 هايكو

يا لروعة البحر

أخشى أن يسقط نهداك

على الرمل الساخن!.

**

يا للنهاية الموجعة

عينا الفزاعة باتجاه

المحراث القديم!.

**

بماذا توشوش

أمام زهرة الكاميليا

سعادة النحلة؟.

**

حجرة النوم،

يؤلمه جدا

ألبوم زوجته الراحلة.

**

تاركا فوق كوخه

جبلا من السحب

جامع القوارير البلاستيكية.

**

لا أحد لا أحد،

صعودا وهبوطا

الأرجوحة تدفعها الريح.

**

عبر المرآة،

تحدق في عينه الضريرة

عينه المبصرة.

**

لعبة النور والضوء

ظل الجدار

أطول من الجدار.

**

الناس نيام،

بجوار وسادتي

قمر ممتلىء الوجه.

**

بين دفتي

رواية السلم والحرب

ورقة يا نصيب.

**

شبح الموت

يخترق أحلام

مريض الغنغرينا.

**

بعد الزلزال

الدمية

بصحة جيدة.

**

خطوة خطوتان،

الحلزون

يدركه الظلام.

**

يا لرائحة الأرض

لماذا تمحو الريح

آثار قدميك الصغيرتين؟.

**

شجرة وحيدة،

بعد ضربة الصاعقة

لم تزل تنبض بالحياة.

**

صراخ النوارس،

إلى نصفين

يقطع الزورق كثبان الماء.

**

شاهدة قبر،

يجلبها الفقير

لسد فجوة في الجدار

***

فتحي مهذب - تونس

 

تخترقُ قُضبانَ السجونْ

بإشراقتِها النورانية

شمسُ الصباحْ

-2-

شمسُ الصباحْ -

بإِصرارٍ وعنادْ

تُبددُ ظلامَ الزنازينْ

-3-

بلا نورِها الناصعْ

يُصبحُ العالمُ مُظلماً

شمسُ الصباح

-4-

شمسُ الصباحاتْ

تَغمرُ البشرَ بالعافيةِ

ونورِ الحياةْ

-5-

من بينِ الأَغصانْ

تُشرقُ ساطعةً

شمس الصباحْ

-6-

حالكٌ وكئيبْ

هذا العالم

بدونِ شمسٍ ناصعةْ

-7-

من كوّةِ سجنٍ صحراوي

تسطعُ ضاحكةً

شمسُ الحريّة

-8-

هَلْ يُمكنُ

تصَوّرُ الكون

بدونِ شمسٍ ولا قمرْ؟

-9-

في ليالي الشتاءْ

جدّتي تحكي لنا

حكاياتٍ عن الشمسْ

-10-

شمسٌ غائبةْ                                                                                                                      ظلام كوني

ولادة عسيرة

-11-

طائرٌ في قفصْ

دائماً بإنتظارِ الشمس

سجينٌ مدى الحياةْ

-12-

من أَعالي السماواتْ

تحملُ تباشيرَ النورْ

شمسُ الصباح

-13-

منْ رحْمِ السماءْ

تُشرقُ كلَّ صباحْ

شمسُ العالم

-14-

شمسُ الفجرِ

تَمنعُها عنِ السطوعْ

غيومٌ سودْ

-15-

تَمْلَأُ الكونَ

بالخيرِ والمسرّاتْ

شمسُ اللهْ

***

سعد جاسم

كندا في - 2022-8-5

متتاليات مهداة لعراب الهايكو العربي

الأستاذ محمود الرجبي.

***

على جدار الهضبة،

قرية معلقة

دون إطار.

**

أمام المخبزة،

حائط طويل من البشر

مهدد بالسقوط.

**

حتى ظله

يبدو هزيلا جدا

المتسول.

**

اللصوص كثر،

القمر ينام وحيدا

أعلى الشرفة.

**

في البركة

تزرع سيقانها

طيور الفلامنجو

**

بعيني ذئب،

ينام ولا ينام

راعي قطيع الماعز.

**

السماء

مقرفصة في الماء

الإوزة مفرودة الجناحين.

**

بعد الحرب،

للفزاعة

يهدي الجندي جواربه.

**

أمام المخبزة،

العصافير تتقاتل

من أجل فتات الخبز.

**

إلى حد بعيد

تشبه قلم الرصاص

خبزة الباقيت.

**

ساعي البريد

أمام البيت لا لتسليم رسالة

بل لتقديم العزاء.

**

نهاية أغسطس،

السحب أوهى

من بيت العنكبوت.

**

فنجان القهوة،

دون أدنى ضجيج

وجهي يشرب وجهي.

**

عتمة،

على ضوء سيجارة

يحصي الشحاذ النقود.

**

حائط قديم،

الخطوط المتعرجة

تبدو مثل خرائط الحرب.

**

حلول العتمة،

شمعة في أرذل العمر

يا لحياتي الزائلة!.

**

الزجاج الأيمن

لنظاراتي

أمسحه دون جدوى.

**

ضيف رابض

أمام البيت

ضفدع.

**

عيد ميلاد،

النمل يحمل هدايا فاخرة

لسعادة النملة.

**

يا لكلبنا الناكر للجميل

لم يعد مشغولا

بحراسة القمر.

**

يا لسطوة الحنين!

ينادي زوجته الثانية

باسم زوجته الأولى.

**

وطوطة الخفاش،

جدير بالتأمل الخالص

هذا العالم الفاني.

**

الجارة التي  تبلغ المائة ونيف

تبدو كما لو أنها شقيقة

توت عنخ أمون.

**

أمام ذبابة نافقة،

يقف خاشعا

مثل راهب من التيبت.

***

فتحي مهذب - تونس

 

 

مجموعة شعراء

ترجمة: بنيامين يوخنا دانيال

***

31 – إدغار هيكس (الولايات المتحدة الامريكية)

ثمة طفل مريض بالتوحد

في المرجوحة

خارج مكتبة الكلية

**

32 – أليجريا أمبريال (الولايات المتحدة الامريكية)

التمرجح

إلى أي مدى

يمكننا ألتماسك ؟

**

33 – فلويد تشيونغ (الولايات المتحدة الامريكية)

صعودا .....

عودة .....

التمرجح

**

34 – ريتا أوداه (الولايات المتحدة الامريكية)

تأخذني إلى السماء

المرصعة بالنجوم ..

مرجوحة الحبل

**

35 – كيزار سيوبيكا

بيت مشيد على التلة

صرير القمر

المتأرجح في مرجوحة الأطفال

**

36 – مارجريت شولا

الاستحمام المفاجئ

ثمة مرجوحة خالية

ما برحت تتمايل يمينا و شمالا

**

37 – نيجي فويوني (اليابان)

ثمة وكر لطائر صغير

يتأرجح كمرآة

في سوق متجول

**

38 – بريندن بوكيت (الولايات المتحدة الامريكية)

فراق مستعجل

آخر الدموع المتجمدة للربيع المنتحب

في مرجوحة شعر الصفصافة

**

39 – مارجريت بيكوك

طفل منتهك

... ركل المرجوحة

نحو الأعلى

**

40 – شيلا تورنج

حفيف بلوزتي المعالجة بالنشأ

تركض ابنتي نحو مرجوحة الكنيسة

لتملأ ضحكاتها السماء

***

...................

* دباء الهند أو البابايا : فاكهة استوائية .

** إشارة إلى بذورها السوداء التي لها العديد من الاستخدامات .

** الشراغيف : جمع شرغوف، و هو صغير الضفدع بعد مرور 21 يوما من فقس البيضة .

*** الطرخشقون : أو الهندباء، اليعضيد : نبات معمر من الفصيلة النجمية، منه أنواع عديدة . من أنواعه في الوطن العربي (الممتد، المتأخر، اللامع، و القزم) .

- مترجمة عن الإنكليزية : -

1 – Haiku from Ireland and the rest of the world . Shamrock Haiku Journal . Issue No . 4 . https : // shamrockhaiku . webs . com

2 – Haiku from Ireland and the rest of the world . Shamrock Haiku Journal. Issue No . 5 . shamrockhaiku . webs . com

3 – Haiku from Ireland and the rest of the world . Shamrock Haiku Journal . Issue No . 12 . https : // shamrockhaiku . webs . com

4 – 7 / 24 / 2006 – World Kigo Database . https : // worldkigodatabase . blogspot . com

5 – Haiku Classic : July 19 . 2020 – The Mainichi . https : // manichi . jp

6 – Favourite Haiku by Seren Fargo I New Zealand Poetry …  . https : // poetrysociety . org . nz

7 – A Swing After Rain : Free – Form Haiku by Sumitaku Kenshin … . https : // longdream . wordpress . com

8 – The Intersection of Jazz and Haiku Poetics in the Poetry of …  . https : // search . proquest . com

9 – Golden Triangle B I D Announces 2019 Golden Haiku Winners . https : // goldentriangledc . com

10 – steve hodge – Haiku Commentary . https : // haikucommentary . wordpress . com

11 – Sketchbook_7-2_MarApr_2012_swing_ Kukai _ Results . http : // poetrywriting . org

12 – Hainka (Haiku and Tanka) : A New Genre of Poetic Form . https : // www . writersdigest . com

13 – Haiku 19 : A February Dance by Brenden Pockett – Hello … . https : // hellopoetry . com

14 – (Haiku) Oprah in a swing: r / youtubehaiku – Reddit . https : // www . reddit . com

15 – Shiela Turnage : 3 Confessions، 3 Haiku to celebrate poetry . https : // www . reflector . com

 

باتجاه بيت الجيران،

ترمي أزرار فستانها

الياسمينة.

**

لدميتها تفكر

في شراء ملابس الشتاء

إمرأة عانس.

**

طائرة مسيرة،

بين الأنقاض دمية

بابتسامة عريضة.

**

منتصف الليل،

يرن ناقوس ساعتي معلنا

وفاة يوم من حياتي.

**

يا للمصادفة!

دم البعوضة المدلوق

كأنه دمي.

**

منتصف الليل،

حتى النجوم كما لو أنها تفكر

في المستقبل.

**

يا سعادة النملة

لا تقتربي أكثر

الضرير يضرب بالعصا.

**

القمر بعيد جدا

النملة تحاول الصعود

من السياج.

**

خارج الحانة

القط سكران أيضا

من حرارة الشمس.

**

العدسات اللاصقة،

العيون تلمع مثل

عيون الضباع في العتمة.

**

يا لأسرار الطبيعة!

تحت السحب

القمر يمشي نائما.

**

دون انقطاع،

يغني الكروان

في المقبرة.

**

بعد ليلة صاخبة،

بالمكنسة كسر

ظهر الجدجد,

**

دار المكفوفين،

العصي كما لو أنها تحدق

في تفاصيل المكان.

**

على حافة البحر،

قوقعة مهشمة

يا لزوال الأشياء.

**

حدادا

على موت الساعاتي

توقف عقرب الساعة.

***

فتحي مهذب

 

 

مجموعة شعراء

ترجمة: بنيامين يوخنا دانيال

***

16 – كارا هولمان (الولايات المتحدة الامريكية)

تعلمك المرجوحة الحبلية

متى تمسكها

و متى تتركها تذهب

**

فاتحة فصل الشتاء

ثمة مرجوحة خالية

تصطاد ندف الثلج

**

17 – راميش أناند (الهند)

شجرة القرية ...

ثمة ولد

ركب مرجوحة إطار

**

18 – دانيسا بارتولوفيتش

يتمرجح القمر الصغير

على المرجوحة

طيلة الليل

**

19 – ماريا سانتوماورو (الولايات المتحدة الامريكية)

تعود طيور الخطاف

لتتمرجح محلقة

في السماء

**

20 – ديانا تينافا

ثمة خدوش بادية

على ركبتي –

ذكريات التمرجح الطائر

*

يتأرجح

لاعبا لعبة الغميضة

مع الشمس

**

21 – أليكس سيريان

الرياح الربيعية

تتمرجح الأشجار

عديمة الأوراق

*

ذكريات –

عثر على المرجوحة المكسورة

في العلية

**

22 – ماغدالينا دالي

عاصفة ثلجية قوية

ثمة طفل

ما برح غافيا في المرجوحة

*

ثمة مرجوحة في الجنينة

يغطيها الثلج

أسفل الاعشاش الخالية

**

23 – ساندرا مارتيريس

يتأرجح القرد

متنقلا من غصن إلى غصن

بحثا عن التين الغني بالعصير

**

24 – فلاديسلاف خريستوف

تتأرجح ورقة الشجر

في فصل الخريف

لتسقط في الربيع

**

25 – ماريا سانتوماورو (الولايات المتحدة الامريكية)

فصل الربيع –

يتمرجح البجع

في البحيرة

**

26 – ميشيل إف . هارفي (الولايات المتحدة الامريكية)

خارج الموسم

هجوع

مرجوحة الاطار

**

27 – فانيا ستيفانوفا

ينتقل القرد الكسول

من غصن إلى غصن ...

تمرجح

**

28 – جوديث جورجون (الولايات المتحدة الامريكية)

ذكريات مقمرة –

تتمايل الشرفة العتيقة متأرجحة

ذهابا و إيابا

**

29 – روبرت كاتيا

يسود الصمت

عند الظهيرة –

الباب المتأرجح

**

30 – أبراهام فريدي (الولايات المتحدة الامريكية)

يتأرجح

الجد

أين الطفل ؟

***

بدمٍ أَزرق

يكتبُ الغرقى

وصاياهم الاخيرة

**

مسجونة في زجاجة

بحبر البحر مكتوبة

رسائل الغرقى

**

في ميناءِ البحر

سفنٌ وزوارقٌ نائمة

لاتكترثُ للعواصفِ الهوجاء

**

برغمِ شراسةِ الريح

على سريرِ البحرِ

نوارسٌ تتشمّسُ هانئةً

**

يحلمونَ بالوصول

الى فراديسِ اوربا

اطفالُ العوائلِ الغريقة

**

غرقى أَمْ منتحرونْ ؟

هؤلاء البشرُ الطافونْ

فوق زبدِ البحر؟

**

بحبرِ البحر

الغرقى يكتبون

ذكرياتهم المريرة

**

لا جثثُهم ، لارسائلهم

تصلُ الى أهاليهم

ضحايا القواربِ البحرية

**

أحلامُهم لمْ تَمتْ

متشبثينَ بخيوطِ أمل

غرقى تايتانك الجديدة

**

في مملكةِ الماء

تنامُ هانئةً

حورية البحر

**

مراهقة مُتَبرّجة

تحتضنُ "اركَيلةً" بالتفاح

عائلةٌ عربيةٌ مُتحررة

**

صبايا متمردات

"يؤركَلنَ" في الكافيهات

عصرُ الحريّةِ المنفلته

**

في بيوتِ الهوى

يبعْنَ الملذّات

بناتُ الليل

**

بحثاً عن المُتْعة

فتيانٌ وبناتٌ

يُعكًرونَ مزاجَ الليل

**

رغيفٌ ساخنُ جداً

يخرجُ للتوِّ من فرن

نحتفي بهِ فرحينَ: فيحرقُنا

**

تشْهقُ آخرَ انفاسِها

عديمة الرؤية والرؤيا

بلادُ الرافدين

**

قطرةُ دمٍ مُتَجَمّرة

تُذكّرني بقنّاصٍ مُتهّور

جمرةُ سيجارةٍ بالظلام

**

يموتُ واقفاً

على ضفافِ الانهار

شجرٌ لايتسوّلُ الماء

**

خالية من البشر

الكلاب / المجانين

مدينةٌ بإنتظارِ حربٍ أُخرى

**

واقفةً تحتضرُ ببطءٍ

من لوعةِ العَطَش

عمَّتُنا النخلةُ العراقية

**

بكلِّ حواسّهِ يُبْصرُ

يرى العالمَ ببصيرتهِ

حكيمٌ أعمى

**

من كوّةِ سجنٍ صحراوي

تسطعُ ضاحكةً

شمسُ الحريّة

***

سعد جاسم

 

 

مجموعة شعراء

ترجمة : بنيامين يوخنا دانيال

**

(1) إلينا إليفا

(بلغاريا)

صيفا، بعد الظهر

يؤرجح ظل المرجوحة الشبكية

العشب

**

(2) سوزان كونستابل

(كندا)

بنهاية الصيف

المرجوحة القديمة معلقة

بمستوى أقل قليلا

**

(3) سيلفا ميزريث

(سلوفينيا)

فتاة كسيحة

في المرجوحة

صرختها الطويلة الحادة

**

(4) فولكر فريبيل

(المانيا)

التأرجح

من شجرة التفاح

و من حولها الفاكهة المتساقطة

*

ذوبان الثلج

من فوق بيت الشجرة -

المرجوحة

**

(5) غيرت فيربيك

(بلجيكا)

في المرجوحة

أم و ابنتها

في رداء زاهي الألوان

*

صرير السلاسل

بعد منتصف الليل

ثمة قطة في المرجوحة

**

(6) روبرت ويلسون

(الولايات المتحدة الامريكية)

مرجوحة خالية –

تلقي الزنابير

بظلالها على ساحة اللعب

**

(7) كيكو إيجوسا

(اليابان)

التمرجح

إلى حين الانفصال عن ظلالهم

أعلى و أعلى

**

(8) ساندرا سيمبسون

(نيوزيلندا)

تقطيع دباء الهند *

تمرجح

دررها السوداء **

**

9 – سوميتاكو كينشين

(اليابان)

الشعور بالوحدة

صرير

التمرجح بعد توقف المطر عن الهطول

**

10 – تاكاراي كيكاكو

(اليابان)

يتعلق ضفدع الشجر

بورقة من شجرة الموز –

و يتأرجح، متمايلا يمينا و شمالا

**

11 – مارينثا بيريرا

مطر ربيعي

ثمة إطار سيارة معلق كمرجوحة

ملىء بالشراغيف **

**

12 – أنتونييتا لوسيتو (إيطاليا)

الطرخشقون ***

أنا الريح اللينة

التي تؤرجحه

**

13 – رالف بروكر

تتأرجح

الذكرى السنوية

لوحدها

**

14 – تيري فرانج (الولايات المتحدة الامريكية)

الحب الصيفي

عقدة بالية

على مرجوحة الحبل القديم

**

15 – تريسي ديفيدسون (المملكة المتحدة)

يتأرجح عقله

بين الذكريات...

الزهايمر

***

بندقية العراق - مملكة القصب

مملكة القصب

أطلال

نايات حزينة

2

ضفاف عطشى

مشاحيف راسية

شباك جاثية

3

بندقية العراق*

تشكو الرمض

أهوار

4

مازال الحزن يأسره

أهوار رامضة

مالك الحزين

5

بين  التغضنات المنفخرة

يبحث عن لقيمة

طائر الهور

6

عروش خاوية

أصواتهم مازلت هنا

أطلال

7

نبض يتداعى

خصب يتهالك

هور قاحل

8

رحل

مازالت شباكه على الجرف

صيّاد مهاجر

9

تحت الشمس الحارقة

أهوار جافة

تلال ملح تتلألأ

10

شواهد بلاعنوان

تصحّر

أسماك حنّطها القيظ!

11

على طول الضفاف

ذكريات

أهوار تحتضر

12

أفق سرابي

أصوات راحلة

صدىً يجترالمطر

13

مواكب تصارع

من أجل البقاء

جاموس يرتحل

14

ترك ذكرياته

على جرف هارٍ

طائر فلامنكو!

15

إحفوريات

حضارة يأسرها الرمض

هور قاحل

16

مهاجرة بلاعنوان

غيوم نافقة

طيور

17

أسراب راحلة

تمسح جيد الافق

طيورالهور

18

جنان تحتضر

حناجر عطشى

ضفاف تنتظر الإفطار

19

بيادر الشمس

تتهاوى عطشا

حقول قصب وبردي

20

في الشباك اليابسة

تلهو عابثة

حشرات!

21

جنات عدن

تلفظ أنفاسها

أهوار

22

أرخبيلات

تفطّر جوفها

رمضاء

23

إنفخرت معاناته

تحت أتون شمسٍ حارقة

طين حرّ!

24

مابين قيظ وقيظ

دعاء

مطر

***

مريم لطفي

.......................

* أهوار العراق هي مسطحات مائية  تغطي الاراضي المنخفضة في جنوبي العراق وتكون على شكل مثلث تقع في مدن ذي قار وميسان  والبصرة، ويعيش سكانها في جزر تنتشر على طول الهور في بيوت من القصب والبردي ويعتمدون في تنقلهم على زوارق خاصة تسمى "المشحوف" ويستخدمونها كذلك في صيد الاسماك، وتعتبر الاهوار من أجمل مناطق العراق وأوغلها قدما في التاريخ والتي يعتقد إنها جنات عدن التي ذكرها المؤرخين ولجمالها وأصالتها فقد دخلت لائحة التراث العالمي فهي تعد كمدينة البندقية لجمالها وروعتها، أما اليوم فقد ضربها العطش نتيجة لقلة الامطار ولقطع المياه عنها من قبل دول الجوار مما أدى إلى جفافها ونفوق الثروة الحيوانية والمائية الهائلة التي كانت تضمها وهجرة اهلها الى المدن، مماتسبب بخسارة فادحة لهذا النبض الحيوي الدافق بالخصب وهذه دعوة لانقاذ بندقية العراق من الجفاف.

بكثافة،

يتجلى وجهك الغائب

في كأس الشاي.

*

رغم غزارة السنين،

دميتك لم يشب رأسها

يا بنيتي الراحلة.

*

صراخ زيزان المقبرة،

كما لو أنها تدعو الأموات

إلى دار الأوبرا.

*

بعد انطفاء المصباح،

النجوم تنزلق على شباك

البيت.

*

يا لحرارة الشمس!

سحلية تبحث عن بيت

مناسب للكراء.

*

وقت العشاء،

النجوم تصب النور

في الكؤوس.

*

وقت العشاء

قط مشرد

في ضيافة جامع القوارير.

*

مع تلامع النجوم

وشراهة اللانهائي

العيون تستهلك السماء.

*

بيت الأموات،

بين ساقي نملة

جثة خنفساء.

*

سياج الحديقة،

الحلزون في زيارة

لإحدى قريباته.

*

يا للقيظ!

أشرب كأس الشاي أمام دمية

مثقوبة العينين.

*

انتهاء

معركة الأكباش،

الغيوم تتناطح أيضا.

*

يا لحمارة الصيف!

إلى الظل

تسرع الخنفساء المدرعة.

*

الوطن الأم،

مع اقتراب  الطائرة

أبكي حبل المشيمة.

*

مدخل المقبرة

خمسة قبور متساوية الطول

بشواهد بالية.

*

الشجرات الكبيرة والصغيرة

تتقاسم الوجبة ذاتها

من أشعة الشمس.

*

يا للون الأحمر!

عصفور ينقر سوتيانا

على حبل الغسيل.

*

يا للهشاشة!

ظل الشجرة

يبتلع ظل العجوز.

*

رائحة الأموت،

تراب المقبرة عالق

أسفل نعلي

***

فتحي مهذب - تونس

 

بعد موسم الحصاد

ينقصها جناحان

الفزاعة.

*

معبد المياه،

حمحمة حصان الراعي

تعبر الأقواس.

*

إعترفي إعترفي

أيتها السلحفاة

بصمتك المريع.

*

يا لهشاشة الأشياء

لم يعد واضحا

الإسم على الشاهدة!.

*

بكثافة

يطلق الزيز عقيرته

احتفاء بالموتى الجدد.

*

يا للثراء الفاحش

مليء بالوجبات المسائية

بيت العنكبوت.

*

الحصان العجوز

لم يعد ينقل الضوء

من المزرعة.

*

رفقا

بشجرة الخروب العجوز

يا شمس أغسطس.

*

بعصاه

يطعن مؤخرة البنت

الضرير.

*

على الحائط

نهدان يتحركان

ظل السوتيان.

*

لا شيء

في قاع الجرة

غير رائحة الأسلاف.

*

ظهيرة حارقة ،

يبدو مترهلا جدا

ظل العجوز.

*

على امتداد

الغصن المقطوع

رطل من النمل الأحمر.

*

ما أشقاك

يا أزهار المقبرة

لمن تطلقين العطور؟.

*

يا فخامة النملة

إنتظري سيعبر الطريق

السيد الحصان.

*

بإتقان

يلمع فردتي حذائه

جندي مقطوع القدمين.

*

زخة ريح ،

بعد ذلك

تهدأ الأوراق.

*

صفارة إنذار،

في الساحة حمامة

ملفعة بالدم

***

فتحي مهذب - تونس

 

الشاعر الغاني أدجيي أجيي باه

ترجمة: بنيامين يوخنا دانيال

***

(1)

القمر المظلم*

نعيق بومة

يفسد حلما

(2)

إنه وقت الغداء ، ثمة المزيد

من البروتين في الفول الذي أتناوله –

السوس

(3)

شجرة مرداء –

ترفع عش الكوب**

نحو السماء

(4)

خدوش وندوب

هذا ما فضل من قصة

قبيلة مفقودة

(5)

ساحل قفر

تشحذ الريح صوتها

فوق قوقعة

(6)

رياح هرمتان***

تجتاز الحدود آخذة معها

أوراق الشجر المتساقطة

(7)

بدر تام

ترقب فزاعة الطيور

ظلها

(8)

قحط –

يحفر المزارع

في أنفاسه

(9)

دمية خشبية –

ضحكة باهتة

لطفل أفريقي

(10)

فجرا –

يسمع الصوت البعيد

لمكنسة جاري الكهربائية

(11)

نادل طيب القلب –

يرفع رأس المخمور عن الطاولة

من أجل تنظيفها

(12)

موسم المانجو -

لحس العصير

من كوعي

(13)

نهاية الطريق –

ينتشر مسار السكك الحديد

داخل الأرض

(14)

رحلة طيران ليلية -

اليراعات تضىء

المدينة

(15)

بجعة

تنساب من خلال ظلها

تسبح في الماء مسرعة

(16)

تطفو شجرة القابوق****

مع ريح الهرمتان –

درب القرية

(17)

إناء متصدع -

يتسرب الماء من خلاله نحو الأسفل

قناة في عمودي الفقري

(18)

تحسس سقسقة الطيور

في الشجرة

دفقة من فضلاتها

***

................

* القمر المظلم: آخر هلال مرئي لقمر يتضاءل. تتراوح مدته بين يوم ونصف وثلاثة أيام ونصف (ويكيبيديا).

** عش الكوب: أحد أنواع الاعشاش إلى جانب عش الكشط وعش الجحر وعش التجويف وعش المنصة وعش التل والعش المتدلي.

*** رياح هرمتان: رياح تهب على غرب أفريقيا قادمة من الصحراء الافريقية الكبرى ، وتكون شديدة الحرارة والجفاف.

**** القابوق (السيبا): شجرة عملاقة (60 – 70 م) ، تنتشر في المناطق الاستوائية. يستخرج من بذورها الزيت والالياف الشبيهة بالقطن.

* (أدجيي أجيي باه): أكاديمي ومحرر وشاعر هايكو وسينريو رائد من غانا. محاضر ومترجم في كلية التعليم عن بعد بجامعة غانا. طالب دكتوراه في جامعة (وايكاتو – نيوزيلندا). غزير الإنتاج. من أعماله (هايكو وسينريو من غانا 2016) و(البحث عن الباب الآخر – سينريو 2021). كما ينشر في الصحف والدوريات الوطنية والافريقية والعالمية المعنية بشعر الهايكو. شارك في إنشاء (مامبا) أول مجلة هايكو أفريقية دولية في عام 2015 مع الشاعر النيجيري (إيمانويل جيسي كالوسيان). منح عدة جوائز دولية. مترجمة عن الإنكليزية: -

1 – Adjei Agyei – Baah  I  breath. a collection of haiku. https: // breathhaiku. wordpress.com

2 – Dieci haiku di Adjei Agyei – Baah – Cinquesttecinque. https: // cinquesettecinque.woedpress. com

3 – Better Than Starbucks Agjei Agyei Baah ، Afriku Haiku – Wix. com. https: // anthonywatkins. wixsite. com.

4 – afriku ، haiku and Senryui from Ghana by Adjei Agyei – Baah. https: // redmoonpress. com

5 – Five Haiku  I  Boston Poetry Magazine – Word Press. com. https: // bostonpoetry. wordpress. com

6 – European Kukai – RSSing. co. https: // kukai 2 rssing. com

7 – The February 2021 ، Issue of The Mamba Journal – Akita …  . https: // akitahaiku. com

8 – Haiku Workshoop by Adjei Agyei – Baah in Ghanna. https: // akitahaiku. com

صهيلها

هوية المقهى

ملعقة شاي

2

يلاعب الاقداح

بخفة ومهارة

نادل المقهى

3

شاي مهيّل

تتلألأ رائحته مع الجمر

مقهى

4

طقطقات..طقطقات

ربح وخسارة

طاولي

4

سماورات وأباريق قديمة

أجيال ومحطات

مقهى

5

كراسٍ وأريكات خوص

النخلة كانت هنا

مقهى

6

رائحة الشاي

تملأ الأفق

مقهى في نهاية الزقاق

7

طرب أصيل

على مدار اليوم

راديو المقهى

8

مع أوراق السجائر

يلف همومه

عجوز!

9

رائحة القهوة المحمصة

تدلني عليه

مقهى

10

أدمنت أقداحه

على الصهيل

بائع عرق السوس

11

جلبة وأصوات

كل الاجيال تلتقي هنا

مقهى

12

مايزال يحتفظ بهويته

ساعة جيبه وعلبة سجائرنحاسية

عجوز هرم

13

ليلة مقمرة

عالق في الزير المكشوف

قمر!

14

الطريق الى الشمس

مسيرة حاشدة

هباء!

15

أجيال تتوسد الجدار

ذكريات

صورمعلقة

16

حماس اللاعبين

تمتصه الطاولات

دومينو!

17

آخر مارأته عيونه

تلويحة يد

راكب في قطار

18

كل أصناف الثقافة

تلتقي هنا

مقهى

19

عبق الماضي وأصالته

بين الجدران العتيقة

مقهى

20

نبض

في قلب الرشيد

تمثال الرصافي

21

ثقافة

تفترش الرصيف

شارع المتنبي

22

جدّلتها

فلاحة ماهرة

حصيرة المقهى

23

بين جدران المقهى العتيقة

يجترّ ذكرياته

متقاعد

***

مريم لطفي

جنَّة هايكو مهداة الى روح الشاعر العظيم

 مظفّر النوّاب

***

طائرٌ أعزل

دائمُ القلقِ والنشيج

العراقيٌّ في غربته

*

كلُّ نوافذِ العالم

مفتوحةٌ لتراتيلهِ الشجيّة -

مُظفّر النوّاب

*

الطعناتُ تداهمُهُ بضراوة

فيصبحُ ناياً نحيلاً  -

عودُ القصب

*

تبحثُ وحيدةً

في طُرقٍ موحشةٍ ،

امرأةٌ فقدتْ زوجَها في حربٍ عبثيةْ

*

في كلِّ الأوقات

تجلسُ بإنتظارهِ

أُمٌّ فقدتْ ولدَها في حربٍ منسية

*

تغمرُنا بالدفءِ والدهشة

ابطالُها لايكذبونَ علينا-

رواياتُ الواقعية السحرية

*

اتهاماتٌ مُتبادلة

شتائمٌ مُتطايرة

حبيبانِ ثملان

*

بمرايا النهر

عاشقٌ مجنون-

يريدُ امساكَ القمر

*

أَجنحةٌ للتحليق

جدرانٌ نستندُ عليها -

الأصدقاءُ الحقيقيون

*

تغارُ من رفيفِها

راقصاتُ الباليه -

فراشات ُالحقولْ

*

يحرقونَ حقولَ الحنطةِ

قلوبُ النخيلِ يُقطّعونَها

وحوشُ بلا قلوب .

*

ضحكةٌ صفراء

يُطلقُها مُرابٍ شرّيرْ

نصبٌ وإحتيالٌ عَلَني

**

يطوي المدينةَ

شارعاً شارعاً من أجلِهُنَّ

بائعُ " الشَعَر بنات"

*

بموسيقى الأغاني المَرِحَة

يجذبُ أطفالَ المدينة

بائعُ " الآيسِ كرِيم "

*

يتبادلونَ الهدايا البسيطة

قلوبُهم لاتعرفُ المسافاتْ

أصدقاءٌ قدامى

*

عيونٌ شيطانية

تراقبُ حتى أنفاسَنا

عالمٌ بلا حريّة

*

تركتِ الطيورَ الجائعة

تأكلُ من حقلِ الحنطة

فزّاعةٌ طيّبةُ الجذور

*

يهاجرُ حُراً / مُتمرّداً

على الطغاةِ والصيَادين

طائرُ الوز العراقي

*

يخافونَ نباحَ الكلابِ

اصواتَ العواصفِ والرعود

طغاةٌ لا يخافونَ الله

*

غريبُ الأطوار

يضحك ُبسخريةٍ ومرارة

طائرُ " الكوكوبارا  "

*

اسماؤهم محفورة

فوقَ جذورِ  الأرض

الشهداءُ المَنْسيونْ

*

دماءُ الشهداء

ينابيعٌ تروي

جذورَ الأرض

*

جذورُ الأرض

ذاكراتٌ تختزنُ

كلَّ أسماءِ الشهداء

*

جذورُ الارض

تموتُ يابسةً

لولا دمُ الشهداء

*

جذورُ الأرض

ارشيفٌ حافلٌ

بتواريخِ الشهداء

*

ارواحٌ نورانيّة

تُضيءُ أعماقَ الطبيعة

جذورُ الأرض

*

ابجديٌة ربّانية

تكتنزُ بالرموز

جذورُ الارض

*

خلفَ نعشِ شيرينْ

يسيرُ مرفوعَ الهاماتْ

شعبُ فلسطينْ

*

اشجارُ الزيتون

حشودُ الزعترِ البلدي

تُشَيِّعُ نعشَ شيرينْ

*

على أجنحتِها النورانية

الملائكةُ تحملُهُ بالتراتيلْ

نعش شيرين الشهيدة

*

حتى الطيورُ والغزلانُ

جاءتْ تمشي مودّعةً

موكبُ تشييعِ شيرينْ

*

تبكي دماً وحنينْ

الأراملُ والحماماتْ

مجْلسُ عزاءِ شيرينْ

*

اصواتٌ غريبة

تُقلقُ ليلَ البلاد

ارهابيو الدم والكراهية

*

يُحاول العودة َ

الى نَبْعِهِ الأوّل

نهرٌ ضيَّع مجراهْ

***

سعد جاسم

 

شمس حزيران،

ظلي يحترق

على الإسفلت.

*

حتى ظلي

يبدو بصحة جيدة

أولى صباحات هذا الصيف.

*

غروب،

تسقط الشمس في البحر

تاركة حمرة غامقة.

*

شيء يتحرك

وراء زجاج الشباك

أذنا قط.

*

على الغصن

من سيطير أولا

الفراشة أم الدوري؟.

*

بشكل دائري،

خمسة نسوة يرقصن

أمام دار الأوبرا.

*

شجرة ضاربة في السماء،

قرد  يحلم

بسرقة القمر.

*

هبوب الريح،

لا يمنع طائر مالك الحزين

من الطيران.

*

سياحة جبلية،

في عين حصاني  الأعور

دمعة متجمدة .

*

بمغزل هش

معطفاجميلا

ينسج العنكبوت.

*

في الحديقة

الأزهار المتهدلة

مصابة بضربة شمس.

*

رائحة البرتقال

في الخلوة

أبحث عن شفتيك.

*

حالة طوارىء،

مطوقة بالأسلاك الشائكة

فراشة.

*

مطلع الفجر،

هناك بجعة

تشرب الألوان.

*

أمام شجرة السرو

يكتفي الضرير

بمسح نظاراته.

*

بعدما افترسه القط

أنثى الصرصور

تعلن الحداد

*

مشهد صباحي،

عجوز يحمل شاهدة

باتجاه المقبرة.

*

كل شيء،

كل إنسان له ظل

بداية فصل الصيف.

*

قاعة شاي،

ليس أقل سخونة من جلدك

كأس الشاي.

*

قبضة من الرمل

يحمل المسن-

تلك هي حياتنا.

*

في كأس الشاي

يتأمل الأصم

انعكاس وحدته.

*

شمس حزيران

لا رغبة جنسية

لدى القطط.

*

أمام البحر

لا حدود لأحلامه

المهاجر.

*

على الرمل

خطواتي تمحو آثار

المصطافين.

*

على الأرض

بجانبي يطير

ظل عصفور.

*

عند الغروب

تنام الأمواج

على الرمل.

*

على وجهه

بورتريه حياته الفائتة

بائع الفجل

*

يا للقيظ!

لا أحد يعيرها اهتمام

ملابس الشتاء.

*

نزهة صيفية،

إلى أعلى السياج

يمضي الحلزون.

*

سكتة دماغية،

الدمية لا تتحرك

نفاد البطرية.

*

يا لقذارة الحرب

لم يكن فسيحا قبر

الشهداء الجماعي.

*

غروب،

الأشياء تختفي

دون ضجيج.

*

داخل كأس الشاي

تضع حدا لحياتها

ذبابة.

*

سهرة صيفية،

الموسيقى صاخبة جدا

في بيت الأرمل.

*

إمرأة عاقر،

بعد مداعبتها

تعود الإبتسامة للدمية.

*

مساء شتوي

الثلج يسقط

على الثلج.

*

تحت  أنقاض بيته،

يكتشف العجوز

عش حمام.

*

لا يراه غير

ضعيف البصر،

ذباب ميتافيزيقي.

*

مع غروب الشمس،

شيئا فشيئا يظلم

ظل المسافر.

*

يا لسوء الحظ!

متأخرا اكتشفت موت صديقتي

الهرة

*

زخة ريح،

بعد ذلك

تهدأ  الأوراق.

*

على زجاج الفترينة،

آثار أصابع باتجاه

ملابس المانيكان.

***

فتحي مهذب - تونس

قلب الجبل

يفور

شلال

2

جذع شجرة أجوف

بطريق الشلال

منهل للعصافير!

3

يتزلج على الصخور

بلا توقف

شلال

4

توضأ

وجه الصباح

شلال

5

على قدم وساق

يتأمل البحيرة

مالك الحزين

6

حفيف

الصباح

أشجار الحور

7

خيط رفيع

يلتف على جسم الجبل

شارع

8

بين المروج الخضراء

بحيرة ملونة

شمس تغرب

9

نقرة..نقرتان

يقطينة يابسة

عصفور يلتقط الحَب

10

سطوة الازرق

يبحر وحيداً

قارب بعيد

11

بين لحاء الشجرة

يبحث عن رزقه

عصفور

12

شفق الربيع

أجنحة جديدة

تستعد للطيران

13

ضلال بعيدة

تحتل الافق

جبال

14

تنفست اخيرا

بعد ذوبان الثلوج

اوراق الخريف!

15

رذاذ الشلال

جانب الجبل

تستسقي نباتات صخرية!

16

قوس المطر

يطرز

السماء والارض

17

قطرات مطر ذهبية

لوح سنابل

هدية الشمس

18

امطرت كثيرا

تبرّج الافق

قوس قزح

19

على صندوق بريد

تؤثثان العش

حمامتان

20

صوت الليل

يمضي بعيداً

قطار

***

مريم لطفي

 

** شيبة شيبة

يقترب العجوز

من السماء.

**

على الفراشة

اقترحت أن تكون شريكتي

في السفر.

**

ربيعا

تغني الضفادع

صيفا تشرع في النباح.

**

دبور نافق

عرس جماعي

في خلية النحل.

**

نهاية الحصاد،

من سيؤنس

الفزاعة؟.

**

مسماريات،

بالتجاعيد يعج

جبين الشحاذ.

**

حتى ظلي

يبدو بصحة جيدة

أولى صباحات هذا الصيف.

**

شجرة ضاربة في السماء،

قرد يحلم

باختطاف القمر.

**

إلى أين تحملك

العاصفة الهوجاء

يا قارب المهجرين؟.

**

بشكل دائري

خمس عاملات يرقصن

أيام الحصاد.

**

إمرأة عاقر،

بعد مداعبتها

تعود الإبتسامة للدمية .

**

ليلة صيفية،

الموسيقى صاخبة جدا

في بيت الأرمل.

**

داخل كأس الشاي

تضع حدا لحياتها

ذبابة.

**

حالة طوارىء،

مطوقة بالأسلاك الشائكة

فراشة.

**

وحده في الظهيرة الحارقة

تسيل دمعة من عينيه

يسقط.

**

بعدما افترسه القط

أنثى الصرصور

تعلن الحداد.

**

مشهد صباحي،

عجوز يحمل شاهدة

باتجاه المقبرة.

**

تحت أنقاض بيته،

يكتشف العجوز

عش حمام.

**

مطلع الفجر،

هناك بجعة

تشرب الألوان.

**

أمام شجرة السرو

يكتفي الضرير

بمسح نظاراته.

**

هبوب الرياح،

لا يمنع مالك الحزين

من الطيران.

**

سياحة جبلية،

في عين حصاني

دمعة متجمدة.

**

في الحديقة

الأزهار المتهدلة

مصابة بضربة شمس.

**

رائحة البرتقال

في الخلوة

أبحث عن شفتيك .

**

كل شجرة

كل إنسان له ظل،

بداية كل صيف.

**

بمغزل هش،

معطفا جميلا

ينسج العنكبوت.

**

على الغصن،

من الأول سيطير

الفراشة أم الدوري؟.

**

وراء زجاج الشباك،

شيء يتحرك

أذنا قط.

**

مع الغروب

تسقط الشمس  في  البحر

تاركة حمرة غامقة.

**

على المشجب

يتدلى معطف العجوز

مزدحما بالتجاعيد.

**

شقشقة مفاتيح السجان،

مع الفراشات

يعود إلى البيت.

**

جرس مدرسي،

ما يزال يرن

في ساحة الروح.

**

فتحي مهذب

 

ساحل البلطيق

عاصفة بحرية

قطع كهرمان وأصداف على الشاطئ

2

أسيرة

داخل حبة كهرمان

حشرة

3

اللقلق الابيض

والصيف

عشق متجدد

4

حباتها تضئ

ليلا

مسبحة كهرب

5

أطال انتظارك

على الشاطئ!

أيتها الصخرة

6

مرفأ

إعتاد على ركلاتها

أمواج

7

ليلة مقمرة

يأمل الوصول الى القمر

قارب حالم

8

جذورك النازفة

أيتها الشجرة

حبات كهرمان!

9

قصر رملي

شاطئ البحر

هدمته موجة

10

عند الغروب

تتوضأ بماء البحر

شمس

11

لم يمنعه المطر

من مواصلة الغناء

عندليب

12

شاطئ البحر

تحمص جسدها تحت الشمس

فقمة

13

ليتني أمتلك خوذتك

لتحميني من الشمس

أيتها السلحفاة

14

بين الازرقين

شمس تستعد للرحيل

أصيل

15

رغم قساوتها

يترقرق عليها الماء

صخور

16

تنتحر الامواج

على صدره

بحر

17

غروب

إرتدى حليته الكهرمانية

بحر

18

سرعان مايعكر

صفو البحيرة

حجر ساقط

19

يبدو المرفأ خاوياً

بينما تبحر بعيداً

سفينة

20

دموعك ثمينة

أيتها المحارة

حبات لؤلؤ

21

مرفأ مهجور

يوماً ستعود اليه

نوارس

22

للحشرة  ثمن

باهض

حجر كهرمان

23

في البحر البارد

شتاءًا

أمواج تحتضر

24

قد ينطلي على الحوت

إنه أكل القمر

خسوف

25

إنقلب القارب

خمدت الاصوات

تعالت أصوات النوارس

26

أمواج هادئة

يبدو البحر

أكثر غموضاً

27

لا أحد يلومك أيها الصغير

ضوء القمر مغرٍ

قارب

28

رحلت مع السفينة

تاركة أصواتها على الشاطئ

نوارس

29

لون الشمس

إكتنزنه

حبات الكهرمان

30

قارب مهجور

مجاديف خضراء

طحالب

31

أشجار-

جراحها تباع وتشترى

كهرمان

***

مريم لطفي

....................

* الكهرمان او كما نسميه في بلادنا العربية ومنها العراق الكهرب، وهو نوع من الاحجار الكريمة الرائعة الجمال له الوان عدة ومنها العسلي وهو الكهرمان البولندي المشهور بجودته وجماله ويكثر في سواحل بحر البلطيق ومنها مدينة "إغدانسك" البولندية الساحلية، ويقال انه مصنوع من صمغ الراتنج الذي تفرزه اشجارا ضخمة بعد ان تتعرض للجرح -الشجرة  او جذورها- مكونة حبة الكهرمان، وقد تعرضت هذه الاشجاراو بالاحرى غابات الاشجار للاندثار لملايين السنين ولازالت ترفد الطبيعة بكنوزها الرائعة، واحيانا يصادف وجود حشرة عابرة تتقولب مع الحبة لتزيدها جمالا وتكون نفيسة ونادرة في ذات الوقت، وهذه العملية أشبه بعملية تكوين اللؤلؤ (سبحان الخالق).

منذُ الغبشِ أُحاولُ

إِلتقاطَ سيلفي مَعَها

غزالةٌ شاردة

-2-

نقيقٌ هادر

سمفونيةٌ متناغمة

مهرجانٌ لضفادع "باشو"

-3-

سفينةٌ صحراء

تغرقُ في سراب

قافلةُ جمال

-4-

قُبّعاتٌ مُلوّنة

تُتوجُّ رؤوسَها

فزّاعاتُ الحقول

-5-

مصابيحٌ

من ماء

قطراتُ الثلج

-6-

طيورٌ مهاجرة

غيومٌ ثقيلة

شتاء قادم

-7-

حقولٌ تضحك

زهورٌ ترقص

ربيعٌ جديد

-8-

أَجنحتُها البيض

ريشٌ ثلجي

طيورُ القطرس

-9-

قوسُ قزح

على ضفافِ الانهار

بطّاتُ الماندرين

-10-

طريق واحدة فقطْ

تؤدي الى قصرِها

أَميرةُ الولاية

-11-

بيوتٌ دافئة

تستوطنُ الاغصانْ

أَعشاشُ الطيورْ

-12-

ناسٌ ملوّنون

يعيشونَ بسلامٍ كوني

بلادُ القوس فرح

-13-

قناديلٌ

تُضيءُ الغابة

عيونُ البومات

-14-

ماالذي يتدفّقُ

من جذوعِكِ

يا شجرة القيقب؟

-15-

قلبُهُ يُغنّي باكياُ

فوقَ جسر "المسيّب"

ذكرى ناظم الغزالي

***

سعد جاسم

 

غروبٌ رومانتيكي

قبلاتٌ صادحةٌ

عاشقانِ خارج الزمكان

*

على شاطئِ البحر

قبلاتٌ تتطايرُ مموسقةً

عشاقٌ بلا قيود

*

كلُّ صيفٍ ثقيل

يهربونَ من المُدن

عشّاقُ الطبيعة

*

في الهواءِ الطَلْق

نشيجٌ يتعالى للأفق

عاشقةٌ وحيدة

*

فضاءٌ وزُرْقَة

غروبٌ هادىء

عشاقٌ بحضرةِ البحر

*

يغزونَ ضفافَ البحار

لا يخشَونَ مكائدَ الطبيعة

عشّاقُ الحبِّ والحريّة

*

الليلُ غابةٌ سوداء

وانا حارسُها الوحيد

فهَلْ تضيئينَ حياتي؟

*

مغامرونَ شجعان

لايخافون كائناتِ الغابة

صيادونَ محترفون

*

قرعُ كؤوسٍ صاخب

غناءٌ بلغاتٍ مُتشابكة

رحلةٌ بحريةٍ مفتوحة

*

كلانا مغتربان

انتِ في منفى

وأَنا غريبٌ بمتاهة

***

سعد جاسم

الصفحة 1 من 5

العدد: 5817 المصادف: الثلاثاء 09 - 08 - 2022م