 نصوص أدبية

كريم الأسدي: لأجلِ وجودي ..

كريم الاسديمشيتُ الى أنْ أشفقَ اللهُ من دربي

فأمطرَ وجهُ البدرِ نوراً على قلبي

 

سريتُ طويلاً عابراً فــــــــي شعابِها 

وجزتُ قفارَ الدهرِ أبحثُ عن شَعبي

 

وكنتُ أرى نفسي نبالــــــــــةَ عاشقٍ

وحيداً بدنيا العشقِ يسألُ عن صَحبِ

 

وقد ظعنَ الأحبابُ مــــوتاً وخيفةً

ولم يبقَ الّا المدمنونَ على الكذْبِ

 

لأجلِ وجودي رفرفَ النجمُ قادماً

ليملأَ قاعَ النهـــــرِ حبّاً على حبِّ

 

ويسحبَني نحـــــوَ الضفافِ مُحَرَراً 

بحبلٍ من الأنوارِ مِن غيهبِ الجُبِّ

 

لأجل وجـــــــــــودي غرَّدَ الطيرُ عابراً

مفازاتِ هذي الأرض سرباً على سربِ 

 

وبيْ شغفٌ لــــــــــوْ تعلمينَ بسرِّهِ

لَكنتِ ركنتِ الكونَ طرّاً الى جنبِ

***

كريم الأسدي

...................

ملاحظة: زمان ومكان كتابة هذه القصيدة: في اليوم الأول من كانون الأول 2021 ، في برلين وهي من مشروع الثمانيّات حيث تتألف كل قصيدة من ثمانية أبيات وقد نشر الشاعر من هذا المشروع الكثير من القصائد الثمانية اضافةً الى بعض القصائد القصيرة التي تتألف من سبعة أبيات أو أكثر بقليل ـ من تسعة أو عشرة أبيات مثلاً ـ رغبةً في التواصل مع الشعر العمودي في عصرنا عصر السرعة .. ينوي الشاعر اصدار هذا المشروع في ديوان خاص ..

 

 

تعليقات (0)

لا توجد تعليقات على هذه المقالة حالياً.

شارك بتعليقك

0 Characters
المرفقات (0 / 3)
Share Your Location

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.

العدد: 5567 المصادف: 2021-12-02 00:56:45


Share on Myspace