
This comment was minimized by the moderator on the site

لكن َّ وجْهك َ فاِتني لمّا بدا

خَلْف َ المدى ولّى ظلام ُ شجوني

قَبّلْتُه ُ صبحا ً فريدا ً ما رأتْ

أنوارَه ُ الأبصارُ منذ ُ قرون ِ

في مقلتيك َ قرأت ُ سِر َّ حكايتي

وعرفت ُ اصْل َ مسرّتي وأنيني

وعلى شِفاهِك َ بسمة ٌ سحريّة ٌ

سَبَقتْ عصور َ الخلْق ِ والتكوين ِ

ما أنت َ إلاّ نَفْحة ٌ قُدُسيّة ٌ

وشرارة ٌ في هيكل ٍ منْ طين ِ

تجربة شعرية رائدة ومتجذرة في روح الشاعر المضيئة
قصيدة فخمة من روح الشاعرالتواقة الى الحب التحرر والنقاء .

الشاعر الكبير والسارد البارع جميل حسين الساعدي
دمت شاعرا رومانسيا كبيرا
مع خالص الود .

وكل عام وانت بخير اخي جميل .

سالم الياس مدالو
This comment was minimized by the moderator on the site

الشاعر القدير
يملك براعة ملهمة في الاسلوبية الشعرية في الصياغة , قوامها الايقاع الشعري المترنم بشفافية مشوقة بحيث تدخل القلب مباشرة , او تصيب هدفها عند المتلقي أو القارئ , والثانية يملك قوة العبارة والتعبير الشعري البليغ , كأنه يعجنها طواعية ملهمة وسكبها في قوالب شعرية بالغة الجمال والصياغة . ويملك خاصية متفردة في قصائده الشعرية , بأن دائماً يضرب عصفورين بحجر واحد . الاولى في المعنى التعبير والرؤية الفكري التي تستدعي التوقف في الامعان بالتفكير والتأمل في غاياتها ومراميها , هذه الرؤية الفكرية تحتضن الأشياء الجوهرية للحياة والواقع . فعندما نتأمل هذا الأفق الرمادي , نشحن الذهن بالفكر والتأويل . لان قوة العبارة ( أفق رمادي ) اختصرت المسألة أو الشأن العراقي قديماً وحديثاً . كأنه كان نتيجة النار مشتعلة وتركت رمادها , ولا يمكن تزويقه وتجميله بكل الالوان والريشات الفاقعة . لان الحالة الرمادية هي قدر العراق الابدي , مما تخلق هذه الحالة الحزن والاسى والمعاناة المريرة , والصفة الثانية في الأسلوبية الشعرية , في قصائده الشعرية نتلمس الحزن العراقي الاصيل , في عمق إحساسه ووجدانه , ولا يحاول تزويقه وتجميله بالزيف والتحريف . انه يملك خاصية التوغل في أغوار النفس وكشفها بالبوح الوجداني على سجيته, لذلك يملك هذا البوح صدق الاحساس ومشاعره الداخلية . هذا الصدق في التعبير الشعري , يضعنا في معضلة السؤال والتساؤل : من يستطيع ان ينقل هذه الافق الرمادي الى حالة تخرج من العتمة الرمادية الموحشة في النفس, لهذا هيكل الطين الرمادي المحاصر , كالسجين المحاصر وسط الثلج والبرد والظلام , ويحلم بالنور والربيع , ليس حالة فنتازيا في الحلم , لكن مشروعية الوجود , مشروعية حق الحياة الراسخة في الأفق الرمادي الحزين .
نَشَرَت ْ صواريها لتحتضن َ المدى

والريح َ تجري لا على التعيين ِ

مَرَقتْ كرعْد ٍ في السكون ِ وأشعَلَت ْ

نارا ً على مذرى رماد ِ حنيني

هذي هي َ الأقداحُ قدْ فَرغتْ وَلَمْ

تبلغْ سواحل َ من بحار ِ ظنوني

ألوى بها الإعياءُ يلعن ُ بعْضُها

بعضا ً تُحدَق ُ في سماء عيوني

مسحورة ً وهِي َ التي عًرِفَتْ بما

فيها من الإغراء ِ والتطمين ِ
تحياتي ايها الاخ العزيز بالخير والصحة

جمعة عبدالله
This comment was minimized by the moderator on the site

شاعر الطبيعة المبدع والمترجم البارع الفنان التشكيلي سالم الياس مدالو
ألف شكر وشكر لعباراتك الرائقة العابقة بشذى الرومانسية ، التي زيّنت بها القصيدة فزدتها جمالا
وكيف لا؟ وأنت شاعر الطبيعة المتميز في الشعر العربي الحديث
ما تقوله في شعري وسام اضعه على صدري وأفتخر به
دمت بصحة وعافية
مع أجمل المنى وعاطر التحايا

جميل حسين الساعدي
This comment was minimized by the moderator on the site

يعسوب الشعر الجميل جميل حسين الساعدي

مودتي

...
ولِمَ استباح َ الليل ُ شمْس َ مقاصدي
وامتدَّ عثُّ الموج ِ نَحْو َ سفيني
هذا أنا فَرَسي الرياحُ وبيرقي
و َهْم ٌ يرفرف ُ في سماء ِ جنوني
...


قصيدة تخرج من الوحشة والشكوى.. حيث تلامس حصار سديمي.. ملوث باللايقين
الى عالم العذوبة والانفتاح واليقين المزدحم بالمدائح الخضراء والتطمين..
بصورة باهرة اخاذة.. وبناء ملفت الحضور لكل بيت.. وتراكيب شعرية مستحدثة

دمت بالق

طارق الحلفي
This comment was minimized by the moderator on the site

أفق ٌ رماديُّ الرؤى كالطين ِ
أنفاسُه ُحجريّة التكوين ِ
لوّنته ُ بخواطري فوجدته ُ
مستعصيا ً حتى على التلوين ِ
كاشفْته ُ سِرَّ الجراح ِ بنظرة ٍ
فأجابني بتثاؤب ِ التنّين ِ

تأخذنا كل القصيدة، بنغماتها المتوهجة، بصورها و معانيها
وظلالها، كاشفة لنا بذلك قدرة الشاعر على بلوغ مراتب عالية
من توظيف بلاغته و موهبته ..
مطلع القصيدة، الوانا تثب بثقة مغامر.. على لوحة الحياة
فيزيدها سحرا و تأملا و حبورا.

دمت متألقا استاذ جميل حسين الساعدي
و كل عام وانتم بالف خير

زياد كامل السامرائي
This comment was minimized by the moderator on the site

الشاعر الجميل الحَسَن … الساعديّ العذب ….احلى تحية واطيب سلام وعيد اضحى سعيد ومبارك…التوازن مابين متعة البوح وشجن الشكوى امرٌ صعب … لقد تميز الساعدي بهذه الموهبة في قصائده حيث جزالة المفردة واصالة النظم وشفافية البوح تُضفي على القصيدة طلاوة ومتعة تجذب المتلقي للاستزادة رغم الشجن الناضح من ابيات القصيدة… انها الموسيقى الخاصة الملازمة لقصائد جميل الساعدي…دمت مبدعاً وشاعرا اصيلا .

احمد فاضل فرهود
This comment was minimized by the moderator on the site

الناقد الرفيع والمترجم البارع جمعة عبدالله
عيدك مبارك وأيامك سعيدة أخي العزيز
االحرائق المتواصلة لن تخلّف سوى الرما د . كلّ ما حولنا أصبح رماديا
هذه المشاهد المتككرة من الحرائق والكوارث وظلم الإنسان لأخية الإنسان سرقت البسمات وألوان الربيع الزاهية
لقد سرق كورونا الهواء ، وسرق المجرمون الماء وأشعل ميتو الضمائر عبيد المال الحرائق وحين تهب العواصف ستقذف بالرماد والرمال حتى
يصل إلى عنان السماء ، فتحجب عنك لون السماء الأزرق
الخلاص أصبح ضربا من المستحيل ، إلا بمعجزة
والمعجزة قادمة لا محال
كلّ الود زكلّ الاعتزاز أخي جمعة

جميل حسين الساعدي
This comment was minimized by the moderator on the site

أخي العزيز الشاعر المبدع الأصيل طارق الحلفي
أيها الغائب الحاضر
ما أصدق كلماتك
إنها صدى لما يختلج في أعماقي
هذه هي الحال
التي هي أقرب الى ما قاله الجواهري:
وكأنّي أرى الحياة بمسودّ *** زجاجٍ فكلُّ شيئٍ باكٍ
أهنئك بمناسبة عيد الأصحى
وكل عام وأنت بصحة وعافية
تحاياي العطرة مع خالص الود

جميل حسين الساعدي
This comment was minimized by the moderator on the site

الشاعر المبدع المجدد زياد كامل السامرائي
تحية عطرة
عيد مبارك وكل عام وانت بخير
أنصفتني يا صديقي وطوّقتني بكرمك الحاتميّ
هذه شهادة شاعر تتألق كلماته تألّق الكواكب في الأعالي
لقد أشعت بكلماتك البهجة في نفسي
وأعطم الكرماء من يمنحون البهجة لا المال
دمت مبدعا متميزا
كلّ الود والإعتزاز

جميل حسين الساعدي
This comment was minimized by the moderator on the site

الأديب الرفيع أحمد فاضل فرهود
عيدك مبارك وأيامك سعيدة وكلّ عام وأنت بخير وصحة وعافية
أنت من المتابعين لما أنشر في صحيفة المثقف منذ سنين ، وتعليقاتك تنبض بروح الجمال ، ولغتك فيها سحر وكأنّ هاروت أو مارون نفث فيها من سحره ، لهذا أنا أشعر بفرحٍ طفولي ، حين أرى أسمك في متصحفي
هذا هو شعوري تجاهك أخي العزيز
أنت حقا رفيع في خلقك وأدبك
لك مني عاطر التحايا
مع احترامي وتقديري الكبيرين

جميل حسين الساعدي
This comment was minimized by the moderator on the site

وعلى شِفاهِك َ بسمة ٌ سحريّة ٌ

سَبَقتْ عصور َ الخلْق ِ والتكوين ِ

ما أنت َ إلاّ نَفْحة ٌ قُدُسيّة ٌ

وشرارة ٌ في هيكل ٍ منْ طين ِ

الشاعر الجميل جميل حسين الساعدي
عيد بهيج وكل عام وانت بخير
هذه بحق قصيدة الصور والاستعارات والمجاز بابهى الكلمات. لا يكاد يخلو بيت من صورة شعرية أخاذة تدخل القارئ في نهم القراءة. من المؤكد ان قصائد الشاعر كلها تنحى هذا المنحى ولكن هذه القصيدة بالذات محتشدة حتى الثمالة الشعرية بأبهى الصور.
أحييك على ابداعك المائز الممتع.
خالص المودة

عادل الحنظل
This comment was minimized by the moderator on the site

شكرا من القلب
على هذا التعليق الجميل الذي زاد القصيدة ألقا وبهاء
وهو يؤكد حقيقة ما قيل بأنّ الشاعر مرآة للشاعر
وكما قال شاعر المهجر ايليا أبو ماضي
والذي نفســـهُ بغير جمــالٍ
لا برى في الوجودِ شيئئا جميلا
لقد أفضت علينا من جمال روحك
فبدت القصيد أكثر جمالا
دمت شاعرا مبدعا متألقا على الدوام أخي عادل الحنظل
أجمل المنى بحلول عيد الأضحى
مع عاطر التحايا وخالص الود

جميل حسين الساعدي
This comment was minimized by the moderator on the site

يا شاعرا يعصى على التليين
وبك القوافي راصعات جبين

قسما بمن خلق الخلاءق كلها
الشعر فيك ملاعب التلحين

سلمت يراعك فالكلام مطاوع
وبلاغة من عاليات فنون

قصيدة كبيرة كبر شاعرها، فخمة فخامته، بليغة بلاغته، جزيلة جزالته، راقية رقيه.
شاعر فذ
محبتي

عبد الستار نورعلي
لا توجد تعليقات على هذه المقالة حالياً.

شارك بتعليقك

0 Characters
المرفقات (0 / 3)
Share Your Location

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.

العدد: 5434 المصادف: 2021-07-22 03:32:17


Share on Myspace