المثقف - نصوص أدبية

لم تكن تلك مدينتي

amar ibrahimezatلم تكن تلك مدينتي...بل احجية تقول:

"ركب الاجزاء واقتني المدينة"

 


 

لم تكن تلك مدينتي / عمار ابراهيم عزت

 

الشفاه التي هنأتني صباحا ..

عزتني بموتها عند المساء ..

فالعيد ما عاد يقتنص الضحكات ..

من عين تطبل للبكاء

حين اهدى كعكة الاطفال لفك الانفجار ..

لم تكن تلك مدينتي .....

الحَمام نفض طين الطوفان وارتحل ..

أغصان الزيتون تيممت بزفير الخريف

ألق التهاني ....تكفن بعباءة سوداء.

طرزت بحكايا تساقطنا كأوراق الشجر ..

........................

لم تكن تلك مدينتي ......

نادتني بصوتها المبحوح ..... بناي الهور

و أنة داخل حسن ...............

أعبر نحو جبال الصمت بجسر من الآهات ..

اتخطى حدود الاسى ..

ولافتة تقول:

هنا كربلاء.. في كل يوم كربلاء

الاصابع تزحف بشوق كفوفها ..

الكفوف قلبت صفحات الطف الف مرة

الطف ثمل بالعطش والجنون ..

......................

لم تكن تلك مدينتي ...بل احجية تقول:

"ركب الاجزاء واقتني المدينة"

فالموت

لم يكن في العيد على موعد مع مدينتي ..

 

بل مدينتي ..... نام حراسها ..

فكانت على موعد مع الانفجار ..

لم ..........

تكن ...............

تلك ................

مدينتي..............

 

العراق – الناصرية

 

المشاركون في هذه المحادثة

تعليقات (6)

This comment was minimized by the moderator on the site

المدن كلها مرهقة، بين سغب وعطش دائم ... تتلوى افعى الفضول وتعلن انسياب اضلاعها على جسد ارهقته لدغات طف قديم وطف يراوح ببساطيل الاحتلال على ارضية فقدت قشرتها ....واديمها مسحته عواصف يومنا الذي جرّف كل قشرة تنتمي لقاع الحقيقة

ابراهيم داود الجنابي
This comment was minimized by the moderator on the site

المدن المرهقة آزرت حزني وحزنك
على مرمى غصة من ضياع
وبساطيل حروبنا الخاسرة
داست على رؤوسنا
التي فكرت باستطلاع ماتبقى من الحقيقة
................. رائع بحجم حروفك ودافيء كقلبك في يوم عشق شتائي
صديقي القاص والناقد ابراهيم الجنابي

ammaribrahim411@yahoo.com
This comment was minimized by the moderator on the site

وااااااااا........ أسفاااااااااااااه ............على بلد يتخبط مبصره بعصاه

احمد الطائي
This comment was minimized by the moderator on the site

للبلد ابناء بلون وجهك حين ينتفض
والكلاب تتحاشى مخالب القطط
.................. كل اسف ان ارى حروفنا تبكي اكثر مما تبتسم
صديقي احمد الطائي محبتي لك

ammaribrahim411@yahoo.com
This comment was minimized by the moderator on the site

وصف دقيق لحال المدينة التي تختفي فيها ضحكات الاطفال واطمئنان الاباء ويكاد يختفي قوس قزح العيد ويتحول الى خطوط حزن
تحياتي الشاعر استاذ عمار وامنياتي الطيبة

حسن البصام
This comment was minimized by the moderator on the site

الاديب الرشيق الراقص على ايقاع الحروف الشاردة من زيف التزويق الى عالم الجرأة والوضوح في خيال يوجج مشاعر الترقب والانتظار لومضة الابداع .... حبيبي حسن البصام كلي امتنان

ammaribrahim411@yahoo.com
لا توجد تعليقات على هذه المقالة حالياً.

شارك بتعليقك

0 Characters
المرفقات (0 / 3)
Share Your Location

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.

العدد: 2541 المصادف: 2013-08-20 13:55:08


Share on Myspace