 نصوص أدبية

طُيوف

حيدر جاسم المشكوراصداءُ حسنكِ كادت تجرجرني

تعتعتُ بي من نومي إلى قلمي

دفاترُ الحلمِ هبت تناغمني

تكتبني مرةً واكتبها

بأحضان طيفي تسكنُ مغرورة

تأخذ بطيشي صوب الحكايات

تنظر بوجهي الناعس الشاحب

وترسم على قلبي سهمها الطائش

وأباتُ ليلي والسهادُ خليلي

اُقلّبُ الصفحات

كتابَ الأماني

مسحورُ طيفها

موجوعُ الأغاني

أظني أنسى اسمي وكُنيتي..

أن جاءت تناديني بطيفٍ حبيبي

يا ليتها كانت يا ليتها يا ليت

تزورني صحواً بعد الغمامات

يا ليتها كانت يا ليتها يا ليت

جاءت تعزّي قلبي الميت

***

حيدر جاسم المشكور

العراق / البصرة

 

تعليقات (0)

لا توجد تعليقات على هذه المقالة حالياً.

شارك بتعليقك

0 Characters
المرفقات (0 / 3)
Share Your Location

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.

العدد: 5268 المصادف: 2021-02-06 03:30:38


Share on Myspace