 أوركسترا

شركة ياهو .. خطوة نحو الانتاج السينمائي ..

zz8هاهيَ شركة ياهو، الشركة القائمة على ادارة الشبكة العنكبوتية العالمية والتي تطلق خدمات حاسوبية ضخمة الى جانب خدماتٍ أُخرى كثيرة، تطلق العنان اليوم وبكل جُرأة لخوضها تجربة الانتاج السينمائي. فقد أعلنت شركة ياهو اقتراب انتاجها لأربعةٍ مسلسلاتٍ حصرية تُبث على موقعها على الانترنت فقط، مؤكدةً تخصيصها لـ700 ألف دولار كميزانية للحلقة الواحدة..!

يبدو أن هذه الخطوة الجديدة التي قامت بها شركة ياهو تعتبرُ جُرأةً كبيرة من لدُنها خاصةً وأنها تتحدى شركاتٍ أُخرى قد خاضت في هذا المجال من قَبل مثل شركة "أتش بي أو"، وشركة "شوتايم"، و"آي سي" و"أف أكس"...وتلكَ هي المُخاطرة حيث أن تلكَ الشركات قد أسست لها جذوراً قويةً في مجال السينما قبل ولوجها في عالم الانترنت، حيث أنها تنتج افلاماً تحظى بعشرات الملايين من المشاهدين على التلفزيون. إلا أن هذا الأمر قد دفع ياهو لأن تتحمس كثيراً حين شاهدت النجاحات الكبيرة التي حققتها الشركات الأخرى..!

يُذكر أن شركة "Netflix" السينمائية قد ظهرت براعمها في العام الماضي، كما ذكرت ذلك صحيفة المثقف واطلعت عليه المثقف، حين بدأت بتأجير افلامها بأقراص مدمجة، لتتحول فوراً الى التلفزيون ثم الى الانترنت لتشتهر سريعاً وتضاعف ارباحها بعد إنتاجها لفلم "House of the Cards". وكذلكَ لحظت ياهو مضاعفة ارسال تلفزيون "Amazon Prime" ثلاث مرات، الامر الذي شجعها اكثر لخوض هذه التجربة الى جانب نجاح محاولات اخرى جديدة مثل: "Fire TV"، و "Apple TV" وغيرها من الشركات..

مفاجأة شركة ياهو للعالم بخوضها هذه التجربة الجريئة عرضتها كذلك الى الكثير من الانتقادات، فقد شنَّ "ديفيد كار" محرر شؤون الاعلام في صحيفة "New York Times" هجوماً على شركة ياهو واصفاً إياها بأنها" في مرحلة مراهقة لانهاية لها، وفي بحثٍ دائم عن الهوية "، خاصةً بعد تصريحات "ماريسا ماير" ،المديرة التنفيذية لشركة ياهو ومن النساء القلائل في مجال ادارة شركات الكومبيوتر والانترنت، القائلة بأن " الشركة تبحث عن أشياء جاهزة للإطلاق ولاتتطلب جُهداً كبيراً"..!

zz8Aهذا وأشار كار كذلك الى كون عدد زوار الموقع قد انخفض الى أقل من مليار شخص شهرياً بينما كانَ لايقل عن ثلاثة مليارات شخص في الشهر الواحد..!

ومعَ ذلك، تُبين شركة ياهو بأنها في معركة الـ(أكون أو لا أكون)..! فبرغم كل الانتقادات، ومهما كانت النتائج، ماتريده الشركة هوَ أن تدخل مجال الانتاج السينمائي..!

فقد كشفت ماريسا ماير، المدير التنفيذي لشركة ياهو" عن نية الشركة لإنتاج فيلمٍ خاص يُعرض فقط على منصة "Yahoo Screen" وفقاً لمخططاتها بدخول سوق الفيديو على الانترنت من باب توفير مسلسلات تلفزيونية حصرية مشابهة لما تنتجه شركة "Netflix"، ، وفقاً لما نقلته (صحيفة المثقف) عن موقع (عالم التقنية) الالكتروني.

وتقول ماير في تصريحات لها دفاعاً عن شركة ياهو بأن الشركة وإن كانت تعاني من الركود حالياً، إلا أنها لاتعاني من الإنهيار، فهي لاتزال من أكبر شركات الانترنت والكومبيوتر التي تمتلك كل ماتتمناه الشركات الاخرى وهو قدرتها على اجتذاب أكبر عدد من المستخدمين بإعتمادها مزيجاً من العوامل التكنولوجية والبشرية معاً..وتلكَ خلطةٌ سحرية لاتتقنها أي شركة كانت..!

فقد أكدت ماير على حقيقة كون شركة ياهو قد تميزت بتوفير خدمة البريد الالكتروني لعدد هائل من المستخدمين علاوةً على قدرتها في اطلاق البوابة الرياضة والمالية، مادفع عدد كبير من المستخدمين الى التعليق على ماتطلقه تلكَ البوابات. وقد صرحت ماير كذلك الى كون شركة ياهو هي الشركة رقم 1 من بين 10 فئات، وإن انخفضت ارباحها بنسبة 4،4% إلا ان الشركة حققت عائدات بقيمة 1.22 مليار دولار وأرباحاً بقيمة 226.6 مليون دولار. كما وتذكر بأن الشركة قد قامت بشراء وضم 30 شركة اعلام وتكنولوجيا منذُ العام 2012 حتى اليوم، معتبرةً إياهُ نجاحاً باهراً وتفوقاً على صعيد عمل الشركة. مؤكدةً أن عمل شركة ياهو في المجال السينمائي سيحل عليها بالنجاح كذلك رداً على كل الانتقادات التي واجهتها شركة ياهو على صعيد اعلانها الأخير...

وأخيراً تذكر ماريسا ماير بأن ياهو مهتمه حالياً بالمسلسلات الكوميدية التي يتألف كل منها من 10 حلقات بطول نصف ساعة، حيث إنه من المتوقع أن تجني أرباحاً من الاعلانات التي ستظهر على المسلسلات لدفع المستخدمين لقضاء وقت اطول على الموقع كونها حصرية.....

 

إعداد: سارة فالح الدبوني

تعليقات (0)

لا توجد تعليقات على هذه المقالة حالياً.

شارك بتعليقك

0 Characters
المرفقات (0 / 3)
Share Your Location

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.

العدد: 2792 المصادف: 2014-04-28 00:58:14


Share on Myspace