 ترجمات أدبية

قصيدتان للشاعر سكوت ماينار

ترجمة صالح الرزوق (مع سكوت ماينار)

***

1 - بوذا حالما

Buddha, Dreaming

قرطاس الورق يفتح

عينيه، ويعاود النظر

إليك. أنت لم تكتب شيئا بعد،

ولكن شيئا بدأ بالظهور. وتراه بالأبيض

والأسود

مثل حياة إنسان تعرفه.

أما المكتوب

فهو  لوحة خلف  تفكيرك،

ولكن هذه ليست بنات أفكارك. وحده رأسك المسكوب والمائل للخلف شجرة

مستريحة  وشهاب ملتهب.

***

2 - نيقولاي ألكسندرفيتش ينقذ نفسه بالتفكير في الأبدي واللامتناهي

Nikolai Aleksandrovich Kozyrev Saved Himself by Thinking of the Eternal and Infinite

خليتي سبورة من الوحل والريح. أكتب كلمة فيها، ولكن اسمي الحركي لا يعرفه

غير اللامتناهي. كيف سألفظه

حينما أكون داخل نجمة؟. وكيف سأقود

الجزيء الوحيد المتبقي مني لفترة طويلة تكفيني لأتذكر من أكون؟.

وكيف يبدو تفكيري حينما أكون موجة

ملتاعة أكثر من الجسيمات؟.

أمامنا هنا منفذان للخلاص.

أحدهما يمر بالأرض، والآخر

في السماء. أصيخ السمع للصمت بالطريقة التي يستمع بها الذئب

لأقدام ضئيلة حين تدوس على الثلج، وبطريقة استماع  الحيتان لصوت يركض

من مسافة مائة ميل.

وأصغي للكوازار الذي كان

صوت النجوم. لكن كيف لي أنا، هذا الشيء المتناهي بالصغر،

أن أفهم؟.

***

........................

من مجموعته "قصر الأسباب"

سكوت ماينار  Scott Minar شاعر وموسيقي أمريكي معاصر. يقيم في بيتسبوراه. من أهم مجموعاته: نار الجسد، الأكورديون القطبي، الضرب بالصنوج، جلجامش. ومن كتبه: الشاعر في عمله (من جزئين)، غداء في مقبرة مارك توين،......

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.

العدد: 5781 المصادف: 2022-07-04 03:31:28


تعليقات فيسبوك

 

 

العدد: 5827 المصادف: الجمعة 19 - 08 - 2022م