 أوركسترا

عبده حقي: ما هي البصمة الرقمية؟

3211 بصمة رقميةكل بريد إلكتروني، كل منشور، كل صورة، وكل نقرة تقوم بها أيها القارئ(ة) الكريم عبر الإنترنت تترك أثراً يعود عليك إما بالنفع أو الضرر. حتى من خلال قراءة هذا المقال، فإنك تكون قد أضفته إلى سلسلة محطات تنقلك المتزايدة باستمرار عبر الإنترنت. إنها خطواتك الدائمة، تتبعك مدى الحياة ولن تذهب إلى أي مكان - إنها في النهاية بصمتك الرقمية.

قد تتساءل، "ما هي البصمة الرقمية؟ ولماذا يجب أن نهتم بها؟ "

سواء تمت مشاركة معلوماتك عن قصد أم لا، فقد يتم جمعها بواسطة المعلنين وأصحاب المقاولات والشركات التي تقتني سلعها في الأسواق الكبرى . تسمى كل هذه المعلومات بصمتك الرقمية - وقد أصبحت أكثر أهمية من أي وقت مضى في الاقتصاد الرقمي اليوم. على الرغم من عدم وجود تعريف رسمي لمصطلح "الاقتصاد الرقمي" يمكن تلخيصه على أنه النظام البيئي بأكمله الذي تم إنشاؤه من اتصالنا عبر الإنترنت. في هذا العصر الجديد، لم يعد بالإمكان تجاهل بصمتك الرقمية.

ولمساعدتك على فهم ما يعنيه ذلك بالنسبة لك، تحدثنا مع عدد قليل من الخبراء عبر الإنترنت لمعرفة المزيد عن ماهية البصمات الرقمية.

إذن ما هي البصمة الرقمية؟

"بصمتك الرقمية هي أي شيء يتعلق بك أو تنشره عبر الإنترنت"، كما يقول برايان هارينجتون، مستشار العلامات التجارية ووسائل الإعلام. يتضمن ذلك وسائل التواصل الاجتماعي، ومواقع الويب التي تزورها، ومقالات كتبتها أنت أو كتبت عنك ..إلخ . إن بصمتك تمتد طوال وقت إبحارك في الإنترنت .

لاحظ أنها ليست مجرد أشياء تضعها بحماس على الإنترنت مثل الصور أو تحديثات فيسبوك بل  إنها أيضا معلوماتك التي يتم حذفها من الأنشطة السلبية عبر الإنترنت أيضًا.

"بصمتك الرقمية أيضا هي البيانات التي يتم إنشاؤها من خلال أنشطتك واتصالاتك عبر الإنترنت. يمكن أن يشمل ذلك أيضا المزيد من الأنشطة السلبية، مثل ما إذا كان موقع الويب قد جمع عنوان IP الخاص بك، بالإضافة إلى أنشطة رقمية أكثر نشاطًا، مثل مشاركة الصور على وسائل التواصل الاجتماعي "كما تقول ناتالي أثناسياديس مديرة أورمي ميديا.

"يجب أن تضع في اعتبارك أن أي شيء تضعه على الإنترنت، سواء كان نصًا أو صورًا، من المحتمل أن يكون متاحًا عبر الإنترنت إلى الأبد." أجل للأبد ولوقت طويل، مما يعني أنه من المهم للغاية الحفاظ على صحة بصمتك الرقمية.3210 بصمة رقمية

كيف يتم استخدام بصمتك الرقمية؟

غالبًا ما تُستخدم بصمتك الرقمية للحصول على معلومات شخصية عنك، مثل الانتماء إلى التركيبة السكانية أو الدين أو الانتماءات السياسية أو أي اهتمامات أخرى . يمكن جمع معلومات عنك باستخدام ملفات تعريف الارتباط، وهي عبارة عن ملفات صغيرة تخزنها مواقع الويب على جهاز الكمبيوتر الخاص بك بعد زيارتك الأولى لتتبع نشاطك.

كما تتيح لك ملفات تعريف الارتباط أيضًا الاحتفاظ بالعناصر في عربة التسوق أو تفضيلات المتجر أو معلومات تسجيل الدخول وتقديم اقتراحات مخصصة بناءً على موقعك أو اهتماماتك. يستخدم المعلنون بصمتك الرقمية لاستهدافك بإعلانات وإشهارات مخصصة. على سبيل المثال، إذا نظرت إلى ماركة معينة من الأحذية عبر الإنترنت، فقد ترى لاحقًا إعلانات عن تلك الأحذية أو العناصر المماثلة لها.

كما يستخدم أصحاب الشركات أيضًا بصمتك الرقمية - سواء الحالية أو المرتقبة.

من المهم بشكل خاص الاهتمام ببصمتك الرقمية إذا كنت تبحث عن وظيفة، حيث أصبح البحث في غوغل الآن جزءًا أساسيًا من عملية التشغيل والتوظيف.

في غوغل حاول أن تقوم من حين لأخر بجرد عن كل ما يتعلق بك . ابحث عن اسمك كل بضعة أشهر، حتى تكون على دراية بالمعلومات التي تتعلق بك والتي يمكن للآخرين الوصول إليها.

على مستوى إعداد تنبيهات غوغل:  يجب إعداد تنبيه غوغل لاسمك. سترسل لك الأداة بعد ذلك تنبيهات من حين لآخر لكل منشور يحمل اسمك.

قم بحماية بياناتك الشخصية ولا تفصح عن عنوانك الشخصي أو رقم هاتفك أو كلمات مرورك أو أرقام بطاقتك المصرفية.

 

احتفظ بمعلومات تسجيل الدخول في وضع القفل والمفتاح: لا تشارك أبدًا أيًا من أسماء المستخدمين أو كلمات المرور الخاصة بك مع أي شخص.

فكر مليا قبل النشر أي تدوينة أو مقال ولا تضع أبدًا عاطفتك المؤقتة على الإنترنت أو غضبك المؤقت، فالإنترنت مستمر إلى الأبد. توقف قليلا قبل النشر وفكر مرات ومرات وانشر مرة واحدة.

احذف الصور حيث أن أي صورة تنشرها يمكن النبش عنها في يوم من الأيام. حاول كذلك الحد من مشاركتك للصور المشكوك فيها. إن دقائق معدودات من الدعابة واللامبالاة لا تستحق أبدًا مدى الحياة أن توقع بك في الإذلال المحتمل .

عند حدوث خطأ ما، يمكن أن تكون بصمتك الرقمية ضارة بك، ولكنها ليست كلها بتلك الكآبة المفرطة. عندما يتم ذلك بشكل صحيح، يمكن أن توفر لك البصمة الرقمية انطباعًا أوليًا رائعًا. أنت الآن على دراية بأن المخابرات وأرباب المعامل يتابعون مسيرتك، لذا حاول أن تستفد من ذلك. هناك العديد من الطرق التي يمكنك من خلالها الاستفادة من مهاراتك الرقمية للحصول على وظيفة أو جعل سجلك نقيا من الشوائب والشبهات .

إن بصمتك الرقمية هي الآن حقيقة من حقائق حياتك اليومية. إذا كنت تريد أن تفعل أي شيء هام للغاية في العالم، فسيتعين عليك أن تفهم كيفية صنع بصمتك واستخدامها بشكا إيجابي . 

الآن بعد أن عرفت ما هي البصمة الرقمية، حاول أن تتخذ الخطوات المناسبة لزراعتها كنبتة بشكل إيجابي. فالعالم الرقمي لن ينتقل إلى أي مكان آخر - لذا فكر في الأمر جديا على أنه تطور دائم مدى الحياة. استفد من المنصة الرقمية لتقديم نفسك في بروفايل جيد واظهار أفضل صفاتك. بعد كل شيء، لن تعرف أبدًا من سيبحث في اقتصادنا الرقمي الجديد.

مترجم بتصرف

 

عبده حقي

 

 

تعليقات (0)

لا توجد تعليقات على هذه المقالة حالياً.

شارك بتعليقك

0 Characters
المرفقات (0 / 3)
Share Your Location

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.

العدد: 5608 المصادف: 2022-01-12 04:00:29


Share on Myspace