 نصوص أدبية

ادم عربي: في أعالي البحارهناكْ

ادم عربيقرب موجة اطلسيةْ

طائر الفنيق يُطاردْ

نورساً هائماً بلا قضيةْ

 

اعياه البحث عن اثرٍ

لشاطيءٍ

لمركبٍ من قرون اثرية

 

ساحرٌةٌ انتِ

مبدعةٌ انتِ

عندما كنتِ القضيةْ

 

متالقةٌ انتِ

جميلةٌ انتِ

عندما اصبحتِ القضية

 

لمعَ دهائك ِ

ابرقتْ عيناكِ

اضائت ليلُ وحشتي

كساحرةٌ اغريقيةْ

 

كيف سيزهر الزمانْ؟

كيف نغادر المكان؟

الا اذا كنا حرفينْ

في كلمةٍ ثنائيةْ

 

لا تبتعدي

لا تقتربي

ابق حيث انتِ

فانا غادرتُ الابجديةْ

 

يا لحن اعمدة التاريخ

بلا اغنية

بلا كلمات

ساحة بيزنطيةْ

 

في حضرتك سيدتي

يعجز اللحن عن الايقاع

في حضرتك سيدتي

لا مكان الا لكِ

وستظلِ اللحن

وستظلِ القضيةْ.

***

د. ادم عربي

 

المشاركون في هذه المحادثة

تعليقات (2)

This comment was minimized by the moderator on the site

العزيز الدكتور آدم عربي المحترم
تحية طيبة
أحسنت ايها العزيز حين وضعت كلماتك الندية بالحب و القلق والامل في صفحة نصوص في صحيفة المثقف الغراء حيث ينشر كبار شعراء العربية ومحللي وناقدي الشعر ...فقد وضعت هذه الكلمات و عمقها امام عيون الفحص الدقيق والأنيق و الصريح والصادق
تحية لكم ايها الكريم وامنيات بالسلامة وتمام العافية

عبد الرضا حمد جاسم
This comment was minimized by the moderator on the site

شكرا لمرورك صديقي العزيز عبد الرضا حمد جاسم وساضع المزيد ، ومرة اخرى اشكرك على ايصالي لهذا المنبر الثري

ادم عربي
لا توجد تعليقات على هذه المقالة حالياً.

شارك بتعليقك

0 Characters
المرفقات (0 / 3)
Share Your Location

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.

العدد: 5497 المصادف: 2021-09-23 03:32:21


Share on Myspace